.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إنتبهوا أيها السادة : غازي الكناني في خطر !!

عبدالرزاق الربيعي

  

كم هو مؤلم وحزين أن نرى أوراق شجرة المسرح العراقي تتساقط أمام أعيننا من أغصانها الوارفة  دون أن نستطيع أن نعمل شيئا !!

حتى صرنا  في كل يوم  عندما نطل على وكالات الأنباء نضع أيادينا على قلوبنا خوفا من سماع خبر حزين جديد !

لقد تابعنا قبل شهور  تدهور الحالة الصحية للفنان الكبير غازي الكناني

"  وكتبنا وما كتبنا " كما تقول فيروز , ولم نجد أذنا تصغي لصرخاتنا , كانت الأصوات تعود لمسامعنا فلا شيء سوى الجدران الصماء !!

وبالأمس وصلتني رسالة من (علي)  نجل الفنان الكبير  ردا على رسالة وجهتها أستفسر بها عن الصحة والحال , جاء فيها " كان بودى أن لا أزعجك بخبر عن الوالد  , لكن واجب الشرف العراقى أن انقل لك الذى حصل ويحل .. قبل أيام وأثناء إجراء التمارين على مسرحية يا "أهل هذا الزمان"  التى تقدمها فرقة ناهدة الرماح  التى أسسها الوالد  سقط الوالد على الأرض فاقدا  الوعي  إثر اختناق شديد . ونقل فورا الى المستشفى وتبين أن العملية الأولى التى أجريت له فاشلة وأن وضعه الحالي  خطر جدا وربما يفقد الحياة اذا أجريت العملية بدون اهتمام او وجود الاختصاصيين !!"

 وفورا إسترجعت صورة هذا الفنان الكبير الذي قدم للتلفزيون العديد من المسلسلات الدرامية على إمتداد نصف قرن أشهرها "جرف الملح" و الافلام السينمائية ومنها (نبوخذ نصر )عام 1957 و(الاسوار) و(المسألة الكبري) وهما الفيلمان اللذان  حصل من خلالهما  على جائزة أفضل ممثل  والعلامات المضيئة كثيرة في سيرة هذا الرجل الذي يغالب آلامه ليقف على خشبة المسرح وهو الرجل السبعيني إخلاصا منه للفن

راجعت كلماته التي قالها لحكمت القيسي بدمشق بمرارة "ما زلت أعيش في غربتي المرة ولم يكلف أحد نفسه ويقوم بالسؤال عني لامن افراد ولا مؤسسات حكومية التي كنت أتمني منها وهي في ظل العراق الجديد أن تسأل عني وحتى  المؤسسة العامة للسينما والمسرح لم تعلق صورتي مع زملائي من الفنانين الرواد علي جدران واروقة المسرح الوطني بالرغم من تجاوز عمري السبعين عاماً وبالرغم من ظروف الغربة التي أعيشها "

هل يوجد ألم أشد من أن يرى الإنسان تجاهل الآخرين له في حياته

غازي الكناني يئن بصمت , ويهوي على المسرح وحيدا !

"كتبنا وما كتبنا ..يخسارة ما كتبنا "

 وعندما  وجدنا أن المعنيين بالأمر من المسؤولين في الحكومة العراقية قد إنشغلوا بأمور أخرى أبعدتهم  عن صداع  الفن والفنانين لذا نهيب بأصحاب الضمائر الحية الإلتفات لهذه القامة المسرحية العراقية الكبيرة التي أنهكتها الغربة والإحباط والبعد عن المسرح والجمهور قبل أن تضاف فاجعة جديدة لسجل فجائعنا .

للتواصل مع عائلة الفنان هاتفه:

0061421650718

razaq61@yahoo.com

  

  

عبدالرزاق الربيعي


التعليقات

الاسم: سعدية العبود
التاريخ: 04/03/2010 15:21:49
لن تسقط هامات رفعت شأن المسرح العراقي .السياسيون مشغولون في دعاياتهم الانتخابية .وبعد ليلتان يكون الفاصل . يقال ان شخصامؤمنا اراد ان يحج بيت الله وهو من اهالي البصرة .صادف امرأة محتاجة ,تبرع لها بالمبلغ الذي معه وعاد الى داره .ولما عاد الجيج الى ديارهم قال الامام الصادق (ع) ما حج هذا العام الاانا وناقتي ورجل من اهل البصرة .الجماعة يتصورون ان الايملات والتودد للشعب هذه الايام هو من يقربهم لصناديق الاقتراع ,ناسين ان هذه تنتهي بضغطة زر ولا يبقى الا عملهم الذي رسخ في الاذهان والعقول ,يرفع من شأنهم ويزيد من شعبيتهم .
سلمت يا هامة المسرح العراقي .

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 04/03/2010 07:00:00
الأحبة الأعزاء:
عبدالهادي البدري
سعدي عبدالكريم
فاروق طوزو
شكرا لكم
الف شكر
شافى الله الكناني الكبير وعافاه
مودتي
وتقديري

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 03/03/2010 19:36:11
ننتظر في النور أن تهب ضمائر أصحاب الشأن
ننتظر أن تكون الكلمة الهادفة تجد جدواها
وننتظر أكثر مقالة قريبة لصائغ النور أو للأستاذ الربيعي عبدالرزاق وهو يزف لكتاب المركز شفاء هذا الفنان الكبير
محبة لك أستاذ عبدالرزاق الربيعي

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 03/03/2010 05:34:05
من لي ونار الشوق تاكلني ...
ثمة مواطن للبقاء داخل ملحمة الثبات ، لانك مثلي ايها الحبيب الكنانيّ ، ولانك عاشق عراقي كبير ، ومسرحي تحلق داخل مديات الباحة ، ولانك الدفء الكامن في النشأ الاول للاحياء ، فانك ستحيا حتما ، ايها القمر العراقي الطالع من رحم الارض ، يا اخي وحبيبي يا ابا علي .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: عبدالرزاق الربيعي
التاريخ: 03/03/2010 04:59:10
أخي الأستاذ حليم السماوي
شكرا لك

لم أقصد من ندائي إثارة شفقة السياسيين إنما أردت أن أضعهم امام مسؤولياتهم وواجباتهم نحو مبدع قدم الكثير للفن العراقي والناس لكي لا يقال إننا لم نكن نعلم
ودعاؤنا بالشفاء للفنان الكبير غازي الكناني والعودة سريعا لجمهوره
مع مودتي

الاسم: عبد الهادي البدري
التاريخ: 02/03/2010 20:25:50
اللهم بحق الارض والسموات والسبع ان ترحم عبادك ..


نتمنى لاستاذنا السلامة والشفاء ..ولكم دوام الصحة والعافية

نتمنى ان يقوم الجميع في مركز النور بالصلاة والدعاء ليشفي الله مريضنا ويعافيه..

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 02/03/2010 15:04:29
الاخ عبد الرزاق الربيعي
ان دل موقفكم هذا انما يدل على قوة وحدة المثقف العراقي المخلص المتفاني
ولمثل هذا فليعمل العاملون
اتصلت اليوم بالاخ الكبير ابو عمار وهو يبلغكم جميعا من محبي العراق ومحبي الفن الاصيل وينثر على رؤسكم قبلات القوي الصابر
واوصاني بان لا تذكروا اي موضوع يثير شفقة السياسيين او اي مسؤل بالدولة على وضعه الصحي فهو قوي بكم ويستنهض دعواتكم كما قال لي والشاهد هو الله
انا على اتصال دائم به وانشاء الله تستجرى له عمليةجراحية سيشرف عليها اربع اطباء في يوم 19اذار ويطلب دعواتكم
وهو مصمم بان يعود لكم باذن من الله
ارفعوا اكف التضرع الى العزيز القدير ان يعزة ويلبسه تاج العافية وهو بعيد عن عون احد من الدولة ونسال الله ان يخزيهم بان يشفي حبيبنا الكناني دون منة من احد وبحول وقوة من الله العلي العظيم
مرة اخرى الاخ الكناني يشكر لكم هذه المواقف النبيلة ويعتبرها سبب كبير لصبره وتحمله ومن الله التوفيق
اخوكم حليم السماوي




5000