.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أصابع فاطمة

عبدالرزاق الربيعي

 

ذهب الذين .........." 

وفاطمة 

تركت أصابعها

تسيل على رماد أصابعي

في وحشة الأسماء

حيث الريح تصهل

في الجباه المعتمة

 

 

" ذهب الذين ........."

تسرّبوا

من صورتين ( بمحمل ) العرس العتيق :

ظفيرتي ( بنت المعيدي )

والأمير بسيفه المشطور

نابا الليث هادئتان

كفـّا جدتي

في الليل

عند الموقد الشتوي

هادئتان

عينا أمنا في السر

دامعتان

سبحان الذي أسرى بنا

حين استدار الوقت

من قصب ( بحيّ الرافدين )

إلى أقاصي فندق

في ( حضرموت )

وفاطمة

جلست على راح الرياح

تمشّط الأزهار

في شعر الفصول النائمة

 

 

" ذهب الذين ............"

إلى المعسكر

التفت يا ربّ

وأعط رفاتي الشقّ المناسب

للصلاة بيوم كريهة

وسداد ...............

قلبي

التفت يا رب ّ

أسرار المدينة قوّضتها العاصفة

وعتت لتعتصر البيوت

وفاطمة

جمعت زجاج هديرها المطحون

في ( جزمات ) عمال النظافة

لفلفت ( لوز ) النخيل

وعطسة البرد المفاجئ

إذ رأت أعناقنا

ممتدة حتى الفراغ

بلا سعف

فركت ثقوب الناي

غنـّت: للرفات الهائمة

 

" ذهب الذين ............."

وحين ( دب ّدبيبها )

مرّت بنا أطياف ( دجلة )

والنهار على الضفاف

مشاكسات معاطف النسمات

والفتيات ما بعد المدارس

قيل : غضّ القلب ما بين الظلال

غضضتُ سمعي

وانتضيت الطرف والأوراق

في ( شعر البنات )

رأيتُ ( دجلة )

إذ رأت ( أبناء آدمها )

يعبّون السحاب المعدنيّ

فأمطرت...........

من ناهدي شطآنها

حسكا ً...........وجمرا

قلت- من باب اللطافة- :

(دجلة الخيرات) تزعل هكذا دوما ً

كأمي

عندما في الجبّ أرمي

أحرفي وهدوئي النسبي

ومن باب الدلال السومري لـ(دجلة الخيرات)

أذكر أنها :

زعلت كثيرا ً

حينما عبرت عليها

طائرات الحرب

ذات وقيعة وقعت

فشرّدت السماء إلى القيامة

وقتها إمّحت الرياح

تراكض الأولاد

والفتيات ما بعد المدارس

صافرات مشاعل التنوير

ماذا تطبخ الأيام ؟

لي نهر

وجحر مظلم

ورغيف حزن

آه

بسم الله

رنّتْ ساعة الفزع المبكّر

فاستفاقت-

قبلما الشاي المكيّس.... فاطمة

حملت سؤالي المستحيل

إلى الجداول والندى :

-         من أين أبتدئ الطريق

إلى طريق الخاتمة ؟

 

 

"ذهب الذين..............."

تسّمرت أرقامهم في المحو

حين تفتـّت أجراسهم

لمّا أقمت عشائي الملكي

من التمر المحمّص بالشتاء

وكان جرحي مترعا ً

بدموع أقلام الصبا

ودم الأناشيد الصغيرة

والشعير

-         بصحة الأخبار

هذا خبز صبر الأرض

عبّوا..........

من دم الأحبار

والشهداء

فاجتمع العويل

وفاطمة

رفعت إلى ( الجودي )

بدمعات الثكالى قائمة

 

 

"ذهب الذين يُعاش في......."

( أوروك ) عند الطابق السفلي

رأيت مليكها المجبول من فوضى الخليقة

واقفا ً يبكي

على طبل ٍتدحرج في أخاديد الظلام

ينوح :

-         من سيرقـّق المنفى

إذا سقط الكلام

رأيت ( إنكيدو ) يسبّ الباب

والأصحاب

لكن الفؤوس تحدّبت

وتقعّر الغاب العليل

وفاطمة

رسمت على ختم البريد ملامحي

فتراجعت مدن الجبال

وعدتُ ألعب في دروب العاصمة

 

"ذهب الذين أحبّ ............"

هم حملوا بأضراس الفوانيس

-  السهول النافرة

كراسة الرسم المندّى

بالدعاء المستحبّ ببيتنا

ألف الصلاة على نبيّ الماء.....

والأعشاب

والشمع الذي يغفو على الفلّين

مبتهل الطواف

وفاطمة

بلغت قباب النون

والزيتون

والجار القديم بـ(ذي سَلَمْ)

وبلغت ُ عند غروبها سنّ الندم

فاستودعتني

طالعا ً

من ضيعة الأفلاك

في الزمن المفخّخ

إذ تشابهت الدروب عليّ

لكن ( الرصافة ) طائر

متوهّج الأقمار

يشرب من قميص النهر

طيفي في الظلال الحالمة

 

 

"ذهب الذين ........."

وتابعوا ..........

خلف الذين ...........

طريقهم

وبقيتُ حين طعنت في النسيان

أرقب

- كلما وصل البريد إلى مدامعنا -

أصابع فاطمة

 

 

 

 

عبدالرزاق الربيعي


التعليقات

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 13/09/2010 19:44:31
المبدعة مكارم المختار
تحية
شكرا جزيلا لكل ماسطرت اناملك وانت تمرين ب"فاطمة "
الف شكر
وكل عام وانتم بخير

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 13/09/2010 18:35:36


بأيها أصبحك خيرا وسرور
وأتمنى دوام الصحة والعافية
وأحييك
أسعدت لياليكم وايامك وعلى المدى الجميع
عاطر تحياتي عبدالرزاق الر بيعي المبدع
من الطيف الى أصابع فاطمة وما بينها

جعلكم من العوادين المسعدين
أعاده الله عليكم باليمن والرحمة والصحة والهناء
اللهم امين



لن ينطفيء ابداع ما دامت انامل في اصابع تتنفس نقش الحرف
لتكون حياة
ولتسمو شموخ
وان كانت اصابع متمردة
في اروقة الخشوع
تعتنق دهشة في لغة الذاكرة
ومكتبات الرفوف
في الاحلام هيام
واياد ضنكى
ورشف من ضمور
وحي من سماء الشعر
يتلو أذان الهوى
ليصلي العشاق
ويالها من ظلال وارفة



لغاااااااااااااااااات

أيقضتني ظلالكم الوارفة على مكتبة متكأ ورفوف المدائن وأروقة فن
ترسم ظل أمراة وبصيص ملائكة

حلم أغرق الطيوف وأحرق جراح الغضب والقرف ليخبيء دمع الفرح حزنا على رفوف الالفات والياءات
تكوين وتعبير وتغيير
وشروع بتلمس
حتى يتعثر بالدهشة
حينما يخط قلم
وتخط كتابات وتهندس حروف
بأصابع متمردة
رسم راق وتصوير لايرى
يسرق جهارا من المقل من زوايا والوان وظل وكل ثمن
تذكرها لتتيه بعدها
موت
لم يكن كلغة خيبات للاعادة
لكن الشتات
يتجمع حيث ترى
دواتك وذواتنا ليست في شتات
هي نوستالوجيا أبداع
وكيف المعجزة

للجميع صادق المنى والدعوات
سلمت عبد الرزاق الربيعي وبوركت
تمنياتي
تحياتي



مكارم المختار

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 11:34:44
اخي الشاعر محمد كاظم جواد
تحية
شكرا لكلماتك التي أبهجتني
ستظل شاعرا نقيا
وصديقا عزيزا
مع مودتي
وتقديري

الاسم: محمد كاظم جواد
التاريخ: 30/08/2010 10:44:39
لم ارتو بقراءة النص لمرة واحدة فاعدت قراءته فمنحني الكثير نص مكتنز بصوره المدهشة سوف لن يغادر الذاكرة مثلما اخذنا الحكمة من فم سيدوري سيظل نصك متوهجا بعافية الشعر احييك اخي عبد الرزاق واحيي توهج ابداعك الذي يحفر بقوة في المشهد الشعري ........... لك مني كل الحب والتقدير

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 08:27:47
اخي الشاعر حسن رحيم الخرساني
تحيةلك
انت تغرقني بمودتك وجمالك دائما
ممتن لك كثيرا
تقبل مودتي
وتقديري
واعتزازي

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 08:25:22
الاخت شذى أسعد
تحية
شكرا لمرورك الذي عطّر النص
الف شكر
مع تقديري

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 08:22:43
اخي العزيز الشاعر محمد الخطاط
سأظل أتذكر الكلمات الأولى التي تعلمتها منك في السنوات الاولى حين قطعنا الدروب الاولى في سعينا للكتابة
الف شكر لك
مع محبتي الدائمة
واعتزازي

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 08:18:37
اخي الشاعر سلام نوري
و تجتمع بكلماتك المحبةوالرقي الانساني
الف شكر لك
مع تقديري

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 08:05:13
اخي جابر السوداني
شكرا جزيلا
لتعليقك
الف شكر
مع مودتي
واعتزازي

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 30/08/2010 08:04:12
اخي الشاعر هادي الحسيني
تحية
وشوق
شكرا
من ذوقك
أحيي روحك العراقية النقية
مع مودتي
وتقديري

الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 29/08/2010 15:39:29
أخي الكريم عبد الرزاق الربيعي
أبارك لكم هذا الأبداع المتواصل الجميل متمنيا ً لكم المزيد من التقدم

الاسم: شذى اسعد
التاريخ: 29/08/2010 12:19:19
الاستاذ عبد الرزاق الربيعي
تحية لك ايها الشاعر الرائع
قصيدة توقظ فينا الحماسة للكتابة والتامل
تقبل مروري ولك كل الحترام والتقدير

الاسم: شذى اسعد
التاريخ: 29/08/2010 12:18:59
الاستاذ عبد الرزاق الربيعي
تحية لك ايها الشاعر الرائع
قصيدة توقظ فينا الحماسة للكتابة والتامل
تقبل مروري ولك كل الحترام والتقدير

الاسم: محمد الخطاط
التاريخ: 29/08/2010 11:36:49
الصديق عبد الرزاق الربيعي
تحية من القلب
والله يا عبد الرزاق مذ عقود وانا اتوق الى قراءة قصيدة
وها انت تأتي برائعة اعتدتها منك
لك مني الف شكر ... امتعتني ... اعدت لي ثقتي بعافية الشعر العراقي
سلمت
محمد الخطاط

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 29/08/2010 06:30:26
استاذي الكبير عبد الرزاق
تجتمع هنا الروعة والجمال
محبتي

الاسم: هادي الحسيني
التاريخ: 28/08/2010 21:55:40
الشاعر عبد الرزاق الربيعي شاعر مجدد ، خلاق الصورة ومثابر ، تحية لابداعك اخي رزاق

الاسم: جابر السوداني
التاريخ: 28/08/2010 18:05:54
جميلة جدا هذه الصياغات وعذبة ايضا المفردات والشكل اجمل سلمت

جابر السوداني

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 28/08/2010 17:53:48
الاخ الشاعر علي مولود الطالبي
شكرا لك
سعدت بكلماتك الجميلة
وبما قرأت لك
الف شكر
مع تقديري

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 28/08/2010 14:01:34
الاخت الكاتبة رؤى زهير شكر
شكرا لمرورك
وتعليقك الذي افرحني
الف شكر
مع تقديري

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 28/08/2010 13:59:52
الشاعر الكبير غزاي دراع الطائي
سررت كثيرا برأيك الذي اعده شهادة اعتز بها
شكرا لك
منكم نتعلم ابجديات الكتابة
مودتي

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 28/08/2010 13:42:04
ذهب الذين نحبهم
وعلينا أن نمضي خلفهم
وذهب الذين يُعاشُ في أكنافهم
وعلنا أن نعيش في أكنافنا نحن
تحية بل ألف تحية لك أيها الشاعر الذي يسرق القلوب
إنه لإبداع عال ومبهر
لقد أثارت القصيدة بي شؤونا وشجوناوأمطرت فوقي أحلاما وخيالات
دمت مبدعا ومتألقا أيها العزيز عبد الرزاق الربيعي

الاسم: رؤى زهير شكــر
التاريخ: 28/08/2010 12:15:12
على قيثارة الإبداع
تعزف حروفك سيدي معزوفات ألقها..
دُمت بكل الألق..
رؤى زهير شكــر

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 28/08/2010 09:14:30
سيدي الجليل وانت تطرز نجوم الافق ببريق القك المعهود .. اقف وبكل اجلال لارفع قبعة حروفي المتعددت الانكسارت لترسم لك قبلة ود على مدارت حروفك التي تجلي غياهب الوجع وترنو بنا الى مسارت الامل .

حييت سيدي .. ودمت لنا وسلم قلمك .

مودتي




5000