.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سلطانة .. قصة قصيرة

عبد الواحد محمد

استبدلت ملابسها الداخلية علي عجل .. لتلحق بموعد حبيبها .. بعدما عرفت بقدومه فجأة من سفر بعيد .. فبدت عروس عذراء .. لاينقصها سوي فستان  الزفاف الأبيض ..وهي ترسم في عقلها صورة له .. ربما تغير .. لم يتغير ؟هو كما هو.. لم يمتلئ قوامه الرياضي .. مازال يتكلم بحميمية عن عشقه  لها ..
تذكرت كم كان يضمها بين ذراعيه بحنان دافئ .. فترقص معه أنشودة كل مساء  أعذب الألحان .. لم تعرف غير بحور من السعادة .. لتحيا في أعماقها  كسلطانة لعهد قادم ؟مازالت تحلم بالدقائق والثواني والساعات .. قبل لقائه في المطار .. تعد كل شئ بعنايه .. تتذكر آخر كلماته الهامسة لها .. بحبك ..  بحبك ؟مفيش أجمل منك امرأة .. كلك جمال داخلي وخارجي ؟وفوق ذلك ذوقك من النوع الشفاف !لتسأله مرة .. ماذا تقصد بذوقك من النوع الشفاف  ؟تمتم بعبارة واحدة .. يعني سلطانة ؟ّثم ماذا ياحبيبي ؟همس في أذنيها أنك دوما رائعة ؟أطلت علي صورته التي تتصدر غرفتها الملائكية ؟بعيونه العسلية  تبتسم لها .. كأنه معها .. لم يفارقها سوي جسدا .. كم حلمت برجل مثله .. فكانت محظوظة به .. رغم أن كثيرين من أثرياء العائلة .. تقدموا لها .. رغم  تواضع مستواه المادي بالمقارنة بهم .. الا أنه أمتلك سهم قلبها منذ اللحظة الأولي ؟فكان فارسها الذي منحها شمس الحياة .. وظلها الذي لثم شفتيها  بأعذب القبلات .. تذكرت كثيرا من فصول ليلية ؟؟.. وهي تتعجل عقارب الساعة .. مازال علي موعد طائرته خمس ساعات .. لاتمر .. كأنها دهر عموما  ظلت ترقص بخطواتها الرشيقة .. وهي تنظر للمرآة نظرة عروس تزف للمرة الأولي .. لحبيبها الذي أختارته من بين الألوف ؟فأمطرته كثيرا من  الأعجاب الذي لو سمعه .. لآتي إليها أسرع من الطائرة ؟تحرك قلبها وعقلها .. لتضع علي وجنتيها عطره المفضل ..نعم هو يفضل هذا العطر ؟وهو من  نوعية الزهور التي تزين بها غرفتهما الملائكية ؟مضت الساعات وهي تحلم به .. كما مضت ليال طوالا وحيدة .. يعذبها فراقه القدري .. لكنها الحياة  تفرض كثيرا من لغات غير محببة لها ؟ملامح شاحبة ؟صور مزعجة ؟آيات غاضبة ؟عنوان عريض لأبطال زائفون ؟ما هي الحكاية في زمن غير الزمن ؟سويعات مرت ودقائق وساعات .. وهي تتذكر  حبيبها .. ليطرق الباب الخارجي بقوة .. توجست خيفة .. من الطارق في هذا الوقت ؟لأأحد يعلم بقدومي هنا غير شقيقتي الصغري ّ؟وضعت عباءة علي ملابسها الشفافة .. وأزالت بعض المساحيق .. والباب يطرق بقوة رعد .. وهي تردد ثواني يلي بتدق الباب ؟لتجدفارسها في أحضانها .. وهي تردد ا مش معقول ؟مش معقول ؟كنت أظن موعد طائرتك لم تصل الآن .. لقد أخبرتتني أنها ستأتي في الخامسة مساء ؟ضمها لصدره كعصفور الكناريا.. مفاجاة ؟وهي تنهمر في دموع الفرح بحبك بحبك بحبك ؟وكل منها يذوب في الآخر وكأنهما من عصر الاميرات في القرون الوسطي ..تركوا لجيل جديد عصر الزواج العرفي ؟والتسكع بدون هدف في رحلة الأوهام ؟

عبد الواحد محمد


التعليقات

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 17/04/2010 12:48:39
الصديق الجميل والرائع سلام نوري
لكم في قلوبنا مودة وفي عقولنا نور علي نور وسلام يبارك كل خطواتنا كأبناء النور وبارك الله فيكم
أخوكم
عبدالواحد محمد

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 17/04/2010 12:46:30
الأخ العزيز والمبدع الكبير صباح محسن كاظم
نعم كما أنتم رفاق درب وعنوان ثقافتنا العربية
برؤيتكم الواعية والموحية بكل ما هو جديد
وشكرا من القلب للقلب
عبدالواحد محمد

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 17/04/2010 11:59:09
القاص الرائع عبد الواحد محمد
سرد رائع بثيمة اروع
دمت للابداع

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 17/04/2010 06:00:59
الاديب الجميل عبد الواحد محمد
قصة جميله..دمت بالف خير

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 17/04/2010 05:59:46
الاديب الجميل عبد الواحد محمد
قصة جميله..دمت بالف خير

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 15/04/2010 17:22:49
الأخ العزيز والمبدع خزعل طاهرالمفرجي
لكم آيات من الشكر والتقدير علي سطوركم الرقيقة وكما أنتم دائما ترسمون البسمة علي شفاهنا والإبداع سطرا بسطر في فيض وزخم تنويري
ودمت بخير صديقا ومبدعا
عبدالواحد محمد

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 15/04/2010 14:44:48
مبدعنا الرائع عبد الواحد محمد
ما اروعك
الله الله نص في منتهى الروعة
سلم عقلك النير الوهاج
دمت تالقا
احترامي مع تقديري




5000