..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لنكتب ملف لمحمد باقر الصدر موسوعة وفاء النور

علي الكندي

بسم الله الرحمن الرحيم

 لنكتب ملف  لمحمد باقر الصدر موسوعة وفاء النور

شخصية عملاقة كبيرة لا تحتويها صور ولا يمثلها شخص ولا يمكن ان نعبر عنها بتعريف بسيط او نبذة تاريخية الا اذا اتينا بالمنجزات نفسها ووضعناها بدل الحروف والكلمات ثم رحنا  لنختم ذلك العمر كله بالدم الاحمر كي يكون علامته المميزة والشمعة التي لا تنطفي لان مادة الدم لا تتوقف ولا تنفني حتى تلقى الله تعالى ،

من حق العالم ان يفخر بهذه الشخصية ..من حق العالم ان ينصب تمثالا ويضعه الى جانب العلماء والمفكرين .. وان كان من نوع ومن طراز خاص ، الا انه من الممكن ان يحصل ذلك .. من حق العالم ان يكتب شعرا ويجعله نشيدا وطنيا لدولة من الدول او يجعل من اسمع علامة وشعارا لبلد من البلدان ومن حق الكثيرين في العالم ان يتسائلوا لماذا وكيف واين ومتى ..؟!؟!؟!؟

وعلى من يمتلك الاجابة  ان يعطي الجواب بقدر ما يستطيع  والا كان من المخصومين يوم القيامة لان الله تعالى قال في كتابه انه كان للخائنين خصيما .بل علينا ان نبذل كل ما بوسعنا ان نكتبه ونذكره ونجلبه ،أي شيء يمكنه ان يكون جوابا لاسئلة كثيرة يطالب بها المجتمع ،

فكثيرا ما نتسائل مع انفسنا وانا منهم بماذا اصبح الشهيد محمد باقر الصدر عظيما كيف اكتسب القلوب كيف اصبح رمزا وفخرا

كيف اجتذب قلوب العلماء والمفكرين حتى اجاه روجيه غارودي والفنجري واضرابهم الى النجف بل الى بيته المتواضع

الذلك اصبح عظيما .ام لانه من سلالة تختلف عن بقية السلالات فهو من نسب ينتهي الى الامام الكاظم عليه السلام و مايميز هذا الانتساب ان محمد باقر الصدر عالم ابن عالم ابن عالم الى جده الكاظم عليه السلام وهذا امر يقل نظيره ان لم نقل بانعدامه ...

ام لانه تصدى وتحدى كل الافكار والتواجهات التي حاولت ان تفرض نفسها على مساحة كبيرة من الانسان فشخص لها محمد باقر الصدر مبارزا حتى جعل افضلها يتحير في مهربه لما وجدت نفسها عاجزة عن الجواب

ام لانه حمل خلق علي بن ابي طالب لدرجة انه لم يتخذ دار ولا مركبا ولا ولا ولا ...فاراد ان يكون اضعف الخلق  حتى استشهد رحمه الله

ام لانه الف موسوعة علمية عقلية فقهية فلسفية غاية في الابداع حتى قال عنها احد العلماء انها والله سيرت الانبياء والائمة المعصومين .

ام لانه عاش فوق الحدود فهو لم يكن سنيا ولا شيعيا ولا عربيا ولا كرديا ولا عراقيا ولا اسلاميا بل كان شخصية اسلامية فذة استحق ان يقول عنها القائل ان محمد باقر الصدر ظاهرة لا مجرد شخصية

ام لانه لم يكن لدمه ولا لجسده قيمة في نظره ان كان ذلك ثمنا للوعي وان تستجلب الارادة فتكون سلاحا بيد الناس امتدادا لقلوبها حتى رحل من بين اظهرنا شهيدا فسلام عليه يوم ولد ويوم عاش مجاهدا مفكرا عالما مناضلا مصلحا ويوم استشهد الى ربه مظلوما

اخوتي الاعزاء

اننا امام هذه الشخصية نقف عاجزين ومقصرين امام هذا الجهد وهذه الهمة وتلك السنون التي انقضت من النضال والجهاد والفكر والاصلاح والحفاظ على ارواح ودماء وذهنية الناس من الوقوع لقمة في افواه الذئاب ،وما افحوجنا ان نضع اجابات كثيرة حول اسئلة كثيرة تطلب منا ان نوضح الكثير من الامر والحقائق والتطلعات عن حياة هذا المفكر العظيم

اساتذتي اخوتي واخواتي

فليكتب كل منا بحثه او مقاله او توثيقه وكل ما يمكنه ان يصلبه في قالب الابداع والوفاء للخليفة  الانساني الكبير محمد باقر الصدر .اتمنى ان تشاركونا هذا العمل وان نضع في حسباننا جميعا ان نفكر ونكتب ونبحث عن محمد باقر الصدر فقط وفقط فلا نحشر اسماء واشياء قد تكون تشويها اكثر ما تكون نفعا لملفنا ول هذا المفكر الهمام  ..

ارسلوا مقالاتكم على اميلي المثبت في الصفحة

aali19330@gmail.com او على الاميل

eat_ALI@YAHOO.COM

ارجوا ان لا تزيد المدة على اسبوعين حتى نستطيع ان نطرح الموضوع مقاربا ليوم 9/4 ولكم الشكر والتقدير

 

علي الكندي


التعليقات

الاسم: علي الكندي
التاريخ: 10/04/2010 07:22:51
الكاتبة الحنون المتالقة زينب بابان
اشكر لك تواجدك وتفاعلك وتفانيك في خدمة اهل بلدك وكل من يعشق الحق والوطن

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 09/04/2010 23:34:55
الاخ والشيخ الجليل علي الكندي
================================
امنياتي اليك بالموفقية والسعادة
نامل المشاركة من الجميع وان تنعرف من خلال المواضيع على هذه الشخصية الفذة
مودت وتقديري

الاسم: علي الكندي
التاريخ: 07/04/2010 10:09:36
زلفى اختنا
شكرا لك على دخولك وتواجدك المعبر عن اصالتك

الاسم: زلفى
التاريخ: 07/04/2010 08:18:24
رضي الله عنك الاستاذ الكندي


وبوركت هذه الانامل التي تخط لنا اجمل واروع المقالات

الاسم: عباس أمير
التاريخ: 06/04/2010 21:48:46
الأستاذ علي الكندي، مع احترامي، وتحياتي الصادقات
بورك لكم في ذاكرتكم التي تتدلّى بنَفَس محمد باقر الصدر
وأشكر لكم ثقتكم ب؛ عباس أمير
فقط لو أعلمتموني بطبيعة البحث، ومكان نشره؟
شيء آخر، مفاده؛ أني معني بالجانب الفلسفي، وأُسّه المعرفي، لدى الشهيد، ولعلّي غير مصيب إن قلت؛ إن هذا النوع من البحوث يستلزم نشاطا ذهنيا مختلفا، قد، يشعر معه القارىء بشيء من صعوبة النَيْل، لهذا كأني أوثر أن أترك الفضاء النصيّ الذي سيحتفي بمحمد باقر الصدر، لغيري من الأساتذة الأفاضل... فقط لأن الطابع المعرفي لما يعنيني في الشهيد الصدر، صعب بعض الشيء.. فإن رأيتم غير ما أرى فيسعدني ما ترون
تحياتي المباركات.

الاسم: علي الكندي
التاريخ: 05/04/2010 00:26:35
الاخ العزيز العذاري
ان مجرد دخولك الى الصفحة يشعرنا بروح التفاعل الجديدة التي تضيفها الى حماس افراد النور الاعزاء اتمنى ان ترسلوا لنا مقال الثلاثين صفحة وان كان الاولى ان نسميه بحثا وترسل مقالا جديدا يلائم الملف اكون شاكرا ومعتزا باستاذي العزيز

الاسم: علي الكندي
التاريخ: 05/04/2010 00:14:20
الاخ العزيز احمد جبار غرب
نحن لا نريد ان نضيف او نزيد هنا على محمد باقر الصدر او ننتقد الطود الاشم لكننا نريد ان ننقش اكثر في هذه السبيكة كي يتجلى بريقها للاجيال وللتاريخ
شكرا لك اخي العزيز

الاسم: علي شاكر الكندي
التاريخ: 05/04/2010 00:11:05
الاخ العزيز سلام الجناحي شكرا لك ولمشاعرك وموقفك المخلص من محمد باقر الصدر ارجو ان تكون قادرا على رفدنا بما يجود في نفسك من وفاء

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 04/04/2010 19:34:30

الاستاذ علي الكندي رعاه الله
وفقك الله لاحياء ذكرى المفكرين المصلحين الذين ضحوا بكل شئ من اجل الرسالة وتوجوا التضحية بدمائهم الزكية ولدي بالمناسبة مقالة من اكثر من 30 صفحة تحت عنوان اشاعة ثقافة المقاومة السلمية في منهج الشهيد محمد باقر الصدر سارسلها ان سمحت لي الظروف
سعيد العذاري

الاسم: ايمن الدبياني
التاريخ: 04/04/2010 17:53:26
قال السيد الحسني مسلما على السيد محمد باقر الصدر
(السلام عليك يا دون المعصوم واعلى من البشر)
فالسلام عليك يا سيدي ومولاي يا محمد باقر الصدر انك والله اثبت انك جبل يتلالا من درر العلوم

الاسم: احمد جبار غرب
التاريخ: 04/04/2010 17:34:56
الأخ علي الكندي تحية طيبة اعتقد اننا لانضيف شيئا جديداالى سفر هذا الرجل لما كتبه المستشرقون الاجانب والفلاسفة والمفكرين بحق هذا الرجل الظاهرة الفلسفيةوالعنيد في مواقفه والصلب في مقارعة الطغاة والغزير فيما انتجه من فكر ورؤية حداثوية مبكراوهو الذي لم يجعل الاسلام جلبابا لنلبسه بقدر مايكون دين حضارة وتطورومدنية ولابأس في الكتابة عنه حبا وتقديرالأتجازاته الفكرية الخالدة مع مودتي واحترامي

الاسم: عدنان البهادلي
التاريخ: 04/04/2010 17:33:20
الاخ الغالي علي الكندي

موضوع جميل جداً وهذا يدل على ذوقك الرفيع في اختيار الموضوع اتمنى ان ينجح هذا الملف وانا من الذين سوف يرفدونكم بالاخبار التي سوف تجري عن بخصوص يوم الفيلسوف الكبير السيد ( محمد باقر الصدر - قدس ) .

شكراً لك على هذا الملف مرة اخرى
تحياتي من ارض العراق
عدنان البهادلي

الاسم: سلام الجناحي
التاريخ: 04/04/2010 13:40:40
أشكر الأخ علي الكندي على هذه المبادرة الرائعة
*********************
لاشك إن السيد الشهيد محمد باقر الصدر رضوان الله تعالى عليه كان مفخرة عصره وأعجوبة دهره وهذا ماشهد به أهل الغرب فضلا عن أهل الدار فحري بنا نحن المسلمون أن نفتخر بهذه المرجعية الرسالية بل وننتفع من علمها

تقبل مروري تحياتي

الاسم: علي الكندي
التاريخ: 04/04/2010 12:12:33
شكرا لك اخي العزيز اثير الخاقاني
انا مشتاق لما تخطه اناملك الرائعة عن الشهيد الصدر رحمه الله

الاسم: اثير الخاقاني
التاريخ: 04/04/2010 07:01:44
السلام عليكم
الاستاذعلى الكندي المؤقر
سلام من الله ومبارك ماانتم عليه
ان محمد باقر الصدر مظهر متدني من علم على بن ابي طالب ذلك المعين الثر الذي لم ولن ينطق بمقالته احد "سالوني قبل ان تفقدوني " وما الصدر الا قبس من تلك الشمس الوهاجة ...لقد حمل الصدر رسالته ومضى ومابقي على الامة وقد استحفظت هذه الرسالة سوى التبليغ والعمل بها وهنا التكليف الصعب ...
بارك الله في مسعاك اخي الكندي وسوف تصلك منا في الاسبوع القادم دراسة عن الشهيد الصدر على الاميل المثبت اعلاه راجيا من الله ربي القبول والرضا .

اثير الخاقاني




5000