..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصائد شــابـّة [ 2 ]

عطا الحاج يوسف منصور

 <  هـذا أنــــا > 

   غـِلالة ُ حبي بأيدي الرياحْ  

            تمد ّ  جناحا ً وتطوي جناحْ

 تشرّقُ  فيها عوادي الزمانِ ِ

             وفيها تغرّبُ هذي الجرا حْ 

 تريد انهيارا ً لصرحي الجميل ِ 

                 وكلّ كياني لها مستباح ْ                  

وكـيـف يـكـون وهــذا أنـــــا 

          حسوت ُ أساها كؤوسا ً قراح ْ ؟

وعشت ُ زماني وكل ّ ُ الظروف ِ

               تقول بأني كسـير ٌ يـطاح ْ

ولكنّ عزمي وصـبري الطويل

             يقولان هذا طريق النجـاح ْ

ولابـدّ للـمـرئ مـن غــايـــة ٍ

           فـامـّا نكوســــا ً وامـّا فلاح ْ 

 

   الدنمارك/ فايلا    

  5/ تموز/ 2009

 

 

 

       < نشوة في الظلام >  

 

نشوة الحب تجلـّت في الظـلام ِ

            قبسـا ً يرشح ذكرى كالهـــــلام ِ

تـتـعـرى فـوقــه فــي شـهـوة ٍ

            فيدبّ البردُ حلوا ً  في عظامي  

كالحميـّا حين يطغى غربـُها

            تمرعُ الروحُ بها رغم السقام ِ

ذكـريـاتي كلـّما قـلبـتـُــــها

            لم أجـدْ الا  بقايا من  ركـام ِ

والاماني ويـح نفسي انّها

           خـدرُ الروح ِ اذا طال صيامي

قدري المقدور انـّـا  نلتقـي

            في طريق غير مفـض وزحـام ِ

فأنا والحب في هذي الدنى

           زورق عـــام ببـحر في ظـــلام ِ

آه يا دنيـاي يا فيض الاسـى

          طبعك الغـد رُ وذا طبع اللئــام ِ

لـك أخـلاق هـلوك ٍ دأبـهـا 

          فتنـة ُ الناس وكـيد بانـتـقـــــام  ِ 

فمتى أشـتار مـنها حـلوها

          وطعـامي الصـبر قـد قالت حـذام ِ ؟ 

ومتى يصـفو زمـاني مـرة ً

          كـي أعيـشَ الحـبّ حيـنا ً بسـلام ِ ؟  

 

   الدنمارك/ فايلا  

 الجمعه  14 / آب / 2009 

                                                                                                                  

       < حروف تـولـّه > 

  

واه ٍ  وايـه ٍ ثم  آه ْ   بلغ الحبيبُ بها مـداه ْ

هذي حروف تولـّه ٍ نطقت بها أشهى الشفاه ْ

للـّه درّ المشـتكـي  ما كان أروع ما حكاه ْ

نفسي تذوب بذوبه عسلا ً مصـفـّى مجتناه ْ

تنساب منه شهيـّة ٌ نضجت فبانت في لـماه ْ

والقلب وهو مضمخ ٌ في نشوة حتـّى عـُراه ْ

يغفو على وهج اللهيب  ولا يعي ماذا دهاه ْ

وكأن كلّ مباهج ِ الدنيا بمـا وسـعتْ رضاه ْ

فهو السعادة ُ والمنى وقِـراهُ ما أحلى  قراه ْ

روحان في كأس الهوى امتزجا وطارا في فضاه ْ 

  الحاج عطا الحاج يوسف منصور

 

  الدنمارك / فارا 

  الخميس 19/ تشرين ثاني / 2009 

 

 

 

 

 

 

<  اليك اعترافي >

 

عـُمـُري تساقط احرفـا ً

     ثكلى وأحلامي  السوافي

ورداءُ أشواقي تهـرّأ 

        فوق أعمـدةِ  القوافي  

والصبرُ خمري عند ما 

    أصبـو لذكـرى  بالمنافي  

وعلى شـوطئ غربتي

       نبتت كأحجار الاثافي

سـَمـُراتُ حبّ ٍ صادق ٍ

    عطشـى بقاياها عفافي

تـمتدُ في نهر الشجون ِ

     رَواؤها عنـد  الجفاف ِ

نبتتْ فكانت جـذوة ً

     اسكنتها فوق الشـغاف ِ

قد أينعتْ منها الثمارُ

    ولم تزل  فوق الضفافِ 

 كالحُبِّ في وطني الحزين

        مفخخا ً وبه طوافي

للآن وجدي وجدهُ  

  فلـِمَنْ أ ُخاصمُ أو اصافي

والحُبُّ صار جريرتي

     واليك في هذا اعترافي  

 

 

 الدنمارك / فارا 

 7 / حزيران / 2010    

 

 

             

عطا الحاج يوسف منصور


التعليقات

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 01/07/2010 14:16:03
الاخ العزيز علي الطالبي

اشكرك على كلماتك الرقيقة الصادقه اتمنى ان اكون عند

حسن ظن القارئ الكريم تقبل تحياتي والسلام

المرسل الحاج عطا

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 01/07/2010 11:04:49
ما اعذب الفم حينما يدندن مايجول بخلجات الصدر ، قصائد نابعة من ازقة القلب ، سلمت لنا . مودتي




5000