.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


( ريبورتاج مصوّر ) في رحاب المسيّب : النوريّون خارج ألنت !

ناظم السعود

المسيّب / ناظم السعود  

كانت الفكرة تجمع بين الطرافة والجدّة والمتعة وقد أوجزها لي سلام محمد البناي في رسالة انترنيتية هكذا : لطالما تعايش النوريون في شبكة واحدة اقتصوها خيمة لهم من سماء افتراضية زرقاء فكانت ( الخيمة ) ملتقى لأقلامهم وموئلا لطشّ مكنوناتهم وتسريب آهاتهم وأشواقهم ،واصبحت محل استراحاتهم وموضع اشتباكاتهم اللاتنتهي! ...فماذا يحصل لو أنهم فارقوا شبكتهم وأراحوا خيمتهم من لهوهم وجدهم وضوضائهم ولو لساعات ينفصلوا خلالها من افقهم الافتراضي  لينضموا سويعات الى عالم الآخرين الواقعي؟!

 

 سلام محمد البناي

  

وهكذا كان .. حشد من الاتصالات الهاتفية تطرق أبواب النوريين المتوزعين بين كربلاء والحلة وبغداد حيث اختيرت ( المسيّب ) محلا للّقاء ( وأظنه الأول من نوعه خارج المناسبات الثقافية ) وقد جاء اختيار المسيب لامتلاكها عاملين جوهريين : لأنها أولا ( حالة جغرافية ) وسط بين أقطاب جغرافية متباعدة ، وثانيهما لأنها محل سكنى للنوري الطيب والقلم الأنيق   سلام كاظم فرج صاحب الدعوة لهذا اللقاء المضاد لعالم الافتراض والمكتظ بثنائي الجدل والدسم !!.

وقبل الموعد بيوم هاتفني النوري المحنّك صاحب الابتسامة الحانية حمودي الكناني مؤكدا الدعوة ( ابو اسعد موعدنا صباح غد الجمعة امام الكراج الموحد فحذار ان تنسى موعد النوريين !) وكان هذا إنذارا مبطّنا من اسم اجّله وأخشى من وعوده ووعيده ! ، وكان علي ان أتحّرر من التزاماتي اليومية مع صحيفتي ( العهد والشرق ) ووكالة أنباء الإعلام العراقية / واع وإذاعة كربلاء لاتفرّغ لرحلة مجهولة في مسيب معلومة !.

  

 

  

حمودي الكناني وسلام كاظم فرج

  

  

وفي الموعد والمكان المحددين اقتربت مني سيارة مترفة وهبط منها الكناني والبناي مرحبين وقد أصّر( وفي رواية أخرى ألّح ) حمودي الكناني  ان اجلس في المقدمة وقد أوجست خيفة من هذا الطلب لأنه في بلدي الحالي (طويريج) هناك قانون يوجب على من يجلس في ( الصدر ) ان يدفع الأجرة كاملة بينما كانت هناك (سنينة ) في بلدي السابق (الفضل / بغداد ) تشترط على من يجلس في المقدمة ان يتولى مهام فتح وإغلاق الأبواب والنوافذ في حالات التنزيل والتصعيد والاختناق ولا سيما أثناء المسيرة العسيرة لتشكيل الحكومة !لهذا كتمت طلب الكناني في نفسي حتى عودتنا بلا خسائر من  الأفق المسيباوي .

وأثناء الرحلة علمت ان سائقنا هو نجل الكناني واسمه ( علاء )  له كتابات أدبية كما يهوى عالم الاتصالات والكاميرات وقد أفادتنا هواياته كثيرا في الجلسة النورانية ، وأثناء الرحلة من كربلاء الى المسيب افتقدت الوجهين النوريين علي الخباز وميثم ألعتابي ولم اعلم حتى اللحظة ( الأسباب الموجبة ) لعدم وجودهما معنا وقد يكون السبب ان الخباز والعنابي كانا يبحثان عن اللغز الذي حفّز شاعرنا العالمي يحيى السماوي على كتابة مقاله الناقد لمآرب وكواليس التعليقات في كوكب النور !.

  

          

الخباز     

 

  

العتابي 

  

  

وفي الطريق تبادل البناي والكناني رشقات غير موجهة من الآراء والسجالات التي يجدها السامع المحايد لا تعني أحدا او شيئا ولكنها للذي يجلس في المقدمة تفصح عن كل شئ كما تقصد الآحاد جميعا ، غير ان الخبر السعيد فعلا ان الكناني فاجئني شخصيا باتصاله الهاتفي بالناقد والصديق الحميم فائز الحداد الذي تبين انه الآن في بغداد وقد فرحت لأنه اخبرني انه سينظم الينا في وكر المسيب !،

 

   

فائز الحداد

  

وما ان وصلنا الى المكان المحدد ( امام مدرسة العهد الجديد ) حتى وجدنا ألنوري الجميل ( متولي شؤون الضيافات مابين السويد وحتى أطراف المسيب ) سلام كاظم فرج الذي أخذنا بجولة استطلاعية لتطمين القلوب من ان المنطقة أصبحت بشكل آخر مطمئن ( أمان وسلام ) لكننا ما ان خطونا باتجاه بيته حتى صادفنا تلا من القمامة يقيم بجانب مدرسة ( العهد الجديد ) فانبرى البناي متسائلا :

ما صلة القمامة ب ( العهد الجديد ) ؟! والأكيد انه أرادها ملاحظة عابرة ولكنه نطقها بطريقة أسمعت أهالي المسيب وضواحيهم ! أما انا فقد حذرت قلبي المجلوط من إظهار أي تعليق مسموع عن الصلة البنّائية المزعومة !!.

  حين دخلنا بيت مضيّفنا سلام كاظم الذي توضح لي عيانيا انه افتتح في بيته ومن دون ان يخبر احمد الصائغ او ثائرة شمعون مركزا عراقيا يمثل مؤسسة ( النور ) والبرهان انه جند أهل بيته من أولاد وزوجة ليكونوا كتابا ومحررين ومصورين وليطيروا يوميا على جناح النشر من مركز المسيب وحتى عاصمة السويد  ، ثم ياتيك سؤال برنامج من يخسر البليون :هل سدّد آل فرج  بدل الاشتراك واستلام الهويات وحقوق البث بين المسيب ومالمو ؟!.

  

كنا أول من حضر لهذا تكلمنا وتماحكنا لأكثر من ساعة قبل ان يهّل النوريون تباعا : فلاح الشابندر / صباح محسن الجاسم / إبراهيم الجنابي / فائز الحداد ، ولأن الشابندر كان متعبا فقد طلب ( وهناك من يقول انه أمر ) مضّيفنا سلام كاظم ان يأتيه فورا بأقداح الشاي السيلاني  او القهوة التركية او البرازيلية ( نكاية بالعرب الذين طردوا الحداثة من بوابة الألفية الجديدة وانضمامهم لعصر المناطحة والمحاصصة !)، وفورا ايدّ المطالب المشروعة للشابندر كل من الكناني والبناي والسعود ظنا منهم ان هناك مشكلة في رأس الشابندر ويجب حلّها سلميّا بالمهدّئات وإلا ستهيمن على الجلسة  فلسفة  الحيص بيص !.

 

  

فلاح الشابندر

  

وفجأة سمعنا أطلاقات تنويرية وهتافات مدوية فبسملت وحوقلت وقلت لمن معي مهنئا ( لعل الحكومة خرجت أخيرا من بطن الحوت) لكن المضيًف الذي جند أولاده وأبناء عمومته لجمعة النور هتف بنا

( مرحى لكم فقد اقبلت قافلة النوريين من بغداد ) ونهضنا بشرين ومهللين وفتحنا الأذرع للقادمين :

سعدي عبد الكريم / راضي ألمترفي / جمال الطالقاني .. ويا لهم من ثلاثي مرعب اذ أنهم ما ان استقروا في الجناح الشمالي حتى اخرجوا عدتهم النقدية وانهالوا بها صليا على باقي ولا سيما الجناح الجنوبي ( جناح فائز الحداد !) وأخذت أوشك على رفع عكازي مستسلما من هذه الصولة البغدادية العزوم لولا ان تداركهم ابراهيم الجنابي باطلاقات موجهة أصابت الجناح المقابل بالصمت المؤقت !

وقد وتّرني سؤال ذاتي : اين ( آل يعقوب ) .. يعقوب ومنى وفاطمة وكتمت السؤال لئلا يقول المعقبون ان وزير التجارة هدد بقطع المعونة الشتوية عن كل ما يذكّره بمسلسل يوسف الصديق!،

 وسط   التراشق الحواري من طرف واحد لمحت  سعدي عبد الكريم يعاتب الشاعر البناي لان الأخير لم يف بوعده له للقاء في كربلاء ، فأعلن البناي جهرا عن قبوله اية عقوبة ولكن عقوبة سعدي كانت عبارة عن لقاء مفتوح يهيئ له البناي بشكل مزامن لعقد الجلسة الأولى للحكومة الجديدة فقمنا بتهنئة البناي قائلين له:إبشر !.

  

 

  سعدي عبد الكريم هاتفا والطالقاني مصغيا والمترفي متهيئا

  

وقبل ان تعلوا السحابات ويستعّر الوطيس بادر السعود بمحاولة تبريدية يائسة للموقف الساخن بان وجه سؤالا مباغتا لصديقه المعتق فائز الحداد ولم يعلم ان سؤاله سينكأ جرحا كاد يندمل في قلب الحداد :

•-        انا اعرف انك مقيم في العاصمة السورية منذ سنوات ولكنني أفاجأ بك في بغداد بل في المسيب الان فبماذا التعلل؟

 اردتها فرصة لإبعاد الاحتدام المبكر ولم اعلم أنني أثير الأشجان في نفس الصديق الطيب فائز الحداد ، اذ وجدته يتنهد ويخرج مزنة لبدت في داخله منذ سنين  :

•-        حين صدر ديواني الشعري الأول جاءتني ثلة من جنود الأمريكان واعتقلوني لعدة أشهر بسبب مضمون الديوان وقد وجدت نسخة منه عند المحقق وأشار اليه أكثر من مرة وهو يحقق معي وما أن أفرجوا عني حتى قررت السفر بعد ان هجست ان في الجو غيم ملون ! وهكذا وصلت دمشق وبقيت طوال السنوات الأخيرة ولكنني كنت بحاجة لمبلغ هناك حتى استقر في سكن خاص ولهذا السبب عدت هذه الأيام لتدبير المبلغ الذي احتاجه، ولكنني اقول لكم أنني أتابع  بلدي العراق بقلب دامع فيا ليته يعود لأعود !.

 وهنا خشيت كثيرا من الكلام الرثائي للحداد لأنني سبق وان كتبت المقدمة لديوانه الأول المعنون ( قبعة الأفعى ) فتهيأ لي ان هناك مذكرة أمريكية صادرة بحق كاتب مقدمة الديوان المغضوب عليه!

ولكن الحداد قال ان الديوان المقصود لم يكن ( قبعة الأفعى ) بل ديوانا ثانيا لم يشأ أن  يذكر اسمه !

ووصلنا غوث النوريين للخروج من هذه ( المحزنة ) اذ هطل علينا تباعا سرب من نوريّي المسيب والإسكندرية يتقدمهم موسيقار الفرات العذب صباح محسن جاسم بكامرته واتصالاته وترجماته ومعه الشاعر والناقد ابراهيم الجنابي (رئيس منتدى الإسكندرية الأدبي) وقد ارتدى ومعه صباح محسن الجيل الثالث من دشداشة شاكر ، وبرز لنا أديب كنا نسمع به ولا نراه خارج الورق واعني الرجل الدمث توفيق حنون المعموري( شاعر وروائي ورئيس منتدى أدباء المسيب) فاذا أضفنا الى هذا السرب جماعة آل سلام كاظم :

القاصة سنيةّ عبد عون رشو والكاتب هشام سلام كاظم وعميدهم سلام لأدركنا أننا بتنا أقلية وسط كتلة المسيب -اسكندراني !.

  

لكنني عجبت ان صباح محسن جاسم حرص على ان يثير حوارا عن مفهوم الالتزام واين موقع الكاتب الملتزم  في عصر القطب الواحد والعولمة او الأمركة ( لا فرق) ، وغير هذا المحور وجدت صباحا يلوذ بصمت داخلي كظوم ينوء وئيدا تحت لغز محير: من يلم أشتات أعضاء مجلس النواب المتوزعين بين القارات الست ويعيدهم طائعين الى الأوكار الخضر؟ وقد ظل طوال الجلسة مشغولا بإجابة لن تأتيه ابدا !.

  

 

البناي والطالقاني وسعدي والمترفي وامامهم الكناني

  

وبدأ السجال

  

وكنت اعلم ان أعاصير النقد آتية لا ريب فيها لان اغلب النوريين ملتزمين مثلي بمقولة سارتر الذائعة وهي ( المثقف ناقد بالضرورة ) ولهذا لم اتفاجا بأي مباغتة من سؤال سلام كاظم الذي أراد تسخين الجلسة من البداية : ما هو المشهد النقدي الان ؟ فوجدها الطرفان الشمالي ( جناح سعدي عبد الكريم ) والجنوبي

( جناح فائز الحداد ) فرصة سانحة لطرح ومبادلة مختلف مناهج النقد وأطرافه وأنماطه واستمتع الحاضرون بوجبة حوارية دسمة استباقا لوجبة الغداء فقد تنسمت أنوفهم بأطايب البنيوية والحداثة ومصيبة موت المؤلف وموت النص وموت المتلقي ! ومن جهته أعلن سعدي عبد الكريم على رؤوس الشهود عن بعض أدبياته الثورية: (( اية قراءة للنص هي خيانة للنص !)) وغلظ صوته وهو يردد (( كلنا انطباعيون !)) .

وكان دور حمودي الكناني بارزا في دس الأسئلة  داخل علب التوابل منعا لهبوط النقاش فقد سال أولا فائز الحداد سؤالا يعد من نواقض الوضوء وهو : متى تكتب ؟! فأجابه الحداد إجابة تشبه رد عضو مجلس النواب على من يسأله : كم تستلم؟! فيأتي الجواب واحدا من الحداد والنائب : لا وقت محدد.. ولا شئ ثابت وكله حسب الاستفزاز !! ،عندها صوب الكناني عيونه الأربع  الى راضي المترفي وعالجه بجنحة السؤال :وهل يصلح الشاعر ليكون ناقدا ؟ فاجابه المترفي واثقا :ان افضل ناقد للشعر هو الشاعر نفسه !، وكان الكناني عقب كل سؤال يطرحه يقول: أريد أن ارتاح! وشعرت كما لو ان أزميل الأسئلة يخزه فعلا .

  

  

  الكناني : أريد أن ارتاح

  

 وسرعان ما أعيدت كرة الأسئلة الى جناح سعدي الذي اهتبل الفرصة ومر سريعا على زمن بارت وقراءة النص وتفكيكه ليعلن خلاصة غير منقوصة : نحن نعيش ترفا نقديا ! وكان الى جانبي مضيفنا الكريم سلام كاظم ولحظت انه بات يتلوى من سخونة الأسئلة فخشي على بيته من النتائج وما كان منه إلا ان رمى سؤالا مزدوجا للسعود والحداد : هل لكل شاعر قاموس شعري ؟ فأجاب السعود ان الشاعر لو اجتهد وكون ذخيرة لغوية ومعلوماتية فالجواب نعم ، في حين قال الحداد انه يميل الى الأسلوب أكثر من القاموس .

  

  

  

محاور ثنائية

في الركن الغربي للجلسة ( جناح ابراهيم الجنابي ) نشبت ( وروي أنها نبشت  ) حوارات حادة عن معنى الكتابة  ولم نكتب وسوى ذلك من أسئلة دخلت الان في (البورد العربي) وكان اكثر المتصدين لها هو الناقد الجنابي الذي فتح الاثر والموروث والمعاصرة ليقول ان الكتابة تاتي بعد عملية وخز للمكنون في داخل الإنسان ، واثنى السعود على إجابة الجنابي  وجاء بمثال مصدق للإجابة وكيف ان الروائية غادة السمان كتبت روايتها المعروفة ( بيروت 75 ) وهي تحت تأثير حقن المخدرات واعترفت بهذه الفعلة لحاجتها لاستفزاز اللاوعي وإخراج مكنونه

في حين ذكر الشاعر سلام البناي ان القصيدة لا تحتاج الى استحضارات خاصة لكي تكتب لأنها تأتي عفوية وبالصدفة!

وكرت الإجابات من الاجنحة كلها :

راضي المترفي : القصيدة تولد مرتين

الكناني : الشاعر شخصية مجنونة في لحظة معينة

الحداد : القصيدة تكتب بوعي ( وكأنه يرد على الكناني)

سلام كاظم : الكاتب لا يؤخذ بجريرة نصه

فلاح الشابندر : الحدث اكبر من الكل فهو يرى  ما لا يراه الآخرون..

وهنا عاد حمودي لطرح سؤال اقضه وابعد عنه فنون الراحة:

متى يكتب الشاعر القصيدة ؟

فاجابه المترفي فورا :ان البيت الأول هو هبة السماء !.

وهنا أزف وقت وجبة الغداء وقد تصدرتها بضعة اسماك علمت من مصادر خاصة ان حمودي الكناني من هواة صيد الأسماك وله صولات وجولات في برك خاصة وعامة ضمن قواطع كربلاء وكانت الحصيلة هذه الوجبة الدسمة حين سكت الكلام .

انها لعمري صور ومواقف لا تنسى لحشد من النوريين الذين التقوا وتحاوروا لاول مرة خارج النت !.

 

 

 

 

 

 

ناظم السعود


التعليقات

الاسم: شينوار ابراهيم
التاريخ: 18/10/2010 02:17:24
الى الاخوة النوريين
الف تحية لكم


شينوار ابراهيم

الاسم: حسن هادي الشمري
التاريخ: 08/10/2010 19:49:53
سيدي ناظم السعود رائع هذا الريبورتاج ورائعة هذه اللقاءات الجميله ورائعة هذه الاقلام التي تكتب لتبني وطنا نعيش فيه ومن اجله فكفانا موتامن اجل الوطن

الاسم: حسن هادي الشمري
التاريخ: 08/10/2010 19:37:17
سيدي ناظم السعودرائع هذاالريبورتاج ورائعة هذه اللقاءات الجميله ورائعة تلك الاقلام التي تكتب لتبني وطنا جديدانعيش فيه ومن اجله فلقد متنا كثيرا من اجل الوطن وكفانا موتا

الاسم: هادي عباس حسين
التاريخ: 08/10/2010 19:28:06
الستاذ الفاشل ناظم السعود المحترم
السلام عليكم
بورك لقائكم المبجل فانتم من تحافظون على الكلمة ومصداقيتها في وقت صعب التميز بين الجيد والرديء
وتقبل احترامي وتقديري العالي لمن حظر معك وانا ارتقب منك كل شيء جديد...
هادي عباس حسين

الاسم: ابراهيم داود الجنابي
التاريخ: 08/10/2010 18:38:02
ما زلنا نتلذذ برحيق لقائكم ايها الاحبه تحياتي لكم ايها النبلاء

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 08/10/2010 09:20:20
لأنني اعرف مشاغل اخي وحبيبي الاستاذ ناظم السعود اتقدم بالنيابة عنه وعن كل من حضر اجتماعنا الادبي والاجتماعي اللطيف الى كل من ترك تعليقا بالشكر الجزيل والمحبة الصادقة واعتذر لاستاذنا الشاعر الكبير يحيى السماوي عن كل تقصير واقول له لا بأس الايام بيننا وانت مطلوب زيارة لي تشرفني بها . وللأخت الشاعرة الرائعة رائدة جرجيس اقول آمين يارب العالمين.. وسعدت بمجموعتك الشعرية وكانت التفاتة كريمة منك ومن الاستاذ الشاعر فائز الحداد وتقبلي تحيات ام هشام.. شكرا لاخينا الكبير احمد الصائغ لولاه ما كانت هذه اللمة.
ولاختنا الاديبة رفيف الفارس الشكر الجزيل واقول لها كوني مطمئنة الصائغ في حدقات العيون.. وكل الحب للأساتذة خالد الخفاجي وسلام نوري وصباح محسن كاظم ( كان مكانكم خاليا) كذلك الاستاذ علي مولود. ولسفيرة الحب والابداع العراقي المتنور زينب بابان تحياتي ومحبتنا انا وام هشام. وللأخ الاستاذ عبد عون النصراوي كل التقدير وللحاج الاستاذ عطا الحاج يوسف منصور كل الامتنان وللصديق الاستاذ رشيد الفهد كل الحب والامتنان
ولاخي الاستاذ علي السيد وساف التحية واقول كونوا مطمئنين انتم في جمارة القلب سيما الاديبة ثائرة شمعون ابنة العراق وحارسة النور كل النور..
والى الاخ العزيز الاستاذ فاضل عزيز فرمان تحية وسلام. والى الاخت قارئة ياليتك كنت معنا فاختك ام هشام مشغولة في التعرف عليك وتردد لعلها فلانة او فلانة..
والى الاخ الاستاذ احمد الرواز كل الحب والتقدير. والى عطر ليمون فلسطين ريما زينة كل الحب وتحيات ام هشام.
والى استاذنا الشاعر علي الخباز محبة وسلام والعتاب على الكناني والله. والى اخي وحبيبي الشاعر ميثم العتابي الاعتذار والعتب على استاذنا الحبيب الكناني والله لقد اعتمدت عليه.
دمتم بالف خير..

الاسم: رائدة جرجيس
التاريخ: 08/10/2010 00:37:22
الرائع بلا حدود الاستاذ ناظم السعود
تحياتي لك وتقديري

لقد فرحت بهذا اللقاء الجلل الذي ضم خيرة ادباء العراق وشعراءها
وفي بيت كريم للاستاذ سلام كاظم فرج
وملكة بيته الاديبة سنية عبد عون رشو وسعدت كثيرا بالتعليقات التي قرأتها
وتعقيبا على تعليق الاستاذ الشاعر الكبير يحيى السماوي في دعائه ..
اللهم
أجعل زاد العراق زقوما بحلق كل خرنكعي
كما قال .. واكن عوننا يا الله بوجه كل السلفيين والمتجرين واصحاب القلوب السوداء الذين يكرهون النور والابداع

ياربي احفظ العراق ومبدعين الحقيقيين
وكن عوننا في لقم أبرهة وكل أبرهة ومسيلمة كذاب حجرا
تحياتي للجميع

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 07/10/2010 21:38:44
الاخ الكبير الاستاذ ناظم السعود

ريبورتاج جميل ورائع سطر بأنامل وفكر اديب كبير ومخضرم ... فبارك الله بكل من سعى بلقاء تلك النخبة الخيرة من مثقفينا وشعراؤنا النوريون وكم كانت المفأجأة كبيرة وسعيدة حينما التقيت بأخوة لي لاول مرة في دار العزيز الغالي الاستاذ ابا هشام الاديب سلام كاظم فرج وزوجته المصون الاخت العزيزة سنيه عبد عون لكنهم كانوا في القلب ...
فشكرا لك اخي ناظم السعود وشكرا اخي الغالي حمودي الكناني وشكرا لك اخي فائز الحداد وشكرا لك اخي صباح محسن جاسم وشكرا لك اخي فلاح الشابندر وشكرا لك اخي ابراهيم الجنابي وشكرا لك ايها العزيز سلام البناي وشكرا لكم اخوي راضي المترفي وسعدي عبد الكريم وشكرا لك اخي غازي المالكي وشكرا لك ياعلاء ياابن اخي الكريم صاحب المشاكسات والانقلابات النورية ... وشكرا لكل الانفاس الزكية والاخوة الرائعة التي كانت حاضرة جلستنا النورية ... كما لايفوتني الا ان اتوجه وبأمتنان كبير الى الغالي ابا هشام على حسن ضيافته الفراتية الرائعة ... لكم مني ايها الاخوة جميعا كل التقدير فقد سررت ولله بجمعكم الطيب وتشرفت برؤيا وجوهكم العراقية الاصيلة بمحبتها وطيبتها المميزة ...


لكم تحاياي ومحبتي جميعا وسلمت ايها الاديب المخضرم اخي ابا اسعد على تغطيتك الرائعة حقا .... والى لقاءات اخرى اشمل بأذته تعالى ... وهذا تعليقي الثاني ارجو ان يجد طريقه للنشر مع قبلاتي الاخوية الحارة ارسلها الى جبين الغالي ابا حسام ...



جمال الطالقاني


جمال الطالقاني

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 07/10/2010 17:00:14
الشيخ الوقور وهالة الادب الاخ والاب الكبير ناظم السعود الطيب الريح والمذاق والحبيب الكنانى وسلام السلام واخى صباح والفديس الحداد وسلام تربيع البناى والاخ الاستاذ الطلقانى والناقد الرائع سعد عبد الكريم والمترفى مترف فى الادب والعزيزه علينا جميعا ام هاشم الطله الحلوه اخوتى كان لى الشرف معكم سجلتاه تاريخيا لى والسلام وتدوم المحبه ياربى اخوكم الزغير فلاح 0000

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 07/10/2010 07:44:14
سلام الله عليكم اخوتي والف طوبى لكم جمعكم الرائع تقبلوا محبتي ومودتي ودعائي

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 06/10/2010 22:05:34
حبيبي عميد الصحافة والمحبة الكربلائية الأديب ناظم السعود : محبتي وعتابي ..

أما المحبة فلأنك أحد أنقى سدنتها لذا فإن محبتك لها فرض الوجوب ... وأما عتابي فهو مستحب فاسمح لي به والمثل الشعبي العراقي يقول " إذا تريد صديقك دوم عاتبه كل يوم " ... والعرب تقول أيضا : " عاتبْ كبير القوم ، ولا تطلب الحاجات إلآ من أهلها " فكيف ارتضيت لنفسك ياصديقي أن تجاهر بالإفطار أمام الصائم ؟ يعني : هل يجوز شرعا لمّا تشوف إنسان مثلك وأخوك بالدين معدته تقرقر من الجوع وشفايفه يابسة من العطش وإنت تاكل سمك وتبسي وبرياني وتشرب شربت تمر هندي أمامه وتمطق : كأنما تكلله حنّيصك ـ وإنت تعرف عنده فقر دم ونقص كالسيوم ؟بعدين كيف رضيت لحمودي ياخذك إنت وسلام البناي بالسيارة للعزيمة من غير مل تمرون عليّ وتاخذوني وياكم بطريقكم... شنو هيّ أديلايد بعيدة عن كربلاء ؟ تخافون على فائز الحداد لا يصير عنده نقص كالسيوم وما تخافون عليّ ـ بينما فائز يوميا ناسف سمكة كاملة بدمشق وإذا ما تصدكني إسأل حسين سرمك وفلاح الشابندر ... فلاح الشابندر نفسه دز لي رسالة قبل فترة من دمشق كتب بيها يكول : جسمي صار بيه فايض كالسيوم بسبب فائز لأن يوميا لازم يوكلني سمك حتى فطورنا سمك ... ليش أخويا عندك عداوة وياي ؟ شيصير لو تطلب من سلام يأجل العزيمة شهر زمان لمّا أجي نهاية الشهر القادم ؟ هيّ هذي المروّة ؟ آني أعتب عليك وعلى سعدي وجمال ( بالنسبة لراضي المترفي ما ينعتب عليه لأنه يتنومس على المقالب ... بسفرتي الأخيرة عزمني على بيض وباقلاء ... آني اعتذرت لكن هوّ حلف بالطلاق لازم ألبي الدعوة ، إتفق وياي على موعد وقال : انتظرني الساعة تسعة أمام مقهى أم كلثوم اللي بساحة الميدان ... إجيت الساعة ثمانية ونص وبقيت واقف وانتظر للساعة ثلاثة بعد الظهر ، تاليها صارت بيّ موعه من الشمس ... خابرته دا أعاتبه ، كان يقول : يا أخي آني قصدت الساعة تسعة بالليل .... شوف الحيلة شلون ... يكول آني قصدت الساعة تسعة بالليل ـ ليش آكو واحد يتعشى باقلاء وبيض ؟ تاليها عرفت من أخونا عبد الرزاق داغر الرشيد أن المترفي كان معزوم هو وسعدي على كباب أربيل على حساب جمال الطالقاني وشافني بعينه واكف بالشمس ) ..

الله كريم ، أريد الله يطلّع كل السمك والتبسي والبرياني اللي أكلتوه زقوم وسمّ على الخرنكعي أمير " إمارة العراق الإسلامية" ..

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 06/10/2010 20:46:38
الأخوات والأخوة الأعزاء في النور وخارجه
ممتن للنوايا الطيبة اما ما وراء الكواليس فلا يخفى على شاعر مثل الصائغ والحمد لله انه لا يملك (سكملي رئاسي) ولا دعما (حكوميا) من الداخل أو الخارج .
حظيت بلقاء جل ما فيه انه يؤشر الى حلم طال في لم لحمة اخواتنا واخوتنا العراقيين ممن هم في الغربة وممن هم في الأغتراب خارج حدود ومحيط المنطقة الخضراء.
ما حز في نفسي (قليلا) هو انشغال زميلتنا القاصة سنية عبد عون رشو في امور الأشراف على اعداد الطعام للـ( الغزاة) دون أن تحظ ولو بجلسة بسيطة بين اخوتها النوريين المشعين هما ثقافيا معارفيا. كنا مجرد أخوة دون أخوات رغم اني نبهت لذلك الخلل. واعذروا لي مؤأخذتي هذه فهي مجرد عرض لواقع حال نأمل أن نتجاوزه في المستقبل ( البعيد) .
وبعد .. اشكر الزميل الأديب ( الأنتهازي بمزاج ) سلام كاظم فرج على مفاجآته التي كثيرا ما تذكرني بماض قديم كليم.
مع الأعتذار لأخي ناظم السعود المائز في ريبورتاجه.
فاتني ان اذكر شرف التعرف على الأديب الناقد فائز الحداد .. وهو اضافة مضافة الى سجل معارفي.. فلا نزال بعيدين عن التعرف الى ادبائنا واديباتنا بسبب من واقع مؤلم وأقصائي ظنين.
آمل من كل قلبي ان تتعزز مثل هكذا عرى ادبية على ان تكون منصفة في الجهد والمشاركة والتحضير.
محبتي واعتزازي بالمشاكس حمودي الكناني وبالصحبة والرفقة المثقفة.

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 06/10/2010 18:56:37
عزيزتي الغالية اختي سنية بارك الله فيك وباخي الرائع الشاعر سلام..على الضيافة.. جمعتكم روعه وربي يجعلها دوم هالجمعات المباركة والحلوه..
وتحياتي لكل من تواجد في ضيافتكم ولكل جمهورية النور....

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 06/10/2010 17:32:26
الله الله كلكم ضدي .. لقد اصابني الغرور .. سأمشي على اطراف اصابعي واقول للصائغ هاتني قبلة من خشمك قبلما تنطفىء الكهرباء.. لكن لا يهم لي انصار يؤيدونني في جنوب الكرة الارضية وفي شمالها ... لم اعد اخشى الوعيد والتهديد أسير وخلفي انصاري يرفعون الايدي بالهتاف فلتسقط الديكتاتورية الصائغية واهلا وسهلا بالحداثة .

الاسم: الحداد فائز
التاريخ: 06/10/2010 17:21:40
حدثني في يوم من الايام صديقي الشاعر الجميل سلمان داود محمد بان خالته سالت والدته الراحلة وأمي الروحية ( أكلج سلمان خوما بعده يكتب شعر قالت لها أم سلمان .. لا داده عقل والحمد لله ) ..
والآن من العاقل في هذه المجموعة وقد قرأت الريبورتاج ابنتي الكبرى هديل وصاحت على امها أبويه رح يذبنه بهبيه .. تره أبويه مشترك بمؤامرة لقلب نظام الحكم برئاسة ناظم السماوي وهو قاري البيان ، واتصركعت المرا وانخبص البيت .. الله يجازيكم خيرا لما مرتي تكول اريد بس اعرف فائز ويامن ما ادري وقالت هذا ناظم راس المصايب بشفقته .. والحمد لله عرفوا المسالة لقاء ادبي والجماعة ينحتون الكلام هدأت النفوس وصبولي غدة وراها ..
حقا لقد كان لقاءا رائعا لنخبة جميلة من أدباء النور ..
شكرا جزيلا لمضيفنا الشاعر الجميل سلام كاظم فرج والسيدة عقيلته الأديبة الرائعة أم سلام .. وشكرا لكل الأخوة الأدباء الحضور ..
ولا اخفيبكم سرا بعد الغداء قالت زوجتي رح اجبيلك شاي مال خوش ولد .. الظاهر هناك شاي مال مشاغبين .. أما كنا مشاغبين ؟؟
وأولنا ناظم السعود شيخ النقاد والصحفيين والكناني والاخرون ..
تحية للنور وعلى رأس كادره الجليل فلاحنا احمد الصايغ والشاعرة الرائعة وحبيبة أخوتها ثائرة البازي وزميلتنا الرقية رفيف الفارس وصديقنا الجميل الوساف ..
وللكل محبتي .

الاسم: الحداد فائز
التاريخ: 06/10/2010 17:17:54
حدثني في يوم من الايام صديقي الشاعر الجميل سلمان داود محمد بان خالته سالت والدته الراحلة وأمي الروحية ( أكلج سلمان خوما بعده يكتب شعر قالت لها أم سلمان .. لا داده عقل والحمد لله ) ..
والآن من العاقل في هذه المجموعة وقد قرأت الريبورتاج ابنتي الكبرى هديل وصاحت على امها أبويه رح يذبنه بهبيه .. تره أبويه مشترك بمؤامرة لقلب نظام الحكم برئاسة ناظم السماوي وهو قاري البيان ، واتصركعت المرا وانخبص البيت .. الله يجازيكم خيرا لما مرتي تكول اريد بس اعرف فائز ويامن ما ادري وقالت هذا ناظم كبل المصايب بشفقته .. والحمد لله عرفوا المسالة لقاء ادبي والجماعة ينحتون الكلام هدأت النفوس وصبولي غدة وراها ..
حقا لقد كان لقاءا رائعا لنخبة جميلة من أدباء النور ..
شكرا جزيلا لمضيفنا الشاعر الجميل سلام كاظم فرج والسيدة عقيلته الأديبة الرائعة أم سلام .. وشكرا لكل الأخوة الأدباء الحضور ..
ولا اخفيبكم سرا بعد الغداء قالت زوجتي رح اجبيلك شاي مال خوش ولد .. الظاهر هناك شاي مال مشاغبين .. أما كنا مشاغبين ؟؟
وأولنا ناظم السعود شيخ النقاد والصحفيين ..
تحية للنور وعلى رأس كادره الجليل فلاحنا احمد الصايغ والشاعرة الرائعة وحبيبة أخوتها ثائرة البازي وزميلتنا الرقية رفيف الفارس وصديقنا الجميل الوساف ..
وللكل محبتي .

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 06/10/2010 16:29:12

بسم الله الرحمن الرحيم
ايها الاخوة النوريين
لقد عملت اجهزة طاغية النور وارصاده التجسسية باجتماع رؤوس الفتن والاضطرابات في جمهوريتنا الفتية فسعت كل جهدها من اجل الحضور في هذا الاجتماع والاطلاع على حيثياته والقرارات التي تتخذ فيه وتجسيدا لذلك كانت ظلال مودة النور ومشاعر اهله تحوم بالمكان وكل من الحاضرين يفتقد حبيبا نوريا ويتمنى لو كان هذا الحبيب حاضرا ليحس ضمن المتآمرين وتحترق اوراقه عند ديكتاتور المحبة لكن ليس كل ما يتمنى النوري يدركه تجري الرياح احيانا بما لايشتهي حمندلي .. لقد فات الاستاذ الكبير ابو اسعد ذكر حضور احد النوريين المتألقين ورغم ان هذا الحضور بالصوت الا ان الزميل العزيز خزعل المفرجي اتصل من العمارة وطلب فتح المايك وتحدث مع الجميع وقدم دعوة كريمة لاجتماع النوريين في العمارة لتدبير محاولة انقلابية جديدة واتفقنا مبدئيا على الخميس من الاسبوع القادم لتلبيتها وقبل ان يأخذني الكلام اهمس في اذن ديكتاتور النور والمحبة صديقي الصائغ الذي لم يذكرني مع المتآمرين .. ياصديقي ان الجماعة اتفقوا ووزعوا المناصب وكلفوا ابراهيم الجنابي بكتابة البيان رقم واحد والحداد بقرائته وسلام البناي لكتابة النشيد الوطني ومنحوا وزارة الصحة للطالقاني والثقافة للشابندر الذي رفضها قائلا : هي اشبيها وزارة الثقافة العراقية غير الفكريات والدموع وتقريبا انهو كل شيء لكنهم اختلفوا على الرئاسةوانحصر الخلاف بين حمندلي وناظم السعود ووجد السعود مخرجا يحصل به على الرئاسة اذ احتكم الى ان يكون اكبر الانقلابيين سنا هو الرئيس لكن رأس الفتنه احبط هذا التدبير عندما اظهر وثيقة تؤكد انه اكبر الجميع سنا ويزيد على السعود بعشرة سنوات مما دفع ابو اسعد الى الاعلان ان هذه الوثيقة مزورة فاتفق الجميع على تحويل القضية للمحكمة العليا وقد يجدون حلا في بيت المفرجي ولو توافقيا في حين يتوقع الجميع ان الامور ستزداد تعقيدا بسبب توقع اعلان خزعل نفسه اكبر المجانين عشقا.
لقدكان لمركز النور اثر واضح في تكوين صداقات وعلاقات اخوية بدأت تأتي ثمارها وتكبر يوما بعد يوم لذا يصبح لزاما على النوريين القيام باكبر كرنفال محبة واعتقال الصائغ وفرض الاقامة الجبرية عليه طول العمر في النور بيت المحبة .

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 06/10/2010 16:10:52
بسم الله الرحمن الرحيم
ايها الاخوة النوريين
لقد عملت اجهزة طاغية النور وارصاده التجسسية باجتماع رؤوس الفتن والاضطرابات في جمهوريتنا الفتية فسعت بكل جهدها من اجل الحضور في هذا الاجتماع ونثر زهور المحبة والمودة والاطلاع على حيثياته والقرارات التي تتخذ فيه وتجسيدا لذلك كانت افياءالنور ومشاعر اهله تحوم بالمكان وكل من الحاضرين يفتقد حبيبا نوريا ويتمنى لو كان هذا الحبيب حاضرا ليحس ضمن المتآمرين وتحترق اوراقه عند ديكتاتور المحبة لكن ليس كل ما يتمنى النوري يدركه تجري الرياح احيانا بما لايشتهي حمندلي .. لقد فات الاستاذ الكبير ابو اسعد ذكر حضور احد النوريين المتألقين ورغم ان هذا الحضور بالصوت الا ان الزميل العزيز خزعل المفرجي اتصل من العمارة وطلب فتح المايك وتحدث مع الجميع وقدم دعوة كريمة لاجتماع النوريين في العمارة لتدبير محاولة انقلابية جديدة واتفقنا مبدئيا على الخميس من الاسبوع القادم لتلبيتها وقبل ان يأخذني الكلام اهمس في اذن ديكتاتور النور والمحبة صديقي الصائغ الذي لم يذكرني مع المتآمرين .. ياصديقي ان الجماعة اتفقوا ووزعوا المناصب وكلفوا ابراهيم الجنابي بكتابة البيان رقم واحد والحداد بقرائته وسلام البناي لكتابة النشيد الوطني ومنحوا وزارة الصحة للطالقاني والثقافة للشابندر الذي رفضها قائلا : هي اشبيها وزارة الثقافة العراقية غير الفكريات والدموع وتقريبا انهو كل شيء لكنهم اختلفوا على الرئاسةوانحصر الخلاف بين حمندلي وناظم السعود ووجد السعود مخرجا يحصل به على الرئاسة اذ احتكم الى ان يكون اكبر الانقلابيين سنا هو الرئيس لكن رأس الفتنه احبط هذا التدبير عندما اظهر وثيقة تؤكد انه اكبر الجميع سنا ويزيد على السعود بعشرة سنوات مما دفع ابو اسعد الى الاعلان ان هذه الوثيقة مزورة فاتفق الجميع على تحويل القضية للمحكمة العليا وقد يجدون حلا في بيت المفرجي ولو توافقيا في حين يتوقع الجميع ان الامور ستزداد تعقيدا بسبب توقع اعلان خزعل نفسه اكبر المجانين عشقا.
لقدكان لمركز النور اثر واضح في تكوين صداقات وعلاقات اخوية بدأت تأتي ثمارها وتكبر يوما بعد يوم لذا يصبح لزاما على النوريين القيام باكبر كرنفال محبة واعتقال الصائغ وفرض الاقامة الجبرية عليه طول العمر في النور بيت المحبة

الاسم: احمد الرواز
التاريخ: 06/10/2010 15:51:39
عندما يجتمع الكلمة والقلم تسيل الافكار نهر من الابداع ويكون الكلام ابداعا.... حقا لقاء له دلالاته الادبية والثقافية ونتاجة الفكري ... لكم احترامي سادتي.....

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 06/10/2010 13:46:09
الكبير بامتياز الأخ ناظم السعود مايسترو كل جلسة . كنتُ سعيدا جدا بوجودك معنا ومما زاد في سعادتي انك كنت الربان في رحلة الذهاب والإياب. ناهيك عما كنت تفيض به من عذب كلام وتمتاز به من سرعة بديهة. بمثلك فليفخر كل منصف. لا يسعني هنا إلا أن أقدم لك بالغ شكري وامتناني على هذا الريبورتاج المثير للقائنا في بيت الأديبين القديرين سلام كاظم فرج وزوجته القاصة الأستاذة سنية عبد عون رشو . أما فيما يتعلق بحضور الأديب علي الخباز والأديب ميثم العتابي فانا أتحمل مسؤولية وتبعات ذلك لأنني لم ابلغهما وهذا تقصير مني وأنا مستعد لأية عقوبة توجهها لجنة الانضباط أو أنني مطالب بالتحضير للقاء آخر يتم في بيتي ويحضره جميع الإخوة و يكون السماوي بين الحضور مصحوبا بالشاعرين كريم الثوري ومكي الربيعي وهذا ليس شرطا وانما أمنية أرجو أن يحققها السماوي الذي اخلف مواعيده السابقة و امضي ليله يبكي ويُبكي مضيفه سعدي عبد الكريم .. كانت جعبتي مليئة بأسئلة معدة مسبقا للشاعر والناقد فائز الحداد ولكني آثرت أن امنح الفرصة للجميع كي يسهموا باغناء الجلسة الحوارية بآرائهم القيمة ... لقد كانت جلسة مثيرة حقا وما أدلى به الأديب سلام البناي بخصوص ارتفاع درجة ضغطك إلى 500 كان أمراً دراماتيكيا لأنك اثبت بالتجربة أن القلب المجلوط بإمكانه تحمل الضغوطات حتى وان كانت فوق المعدل .... يقول عني احمد الصائغ أني أقود مؤامرة ضده وضد آخرين وأنا هنا اعترف لكم بلا مواربة باني للفتنة رأسٌ ولكنها فتنة من نوع آخر تجمع بين الفرح والمرح والنعناعية ..... كان حضور الإخوة رائعا ولقد بلغت سعادتنا ذروتها حينما اطل علينا أبو نثر فائز الحداد وهو يقبض على لحيته ويقول الله كم انتم رائعون أيها المحتفون بنا ! أبا سعد دمت قلما عراقيا لا ينقطع مداده . علاء ولدي يقول وودت لو أني البس قبعة عمي ناظم السعود فقلت له لا بل سيهديك العامري إحدى قبعاته.

الاسم: قارئه
التاريخ: 06/10/2010 13:43:57
خوش عصابه هههههههههههههه
بس حلوين وتخبلون

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 06/10/2010 12:57:29
كان يوما مبهجا ...وليس ككل الايام
شعرت بزهو وفرح غامر أثناء إعداد الطعام
إنه لاخوتي النورين الذين أحمل لهم كل الاحترام
وأحب أن أشكرهم كثيرا ...فقد أدخلوا السرور الى قلوبنا

الاسم: فاضل عزيز فرمان
التاريخ: 06/10/2010 12:24:58
سلام عليك ياصديقي الحبيب النقي ابو اسعد
وسلام على المبدعين الرائعين الذين ضمهم لقائكم الجميل
ليتني كنت معكم ياصديقي
فافوز فوزا عظيما

الاسم: فاضل عزيز فرمان
التاريخ: 06/10/2010 12:24:46
سلام عليك ياصديقي الحبيب النقي ابو اسعد
وسلام على المبدعين الرائعين الذين ضمهم لقائكم الجميل
ليتني كنت معكم ياصديقي
فافوز فوزا عظيما

الاسم: علي السيد وساف
التاريخ: 06/10/2010 11:55:15
بيان
الى جماهير جمهورية النور الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بعدما قامت اجهزتنا الاستخباريةالتابعة الى مركز الاخبار بكشف الموامرة التى ارادت الاطاحة بحكومتنا الرشيده
نجدد العهد والولاء الى قائدنا المفدى وحكومتنا الرشيده
بالوقوف صفا واحدا ودرعا حصينا للذود عن حياض الوطن والقيادة الحكيمة
ونعدكم ياسيدي القائد ان نكون السيف المحبة البتار ومطرقة الازهار بيديكم
والكشف عن جميع من تسول له نفسة في التقرب من كرسي القائد

عاش القائد
عاشت جمهورية النور
عاش جمهور النور

على عناد الكناني
ههههههه


مركز الاخبار والمديريات التابعة
مديرية الاستخبارات الخاصة
مديرية التنصت الخاصة

الاسم: رشيد الفهد
التاريخ: 06/10/2010 11:20:40
الاستاذ ناظم السعود
تحية عراقية
هنيئا لكم هذا اللقاء المبارك .

تحياتي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 06/10/2010 10:38:44
الى الاخوة النوريين
الف تحية لكم على هذه الفعاليات
وبالتوفيق ، ودمتم في الق النور.


الحاج عطال

الاسم: عبد عون النصراوي
التاريخ: 06/10/2010 09:11:44
الرائعين النوريين المتميزيين
يا قامة الأبداع وقلعة الأدب وعمالقة الفكر
جلسة أدبية فكرية منوعة وجميلة
أحييكم جميعاً وأستاذي العزيز أبو أسعد
دامت أبداعاتكم
تحياتي وتقديري
عبد عون النصراوي

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 06/10/2010 08:51:19
عرابنا الاستاذ ناظم السعود..
لقد تشرفت بحضوركم البهي ومنحتمونا فرصة لايجود بها الزمن كثيرا فالف شكر لكم جميعا والاعتذار لكل من لم تصله دعوتي فلقد اعتمدت على استاذي وصديقي حمودي الكناني في الاتصال.
وأقول لاستاذي وصديقي رئيس جمهورية النور وزارع بساتينها واشجارها وارفة الظلال احمد الصائغ لا اخفيك لقد كنا ندبر فعلا مؤامرة لتنحيتك ولكن المفاجأة ان الجميع انتخبوك بالاجماع حتى راضي المترفي وسلام كاظم..
وكلفنا الاستاذ سلام البناي بكتابة رسالة تأييد وتجديد البيعة والولاء لسيادتكم .. وبهذا تكونون سيدي رئيس الجمهورية الوحيد في العالم الذي ينتخب بالاجماع دون ضغط او تهديد.. دمت زارعا لأشجار المحبة والثقافة
ولاخي وصديقي الاستاذ ناظم السعود الامتنان والحب على كتابته هذا الريبورتاج الرائع..

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 06/10/2010 08:20:24
الاخوة الاعزاء اساتذتي الكرام

جمعة مباركة على الجميع

كلنا نعمل لاجل الانسانية ولاجل الخير ان يعم الجميع

دمتم بخير

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 06/10/2010 06:43:48
يالجمال تغطية الصحفي المخضرم... حوار وسمك ما اروعه...اتصل بي الكناني لكن اعتذرت منه لكم..نلتقي ان شاء الله بمهرجان النور

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 06/10/2010 06:41:21
يالجمال تغطية الصحفي المخضرم... حوار وسمك ما اروعه...اتصل بي الكناني لكن اعتذرت منه لكم..نلتقي ان شاء الله بمهرجان النور

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 06/10/2010 05:12:06
ليتني حضيت برفقتكم رغم وجع فوات الاوان لكن لكنت طيرا لا تلمه ارض الوجود ولا تحيطة سماء السعادة ..

مبارك لكم عسل اللقاء ودمتم في خيمة النور التي نستظل تحتها وادام الله علينا خيمتها .

سلامي لكم جميعا

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 06/10/2010 04:40:45
محبتي لكم جميعا يا افذاذ النور وحلاوته
هنبئا لكم هذا اللقاء
دمتم

الاسم: خالد الخفاجي
التاريخ: 06/10/2010 02:30:26
صديق المحبة المخضرم ناظم السعود
تحية وإحترام
فعلا أنت سيد هذا الروبرتاج الرائع الذي حفل
بتمريرات كابتن محترف بإتجاه المرمى
مبروك لك ولك إخوتنا فرسان النور هذه اللقاءات الرائعة
ياليتنا كنا معكم فنوز فوزا عظيما
تحياتي لك ولهم جميعا

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 06/10/2010 00:24:13
اخوتي واساتذتي في النور
مباركة اجتماعاتكم ولقائاتكم فكل كلمة منكم هي نور للنور.
رائعة جهودك استاذي ناظم السعود ومتألق قلمك.

سيدي الرئيس نحن معك سيدي على العهد باقون
ايها الرئيس المفدى وحامي حمى النور
اضرب بيد الحب كل من تسول له نفسه التآمر واكل الزوري

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 06/10/2010 00:02:00
عاجل ... عاجل

وصلت معلومات استخبارية الى قيادة عمليات النور بان بعض القيادات النورية المعارضة تخطط لقيادة انقلاب على دكتاتور النور المفدى والقائد الملهم والقائد العام والخاص ادام الله بركاته على جمهوريتنا الآمنة ... حيث اجتمعت هذه القوى المعادية في بيت سلام كاظم فرج وبترتيب وتخطيط مسبق من سلام البناي وناظم السعود وبدعم لوجستي من الخبير بشؤون الانقلابات رأس الفتنه حمودي الكناني بعد ان اصطاد الزوري وأوهم المؤتمرين على انه شبوط تازة ... وقد شارك وفد من بغداد بزعامة الطالقاني وزير الحب في جمهورية النور بمساندة جمهوريات اقليمية وشقيقة يمثلها فائز الحداد الذي حضر على طائرة خاصة مرصعة بقبلات كل الجميلات ......
ولكن عيون اخوتكم الساهرة من جنود جمهوريتنا العامرة بالحب كانت لهم بالمرصاد فافشلت محاولاتهم الانقلابيه وقد تمت السيطره على الموقف ..... المهم الريس بخير
ههههههههههههههههههههه




احبتي .... هنيئا لكم هذه اللقاءات الجميلة وكنت اتمنى ان احصل على شرف مرافقتكم الى مدينة المسيب الجميلة التي تحتضن الفرات بين اضلعها
محبتي واحترامي لجميع الاخوة الحاضرين

اخوكم
احمد الصائغ




5000