.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أعترافات أبن زياد

علي حسين الخباز

( بعدما أستفاق ابن زياد من خناقه وجد السماء كنسيج العنكبوت ) 

 

    حين أستلّت الامنياتُ جرأتها 

  طردتُ الخوف من غفوتي 

  سقيتُ الصمت رحيق حنجرتي

  فأزدهت فلذات هذا الملكوت

 أنا ...من يعرفُ أبجديات نبضه

 ما زلتُ أعلمُ العقلَ النباح

   قلتُ ليصلب الوهن....

     ولأرتل شراسة الجذور

     يالبدر.....

                 ما زالت الهامات على الاكف

   وهذا القلبُ مفصلٌ للامارة

    ( دارت رحى الغفلة )

   ليشهد العراء الذي...

    علقتُ رأس الحسين على ليله

    لتشهد كل الاطلال التي تتنامى الان أمامي

   ليشهد ......التيه...... والخطى ..... والحجارة

   ألف غدير قد أعميت

    وها هم بأتمرون لبث الخسوف على وجود مأجور

      بالامس كنتُ عريس الحروب

      واليوم .........رملني الهشيم     ؟"""

   أيخذ لني ..من كان يجوب خلفي

    بحثاً عن تلويحة ؟؟؟

    سأفتشُ الليل ...علني أرى أين ترقدُ الشاهدة

    واه لو فلت .....

     سيعودٍغبار الوجع من جديد

   ليسد منافذ  الرؤى..

   (سيرجع من حشرجات أرضعتها  العزلة )

  

    

    أمن حشود  كلماأئتمنت تخون ؟""

    (سيرجع..بتواريخ دونتها الدماء )

   

   بألف يدٍ كبلها العناد ؟؟؟

    بألف أقرار يواسي الصدى ؟؟

   فيا أيتها  السماء أسالي عن بريق يلوذ بنورسٍ

    فأني سأقتل من يأوي في حلمه  المطر

   *********         **********      *****

  للتمني  خصور ندية

  ما زالت  الحتوف في الاتي من الدنان

  وما زالت البهجات  تطرقُ صدى الاسئلة

   الغدُ لي ......

    بقسوةٍ أوثقُ مداً كثيف الامنيات 

     بينما يحملُ الضحى على كتفه

     هامةً مجبولةًً ً بما لا أدري

    يرفعُ الافق ،،

       نورسٌ يؤميء للسماء ،،

    فتستعصي النجوى

   يؤمىء بحفنةٍ من أدلة    .....بأسمال من اللغو

    فأي أنكسار موحشٍ يجهر بالصمت؟؟؟

     ألم تشبعوا بعد من ولعي ؟؟؟

    وقد ملئتم الفيافي أضلاعاً وارفةً ً

    كيف نامت الصرخة ؟؟؟

          نادمون ؟؟؟

   الطلقُ أدعاءاته كاذبة

  والحمل ُ وصايا تكذب

    رؤيا للدهشة في عرسها

  تستنطقُ الشوارع

  ( سيضرب عنق الليل...والكوفة تخلع ..

    آخر شكوى حين تنام بين  الفراغ والصمت )

   الان ...أتشبث بخيل النتيجة

    ( عندما  يرتقي نورسٌ التقاويم ،،

  نرمقه بالاسئلة ،،

 

    بحشدٍ من أقاويل ،

   بألف مديةٍ سننها الخذلان ،،

   ونحنُ نصبر الروح بأكمامه   )

      أجيدُ التسلي با لتيه

  أقدر أن أسلب

    من الطرقات خواتم الكبر

     لكن أية أنعطافةً  تشيخ ،

     لامسك السماء ،

     وأكسر أضلاع المدى ،

   حيثُ لا نورس شقي ،

    يحلقٌ عالياً ... فترتبكُ العروش

  ******************     **************         ************

   يرشُ على القمصان

  شغفاً لايغفو،

   فا لجرح تلكزه الفصول

  يحثُ اليأس ،،

   والشجر ،،

  الجنون

   وتراه مفتوناً با لهذيان 

           الآديم ..صار يعّري ذرائع الركب 

  

   كلما  شّد على الشحة قامته

  الأ ديم ...غبطة الذقون عندما يشخص الموت

  أي شقاء تفجره الرؤى؟

  لتوهم القبول ....والكوفة  مرمدة الضوء

  

***************                    ***************                    

 بلا فخرٍ ..

   بعثتُ فجراً مارداً

   يهشم الظلام

 غربلتُ في سمائكم الفتون ،،

 حتى رست في هدوء

 أبتسامة على شفة خرساء

 

  اما كانت مأتماً رغم السكون ؟؟

  أم كان يخطر ببال العتمة يوماً

  ان وهماً يملأ عين التراب

  يوغل  في الفرات ليحيله سراباً

   بل دثاراً من ظنون

  رغم خوفه كان الحزن حشرجة

   نسيها المرضى  في كهف الاه

  قبل  ان أجيئكم ..كانت الكوفة .. حافية تتسكع

   تحلم بالخبز

 وتنام بذاكرة عمياء

 أو ليس  شجاعة مني؟

  حين أبتكرتُ ُذاكرة ماكرة الحضور

  فكنتُ  امتشاقة ً عند الصهيل

 وأنتم تنادمون  عبر صخب الاحلام

   نورساً يحبو في السراب

  ثم تفتعلون  ندماً مؤطراً بالانين

 -.. الارض  لايرثها  سواي

   ( سيظهر نورس من الوحشة  ليخرج من أنفاس الارض حسين )

  اذن.. تفاحة أخرى افزعها المصير

    ليعد .. فانه سيتيه  بين حشد من ذئاب

   تقعي على  ذمة التأريخ

  لكنكم ابتكرتم نورساً...يشحذ الصمت

  با عشاب يقظة مستفزة

  ( من همسنا  يطلع

 ومن جنازة فرح ...يطلع

  من صلاة اخرى

  وعندما يهز الجوع يديه ..يطلع )

   نورساً يتأبط الليل .. ويمتطي  صهوة الرفيف

    في الارض نورس  وفي السماء

   هنا وهناك 

    ربما أنزلقُ في بلاهة المريب

  ان طفت بازمنة غفلت لهاث المحرومين

  

     فلا غرابة ان رأيت على مشاجبها حسيناً

    الان ..اعلن ظمئي لماء النسيان

 وأعترف ان الحروب خائنة ......جريئاً  

     أشربُ علقم السؤال

   هل حقاً .......مات حسين ؟؟؟؟؟؟

 

 

علي حسين الخباز


التعليقات

الاسم: تمام مجيد وداي
التاريخ: 03/05/2010 11:50:15
للتمني خصور ندية
شكرا لهذه الكلمات ولهذا النورس الجميل
سلامي وتقديري



تمام

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/05/2010 07:01:18
الى بان العزيزة .. الى بان الاخت الكريمة .. الى بان الرائعة لك اخوتي ودعائي لهذا التواصل الكبير والمودة الاخوية ... سلكتي والف شكر لهذا المرور ولكل مرور سخي .. سلامي الى العائلةمع محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/05/2010 06:55:37
الاستاذ الرائع فاروق طوزو .. مبدعي الكريم تحية حب ارسلها اليك . وانا ممتن لهذا التواصل الرائع سيدي والف شكر لهذا المرور الكريم تقبل محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/05/2010 06:38:59
الى الاستاذ علي المنصوري تحيت لك مكللة بالشكر والعرفان لهذا المرور الرائع تقبل محبتي ودعائي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/05/2010 06:36:50
اخي سعد المحترم .. تحيتي للمبدعين من رابطة الغدير لقد اجادوا فعلا في تقديم مسرحية الصراع العمل اكثر من رائع اخراجا وتمثيلا .. شكرا لك لهذاالمرور الجميل

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 02/05/2010 15:20:22
اخي الى اخر فضاءات البياض علي حسين الخباز
(اسفة للخطأ السابق )

دوما تبدع بافكارك وصورك الشعرية
فلا غرابة ان رأيت على مشاجبها حسيناً

الان ..اعلن ظمئي لماء النسيان

وأعترف ان الحروب خائنة ......جريئاً

أشربُ علقم السؤال

هل حقاً .......مات حسين ؟؟؟؟؟؟

اخبرني ...هل حقا...مات الحسين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل من يسطر ابداعا مثلك.؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 02/05/2010 15:09:34
اخي الى اخر فضاءات البياض علي حسين الخباز
(اسفة للخطأ السابق )

دوما تبدع بافكارك وصورك الشعرية
فلا غرابة ان رأيت على مشاجبها حسيناً

الان ..اعلن ظمئي لماء النسيان

وأعترف ان الحروب خائنة ......جريئاً

أشربُ علقم السؤال

هل حقاً .......مات حسين ؟؟؟؟؟؟

اخبرني ...هل حقا...مات الحسين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل من يسطر ابداعا مثلك.؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 02/05/2010 11:42:09
اخي الى اخر فضاءات البياض علي حسين الخباز

دوما تبدع بافكارك وصورك الشعرية
فلا غرابة ان رأيت على مشاجبها حسيناً

الان ..اعلن ظمئي لماء النسيان

وأعترف ان الحروب خائنة ......جريئاً

أشربُ علقم السؤال

هل حقاً .......مات حسين ؟؟؟؟؟؟

اخبرني ...هل حقا...مات الحسين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل من يسطر ابداعا مثلك.؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 01/05/2010 15:38:45
نص قادم من فيافي الروح ، يشد قارئه حتى اللحظة الأخيرة
نص بليغ تشكر عليه
شكراً للمبدع علي حسين الخباز

الاسم: علي المنصوري
التاريخ: 01/05/2010 11:59:10
الاخ العزيز علي الخباز المحترم
نصوص شعرية جميلةتغور في تفاصيل التاريح لترسم خارطته حتى نهتدي بهاسلمت لما جاد به يراعك الانيق من ابداع وروعه0

الاسم: سعد الدراجي
التاريخ: 01/05/2010 10:52:48
سيدي الاستاذ علي الخباز المحترم دمت لنا ولخدمة اهل البيت عليهم السلام ذخرا تمنياتي لك بدوام التوفيق والسداد ولا حرمنا من هذه الاشراقات المتجددة
تلميذكم وخادمكم ابو عبدالله الدراجي
رابطة الغدير الاسلامية

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 07:04:04
عزيزتي زينب ابنت الحاج رضاوي وفخر آل حساني ..
.................... ، ....................... ، ........................ تقبلي محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 07:02:26
سيدي زمن الرائع انت رائع حقا بهذا القلب وهذه الروح وبهذه الثقافة الموسوعية لك محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 07:01:25
الدكتور هاشم رائع انمت سيدي الدكتور رائع هذا التواضع الذي فيك الف شكر ومحبة وثناء لهذا التواصل السخي تقبل محبتي ودعائي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 07:00:07
سيدي فائز الحداد المحرترم اخي المتوثب دائما .. لاادري لم اشعر علي ان اتهندم بكل الشاعرية كي اخاطبك واخاطب روح التواضع الكبيرة التي تمتلك .. انت من الاسماء الكبيرة الكبيرة بروحي .. لاني لااتبع مقايسس احدا سوى قلبي لك محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:57:50
راضي المترفي العزيز انت مبدع لكن لماذا تصرون ان تعودوا بنا الى الجيس .. والله هي فكرة رائعة لكن اقسم عليك باالله ان يكون اول اهداء من هذه الرواية نعم الرواية لي .. وانا ساهديك الدشداشة
محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:56:10
سيدتي ريما .. المحترمة لك محبتي ودعائي ايتها الرائعة .. اشعر انا اعتذر اشعر دائما امامك بالقصور تقبلي محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:54:58
سيدي نبيل نعمة الجابري انا اعرف انك اكبر من ان تجامل ولذلك انا فخور بما تدونه لي من وسام ايها الرائع الرائع

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:53:54
الى شادية حامد السلام سلام الله وهو امانة عند الناس يهدونه لاهل السلام .. اتمنى لك الخير والمحبة ولك مني الدعاء

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:51:37
سيدي الشاعر فائق الربيعي ايها الرائع دائما وابدا تقبل محبتي ولك مني الدعاء وسلامي الى الربع نفر نفر والى العائلة الكريمة ايها المبدع شلعت قلبي بعدم تواصلك في المسابقة على كل حال تقبل محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:49:59
الدكتور هناء القاضي صحت مع نفسي ... حين قرأت الاسم من عندنا اليوم يا مرحبا يا مرحبا .. انت رائعة دكتوري الجميلة رائعة في هذا التواصل وفي هذا التواضع الراقي لك محبتي متمنيا لك الجمال والابداع والحب والمحبى لك دعائي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:48:08
سيدتي الهام زكي خابط ايتها العزيزة الرائعة صحيح ان السلام اكبر من الجميع له سلام الله لكنه اشعر انه قليل احيانا امام هذه القلوب الرائعة وامام هذا التواصل تقبلي محبتي ودعائي اخيتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:46:39
حسين ابو شبع .. شبع معرفة ومحبة ويقين تقبل سلامي ومحبتي .. ايها الرائع انت مني وانا منك حين قرأت ما دونته انت ونبيل صرت كمن يقرأ لنفسه تقبل محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:45:05
عزيزي وجدان تحيتي ايها الرائع بالمناسبة انا اعرفك قبل خمسة عشر عاما واكثر لكن آخ على التواصل الذي انقطع تقبل محبتي وسلامي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:43:02
سيدتي الرائعة خلود المطلبي محبتي لك ودعائي والف شكر يا عزيزتي لهذا التواصل المبدع ..

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:41:57
انت الجميل ياسيدي يا علي الزاغيني ايخا المبدع الرائع لك محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:40:09
هل تعرف يا خزعل بن طاهر المفرجي انك اصبحت لنا مثالا نقتدي به للملمات وحسن التواصل والعطف الذي لايستثني احدا انا اطلبك وبشدة بترك التدخين ولابد لاحمد الصائغ رفع احتجاج دولي يطالب بتأميم هذا القلب الذي اصبح ملكا للنورانيين
محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:37:52
سيدي سعيد تالعذاري ايها المبدع الرائع تقبل محبتي ولك مني اسمى ايآت محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:36:53
الاستاذ الرائع جمال الطلقاني استاذي العزيز من الشرف لي ان اركم وارى هذا الجمع الطيب من النقاد والادباء والاعلاميين يحتفون بقصيدة كتبتها قبل حوالي عشر سنوات او اكثر .. وجميل منك هذا الجميل الذي تمدونه سلاما يدفعنا الى عوالم الابداع تقبل محبتي وسلامي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:34:42
عزيزي الاستاذ ابو فاطمة يعقوب الرائع لك شكري وتقدير لهذه المواصلة ومتابعة صفحاتي لك محبتي وسلامي الى العائلة انت رائع

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:31:46
الاستاذ رزاق محبتي وشكرا لهذا المرور الكريم

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:30:09
فر اس العزيز .. محبتي لك ويهمني هذا التواصل وروح الاصرار التي تمتلكها
تقبل محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:28:32
الدكتور حسين ابو السعود .. ثيق ان الابداع الحقيقي يكمن في قيمة التلقي فهذا الاطراء يكشف عن عمق تعاطفك الشعوري مع اخوتك ممن يحاولون التعبير عن ذواتهم وتبقى استاذا لنا علما عاليا تقبل محبتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:26:30
صباح محسن كاظم صديقي الرائع دمت لي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 01/05/2010 06:25:49
زينب بابان العزيزة .. اخيتي ابارك لك التواصل الذي يكشف عن عمق محبتك وطيبة هذا الوجدان تقبلي محبتي ودعائي

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 30/04/2010 22:15:54
اخي الطيب علي حسين الخباز
جميل ما سطرت هنا...وتعودنا كل ابداع منك
صورك الشعرية الرائعة والراقية تاخذنا دوما نحو سماء بعيدة حيث يسكن المطر
دمت بخير وابداع
اكتب اكثر اخي

الاسم: زمن عبد زيد الكرعاوي
التاريخ: 30/04/2010 21:54:04
الرائع علي حسين الخباز
بانامل من حرير نسجت نصك المفعم بالالق والبريق

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 30/04/2010 16:43:10
سيدي الغالي علي حسين الخباز
أنقل اليك حقا ما شعرت به بعد قراءتي المتمعنة لهذه القصيدة:
بأنامل ذهبية كتبت هذه القصيدة وبأبلغ الكلمات ..لقد صاهرت بين عيون وعبق التاريخ وبين حوريات الهامك الإبداعي التي داعبتها بخفة وجمالية متناهية.
د.هاشم عبود الموسوي

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 30/04/2010 16:10:21
لا تسميات للنص في ابهاره ، النص يجب أن يكون كالجيبل الذي تتزوع علي سفوحه القراءات ..
لعمري هكذا يجب أن يكون النص بجماله وعمقه ورؤاه ..
دمت مبدعا فذا أيها الخبار الذي يطعم الشعر برغيف ابداع الرائع .

الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 30/04/2010 16:02:53


اه لو فلت .....

سيعودٍغبار الوجع من جديد

ليسد منافذ الرؤى..

الاستاذ علي الخباز
سيدي الرائع ..
لاتخف انها لن تأفل مادام في الكون انت وامثالك الطيبين اليقظين .
نص رائع كروعتك .. تحيتي واحجز لي الدشداشة لاتشرف بارتدائها خلال الايام القادمة .

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 30/04/2010 14:49:37
الاستاذ الرائع المتألق علي حسين الخباز ...

نبض راقي حروفك استاذي .. ونبض التاريخ مرصعة في حروفك الاجمل ... وكل تقديري واحترامي واعجابي لبهاء روعة ما كتبت اناملك من نبضات الروح والاحساس ..

دمت بخير وصحة ومبدع

وتحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: نبيل نعمه الجابري
التاريخ: 30/04/2010 14:21:00

الاستاذ علي حسين الخباز بأي الكلمات ممكن ان تسع مديات الغبطة التي احملها لك (وصديقك من غبطك) .. نص عامر بكل ما يحمل من كنوزات تأريخية، الفكرة جلية واضحة تظهر مدى انشداد الشاعر لارضه التي يعشقها كربلاء، وهناك عمل بمبدأ توظيف الشخصيات التاريخية بتقنية رمزية عالية أعتقد أنها كتبت لتناسب حقبة زمنية معينه، مساحة الاشتغال النثري اطرت العمل لاستغلال تقنيات النثرة الثرة كالتكرار والتوازي الايجاز والكثافة بائنة هي الاخرى .. رائع ما أقرأ أستاذي..

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 30/04/2010 13:34:48
اله الطيبه وخباز المحبه....

صدقني ايها الرائع....حرت في تصنيف هذه الدرر...ماس ام جواهو... ام لؤلؤ..ام احجار كريمه..
مهما كان...فلا يسعني الا الانحناء امام هذا الوهج...
محبتي
شاديه

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 30/04/2010 13:17:12

الصديق العزيز والاديب المبدع علي حسين الخباز

نص فني فية ادارك للتاريخ ويحفر في طيات الذاكرة الحية
وتستيقظ فيه الحروف لتشكل قصيدة ساحرة حد الذهول
النص يمتلك القارئ انشداد كاملا لفكرة متماسكة وتصوير
متين ,وقد مزج الاديب الخباز مزجا بارعا بين الكلمة والفكرة
والاطار والمحتوى والشكل والمضمون .

تحيةوتقدير لكم

فائق الربيعي

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 30/04/2010 12:22:49
أقف بإعجاب أمام هذا النص ...جميل جدا

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 30/04/2010 12:12:48
رائع وسلس ابحارك في التاريخ بعد ان لخصته بها الجمال والروعة
مودتي / الهام

الاسم: حسين ابوشبع
التاريخ: 30/04/2010 09:44:03
صديقي العزيز الاستاذعلي الخباز
احسنمت واجدت , رائع سفرك بين طيات الزمان وقد عادت الكوفة حافية تتسكع جائعة تحلم بالخبز وتنام بلا ذاكرة في دهاليز النسيان
تقبل مروري المتواضع اخي العزيز

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 30/04/2010 08:56:46
الاستاذ علي حسين الخباز
اني امام تهجدات تمتاز برزانة الطرح
وتفوق الوصول الى الاستفادة من الرموز
العظيمة في استثمار لحظات الذوبان معها
وهذا يمثل ارقى انواع الحب الذي لا يتناهى
الى اللذة الحسية بل يبقى يحلق في سموات
الكمال والمثالية تقبل مودتي

الاسم: خلود المطلبي
التاريخ: 30/04/2010 08:32:46
الشاعر المبدع الاستاذ علي حسين الخباز


بلا فخرٍ ..

بعثتُ فجراً مارداً

يهشم الظلام

غربلتُ في سمائكم الفتون ،،

حتى رست في هدوء

أبتسامة على شفة خرساء


نص باذخ الجمال يتطلب القراءة بتأني لتأمل صوره الشعرية ...شكرا جزيلا لدقائق متعة القراءة

احترامي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 30/04/2010 08:19:10
( سيضرب عنق الليل...والكوفة تخلع ..

آخر شكوى حين تنام بين الفراغ والصمت )

الاستاذ الرائع علي الخباز
جميل سيدي ماخطته اناملكم الراقية
وفقكم الله
علي الزاغيني

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 30/04/2010 08:18:36
مبدعنا الكبير علي حسين الخباز
ما اروعك
كم هو رائع ان نستشف بعض الدروس للعبر من التأريخ
انه بحق نص يبعث للتأمل وحرك لدينا عوامل التذكر والتفكر والخيال
دمت تالقا
احترامي مع تقديري

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 30/04/2010 07:48:35

الاستاذ علي حسين الخباز رعاه الله
تحية طيبة
كلمات شاعرية جميلة واجمل منها معانيها التي حلقت بنا في عالم التضحية والفداء
سيبقى الحسين حيا بالمفاهيم والقيم
دمت مبدعا
سعيد العذاري

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 30/04/2010 06:32:51
الاستاذ علي حسين الخباز

سلمت اخي وبارك الله فيك ...
رائع ماسطرته اناملك من معلومات ثرة وكبيرة بتذكير تفاصيلها ...

محبتي وودي ...


جمال الطالقاني

الاسم: يعقوب يوسف عبدالله
التاريخ: 30/04/2010 06:25:52
الاستاذ الاديب
علي الخباز
دمت متالقا في سماء الادب بفنونه الشعريه
لك مني كل التحايا القلبية لشخصكم الكريم
وسلامي لعائلة صدى الروضتين فردا فردا
سلمت اخي ابا حيدر

الاسم: عبد الرزاق داغر الرشيد
التاريخ: 30/04/2010 05:08:15
دمت مبدعا عملاقا
أباً للتراث الحي لآل البيت عليهم السلام.

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 30/04/2010 04:55:34
الاستاذ علي حسين والدي ( سلطان النور )انت والجميع من المؤمنيين يعرفو الحسين لم يمت ولا يموت لأنه في ضميرنا استاذ ( لامسك السماء ) وحضرتك مسكتها بكل كلمه تخطها اناملك دمت مؤمننا صادقا يا ياسلطان النور نسألك الدعاء شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي // فراس حمودي الحربي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 30/04/2010 04:53:15
الاستاذ علي حسين والدي ( سلطان النور )انت والجميع من المؤمنيين يعرفو الحسين لم يمت ولا يموت لأنه في ضميرنا استاذ ( لامسك السماء ) وحضرتك مسكتها بكل كلمه تخطها اناملك دمت مؤمننا صادقا يا ياسلطان النور نسألك الدعاء شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي // فراس حمودي الحربي

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 29/04/2010 23:49:49
الاستاذ علي حسين الخباز
عمل جمبل ورزين وما احلى الاستفادة من التاريخ بهذه الطريقة الابداعية
انا اعترف بقدراتك سيدي
تحية ومحبة

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 29/04/2010 23:27:24
الصديق علي حسين الخباز.
وفقت وسددت وبوركت...

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 29/04/2010 23:26:15
الصديق علي حسين الخباز.
وفقت وسددت وبوركت...

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 29/04/2010 22:55:53
الاستاذ علي حسين الخباز
========================
دمت بخير وموفقية

جميل ماخطه قلمك

تحياتي




5000