.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لم يعدْ مطلعُ الأغنيةِ مُبهِجاً

أديب كمال الدين

(1)

تعبتُ من أكوابِ الشاي والقهوة

ومن الشمسِ التي لم تعدني بشيء.

تعبتُ من المحطّاتِ والمحيطاتِ والطائرات,

ومن المطرِ والصحو والغيوم,

ومن الشوارع الفارغةِ والمكتظّة,

ومن الأعدقاء وأشباهِ الأعدقاء,

ومن المتشاعرين والمتشاعرات,

ومن مدّاحي الطغاة

ومدّاحي القنابل

حين تُفجّرُ وسط جموع الأبرياء.

 

(2)

"لم يعدْ مطلعُ الأغنيةِ مُبهِجاً"

يكتبُ لي شاعرٌ من بغداد ويضيف:

"ألم تجدْ في الكنغر تسليةً ما؟"

قلتُ له:

لم أجد الكنغرَ في بلاد الكنغر

بل وجدتُ القرد

- واخيبتاه-

وجدتُ القردَ الأصلع!

 

 

(3)

النهرُ هنا يتجددُ قطرةً قطرة

ليس كالفراتِ الذي يدفعُ ماؤه الضفافَ دفعاً.

النهرُ حبيسٌ هنا

وقد جمّلوه رغم عفونةِ مائه.

نعم, جمّلوه فأمسى جميلاً

بنافوراته ونسائه

وملابسه الضوئية الراقصة.

 

 

(4)

مَن يعيد إليَّ سمكَ الفرات؟

ومَن يعيد إليَّ مركباً خشبياً وسط الفرات؟

ومَن يعيد إليَّ سمكاً يلبطُ فيه,

سمكاً من الضوءِ والمسرّة

كأنني حين ألمسه بيدي

ألمسُ سرَّ المسرّة.

 

 

(5)

كلّ شيء مضى.

سأحتاج إلى كلمةٍ لأصفَ غربتي

وسأخترعها إنْ لم أجدها.

غربتي ليستْ هي البحر،

فالبحرُ، رغم وحشته وأكاذيبه ومجونه، طيّبٌ

إذا روضّته أو روّضك.

غربتي, إذن, بدأتْ في الفرات

وغابتْ مع شمسه التي غابتْ

وسط مائه وصيحاتِ أطفاله

وسط دموعه وأسراره.

 

 

(6)

غربتي هي غربةُ العارفين

إذ كُذِّبوا أو عُذِّبوا.

غربتي هي غربةُ الرأس

يُحْملُ فوق الرماح

من كربلاء إلى كربلاء.

غربتي هي غربةُ الجسرِ الخشبي

إذ يجرفه النهرُ بعيداً بعيداً.

غربتي هي غربةُ اليد

وهي ترتجفُ من الجوعِ أو الإرتباك,

وغربةُ السمكِ إذ تصطاده

سنّارةُ الباحثين عن التسلية,

وغربةُ النقطة

وهي تبحثُ عن حرفها الضائع,

وغربةُ الحرف

وهو يسقطُ من فم السكّير

أو فم الطاغية.

 

 

 

 

أستراليا

http://www.adeebk.com/

 

أديب كمال الدين


التعليقات

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 09/06/2010 12:29:03
الأخ رشيد ختار - الدار البيضاء
أهلا بك صديقا ايها الطيب.
أهلا بك يا أخي الإنسان
شكرا لمحبتك
وتقبل تحية الحرف والنقطة!
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: رشيد ختار كاتب وشاعر من المغرب _ الدارالبيضاء
التاريخ: 09/06/2010 10:52:35
أيها الأخ الغالي ، أخ في العروبة والإسلام والكريم السخي
أكرمتنا بقصائدك الجميلة قصائد الحرف والكلمة .
تشكراتي لك بالملايين .
أحييك من المحيط .

الاسم: رشيد ختار كاتب وشاعر من المغرب _ الدارالبيضاء
التاريخ: 09/06/2010 10:46:40
أيها الأخ الغالي أخ في العروبة والإسلام وكريم سخي
أكرمتنا بقصائدك الجميلة قصائد الحرف والكلمة ، ، ذكرتني بإجدى قصائدي والتي استهلت بها :
" روضت ما اسطعت عشيرة حروفي
وابحرت بها وسط قبيلة الكلمات
كلمات سجدت طاعة وولاء لمملكة المعاني ....... "


تشكراتي لك بالملايين
رشيد ختار يخييك من المحيط .

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 22:27:08
الغالي أمير ناصر
مرورك جميل وأثرك دون شك أجمل منه.
دمت أميراً في لطفه ومحبته!
أديب كمال الدين

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 22:24:51
ياه يا صديقي الغالي سعدون جبار البيضاني
كم أنت قريب مني ومن نبضة قلبي!
يا لحنانك العذب الذي لرقته كاد الدمع أن ....!
ياه!
شكرا لإنسانيتك التي تسير في أبجدية حروف!
شكرا نعم ومن الأعماق!
أديب كمال الدين

الاسم: سعدون جبار البيضاني
التاريخ: 08/06/2010 20:55:15
الشاعر المبدع اديب كمال الدين
محبتي
حان وقت استراحتك ياصاحبي ..لاتتعب نفسك ،سأصب لك شايا من دجلةوقهوة من مضايف العمارة وسأغطيك بشمس شفافة تقيك من الحر وسأحمل لك البحار والمحيطات ،لاتذهب اليها انت ، اما السماء فقد كلفتها ان تمطر عليك بوافر النقاط والحروف الملونة بالمحبة ..اما الكلمات التي تبدد الغربة فهي ،بغداد ، اديب كمال الدين ،النقطة ، الحرف ،الفرات ، كربلاء ،السياب ،داخل حسن ........

الاسم: سعدون جبار البيضاني
التاريخ: 08/06/2010 20:51:41
الشاعر المبدع اديب كمال الدين
محبتي
حان وقت استراحتك ياصاحبي ..لاتتعب نفسك ،سأصب لك شايا من دجلةوقهوة من مضايف العمارة وسأغطيك بشمس شفافة تقيك من الحر وسأحمل لك البحار والمحيطات ،لاتذهب اليها انت ، اما السماء فقد كلفتها ان تمطر عليك بوافر النقاط والحروف الملونة بالمحبة ..اما الكلمات التي تبدد الغربة فهي ،بغداد ، اديب كمال الدين ،النقطة ، الحرف ،الفرات ، كربلاء ،السياب ،داخل حسن ........

الاسم: أمير ناصر
التاريخ: 08/06/2010 20:46:47
كم أجد نفسي ميال الى هذا النمط من الشعر
كم عذبة كلماتك أيها الحروفي الرائع
دمت شاعرا لنا وللجميع

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 20:12:12
الغالي د.إبراهيم الخزعلي
كل كتابة لا تنبع من جرح لا يُُعتدّ بها.
المعاناة بئر الحرف والمكابدة ينبوعه!
سعيد بصحبتك!
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 20:07:07
الغالية بان ضياء
مرورك الجميل على قصائدي مثل نسمة بحر.
إذن بلّغي الفرات تحيتي وشوقي!
لك شكري العميق واعتزازي البالغ.
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: الدكتور ابراهيم الخزعلي
التاريخ: 08/06/2010 17:24:13

ومن الأعدقاء وأشباهِ الأعدقاء,

ومن المتشاعرين والمتشاعرات,

ومن مدّاحي الطغاة

ومدّاحي القنابل

حين تُفجّرُ وسط جموع الأبرياء.



الأخ الغالي الأستاذ أديب كمال الدين :

تحية معطرة بحروفك الطيبة

سيدي ما اروع الكلمات حين تنطلق من نبض الجرح ..
مودتي واحترامي
الدكتور ابراهيم الخزعلي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 08/06/2010 15:22:24
ملك الحروف

سأحتاج إلى كلمةٍ لأصفَ غربتي

وسأخترعها إنْ لم أجدها.

ما احوجنا وقد قدم الوقت لنا اكتشافاته المذهلة الصادمة ان تخترع لغة اخرى اكثر حدة من رقة لغتنا القديمة ....لغة تليق بهذا الزمن
صدقت والله...
سلمت يداك سيدي الفاضل
لك كل احترامي وتقديري

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 08/06/2010 15:18:13
ملك الحروف

سأحتاج إلى كلمةٍ لأصفَ غربتي

وسأخترعها إنْ لم أجدها.

ما احوجنا وقد قدم الوقت لنا اكتشافاته المذهلة الصادمة ان تخترع لغة اخرى اكثر حدة من رقة لغتنا القديمة ....لغة تليق بهذا الزمن
صدقت والله...
سلمت يداك سيدي الفاضل
لك كل احترامي وتقديري

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 12:35:02

الغالية نسرين تيللو
أجمل ما في موقع النور أنه يتجدد بأسماء كاتباته وكتّابه الباحثين عن جذوة الكلمة الصادقة. وهكذا ألتقيك لأقرأ حروفك عن الغربة والتي تداعت مع كلمة (الفرات) وهي كلمة سحر دون شك.
أهلا بك دوما.
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 12:29:37
الغالي حافظ مهدي
شكرا لأثرك الطيب وزياراتك الأطيب.
لقد كتبت في تعليق سابق مع العزيزة حنان هاشم : إن غربتي حدث قديم. وهو حدث لا يتوقف عن التجدد بل هو يتنوع متناسلا الى (غربات) ليس أقساها الغربة الجغرافية أبدا!
وأضيف الآن أن أهم أسباب بقاء نار الشعر متوهجة في قلب الشاعر (والفنان عموما) هو غربته الروحية والمكانية واللغوية والجغرافية والثقافية!
فانظر الآن ماذا ترى؟
دمت محبا وأبعدك عن الغربة وشبحها رغم أن هذا من المستحيل ما دمت مبدعا وانت كذلك حقا.
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 08/06/2010 12:20:15
الغالي محمود داود برغل
شكرا لموجات محبتك وقبلاتك!
سأزور مقالتك بشوق
دمت لي
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: نسرين تيللو
التاريخ: 08/06/2010 11:30:11
غربتي بدأت في الفرات.. تعيدني الكلمات سنين طويلة الى الوراء.وطفل في شهره السادس هوى سهوا في مفترق الخوف بين المسافةمن يدي ابيه ويدا الرفيق ...ليل وريح هوجاء ومركب متهالك. تسمرت غولا في مثلث العبور.وغاب الطفل في لجة الموج ...نادى ابوه فدوى يا رفاق ..وام كتمت الصرخة بكلتا الكفين. وحطت في شاطئ الامان.منزوعة فتيل الامان.. الا ما اقسى ذكريات الرحيل.

الاسم: نسرين تيللو
التاريخ: 08/06/2010 11:29:07
غربتي بدأت في الفرات.. تعيدني الكلمات سنين طويلة الى الوراء.وطفل في شهره السادس هوى سهوا في مفترق الخوف بين المسافةمن يدي ابيه ويدا الرفيق ...ليل وريح هوجاء ومركب متهالك. تسمرت غولا في مثلث العبور.وغاب الطفل في لجة الموج ...نادى ابوه فدوى يا رفاق ..وام كتمت الصرخة بكلتا الكفين. وحطت في شاطئ الامان.منزوعة فتيل الامان.. الا ما اقسى ذكريات الرحيل.

الاسم: حافظ مهدي
التاريخ: 08/06/2010 11:06:02
صديقي الجميل اديب
هل تعلم ان اناسا كثر يحسدوك على غربتك وطبعا انا لست منهم
ولكن الاقسى جدا ان تكون بجانب الفرات وتسير مع جرفه وتشعر بالغربه
اذن غربتك (حلاوه)
حبي لك

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 08/06/2010 10:22:52
ابن عم
الاديب المهذب اديب كمال الدين
هذه وتسبقها التحية
قلبة اخرى على جبينك المضئ
وادعوك ان تكرمتم بقراءة
بَيان رقم (1) صادر عن جمهورية النور الديمقراطية الشعبية العظمى

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 08/06/2010 10:17:06
ابن عم
الاديب المهذب اديب كمال الدين
هذه وتسبقها التحية
قلبة اخرى على جبينك المضئ
وادعوك ان تكرمتم بقراءة
بَيان رقم (1) صادر عن جمهورية النور الديمقراطية الشعبية العظمى

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 07/06/2010 23:20:00
الغالي خزعل طاهر المفرجي..
سعادتي بحرفك الجميل صادقة وقد طرقت نافذة صباحي بصدقها العذب.
الغربة كبيرة أيها الصديق وعنوانها الحرف الذي يكافح عبثا ليرسم نقطةً تداعب مخيلةَ زمنٍ تلاشى إلى الأبد!
واأسفاه!
مع مودتي الأكيدة
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 07/06/2010 23:13:54
الغالية حنان هاشم
سعدتُ بكلمتك التي وصلتني بلطفها المعهود كما سعدت بتفحصك الحي للقصيدة.
الغربة بالنسبة لي حدث قديم!
وهو حدث لا يتوقف عن التجدد بل هو يتنوع متناسلا الى (غربات) ليس أقساها الغربة الجغرافية أبدا!
شكراً لك من الأعماق
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: حنان هاشم
التاريخ: 07/06/2010 20:21:11
غربتي, إذن, بدأتْ في الفرات

وغابتْ مع شمسه التي غابتْ

وسط مائه وصيحاتِ أطفاله

وسط دموعه وأسراره.


ارق التحايا..
سيد الحروف اديب كمال الدين,
ماذا لوكانت الروح في الوطن غربة؟؟.,
ماذا لو احاطوك اناس انت منهم ولكنك لست معهم!؟.,
اي غربة واي الم وخيبات ستسكنك في مجتمع ماعاد انتمائنا لهم سوى بطاقة شخصية في الدوائر الحكومية!!..

دمت بخير وعافية عزيزي

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 07/06/2010 20:11:12
غربتي هي غربةُ الجسرِ الخشبي

إذ يجرفه النهرُ بعيداً بعيداً.

غربتي هي غربةُ اليد

وهي ترتجفُ من الجوعِ أو الإرتباك,

وغربةُ السمكِ إذ تصطاده

سنّارةُ الباحثين عن التسلية,

وغربةُ النقطة

وهي تبحثُ عن حرفها الضائع,

وغربةُ الحرف

وهو يسقطُ من فم السكّير

أو فم الطاغية.

شاعرنا الكبير اديب كمال الدين
ما اروعك
وكأني بك صديقي الحبيب تعيش النوستلاجيا
بحق لك كل الحق
وها نحن نستشف معاك الحنين والشجن في اعلى درجاتهما
لله درك تعيش الامل واليأس والتشتت في ان واحد وتعيش الماضي في الحاضر .. ليس لك مستقر الا في الارض التي لامست خدك عند ولادتك ..والى الطفولة والصبا وطراوة الشباب .. والى تلك الامكنة المزوعة في وجدانك من مدن وانهار والارض الارض وكل ما عليها
اطلت عليك صديقي الحبيب
دمت تالقا
احترامي مع تقديري




5000