.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رحـيـل نــور وهّــج الـشــرق

همسة الهواز

  

غـاب نـوركَ عـن وهّـج الشرق فلم تبق عين في الأفـق دمعها غير سائل

 ولم يبق قـلب بعـدهُ غـير ذائب في رحيله، ولم نأى غير ناحل. رسا حزنه في كل قلب كما رسا الدمع في سماءنا نخط بدموعـنا مراسيل منديه

 الى مـن هــو معـدن الـخـير فـي الـناس طـابـت سـجاياهـم والعـين حــنت لـتـهـديـه وردة جـوريـة بماء الفـرات مـرويــه ودفء دجـلة مــســقـيـة ،

تحلق من حوله ُ الطيور تلمع كالشهب والشمس في قلب السماء تلتهب

 أُفضي لها بأحزان النور ونفسي فَهْي تدري

 معنى الحياة

وقبضة الموت

والطيورُ مُشردةٌ في العراق تبكي على أوجاعنا

وفي ريشها مرنحات من خطانا الدامعة ،

تدمي بصوته على الرافدين يوم قطع الغزاة أشلائنا بصمت 

 حـيـّا سماء النور أسمك نقش في أفقِها بدرُ فوق أهداب الطيور،

والنجمُ في حزن رحيله تصافحهُ الزهور

 ضوء عيناهُ تلوح من بعيد مودعة ً

 بيوتنا في ظلامِ الليلِ

وروحهًُ لؤلؤةً يعانقها ضياء العراق

 وبغداد تُسرعُ  في الطريق عندما يطاردنا الخوف عند الممات

 ويكبر كالحزن في مهدنا

وننسى الأمان في خارطة أرضنا

  مهلاً ياضِفافَ الرافدين عن وجعنا

 وحيك ياآهاتي

 وحيك يادمعاتي

 أمشي وفي حقائبي وجدت عزاء في رحابك طيباً

ففي العراق رسمت  نورُ وجهكَ شـمـسُها،

 ونور روحك سقَها الله أرضاً تعطرت بمسك أقدامك

 وخطت الـرافـديـن بين أوراقك قمرها

 ورَوّى الفرات جُودُ كفك غيثها

في يدينا مصباحَ عمودَ النورِ

كالرمحِ ينير دروبنا إذ رماه ظلام الفراق بين أقلامنا

  ما أراك المودع اليوم فكل العراق من نور روابينا ينزف معطفاً ولثاما
حين نور وجه الحب في كفنك أشرق, وجميع الكون ذرفوا دمع على روحاً ولدته العذراء

 والنورُ يخترقُ السماء

 يمضي بعيداً عنا

وباقة الورود الباكية

 نملأها بالكلمات راهباً في نور قدسك

 أنثر الأزهارمن حولك

 أجعل الدنيا رحيقا

 يحمل الأشواق نحوك

 وأجعل الأيام طيفاً هادئاً

 يهفو لظلك الراحل فيبقى يشعُّ نورُ جمالِكِ الرقراقُ في قلوبنا الى الأبد

مع شمعتان عزاءٌ, أكانَ الموتَ حكمنا على الطرقاتِ يُمسكُ بنا الواحد تلو الآخر

 أمْ دمعاً ترامى حزناً يعبث في دهر أوجاعنا

 وتلثم شمع النور أصابعهما الناعمه. على طرف النعش المودع أنثر زهوراً،

  أشد من الرافدين حزناً و قطر الندى هنا ينزف بين أقلامنا ومرت كل شموع ألـيـكم

 بأزكى التعازي والمؤاساة الى العائلة النورية الكريمة

بسم الله الرحمن الرحيم

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ{27} ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً{28} فَادْخُلِي فِي عِبَادِي{29} وَادْخُلِي جَنَّتِي{30}}

صدق الله العظيم

 

 

 

همسة الهواز


التعليقات

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 28/06/2010 04:50:54
سلاما لروعة حروفك ووفائها
دمت سيدتي

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 27/06/2010 18:10:13
أحييك أخت همسة على مشاعرك النبيلة والصادقة بحق راحلنا المبدع وزميلناالرائع المرحوم أبي فادي ز.
مع تقديري وتحاياي .

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 27/06/2010 09:56:14
اه ياهمسة الراقية كم هذه الصورة تذكرني عندما ذهبت للعزاء بعد رحيل الشهيد الاستاذ عامر القلب والروح بسبعة ايام ويرافقني الاستاذ رضا الحربي من سكنة بغداد وزوجته الخالة ام ياسر سلمى الحربي
واكملت موضوعي الموثق بالصور في بيت الشهيد الراحل وفجة ضرب الفلاش المخزون فيه اكثر 17 موضوع جاهز واكثر من 1000 صورة وانا الان والله مريض بما حصل وانا استعد في الاسبوع القادم ان سنحت لي الفرصة للذهاب مرة اخرى لبيت الاستاذ الشهيد عامر القلب والروح والتقط الصور مع مريم وفادي لكن هذه المرة بدون الاستاذ رضا وزوجته ام ياسر لأني خجل منهم كيف ان تختفي الصور وان لم سنح الفرصة سوف اكتب مقال وابين اعتذاري عن اهمالي الغير مقصود

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي




5000