..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


معركـــــة جنـيـــــن

د. محمد الأسمر

شعر المناضل العراقي:

   محمود شيت خطّاب

  

قف الربوع ودمع عينك سائلا          يجري بحرقة نادبا شهدانا

بالنفس جادوا ووشحوا بدمائهم        نالوا الشهادة في حمى الأوطانا

هذي قبور الخالدين وقد قضو           شهداء حتى ينقذوا الأوطانا

قد جالدوا الأعداء حتى استشهدوا      ماتوا بساحات الوغى شجعانا

ماتوا دفاعا عن حياض دنست          بأحط خلق الله في دنيانا

المؤمنون تسربلوا بقبورهم             والخائنون تسنموا البنيانا

مرج بن عامر ضرجته دمانا            أيكون ملكا لليهود مهانا

مرج بن عامر ضرجته دمانا            وجيش العراق ويهزم الهاجانا

أجنين أنك قد شهدت جهادنا            ورأيت كيف تساقطت قتلانا

أجنين لا أخشى البطولة حية            لبنيك حتى أرتدي الأكفانا

أجنين يا بلد الكرام تجلدي               ما مات ثأر درجته دمانا

المسجد الأقصى ينادي أمة             تركته أضعف ما يكون مكانا

اني لأعلم أن دين محمد                 لا يرتضي للمسلمين هوانا

ان الخلود لمن يموت مجاهدا          ليس الخلود لمن يعيش جبانا

  

ملحوظة : هذه القصيدة للمناضل العراقي رحمه الله الحاج محمود شيت خطاب بعد أن ألقاها في جنين بفلسطين سنة 1948 بعد معارك طاحنة خاضها مع رفاقه الجنود العراقيين والمناضلين الفلسطينيين على أبواب مدينة جنين وكان من بينهم الشهيد العراقي المناضي عمر علي ، حيث كبدوا الصهاينة في سهل مرج بن عامر حوالي الألف قتيل . وإني تكريما لهم جميعا ، قد نقلتها عن جدي الذي كان من الأصدقاء المقربين للمناضل خطاب حينها. وهنا أوثقها للتاريخ حيث أن هذه القصيدة لا زالت آثارها في بلادنا وتأثيراتها قائمة ومعانيها لا زالت تنطبق على حالنا نحن العرب والمسلمين. د. محمد الأسمر

 

 

  

  

د. محمد الأسمر


التعليقات

الاسم: اسامه
التاريخ: 18/11/2010 16:23:57
بجد انها قصيده بجنن واول مره بقرها




5000