..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الذبابــــــــــــة والرشـــــــــــــــــيد

عباس العيداني

ذات يوم كان الرشيد يتجول في المدينة ، فسمع صوت البهلول ، يناديه برفيع صوته : هارون .. هارون .. هارون ...! فوقف الرشيد

والغضب يتطاير من عينيه ، وقال موجهاَ كلامه إلى البهلول :

أتعرفني من أنــنا .. ؟ ..... : نعم أعرف ــ (( أنت الذي إذا ظلم شخص في أقصى الأرض ، مسؤول عنه أمام اللـــه ... )) ! . فأراد

فأراد الرشيد أن يكسر حــدة اللقاء ، الساخن ، فقال يا بهلول ألك حاجة أقضيها لك ....؟ قال : نعم ، ولكنك لا تقدر على قضائها .فقال

الرشيد بقوة وثقة : ويلك يا بهلول ، كيف تقول لا أقدر عليها .. أنا الذي أُخاطب السحاب ، فأقول لها : اذهبي فأين ما تمطرين ففي ملكي

... ؟ .

قال البهلول : حاجتي أن تمنع الذباب عني ، لأنه يزعجني هذه الأيام ..! . فبهت الرشيد ، وقال ، أما الذباب فلا أقدر على منعـــه

عنــك ... فرد عليه البهلول : إذن : لا خير في ملكك وقوتك ، إذا كنت لا تستطيع منع ذبابة ضعيفة ! . ويذكر التاريخ ، أن الإمام الصادق

عليه السلام ، كان جالساً عند المنصور الدوانيقي فجاءت ذبابة ، وحطت على وجه المنصور ، فانزعج منها ، وتأثر ، وسأل الإمام قائلاً

يا ابن رسول الله لماذا خلق الله الذباب .... ؟ . فأجابه الإمام قائلاً : ليــــــــــذل بـــــــــــها الجبابـــــــــــرة ! .

وما أروعه من جواب ، وسلام الله عليك أيها الإمام الصادق ، يوم ولدت ، ويوم تموت ، ويوم تبعث حياً ..

أجل ، ليذل به الجبابــرة ، أمثال المنصور .. من الطغاة والجلادين .... ولا يعلم جنود ربك إلاَ هـــــــــــــو ..

عباس العيداني


التعليقات




5000