.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الرماد الأخير

حيدر قاسم الحجامي

الصبحُ يعبثُ   ُ

 بما تبقيهِ الذاكرة ,,,

اللون الزائل من أظافرِها الرطبة

أرجوانةًُُ حاضرة

تمتشق ُ الكلمات 

تكتب عن شجرِ التفاحِ الأخضر ِ

عن عنقودِ العنبِ الأسودِ ..

فأكتبُ عن بُرتقالِها الناضج ...

تعيدُ لي ما كتبتهُ

تُسمعني

تغريد بلابلها  الحزينة 

تُعم إرجاء حديقة الأوراق

المتأهبة للسقوط ...

متاهة كبرى ...

تهجسُ ...ببطئ :

أيها القادم ُ مع الضباب

أيها المعفر ُ  بالندى ,,,

  

آنَ  رحيلكُ  ...

نحنُ على أبواب الخريف ...

الرماد وحدهُ سيأتي

يحملُ تباشير انهزام خرافة

الحياة

الدائمة ...

وسيبددُ كل قصائدكَ الحمقى

الرماد سيذرُ في حدقتنا

غباراً ثقيلاً

بثقل الفاجعة ...

سيهدرُ ما  تبقى

من كبرياء الشجر

سيبددُ حمى أسمائنا

وسيمحو أخر القبلات

من شفاهنا 

بقطرات المطر 

هناك ...على شخير الدببة

الغافية ...يتربص

بنا الرماد ...

هل تعرفين ؟

حين يأتي

الرماد الأخير

اجمعيني في ما تبقى من أوراقكِ

الشاهدة   ...وانثريني

على شرفات سدرتك الواجمة

قبل إن ينثرنا الخريف ...

لا شيء سيبقي لنا سوى

سوى إلا شيء ,,,

انثريني هناكَ وحيداً ,,,

قرب الفرات المدمى

بأحلامنا الضائعة 

اهجريني للأبد ...

أو اعُزفيني نغمة

للعاشقين ...

هل تعرفين ؟

فتُغلقها   النافذة

....

 

20/8/2010

  

 

 

 

حيدر قاسم الحجامي


التعليقات

الاسم: الاعلامي فراس حمودي الحربي
التاريخ: 12/10/2010 03:51:32
آنَ رحيلكُ ...

نحنُ على أبواب الخريف ...

الرماد وحدهُ سيأتي

يحملُ تباشير انهزام خرافة

الحياة

دمت قلم رائع ايها الحجامي الاصيل حيدر قاسم سلمت الانامل
تقبل مودتي وامتناني مع باقة ورد صباحية

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000