.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وين راحوا النشامى .. *

ربحان رمضان

" على هامش يوم الكرامة المصادف  ليوم 27 كانون الأول/ديسمبر 2010

 

صرخة مستغيثة .. مستنجدة بالرجال ليدافعوا ً عن حق الحياة .. ويدافعوا  عن الحرية ..

" وين " راحوا النشامى ، " الغيارى " وقد مضى على اعتقال الأنسة الملوحي أكثر من عام ، لا نعرف عن وضعها شئ ..

  النشامة (مطنشين) والرجال غائبين ..

يا خسارة ، على زمن الرجال ، هل ولى  وراح ؟ ..

" وين "  راحوا النشامى أصحاب  الشهامة .. أصحاب المروءة والتمسك بالقيم الانسانية  ، وبنات البلد  يعانين الظلم في المعتقلات ؟؟ !!

أحس البعض باعتقال الآنسة الملوحي ً ، فانكشف الغطاء وعرف الكثير من الناس كذب ادعاء الديمقراطية في وطننا العزيز ..

أخواتكن معتقلات ... منال إبراهيم إبراهيم .. فاطمة  احمد حاوول -  - - هدية علي يوسف . . آيات أحمد  وقد قال عليه السلام : من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الإيمان .. فأين أنتم قوله عليه السلام ؟

نحن لا نريد أكثر من اللسان أن ينطلق ويناشد بإطلاق ساح المعتقلات النسوة اللأتي لا حول لهن ولا قوة .

النظام بتكتمه عن وجود الفتاة في زنازينه ، ومن ثم الإعلان عن وجودها في سجن للنساء عن طريق الإعلام المقرب منه ، هذا مع إلصاق تهم مشينة يوضح تماما ً أنه من الممكن أن تكون هناك معتقلات كثيرات لم يجرأ أهاليهن من الإشارة إليهن  .

" وين " راحوا " .. ؟؟

" وين " راحوا الرجال أصحاب الياقات الأنيقة ، والكروش المتدلية ، المهللين في مجلس الشعب ، والبصامون في جبهة " الزور "  ليطالبوا بإطلاق سراح أخواتهن وبنات إخوتهم ، وزوجات إخوتهم  ، أو تقديمهن لمحاكمات علنية أمام الجمهور ؟

لماذا سكت الرجال ؟

" وين " راحوا النشامى .. الشهامة ، أم أن الخوف أرعبهم ؟

طيب ، واذا اعتبرنا جدلا أن الخوف أرعب من يعيش في ظل الخوف ، " وين " راحوا الرجال خارج إطار الخوف والرعب ؟؟ !!

-الساكت عن الحق شيطان أخرس ، فلا تكونوا كأحزاب جبهة الزور ، يروا الظلم فيغضوا النظر ، نفاقا ، ينافقوا به على الله وعلى عباده .

وين راحوا الشهامة ، وأصحاب المروءة وبنات البلد مختفيات في أقبية وزنازين جيش القمع ؟

" وين " راحوا وإخوتهم .. أقاربهم ، أبناء عشيرتهم ، أبناء قريتهم .. معتقلين في زنازين النظام؟

" وين " راحوا الذين يسمعوا بوجود إخوة لهم معتقلين لأيام وأسابيع وأشهر في زنازين ضيقة رطبة ومظلمة وقذرة. أو في غرف صغيرة تسمى " قاووش " تحت الأرض مكتظة بالأجساد والأنفاس. .. دون محاكمات ..

هلموا نطالب النظام بأدنى مطلب من مطالب المواطن ..

نطالبه أن يطلق سراح طل ابنة التسعة عشر ربيعا ، وأخواتها العربيات والكرديات .. منال إبراهيم إبراهيم .. فاطمة  احمد حاوول -  - - هدية علي يوسف..

أن يطلق سراح المعتقلين الأكراد .. مصطفى جمعة وحسن صالح ، محمد سعيد حسين العمر - سعدون محمود شيخو - مصطفى اسماعيل .. سيامند ابراهيم ، وغيرهم ..

فلنطالب جميعا ً بالكشف عن مصير آلاف المفقودين السوريين  الذين لا يزالوا قيد الاختفاء القسري ..

ولنقف ضد ممارسات أجهزة الأمن بإطلاق تلفيقاتها وتهمها الجاهزة ضد الوطنيين السوريين على اختلاف مشاربهم في محاولة منها إقناع الناس بأنها تطبق القانون بعدالة عمر في حين أنها تمارس إرهابا حقيقيا ً ضدهم حتى أنها أسكتت الرجال والنشامى أن يطالبوا بتعديل الدستور بما يتناسب مع التنوع الأثني ، والفكري وحتى الديني ، وأن يطالبوا بتطبيق هذا الدستور .

= = = = = = = = = 

 

 

 

ربحان رمضان


التعليقات




5000