..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مناغاة العراب أخيرا

د. صدام فهد الاسدي

1- 

كم عرابا في دائرة الخوف؟ 

قالت تلك الحكمة لا يصلح ما  أفسده العطار بقايا العمر 

وتناسل وجه الخير على أبواب السلطان 

وتكاثر أشباه رجال تحرس باب البشوات بلا استئذان 

والطفلة ترجف من هذا البرد فمن أين ستلبس غير الأكفان 

والمقطوع الكف تراه يردد صوت الموت على الإنسان

لكن الإنسان سخيف يعشق طرقات الأبواب بل يكثر من أصوات التصفيق

انسل إليكم مثل الضوء

إليكم ساط الخوف رعاف الأشياء  ومزق بارقة الاطياب وصار الضيق

كصراخ رحى تتوجع في تنور الوهم  من أين ستأتي بريشة ذاك البطريق

بلا حطب تشوي فيه الثوم اليابس وتحلم في وقف التمزيق

بل تنسل الأضواء  وتترك في وجه الشمس رغاء الصبيان

واليكم ينسل فؤادي ويمض القهر بقايا الريح أهذا المال لبيت فلان

فوق مسلة هذا الطين-اكبر ملتفتا خلفي-أمامي -جنبي- لا ادري

أين بويب وأين هويل يا سياب العصر من الغدران

واشم القهر بعيدا عن الوثن الصوفي

أعناق الجذلى هل ترخي سحابة نوم الطين  وتحرق انساب الشطئان

ولهيب التنور الخافت هل يحرق

باب القرية دون رتاج أو يلتذ ببقيا دخان

فلماذا يدخل بيتي اللص   ولماذا يكسر سوري الجيران

أكون قريبا من داري

احفر في ذاكرة التعساء

الأحلام الأوهام  وابصق في وجه السجان

أتنفس من ذاك البرج شظايا الخوف

هل المح جارية تبكي في هذا البيت

أين العراب المنسوج من الأوثان

أما يعطي المخبر شيئا من هذا الكنز؟ أما يدفن هذا الميت الدفان؟؟؟؟

سار الموتى جمعا في موكب هذا الرحال

أين لصوص الحي

2-هل تركوا من كفن المسكين بقايا لتلك الأرملة العذراء؟ هل تركوا شيئا من قبر المسكين الجوعان

هل تركوا ليتامى الحي بقايا رغيف ينسى في تنور الخبثاء

الصحوة في بابي تخدر والحر ستكفيه إشارة هذا النهر العطشان

الوحشة تحرق أعصابي

لست أجامل منكم أحدا     يا أبناء السفلة

هذا قميصي من أين تقد الأيام

من دبر من قبل ارضي أسير بقافلة الحوراء لأرض الشام

كي أعلن حجة تلك الروح

كي ابصق في وجه الطاغوت

لماذا قتل الشمر حسينا امثل سفير الدنيا يموت؟

ما اعجز هذا الإنسان يلف يدور

يرقص يرفض

يحتاج الخبزة تكفيه من التنور

يرفض يعلك في الأحزان بقايا النور

يساوم في قتل أخيه الحارس والناطور

لا تلقاه كما لاقيت ولا تدريه يريد المخفي والمستور

يقدم لتلك الحضرة في الشباك نذور

ويسرق من ملح الزاد بقايا التنور

أتعجب هل عشت عقودا لأرى هذا المحتال المغرور

يا رب لقد طفح الكيل فكيف الصبر سيكفي القلب المحفور؟

ارتاح قليلا لو اقرأ في القران الغائب والمذكور

إنا أعطيناك الكوثر لا تدري الناس بحار النور

أتعجب من هذا الإنسان -يفوز بقتل أخيه

ما اتعب هذا الإنسان يظن الدنيا بين يديه

ما ابخس هذا الإنسان يلتذ بتخمة تلك البطن وينام الليل يقض فراش العهن

ولسوف يروح وحيدا تحمله الأكتاف

ولسوف يودع تلك اللعبة دون هتاف

ولسوف يلاقي عند نكير طعم الإنصاف

يا دنيا غري غيري

تلك الأنشودة ماتت عند الإعراب

يا دنيا غري غيري

هل تفتح للشرفاء الآن الباب ؟؟؟؟؟؟

3-محاولة أخرى لليقظة

غضبت معي كل الرياح

وتجرعت خوف الليالي في خضاب من رياء

من ذا سينكر كربلاء ؟ فهل لديه ككربلاء؟

كان الحسين عمودها وشواهد الزمن المضاء

من ذا يعلمنا المسير على الطريق

بل لا يعلمنا التحاور في ملاحقة الحريق

ما قيمة المطر الذي لا يستلذ به البريق

ما قيمة الشرف العظيم

إذا تناحرت الرجال

على الفراغ

فلها التناحر لا يليق

 لا تترك المجد الرجال على الطريق

 

 

 

د. صدام فهد الاسدي


التعليقات

الاسم: الدكتور صدام فهد الاسدي
التاريخ: 30/03/2010 19:30:00
الشعراء المبدعون علي الامارة وعلي الخباز وعلي العتابي
تعرفون ان البساتين الملاىبالثمر كثيرة وكذلك الذين لم تسلط عليهم الاضواء وضلوا مهمشين دون جرمفلاينفخ عليهم الزمن نفخة واحة ليموتوا بل تضل اصواتهم مدوية بالغم من عواصف القهر والاقصاء وماقولي لشاعر بدات معه المطاردات الشعرية فيالجامعة عام 1980 وكان من الزراعة وكنت من التربيةحتى يصبح اللقاء مهرجانا بين شاعرين وكتبت عنه خمس دراسات نقدية وابصم له دون خوف من احد بانه مازال شاعرا عموديا كبيرا حين تسيدت قصيدة النثرانه علي الامارة ولكم اقول جميعا :
الاعلياء فهل اصوغ قوافيا في حضرة الشعراء صوتا عاليا
وانا يتيم والثلاثة قمة تعلو وتجعلني صغيرا خافيا
فالى الامارة والعتابي نبضتي واقول للخباز قولا وافيا
غير العراق فلن احب مدينة غير الحسين فلست اعشق ثانيا

الاسم: علي جبار العتابي
التاريخ: 30/03/2010 11:43:24
استاذي الدكتور جعلتني اتيه في هذه الصور الجميله ما اخرج من واحده حتي ادخل باخرى اجمل منها واعيد قراتها لاكثر من مرة قليل ان اقول جميلة لا .انهااجمل من مفردة الجمال وللامانه انها ازالت عني التعب الذي انا فيه حين قرأتهادمت ودمت ودمت مبدعا دائما
علي جبار العتابي

الاسم: علي الامارة
التاريخ: 30/03/2010 06:50:01
تسلم وتعيش استاذ صدام ايها المسكون بحب اهل البيت وبقضية الحسين بالذات كما ان اقتباساتك من القران ونهج البلاغة تضفي جمالية وعمقا وبلاغة على نصك
دمت شاعرا وناقدا وقبل ذلك انسانا راقيا

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 30/03/2010 06:39:38
دكتوريب العزيز صدام فهد الاسدي تقبل محبتي اولا وسلامي وتحيتي وتحية صدى الروضتين اليك .. عزيزي نشوة ان اقرأ لك .. ولذة ان اتأمل في ما تكتب انه الشعر ..
محبتي




5000