.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اسرارنا ومراقبة ايشالون الرهيب

صبحي الغزي

     تحكي كتب التاريخ عن امراة عربية وهي زرقاء اليمامة انها كانت ذات بصر ثاقب وبصيرة وعندما تازمت الامور مع اعداء مدينتها استطاعت رصد تحرك الاعداء عن بعد ،واخبرك قومها بما بدى لها ، لكنهم كذبوها ولم يعيروها انتباههم ،بذات الوقت الذي كان الاعداء يقتربون من مدينتها متخفين تحت اغصان الاشجار التي استخدموها لتخفي معالم تحركاتهم ،ثم دخلوا المدينة وفعلوا مافعلوا بها وحل بمدينتهم الخراب نتيجة لعدم تصديق هذه المرأة ،وهناك الكثير من هذه الصفات التي وهبها الخالق سبحانه وتعالى للبشر فمنهم من استخدمها استخداما حسنا وغيرهم  سيئا  ،ولو راقبنا تسلسل الاحداث والروى لوجدنا ان التقدم العالمي هو هبة الله للبشركما قال سبحانه في كتابه العزيز  (وما اؤتيتم من العلم الا قليلا ).         

   ان انتشار التقنيات الحديثة وحسن استخدامها يكون اجدى وانفع من الاستخدام غير المناسب لها والموضوع الذي نحن بصددة غير قابل للمناقشة اوالتقليل من شأنه فقد رافق اتساع  خدمات الهاتف النقال الواسع  وتواصلها حتى غطت مناطق لايمكن تصورها قبل هذا الزمان.

 ان الخدمات المتنوعه للتقنيات الحديثة  جعلت العالم يبدو صغيرا ، وامكانية التواصل به متاحه للجميع في أي زمان ومكان.. وهكذا الحال بالنسبة لوسائل الاتصالات الاخرى التي بات نمط الحياة والاعمال معتمدا عليها في تدبيرمجريات الامور  ، ولكن من يستخدم الهاتف النقال او الارضي او الانترنت وكذلك الفاكس والاجهزة السلكية واللاسلكية على مختلف انواعها وانماطها ... لشتى النشاطات والاهتمامات ، هل فكر وقدر خطورة المعلومات التي يتعامل بها مهما كانت بسيطة ؟؟؟  

ومدى خطورتها عليه شخصيا  ؟؟؟؟؟

 وعلى محيطه ؟؟؟ و على وطنه ؟؟؟؟

ربما في حسابات  الكثيرين ان المختبرات الذكية والمؤسسات  المتخفية تعمل بكد حتى تتسلل  لحيازة هذه المعلومات ، وهو شخصيا  ليس من الاهميه حتى يكون في دائرة الضوء هذه   ؟؟؟

 ربما فكر من انه يستخدم لغتة المحلية او لهجته العامية  التي لايعرفها الا اهل بلدته او مدينته   ؟؟؟

 

 

 

 

 

 

 وربما قدر بانه يستطيع تغييرنبرة صوته التي لايريد معها  ان يظهرصوته الحقيقي  .؟؟؟

وربما فكر بانه يستطيع استخدام الانترنت باسلوب يبتكره هو او غيرة حتى اذا ماتمكن احد لصوص المعلومات من الدخول الى حاسوبة لايستفيد منه بشئ ؟؟؟؟؟؟؟؟

وربما فكر ان هناك جدار نار حول حاسوبه مجهز جيدا يمنع الاختراق وتسريب المعلومات ؟

وربما فكر ان تشفير المعلومات بطريقة ما يمكن ان تحفظ سريتها من جبابرة المعلوماتية ؟؟؟

وربما قدر ان يستطيع استعمال بعض التقنيات التي تموه ومنها طاقية الاخفاء مثلا؟؟

     قد تكون هذه الاحتمالات وغيرها واردة ولكن ماذا فكر بالنسبة للمكان المتواجد فيه سواء كان في واسطة نقل متحركة  او في بيته او مكتبه ...ربما قدر لايمكن ان يكشف موقعة او واسطة النقل..او ان حركته  قد تخفي ما يقوم به من تواصل معلوماتي بسيطا كان ام معقدا سيئا كان ام حسنا  ؟؟؟؟؟

وربما فكروقدركثيرا .. ولكن هل بحث  وسئل او قرأ وتواصل لكي يحدد سلوكه تجاه عيون ومتحسسات  وقواميس ومجسات تستشعر اي شئ وكل شئ ومن اي مكان وتحت اي ظرف ، ثم تحلل، وترتب، وتحفظ ، وتخطط ، وتوجه، وتضرب، وتصيب ؟؟؟

   ان مقارنة هذه الاشياء والتصرف بها بغروراوعناد من دون اعارة اهتمام  لما حوله اكان قريبا ام بعيد لايجدي نفعا اذا ما عرفنا ان هناك (شياطين تقنية) تحلق في السماء ذات مهام  كثيرة وامكانيات هائلة المعروف منها فائق جدا لحد الان ، و ما خفي اعظم ....والعظمة لله وحدة ؟

ايشالون الرهيب ؟؟؟؟؟

      قد يقف من تعرف الى اسطورة اخيل الجبار او هرقل او شمشون اوعنترة من الذين خاضوا الحروب وانتصروا كما تقول الاساطير و ينقلها التاريخ وهو ليس مصيب دائما مذهولين امام هذا الرهيب الذي تسبب بالكثير من الاحداث المبهمة لحد الان والتي سيكشف عنها التاريخ حتما.

    اسم لايعرفه الكثيرين ولا حتى بعض العاملين في مجال الاتصالات بعد ، ولكن آن للجميع من المثقف والاختصاصي الى ابسط  الناس ان يتعرف على مالذي يحلق فوقنا ويتسبب بالكثيرمن الاحداث التي لانحسد عليها سواءا ادركناها ام لم ندركها بعد ؟؟؟

ايشالون : نظام آلي عالمي يدعى اختصارا ( COMINT)  وهو مختصر باللغة الانكليزية (Global Communications Interception)  ويعني الاعتراض والتقاط الاتصالات، والاستشعارة عن بعد من خلال تقنيات ومجسات فائقة ،

كبف افتضح امرة؟؟؟    

      لقد رشح الاحتجاج و الضجيج الصادر عن تقرير برلمان الاتحاد الأوروبي المتعلق بنظام الاستراق  الكوني الأمريكي البريطاني عن فضحية كبيرة اخترقت   جدار الصمت  المخيم منذ عقود عن اسرار مبهمة ، وقد نفي الاعلان عنها او الاعتراف بوجودها  ،ثم تشكلت لجنة منبثقة عن الاتحاد الأوروبي لشؤون إيشلون هذا ..لتبحث وتدقق وتطابق ثم تنطق او تصمت ؟؟؟

            تدير وتشغل نظام إيشلون خمس دول، هي امريكا ، وبريطانيا ، وكندا، وأستراليا، ونيوزيلندا. بقيادة  وكالة الأمن القومي الأمريكي NSA   National Security Agency ، وتعاون استخبارات البلدان المشاركة ، ومنها مراكز قيادة الاتصالات الحكومية البريطانية         GCHQ Government Communications Headquarters ، ومركز قيادة الإشارات الأسترالي   DSD  Defiance Signals Directorate  وهذا النظام  تم بموجب العمل به حسب  اتفاقية  YKUSA  بين امريكا وبريطانيا بعد الحرب الكونية الثانية لمراقبة نشاطات الاتحاد السوفيتي والدول المتحالفة معه ، ثم تطور بعد ذلك وفق مخططات استراتيجية ممنهجة ، وصمم  لتطوير نظام معلوماتي بين هذه الدول ، ثم انضمت إليه البلدان الاخرى ، و لهذا النظام  القدرة على التنصت على 2.000.000)) اتصال في الساعة أو 17.000.000.000) ) اتصال في السنة، بينما تؤكد بعض المصادر ان قدرته قد تم تطويرها إلى ((3.000.000.000 اتصال في اليوم ، وبعد ذلك توجه المعلومات الملتقطه  بعد ترشيحها وتوليفها ، إلى الوكالات المعنية في الدول الأعضاء للاستفادة منها بتنسيق تام  حتى إنه يتنصت على 92% من جميع  اتصالات شبكة الانترنت .

انماط تحسس  إيشلون ؟

      ان التقنيات الاختصاصية المصصمة والمحدثة تمكن إيشلون من القيام بمهامه بكفاءة عالية ، تبدأ باعتراض المراسلات والتقاطها، ثم ترجمتها ، وتحليلها ، وآخر تلك المراحل مرحلة الاستنتاج والوصول إلى خلاصة اعمال اليوم وانتاج التقارير التي تتضمن مجمل النشاطات.

ان اعتراض الموجات وتصيدها تتم عبر الطرق التالية:

1- النمط المادي : طريقة مخصصة في وسائل الاتصال المادي كالأسلاك، أو القابوات الضوئية، أو محولات الهواتف ؛ ورغم انها ليست فعالة جدا الاانها تقوم  بتفريغ خفي عبر وصلة تقدمها شركات الهاتف ، ، وكمثال(  قد كشف النقاب في البلاط البريطاني بأن مسؤولي شركة (BT) للاتصالات قد زودوا محطات التجسس  في إنكلترا بوصلات ألياف ضوئية عالية القدرة، تتحمل 100.000 مكالمة تليفونية في الوقت نفسه.

2- النمط الفضائي : تعتمد اغلب الاتصالات حاليا على    الأقمار الصناعية فيتم إرسال الإشارات إلى القمر ، و بدوره يعكسها إلى أقرب محطة استقبال أرضية لتوجه نحو مقصدها  ، و من الممكن اعتراض هذه الإشارات عبر مساحات شاسعة لانه يمكن لأي هوائي أرضي موجّه تجاه ذلك القمر الاتصالاتي أن يلتقط إشارة تلك المكالمة ، وإن إيشلون له محطات أرضية موجّهة لكل قمر اتصالات صناعي في أي مدار حول الأرض لذلك فان الاقمار الصناعي على مختلف تخصصاتها تكون تحت عيون ومجسات ايشالون .

نمط الموجات الدقيقة : هي طريقة نقل الاشارات  من وإلى أبراج تحمل هوائيات إرسال واستقبال موجات الميكروويف،. وبالرغم من أنّ الإشارة تتجه مباشرة من هوائي لآخر، فإن هذا لا يعني أن 100 % من الإشارة تنتقل للهوائي دون تشتت  ، بل إن أقل من 1% فقط ما يلتقطه الهوائي المستقبِل، بينما يستمر الباقي في خط مستقيم. ويمكن لقمر صناعي التقاط باقي هذه الموجات إذا اعترض سبيلها، ، وهو يراقب اغلب الابراج حول العالم ؟

نمط الترجمة: تمرر الاشارات الملتقطة  بمختلف انواعها ووسائل نقلها الى محطات ارضية متخصصة تعمل فيها حواسيب الكترونية ضخمة من نوع السوبر كمبيوتر تسمى (القواميس) وتقوم هذه الحواسيب بتفكيك الاشارات وتصنيفها حسب النوع والبيانات واللغة  والاماكن والاوقات وتقوم بجدولتها عبر انظمة متخصصة ثم توجه الى مرحلة التحليل ،اما بالنسبة للاصوات ورسائل الفاكس فتتم ترجمتها وتحويلها الى اشارات رقمية ثم ترسل مع باقي المعطيات . 

نمط الفاكس:  تفصل رسائل الفاكس وترسل  حواسب آلية عبارة عن ماسحات ضوئية (OCR)    Optical Character   Recognition   فائقة السرعة وقادرة على تحليل خطوط جميع اللغات المتداولة عالميا  بكل الفونتات، ثم تحولها إلى إشارات رقمية. وبالرغم من عدم توافر برامج لها القدرة على تحليل الخطوط اليدوية، فهذا لا يعني إهمال رسائل الفاكس المكتوبة بخط اليد، أو أنه لا توجد تقنيات تستطيع القيام بهذه المهمة.

النمط الصوتي : تمر المحادثات الصوتية إلى حاسبات فائقة تستطيع التعرف على الأصوات، وتستخدم برنامجا يدعى  Oratory ليتم تحويل الاتصالات التماثلية إلى رقمية، و تُرسل إلى حواسيب التحليل، كما ان حواسيب التعرف على الصوت لها القدرة على تشخيص بصمة الصوت ، وكذلك  تتحسس بعض الكلمات امقصودة والمستهدفة  في جميع اللغات والهجات على هذا الكوكب  وحسب مايتم برمجته اوادخالة لغرض المقارنة كاسم معين او كلمة خاصة او بصمة صوتيه .

نمط التحليل:  بعد ترجمة المعلومات المستقطبه وتحويلها إلى الهيئة الرقمية ، ترسل إلى حواسيب التحليل التي تقوم بالبحث تبحث وتستعمل  قاموس إيشلون الخاص. وبالطبع يمكن رفع حساسية بعض الكلمات برمجيا لتمثل المهمة الاساسية لذلك القاموس، كذلك بعض الكلمات الطارئة أو المؤقتة التي تخص مواضيع معينة،. ومع تقدم التقنيات الحديثة، فإن عملية التحليل أضحت عملية "تحليل موضوعي"، معتمدة على هذه الحاسبات الفائقة المخصصة في قضية التجسس الصناعي ومعرفة المشاريع والابتكارات .

نمط الاستنتاج: هي المرحلة النهائية لعملية المراقبة العالمية  اليومية على جميع الاتصالات بضمنها  الشخصية،. وان تحسست هذه الماكنات الذكية بعض التفاصيل فانها تطلق إنذارًا يشير الى الشك أووجوب تركيزالاهتمام، و نتيجة هذه الجهود تُوجّه إلى محلل بشري مدرب يقوم بالفحص  وإذا وجد في ذلك الاتصال ما يريب، فإنه يوجهه إلى الوكالة الاستخباراتية صاحبة التخصص .

       لقد  تكشفت حقائق لم تكن معروفة من قبل عن إيشلون، كالتجسس على الدول المدرجة على القائمة الأمريكية  ، والتعدي على الخصوصية  الفردية، كما ثبت خضوع امراءوروساء ورجال اعمال لمراقبته ،.. وكذلك  مراقبة المنظمات الدولية، مثل: منظمة العفو، والتجسس على منافسي أمريكا؛ كاليابان والصين، وهناك تُهم واضحة من قبل الاتحاد الأوروبي بضلوع إيشلون في التجسس الصناعي والتجاري، و على شركة الطائرات الأوروبية "إيرباص" لصالح "بوينج" الأمريكية، فضلا عن قيامه بتحسس جميع الأغراض على الدول الصديقة والمعادية على السواء.

         ان حسن استخدام التقنيات المتاحة توفر لنا المال والوقت كا انها تغنينا عن المراقبة العائمة في الفضاء التي تستقطب كل شئ وتحلل كل شئ وان كان من البساطة الى درجة لايمكن الاهتمام بها، ولكنها ان تجمعت وتم تحليلها ستكون بالتأكيد ذات اهمية بالغة في الجوانب السياسية والامنية والاقتصادية والاجتماعية فلماذا الاسراف بهدر المعلومات ولماذا الاسراف في استخدام هذه التقنيات لان التمادي وعدم الاهتمام  يؤدي الى مردودات عكسية ، وهذا الموضوع يلقي الضوء على اهمها ناهيك عن التأثيرات الصحية والاقتصادية وماتفرزة من نتائج اجتماعية سلبية تلقي بضلال ثقيلة على المجتمع .



 

 

 

 

 

صبحي الغزي


التعليقات

الاسم: مهند سليم
التاريخ: 15/06/2010 18:00:10
موضوع في غاية الاهمية يلقي الضوء على مايدور حولنا وما فوقنا وكيف يجب ان نتصرف مع هذا التقدم المتنامي والتطور التقني
صلمت يداك اخ صبحي

الاسم: رشيد عبد الباقي البدان
التاريخ: 06/05/2010 19:30:11
السيد صبحي الغزي
موضوع في غاية الاهمية ..بارك الله بهذه الجهود

الاسم: د.جميل الابراهيمي
التاريخ: 02/04/2010 21:37:43
رائع هذا التعمق في عالم التقنيات وخصوصا الاقمار الصناعية سنعقد قريبا مؤتمرا علميا وسنرسل اليكم الدعوة للمشاركة فيه ودمتم فخرا ايها الباحث المتعمق والذي يجري بسرعة فائقة تتناغم مع التطور السريع

الاسم: نور /لندن
التاريخ: 11/03/2010 21:43:03
موضوع جميل نحن نفتقر الى هذه المعلومات القيمة ونشكر الكاتب

الاسم: نائل عبد الحميد
التاريخ: 07/03/2010 11:30:11
تغيب عنا هذه الامور وانت تصيب الهدف ياصديقي نرجو التوسع لنطلع اكثر والتفدير لك
نائل

الاسم: علياء نوري الطائي
التاريخ: 05/03/2010 20:34:21
استاذي العزيز
ان موضوع الاقمار الصناعية موضوع مبهم لدى الكثيرين منا وارجو ان تزودنا بما لديك لنستفيد منه الناس فلدى مراجعاتي لكتاباتك وضح ان لديك الكثير عن هذا الموضوع نرجو ام تشملنا باهتمامك ودعائنا لك بالتوفيق

الاسم: عبد الجليل عبد الوهاب
التاريخ: 03/03/2010 18:10:21
موضوع مهم جدا اهتم به الكاتب وهو موجود بشكل مبهم لدينا لكنكم صنفتموة وافرزتموه ليكون تحت دائرة الضوء لكم الشكر

الاسم: بدر العربي /الدنمارك
التاريخ: 01/03/2010 08:43:47
استاذ صبحي ان ماقدمته ممتاز جدا وهو معروف نوعما في الغرب لكنه مجهول تماما في اوطاننااشكرك سيدي

الاسم: زياد كامل الوردي
التاريخ: 28/02/2010 19:42:29
رائع ومفيد جدا ان نرى ونتعرف على هذا الموضوع الذي ظل غائبا عن بال الكثيرين ولم يكن الا صورة مبهمة واعتبر هذا الموضوع خدمة كبيرة يقدمها الكاتب نرجو ان نرى المزيد من الابداع فان اطلالتك البهية تحمل الكثير من المفاجأة




5000