.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصة قصيرة / محارات

ربحان رمضان

 محارات

 شئ من هذا القبيل .. شئ من هذا القبيل .

* وهل كان يحمل الحمار ؟!!

- رأيته بأم عيني يحمله في عتمة الليل وينقله بمساعدة المختار[المتعاون] واثنان من الغرباء الذين يتجولون في مثل هذا الوقت كل يوم .

* اذن حسـو لم تعتقله أجهزة الأمن كما أشاعت الجهات المغرضة ، وانما ( والله أعلم ) سرقه المختار وجماعته ؛ سـفـرّوه الى الخارج ليباع قطعا بديلة في مشافي    الأعضاء المسروقة .

- ان بعض الظن اثم ، لقد اعتقد الكثير من أهالي القرية أنه أعتقل من داره ، والبعض قالوا بأنه أعتقل في طريقه الى المدينة ، بينما أكد آخرون بأنهم رأوه معصوب العينين في أحد مكاتب التحقيق المنتشرة بالبلدة..

* مسـكينة ســينم ، لاتزال تحبه ، رفضت الكثير من شباب القرية الذين تقدموا لخطبتها آملة أن يعود ذات يوم ، ويتزوجا ..

- أخوه ( حمو) الذي جرد من مواطنيته فقد دفع مافوقه وما تحته لاٍفرام (القوّاد) كي يعرف خبرا عن حسو من غير نتيجة ..

أهالي القرية اتهموا حسو بالجنون واللاوعي لأنه رسم نفسه على قماشة بالألوان الزيتية وهو يحمل هوية ، بينما اتهمه المحقق بالانفصالي والشعوبي ، وقد ورد في كتابة تقريره المرفوع الى سيده قائد المنطقة أن الوطن في خطر طالما هناك حسو وأمثال حسو الطامعين في استلام السلطة وخلق دول وامارات كردية يعيشون  في القرية المشرفة على نهر الخابور ..

 شمسو الهرّاس  رئيس مفرزة الأمن في قريته النائية ترفع الى رتبة مساعد لتسهيل عملية اغتراب حسو .

الفلاحين الأكراد ورغم بساطتهم لا ينســوا أنهم أكراد ، وأنهم بحاجة للمواطنية ، ولأن يقال لهم أنتم أكراد .

 

       أمـّا هو فقد استيقظ فزعا ككل ليلة ،    حلم بأمه  جنت  باحثة عنه في أزقة قريته  المفجوعة  بغيابه ..

أمه تأتيه كثير ا في مناماته .. ووالده  عبدِه الذي توفى في سجن الحسكة محروقا  يأتيه علىظهر حصانه الأسود  ..

   تعوذ بالله من شر الشيطان ، قام فغســــل وجهه وشـرع في اعداد فطور الصباح ،

غسل ابريق الشاي وأيقظ زوجته غابي  ليتناولا الفطور معا  لتذهب الى عملها ، أمّـا هو فعليه أن  يأخذ الطفلة الى دار الحضانة القريبة من المنزل ، ويعرج على الجمعية الاســــــــتهلاكية ليشتري خضار ولحم ، وجريدة الصباح ، وعلبة كونســـــــــــــــروة طعاما لبوبي كلب زوجته  المحبوب الذي يرافقها في كل مشاويرها حتى أنه ينبح على حسو اذا مااقترب منها ليقبلها قبلة المساء  ،  ولن ينسى أن يشتري لنفسه  زجاجة نبيذ ردئ بما تبقى معه من المصروف اليومي الذي تركته غابي  قبيل ذهابها  لينسى بها أحلامه المؤذية والتي سببت له مشاكلا داخل البيت لأنها  لم تتعود على سماع القصص المحزنة التي يدفنها عنوة في أناه الأعلى .

منامات حســّـو   تختلف عن أحلام الآخرين .

 هروب   .. حنين .. تقاطع وطن  وحب ، بيت خاو ، ياسمينة باسقة ترمي ضفائرها على سطح بيت الجيران .. سينم وراء جدار بيت أبيه تنشد آيات من نشيدالأنشاد  في الكتاب المقدس :

" صوت حبيبي . هوذا آت طافراً على الجبال قافزا على التلال . حبيبي هو شبيه بالظبي أو بغفر الأيائل . هوذا واقف وراء حائطنا يتطلع من الكوى يوصوص من الشبابيك ."

فيجاوبها حسو من الاٍنجيل ذاته : " .. قومي ياحبيبتي ياجميلتي وتعالي . لأن الشتاء قد مضى والمطر مرّ وزال . الزهور ظهرت على الأرض . بلغ أوان القضب وصوت اليمامة سمع في أرضنا .. "

                               

                                      **********

 

 

 

 

 

 

ربحان رمضان


التعليقات

الاسم: فرج ياسين
التاريخ: 20/05/2010 19:04:07
احببت قصتك
ارجو لك التوفيق




5000