.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إجراءات غارقة بالتنكر والإنكار لشهداء الصحافة الأبرار

ماجد الكعبي

إن نبا السلفة المخصصة للصحفيين والإعلاميين إن أفرحت قطاعا منهم لعوزه وتعاسته وحرمانه وعيشته القاسية ,  فإنها في الوقت نفسه أدمت القلوب الجريحة والنفوس المكلومة والعوائل المنكوبة وتنكرت وزارة المالية لأشرف وأسمى وأطيب واخلص ما في الوجود ألا وهم (( شهداء الصحافة العراقية )) الذين وهبوا حياتهم من اجل الوطن الكبير ,  وتركوا عوائلهم يفترسها الألم والقهر والجوع والحرمان ,  في حين أن الآخرين يرفدون بالغنائم ويتنعمون بالنعم ويتبطرون على زمانهم وغارقون في الأحلام والأماني والامتيازات والمكاسب التي ليس لها حدود ... فهل من العدل والإنصاف يا وزارة ماليتنا الرشيدة هذا التجاهل المقيت لقوافل شهداء الصحافة وحقوقهم ..!؟  فما هي المقاصد المريبة وراء هذا التنكر إلى عوائلهم المنكوبة والمحرومة والتي حرمتموها من السلفة الموعودة , ولماذا تجاهل وضيع وبدد مدراء المصارف هذا الحق المشروع لشهداء السلطة الرابعة ..!!؟؟ التي تمتاز بحضور متميز في كل العالم , والتي تعتبر صاحبة الجلالة في البلدان المتطورة والواعية ,  والتي لا تغمط الحقوق ,  ولا تتجاهل المطاليب الملحة , فمن يصدق وفي العالم كله أن وزارة قد منحت ثقة وتأيد الصحافة ,  تقف موقفا مشينا لهذه الشريحة المضحية التي قدمت الكثير الأكثر من المعاناة والتضحيات الجمة والضخمة , فأية نقابة صحفيين في العالم كله وعلى امتداد التاريخ قدمت قوافل من الشهداء المتألقين الرائعين المنتجين الذين تركوا بصمات خالدة على صفحات التاريخ لن تنسى , فأي تضحية في الكون كله توازي تضحية  الصحفيين العراقيين الذين قدموا أكثر من 335 شهيدا خالدا وعشرات الصحفيين الذين أصابهم العوق والعاهات الجسمية . فيا من بأيدكم زمام الأمور  لماذا لا تقيمون الذي يستحق أعلى التقييم وأسمى الثناء .

 أن شهداء الصحافة قد قدموا للعراق الكثير من الانجازات والعطاءات والدعم المتواصل والنشاط الإعلامي المعاضد للعملية السياسية  , وفتحوا قارات من الطروحات النافعة ,  وطرحوا أفكارا وأراء عملاقة ومفيدة وبدون ثمن وبدون أدنى مقابل  , وان عوائلهم لن تمتلك  ما يستحق الذكر  ,  ولن يكافأوا مجتمعين بعشر من معشار ما كوفئ به واحد منكم ,  فماذا قدمتم من حصاد يذكر..!!؟؟ وماذا خلقتم من انجاز لهذا الشعب الذي منحكم ثقته وتأيده غير حفنة من الوعود والعهود التي لن تجد أي صدى لها بين أبناء الشعب الذي ابتلي بكم  وجربكم فوجد بعضكم  أصفارا على الشمال !! الكل يتساءل لماذا حجمتم عن إنصاف عوائل شهداء الصحافة ..!!؟؟  وما مدعاة هذا التنكر والجحود لهذه الشريحة المقاتلة بالكلمة والقلم ..!!؟؟ ما سبب هذا العداء والجفاء لهذه الكوكبة المتألقة في عراق  ضاعت به الكفاءات والنزاهة والتقييم الصحيح ..!!؟؟ ماذا دهاكم ..!!؟؟ وماذا أصابكم ..!!؟؟ 

   فهل هذا الإجراء ينطوي على تقيم وتثمين لدور الشهداء ..!؟ وهل هذا الإجراء ينم عن التزام بتنفيذ حقوق الشهداء الذين بدمائهم بقي ويبقى العراق شامخا عاليا محصنا ..!؟ ودماء الشهداء قناديل المسيرة ,  وإنهم رصيد الأمة المدخر ,  وإنهم فرسان المنازلات والبطولات ,  وأئمة الخلود والتخليد ,  فهل أن إجراءكم بنسيانهم والتنكر لدورهم يمكن السكوت عليه ..!؟ إن من ينسى الشهداء أو يتناساهم ولا ينهال عليهم باليمني والرعاية والعطاء فانه لا يمت للوطن بصلة ,  ولا يلتزم بأدنى الواجبات التي ينهض بها اتجاه الشهداء المخلدين وعوائلهم التي تعاني شغف العيش وتعاسة الحياة ,  وليسمع من له إذنان سامعتان لا يوجد تنكر وإنكار أسوء من التنكر للشهداء الأبرار ولعوائلهم التي تعيش بتعاسة وتجاهل من بيده مقاليد الأمور .. فيا من بيدهم الأمر اذا لم تكونوا مسؤولين عن اشرف واخلد ما في الوجود فعلى من تحرصون ..!!؟؟  وعلى من تثنون وتطرون..!!؟؟  ومن اجل من تجاهدون وتعملون .. !؟ من أولى وأحق بالرعاية والعناية والاحتضان غير عوائل الشهداء الذين حالاتهم وظروفهم تستدر كل الحب والعطف والتعاطف والتفاني من اجل خلق حياة حرة كريمة لهم وضمان لمستقبلهم المجهول في هذا الطوفان من الإهمال والنسيان .

إن من أسعدته فرحة السلفة  فلا ينسى حقوق زملائه الشهداء المضحين وعوائلهم ,  فإذا كنا نحب أنفسنا وعوائلنا فالواجب الوطني والديني والإنساني يفرض علينا أن نحب عوائل الشهداء أكثر وأكثر لأنهم قد فقدوا الوالد والأخ والشقيق وكانوا مظلة ووقاية لعوائلهم من كل ضيق وقهر وفقر وضياع .. إنني ألح وبصوت جهير أن تشمل السلفة  عوائل شهداء الصحافة أولا ,  وكلنا في الدرجة المتدنية والأدنى منهم ,  لأنهم ضحوا بحياتهم و وهبوا لنا الحياة , فهل يكون جزائهم هو الإجراءات الغارقة في التنكر والإنكار لتضحياتهم العملاقة وشهادتهم المخلدة ,  فالواجب يحتم وعلى الجميع أن يجعلوا ذكرى وتخليد الشهداء فوق كل المهمات والمهام وإنقاذ عوائلهم مما يعانون ويكابدون مهمة كل صحفي قبل غيره من المواطنين ,  لأنهم زملاء المهنة ورفاق الدرب الطويل وإنهم قد رحلوا من بيننا ومنحوا لنا الكرامة والحياة

  

ماجد الكعبي


التعليقات

الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 07/05/2010 08:11:49
المجاهد المتميز الأستاذ الرائع زيدان النداوي الموقر

انك تعيش في رحاب قلبي , وتتسامى إلى الذرى في وجداني , واني معجب بأخلاقيتك العالية وبنفسيتك السامية وبأنشطتك الراقية .. كما إني أجد نفسي مدينا لمشاعرك الجياشة , ولتقيماتك الخاصة والتي جعلتني انظر لك بمنظار الإكبار والإجلال , وسأظل منشدا لك بحبال الإخوة والثقة والوداد , لأنك عملة صعبة في عالم طغى فيه الزيف والبهتان والمصلحية والانتهازية , وسنظل إن شاء الله نرتشف رشفات الإيمان.
خوية زيدان اكلب الجماعة الي تعمل معهم مبلغ تابعه بعد اخوك تره اخوك ماجد تعبان ههههههههههههه .
ودمت صديقا صدوقا صادقا في جنة البقاء المتجدد وسلام من الله عليكم ورحمة منه وبركاته .
أخوك الدائم المخلص
ماجد الكعبي

الاسم: زيدان النداوي
التاريخ: 04/05/2010 07:53:47
الاخ العزيز ماجد الكعبي
لقد عرفتك عن قرب وانت لاتجامل على حساب الحق ولاتخف بقولك الحق لومة لائم ، وانت اول المضحين والمتضررين فطوبى لك نكران الذات ، وهذا هوطريق الاحرار المثفين
، انت قائد ورائد للكلمة الحرة وستيقى هكذا، لانك تحمل رسالة وامانة لابد من ترجمنها للواقع من خلال الكلمة الهادفة و الصادقةوهذه هي الضربة التي يدفعهاالمناضلين

اخوك زيدان النداوي



الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 30/04/2010 13:30:33
الأخ الفاضل عبد الهادي البدري البهي

بالاعتزاز والتقدير قرأت انطباعاتك عني وتثمينك لمقالاتي , التي انشرها وهذا دليل على توقد ذهنيتك وتواصلك المكثف مع ما ينشر لخدمة الناس والمجتمع والانتصار لكل المنكوبين والمهمشين والمعوزين فطوبى لأسلوبك النير , ومرحى لنفسيتك النقية الوفية التي تضخ عبير المحبة والوداد , وسأظل مدينا لمشاعرك النابضة بالاخاء والنبل والعطاء , ودمت صديقا أبديا تحت ظلال نخيل العراق الشامخ واسلم لأخيك المخلص
ماجد الكعبي

الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 30/04/2010 13:29:05
السيد المتميز الرائع جمال الطالقاني الموقر

انك تعيش في رحاب قلبي , وتتسامى إلى الذرى في وجداني , واني معجب بأخلاقيتك العالية وبنفسيتك السامية وبأنشطتك الراقية .. كما إني أجد نفسي مدينا لمشاعرك الجياشة , ولتقيماتك الخاصة والتي جعلتني انظر لك بمنظار الإكبار والإجلال , وسأظل منشدا لك بحبال الإخوة والثقة والوداد , لأنك عملة صعبة في عالم طغى فيه الزيف والبهتان والمصلحية والانتهازية , وسنظل إن شاء الله نرتشف رشفات الإيمان.
أخوك الدائم المخلص
ماجد الكعبي

الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 30/04/2010 13:20:59
المتدللة المحببة دلال

إن تعليقك قد أثار عندي الغرابة والاستغراب لتسرعك بإصدار الأحكام بلا روية وثبوت وحقائق , فالتسرع في الأحكام يثير الندامة حتى عند من أصدرها , وان الذي يشفع لك عندي هو يقظة ضميرك وندمك على تسرعك ووقوفك على حقيقية الأمر وهذه الثوابت تجنب المتسرع من الوقوع في مهاوي الندم , ومع كل هذا وذاك أسجل لك اعتزازي وغفراني لأنك التزمت ركن الحقيقة وعكست حقيقة قناعاتك بعد أن جهت نفسك باستبيان الواقع الحقيقي لحقائق الأمور .
إن أسلوبك المثير وطروحاتك الخلابة دفعتني إلى أن أسجل لك آيات شكري وامتناني بتعاطفك مع مقالاتي وقصائدي وأفكاري التي وظفتها من اجل نصر الحق والمظلومين وتحقيق السعادة واليمن والإقبال للمتعبين والمعوزين الذين نشاطرهم الهموم والغيوم ودمت متألقة في دنيا العطاء والإيثار .
مخلصك
ماجد الكعبي

الاسم: عبد الهادي البدري
التاريخ: 29/04/2010 20:34:31
استاذي الفاضل

ان روحك الهائمة مع الملائكة في سماء الوطن هي من تجعلك مدافعا ومحاميا عن اقدس واطهر وانبل من يستحقوا ان نصنع لهم النصب التي تخلد ذكراهم الغاليه ..

وزارة الماليه وحتى الوزارات الاخرى تنكروا لشهدائهم وكان تضحياتهم كانت صدفة بينما دول اخرى تكرم حتى راقصاتها ..


تحية لقلبك الكبير الذي حمل الالام من اجل اعلا كلمة الحق التي لم يعد يستمع اليها معشر الطرشان ..

عبد الهادي البدري

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 29/04/2010 19:47:35
اخي وعزيزي الاستاذ ماجد الكعبي

جميل ايثارك وانسانينك ايها الغيور المخلص ...
سررت كثيرا رغم الالم الذي داهمني مستذكرا اطفال، وثكالى ، وارامل ، قد خلفتهم المنية يصارعون العوز والفاقة في بلد غني يحكمه من لا يهمه سوى مصلحته وكرسيه ...

تحاياي لك يانبع الوفاء والطيبة...


جمال الطالقاني

الاسم: دلال العبيدي
التاريخ: 29/04/2010 16:23:13
الاستاذ البارع بكل شي ماجد الكعبي
ان قلمك وكتاباتك الانسانية تستحق الحب والتقدير وبصراحة قلت مع نفسي ان ماجد الكعبي صحيح اعلامي كبير وكاتب قدير وتاريخه نظيف ومواقفه كبيرة ووقف بوجه الانظمة الفاسدة وتغرب لكن قلت مع نفسي ان ماجد غير صادق يكتب هكذا وهو اول من استلم السلفه مال نقابة الصحفيين !!!!!!!!!!!!!!!!!!
ولكن بعد ان اتصلت بزميلاتي واحد اعضاء مجلس النقابة فالوا لي ان ماجد الكعبي اول من رفض السلفة ولم يستلمها اسوة بعوائل الشهداء ولهذا اعتذر منك لانني حكمت قبل ان اتاكداشكرك ايها الكعبي علما اني اطلع على مواضيعك وخاصة قصائدك ومعجبة جدا بكل كلامك
سلامي للنورين وفلاحهم الاستاذ احمد الصائغ ولك مني سلام خاص
دلال العبيدي




5000