..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بين قافيته والمطلق... تكمن اللغة الجديدة

ميثم العتابي

ضمن اماسيه الإسبوعية وبالتعاون مع نقابة المعلمين العراقيين أقام نادي الكتاب  في كربلاء أمسية للشاعر نبيل نعمة الجابري وكانت تحت عنوان قراءات شعرية ونقدية قدمها الشاعر والإعلامي سلام محمد البناي والذي استعرض في بداية الأمسية سيرة الشاعر ومنجزه الإبداعي حيث قال: يطرق الشاعر نبيل الجابري في قصائده أبواب قرائه بأدب جم تعينه بذلك اللغة المهذبة والتي لا يأتي بها اعتباطا بل جاء ينحتها نحتا، وبين دراسته الأكاديمية للغة وحبه للأدب توهجت لديه الموهبة محاولا من خلالها إثبات نفسه وبوقت مبكر، وكانت جماعة تجريب حاضنته الأولى حيث شكل معهم بداية الانطلاق نحو كتابة نصوص قد تبدو جديدة على الذائقة لأول وهلة لكنها تراهن على الذائقة المستقبلية للشعر ونحن اليوم أمام شاعر يكتب النص الأنيق المكتنز والمشبع بالرؤى والصور والدلالات التي تنبع من روحه الشفافة والتي تحمل سمات الإنسانية الحقة.

 بعدها بدء الشاعر نبيل الجابري بإضاءة مسيرته مع عالم الشعر موضحا ان حاضنته الأولى مع الشعر لم تكن مع جماعة تجريب حيث قال ان قراءاتي الأدبية بدأت منذ التسعينات وقد بحثت عن التجديد في الشعر العربي ووقفت عند تجربة السياب ونازك الملائكة ودرست محاولات التجديد ثم بدا محاضرته عن قصيدة النثر وهي سلسلة الدراسات التي كتبها حول قصيدة النثر العربية. وأضاف الجابري: إن الإرث الضخم الذي كان يشكله الشعر العربي الكلاسيكي والذي أستمر مهيمنا على الذائقة الشعرية العربية وعلى الإبداع الثقافي طيلة أربعة عشر قرناً من الزمن ويزيد بوصفه فعالية تتقدم على جميع الفعاليات الإبداعية الأدبية الأخرى، كان من أهم وأعم الأسباب التي أدت إلى انبثاق حركة الحداثة الشعرية. وأنا هنا أتكلم عن خسارة لأحد أهم الأركان التي تميز الشعر العربي وهو عنصر (الوزن) ومن ثم القافية وعندما تخسر القصيدة إيقاعها الخارجي فأنها سوف تقف أمام معضلة جديدة تكمن في تساؤلنا: ما الذي بقي من الشعر ضمن كل هذه الخسارات والتي أطلقنا عليها سلفاً (شروط)، خصوصاً وإن غيابها عن القصيدة أدى بها إلى ترك أبوابها مشرّعة مما سمح بدخول الكثير من الأدباء الذين فشلوا في ضبط قوانين القصيدة العربية الكلاسيكية المتمثلة بالوزن والقافية وقوانين قصيدة التفعيلة والمتمثلة بالوزن فقط، هذا الأمر الذي دعا أحد مؤسسي قصيدة النثر- أدونيس- إلى أن يضع شروطاً لكتابة قصيدة النثر، مفادها في أن يكون الشاعر قد خاض تجربة الشعر العربي الكلاسيكي والتفعيلة، وهي رؤية تختلف تماماً عن رؤى الشعراء الآخرين في مجموعة (شعر) الأدبية، وهي إلتفاتة ذكية من قبله للإشادة بهذه القصيدة فلا بدّ من وجود من يضع هذه القواعد خصوصاً فيما يتعلق بموضوعة البحث عن بدائل أخرى لهذا الإيقاع داخل قصيدة النثر العربية.

وتخللت الأمسية قراءة لعدد من نصوصه كما كانت هناك عدة مداخلات وشهادات شارك فيها نخبة من المثقفين والأدباء منهم الشاعر رفعت المنوفي والشاعر صلاح السيلاوي والشاعر عادل الصويري والشاعر ميثم العتابي والشاعر نصير شنشول والاستاذ صاحب القرعاوي والقاص عدنان عباس سلطان الذي  قال ان الجابري كان ملما باللغة في نسج نصوصه.

 في حين قال الشاعر نصير شنشول ان المبدعون العراقيون مغبونون من قبل الإعلام العربي خاصة في مجال الريادة وقصيدة النثر فرسانها عراقيون وارى ان الإعلام لم يقف مع المبدع العربي.

أما الشاعر عادل الصويري فقال ان ما يسمى بقصيدة النثر هذه القصيدة ظلت أسيرة المسميات ومنهم من اعتبرها جنسا رابعا وكاتبها يسمى ناص فيجب حسم هذا الموضوع بالمستقبل.

أما الشاعر ميثم العتابي، فقد أضاء التساؤلات الكونية التي يجب أن نقف عندها لنضع حدا فاصلا ما بين الشعر والشعرية، وبهذا لايكون النص شعرا إن لم يحو القيمة الشعرية، فالشعر لاينحصر أبدا تحت مسميات القافية والوزن ولا حتى تحت دعوى التجديد النثري.

والشاعر نبيل نعمة الجابري تولد 1977 حاصل على بكالوريوس آداب في اللغة العربية وعلى الدبلوم في اللغة العربية/ من معهد إعداد المعلمين في كربلاء له تحت الطبع كتاب بعنوان مدرسة المستقبل برؤى معاصرة بالإضافة إلى مخطوطة نثرية. 

 

 

 

نموذج من إحدى القصائد التي ألقاها الشاعر في الامسية

يرتقي الضوضاء بسلم التفكير
مبتلا بجمر الاتساق في هوة الانسجام الجارف لكسر الرتابة

  

هذيان الساعة قرب صدغي يمارس التدليك
خراب أحدثته السجائر برئة الكتابة ـــــ يرتشف الأجواء
ضجيجُ تناسخ المرايا في خرائط الجسد
يدرك الإصغاء لكسر تأويل العبارة
وهو؛ ما زال يرتقي
يمتهن التفتيش
تعرفي الذي أبديته، لا يحتمل تعرفي الذي لم أبده*
ويتسع المعنى .......

  

( . ) ابتداء
على رصيف خاوٍ
باع الانتماء بتعب الأزقة
هبط بمظلة الإله على قارعة الكؤوس
يعبُّ الامتزاج بشوارع التيه
قطرة .. قطرة
.............
ع
ب................الذات بأزمّة التعبير
أ
وطواها مفارقة باستدراك خجول:
...................................أروّض قافيتي ....
...................................أرتشف المضغ من فم الفطيم
أودع تأثيث الشعر بعنق زجاجة
أوغلَ فيهــا...
يستكشف مسارب الأقبية الكالحة
بنكهة السرد المضمر خلف جدران التشظي
أراني أعصر لذتي
..................
دجج مشاعره بالتقاطات التمرد
يكشح الفجر بنافلة التجلي
قبل أن يفصح الصبح هسيس مشاعره
مرتعدة ذي فرائصه
لا يقوى ....... ربما خانه التعبير
حاول مرة أخرى ...... لا جدوى
كمن يلج البحر بلا دليل

  

( . ) شروع
وصاياه الــ
تجول........تستوطن
تجول تجول............أعلى
تجول تجول تجول.........مزولة
تجول تجول تجول تجول........الفضيلة
تستوطن أعلى مزولة الفضيلة
وخنجر البدء بإيماظة التكوين يندس في مدن تخاف الأسئلة
أي مدني: تعري من قمصانك، فيد قابيلَ تطالب بقميص للذئب من يوسفَ!
أي مدني: أسري للشيخ أن يلقي بعقيقته في غيابة الجبِّ
ما دام يعرف أن الخطيئة كانت مسجاةً على جذع نخلة
أيـــ نخلةَ: تأنثي بلحاء الزيتون
وقري عيناً فها أنت تساقين عنوة إلى السرير
هزي الجذع ملياً
......................هزي الجذع ملياً
انفضي مكبات العهر المصرح به على رؤوس المارة
زخي أمطارك على يباب الأرض الخنوع
ليتساقط دخان الأقنعة
......................لتنكشف زرقة السماء

  

( . ) انتهاء

 

 

 


 

ميثم العتابي


التعليقات

الاسم: نبيل نعمه الجابري
التاريخ: 25/10/2010 15:24:48
الاعلامي فراس حمودي الحربي
علي العبودي
علي حسين الخباز
زينب محمد رضا الخفاجي
بلقيس الملحم
سعدي عبد الكريم
عبدالواحد محمد
صباح محسن كاظم
والبهي دوما ميثم العتابي
ولكل من مرَّ هنا تاركاً خلفه قزحيات النور المنبعث من بين السطور، شكرا لكم ولحضوركم الامسية، والشكر موصول مرة أخرى للألق المتصدر بيت القصيد الاعلامي والشاعر الجميل ، الصديق ميثم العتابي .
محبتي لكم / نبيل

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 25/10/2010 04:11:57
أصدقاء الكلمة المبدعة نبيل،ميثم،سلام،عدنان....رائعون دوماً..نبيل تجربة مهمة تحفر معرفياً بهدوء وبلا صخب..تمنياتي له ولجميع الحضور بالمزيد من الابداع..

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 25/10/2010 04:03:38
الأستاذ العزيز ميثم العتابي
صباح الخير
ودمت متآلقا كعادتك في كل مواقع الثقافة بحسك المرهف
ومقدرتك علي رصد صور من واقع بوعي الشاعر والأديب الموهوب وللأخ الفاضل نبيل نعمة الجابري التحية ومزيد من إبداعات شعرية وندوات تحمل روح كربلاء المؤمنة والملهمة من عصر لعصر وتقبل تقديري
عبدالواحد محمد

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 24/10/2010 23:29:19
الشاعر المحلق داخل التخوم البعيدة
اخي وصديقي ميثم العتابي

كنا ثلاثة
ورابعنا ...
مدينة اسنها كربلاء

1- ميثم العتابي
2- سلام محمد البناي
3- المحتفى به الشاعر الجميل نبيل نعمة الجابري .

ويا ليتني .. كنت خامسهم !!!

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 24/10/2010 20:19:39
أي ميثم!
لعلك قصدت ابتداءنا لا انتهاءنا
في زرقة أدكن من الوطن!
لقد أدمنا السور
ولربما بعد الزمان يعود أمصالنا على البرود المفاجيء!
ترى أي مصل يتحمل كل هذا؟
لكما تحياتي
للقصيدة التي تجيدون ضربها بالسياط
لأمي كل صلواتي..

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 24/10/2010 15:22:34
الاخ الطيب العتابي ميثم
كنت دوما ابحث عن شعر استاذي نبيل نعمة الجابري واسال عنه دوما تصورت من خلال ابداعه انه كبير بالسن وربما اكبر مني لطالما امتدحه لي اخي البناي وابي الخباز وبانه يحمل من الخلق الطيب الكثير
اكتشفت اليوم انه اكبر مني ابداعا حتما واصغر مني سنا باعوام كثيرة...سيكون حتما من اليوم مع قائمة ابنائي النوريين وسيحمل معها لقب استاذي ومعلمي
سلمت يداك اخي العتابي ايها المبدع الكبير..نقلتنا لاجواء ابداع حقيقية...دمت بكل الخير والابداع

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 24/10/2010 14:50:29
استاذنا المبدع علي الخباز
كان مكانك في قلوبنا
المحبة التي تعرف

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 24/10/2010 14:49:42
الشاعر الرائع الاخ علي العبودي
محبتنا الأبدية لكم
سنلتقي بإذن الله قريبا
خالص الدعاء

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 24/10/2010 14:48:06
الإعلامي فراس حمودي
التقدير والإحترام لكم ولحضوركم الرائع
محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 24/10/2010 07:49:47
سلاما ايها الرائعون كان الوعي له حضوره الكبير في امسية نوعية رائعة الف مبارك نجاحكم

الاسم: علي العبودي
التاريخ: 24/10/2010 06:23:52
مبارك لكم هذا الجمال
خطوات نتمناها مستمرة عطاءا متميزا
بوركت واحسنت

الاسم: الاعلامي فراس حمودي الحربي
التاريخ: 24/10/2010 04:35:24
......................هزي الجذع ملياً
انفضي مكبات العهر المصرح به على رؤوس المارة
زخي أمطارك على يباب الأرض الخنوع
ليتساقط دخان الأقنعة
......................لتنكشف زرقة السماء
نشاط مميز استاذي العزيز ميثم العتابي سلم قلمك الحر النبيل
تقبلو مودتي وامتناني صباحكم نور

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000