.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عراقيون

كاظم مرشد السلوم

لم يعتقد اهل محمد ان سفرة ابنهم الى الشام ستكون خاتمة لحياته . سافر محمد الى الشام وهوابن العشرين ربيعا ليلتقي ببعض اصدقائها الذين استقروا هناك مع اهلهم بسبب الوضع الامني .
رحب به اصدقاوْه ايما ترحيب سكن معهم في بيوتهم, اخذوه في سفرة الى بيروت التي ادهشته بطبيعتها الخلابة الساحرة. عندما قررالعودة الى العراق نصحه اصدقائه ان يسلك طريق الموصل _ بغداد بدلا من طريق طربيل فهو اكثر امانا", لكن القدر كانن يتربص به ومن معه....
فعلى هذه الطريق استوقفهم مسلحون ملثمون , قتلوا خمسة شباب بدم بارد وتركوهم على قارعة الطريق وذهبوا ,, خلسة كان العراقي بنيامين يراقب الحادث من خلال زجاج سيارته التي اْوقفها بعيدا عن المكان.
اخبر بنيامين الشرطة بما حدث وتم نقل الجثث الى الطب العدلي , بعد ايام ساْل بنيامين احد معارفه الذي يعمل هناك عن مصير الجثث فأخبره تم استلام جميع الجثث عدا جثة واحدة لاتوجد في ملابس صاحبها اي مستمسكات فقد سلب المسلحون جوازات سفرهم واوراقهم .
ولكن وجدت ورقة في احد جيوبه فيها رقم هاتف . اخذ بنيامين الورقة وغادر , بعد تفكير وتردد اتصل بالرقم وجاء الرد نعم , من انت ؟ اغلق بنيامين الهاتف ولم يعرف بماذا يجيب , بعد ساعات قصد بنيامين الكنيسة واخبر القس راعي الكنيسة عن كل شيء
طالبا" منه النصيحه , لم يتوان الاب القس بأن اخبره, قم بما تمليه عليك اخلاقك ودينك
وفي اليوم التالي عاود الاتصال وجاء الرد , من أنت؟
أنا من الموصل وهذا الرقم وجدته في جثة شاب ..
نعم . نعم محمد قاطعه الصوت في الطرف الاخر انا أخوه وقد غادر الشام منذ ايام ولم
يصل . أرجوك اذا كنت تعرف شيئا اخبرني .
كما اخبرتك انا من الموصل ورقم هاتفك وجد في ملابس شاب في العشر ين من العمر وهو موجود في الطب العدلي هنا. اذا كنت تستطيع ان تأتي الى هنا لتسلمه فأنا على استعداد لمساعدتك .
لم يوافق اهل محمد على ذهاب اخيه الى الموصل فهم ليسوا على استعداد لخسارة ابن اخر.
اتصل شقيق محمد ببنيامين: نحن من مدينة بغداد وليس باستطاعة احد منا القدوم الى الموصل فقد يقتل هو الاخر على الهوية. لو استطعت جلب الجثة لنا بأي ثمن فسنكون
ممتنين لك.,
0في اي مدينة من بغداد انت؟ سأل بنيامين:
من مدينة الثورة, اجاب شقيق محمد .
سأ تصل بك لاحقا . اجاب بنيامين .
اخبر بنيامين القس بأمر المكالمة. افعل ماتراه مناسبا اجابه القس.
صباح اليوم التالي ذهب بنيامين الى الطب العدلي واستطاع من خلال صديقه أستلام الجثة واتجه بها نحو الكنيسة حيث كان القس بأنتظاره.
ماذا افعل الان؟ سأل بنيامين القس.
سنغسله ونكفنه على طريقة المسلمين اجاب القس مبتسما . بعد وقت ليس بالقصير وصل الكنيسة رجل دين مسلم وقام بغسل وتكفين الجثة.
- أعرف رجل الدين هذا انه سني وهذا القتيل شيعي فهو من المدينة الفلانية همس بنيامين
بأذن القس .
ابتسم القس وأجاب: كلهم مسلمون ولكن الفتنه بينهم أيقضتها الشياطين.أنسحب رجل الدين
المسلم على عجل خوفا أن يراه احد.
قام بنيامبن والقس بوضع الجثة في تابوت مخصص للموتى المسيحيين عليه علامة الصليب , ملؤوا التابوت وردا وعطرا ووضوعوا فوقه اكاليل الورد وانطلق بنيامين به صوب بغداد.
على مشارف بغداد اتصل بنيامين بعائلة محمد الذين كانوا بأستقبال الجنازة . وهالهم مشهد التابوت حيث اكاليل الورد تغطيه من جميع الجهات.
فتحوا التابوت ففاحت الرائحة الزكية للعطر الذي وضعه القس على الجثة.
بعد قليل اختلى شقيق محمد ببنيامين جانبا واضعا بيده بعض النقود .
- أتريد ان تلغي عراقيتي بهذه النقود ,تذكر فقط أننا عراقيون

كاظم مرشد السلوم


التعليقات

الاسم: saloom_k58@yahoo.com
التاريخ: 02/11/2009 08:22:17

حبيبي ابو اوس النبيل شكرا لهذا المرور

الاسم: قاسم العزاوي
التاريخ: 30/10/2009 20:58:58
صديقي ابو فيروز سعيد ان اقراء لكم ...مزيدا من الابداع ياجميل

الاسم: كاظم مرشد السلوم
التاريخ: 24/10/2009 09:09:14
الاخ كامل منصور

وفي العراق ايضا صابئي اصيل، وأيزدي اصيل وشبكي كذلك، ومازال في العراق يهود اصلاء.....

تحياتي لك وشكر لمرورك الكريم

الاسم: كامل منصور
التاريخ: 22/10/2009 23:12:16
تحية الى اخي وصديقي ابو فيروز
لقد جمعت في كتابتك الرائعة بين ثلاث نماذج اصيلة وهي القس ورحل الدين وبنيامين باسلوب جميل رغم ماساة الحدث
تحياتي

الاسم: كاظم مرشد السلوم
التاريخ: 07/10/2009 09:49:01

العزيزة شادية

هي امنية ان نشاهد العراقيين متوحدين مرة اخرى ، وان نسافر في طول العراق وعرضه دون خوف او قلق كما كنا في سالف السنيين ،لك مني التحية والود ايتها العراقية الخالصة .

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 06/10/2009 16:30:08
سيدي العزيز.....

انحني امامك إجلالا وتقديرا....

لقد أثرت دمعتي بحق...وانت تصور الروح العراقيه الحقيقيه... الاصيله..بعيده عن كل الفتن والدسائس..
وتجلو اي شك قد يراود البعض ...في كون الانسان العراقي مخلصا ومتوحدا عند الشدائد...
ايها الاستاذ الرائع....لا تسعفني المفردات في وصف هذا الالق الذي نثرت...والامل الذي صوّرت ....وقد احتاج لابتكار ابجديه جديده تليق بهذا الابداع....فاعذر ضعف لساني ....وتقبل خالص احترامي....
شاديه

الاسم: حاتم كومان خزاز
التاريخ: 30/04/2008 11:07:22
تحياتي الى مركز النور والى استاذي كاظم مرشد السلوم انك تكتب بعراقيه ووطنيه خالصه كما عهدتك كعراقيةبنيامين التي تمثل اصالة الجذور والمنبع وتحدي العنف ورجال الظلام والذبح المأجورين ان هذه الانسانيه العراقيه لست غريبه على العراقيين وهي التي تعطينا الامل بمستقبل مشرق وعراق موحد وقوي لانناشعب نتحدى الصعاب تحياتي الى جميع المشتركين والى كادر مركزالنور حاتم كومان 30/4/2008




5000