..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موتي على يدها حلالٌ

غزاي درع الطائي

مرَّ الزَّمانُ مُجافياً وعطوفــا

                    وبحبِّها أنا لم أزلْ  مكفوفـا

وبرغم ِ كلِّ العادياتِ وجَوْرِهـا

                     أنا لم أزلْ للقائِها ملهوفــا

قولوا : ملأتَ كؤوسَنا بالسِّحر أو  

                   قولوا إذا شئتُمْ : أطلتَ وقوفا

موتي على يدِها حلالٌ فاعلموا 

              قد كان حبّي  يا رجالُ عنيفـا

أحببتُ فـي شرفٍ وهِمتُ بعِزَّةٍ 

                ولطالما كان الهيامُ شريفـــا

عينان ِ هاجمتا سريرة َ مهجتي   

                  فوقفتُ رغمَ تحوُّطي مكتوفــا

عينان ِ لونُهما القبابُ وطلعـة ٌ

                   شعَّتْ فأصبحَ ناظري مطروفـا   

إنَّ العيونَ إذا نظرْنَ غلبْنَ في 

                 نَظَراتِهِنَّ نجائباً وسيوفــــا

مَنْ غيرُها يبكي عَليَّ إذا بكـى 

            قلبي ويجعلُ عاطفي معطوفــا

الحبَّ أصبحَ واجبــاً وكفالة ً 

                     لا لم يعدْ حقَّاً ولا تشريفــــا

الناسُ تلبسُ ما غلا في حبَّهــا  

            وأنا بحبّي قد لبستُ الصّوفــا

الشَّمسُ باركتِ استدارة َ وجهِها

                       فغدا الذي يرنو لها مكسوفــا

قضَّيتُ عمري كلَّهُ بمخاطـر ِ الـ

                            ـحبِّ الذي أزهو بهِ محفوفــا

ورداً كثيراً قد قطفتُ وقد غـدا

                             قلبي على بابِ الهوى مقطوفـا

ما استغربَ الأهلونَ مِنْ قتلى هوًى  

                                          قد صارَ قتلي في الهوى مألوفـا

يا ليتني أجَّلتُ كشفَ قصائـدي 

                                      حبّي غدا بقصائدي مكشوفـــا

ما كنتُ أبكي كان شِعري دامعاً 

                                              وعلى صحائفِ حبِّهِ  مذروفــا

مرَّتْ سنونٌ والجوى يقضي على

                                       شِعري العزيزِ ِ قوافياً وحروفــا

مرَّتْ سنونٌ والفصولُ تقولُ  لي  

                                             حسداً عيونُكَ ما رأيْنَ خريفـــا

كانَ الرَّبيعُ العامَ أجمعَهُ وكنــ  

                                         ـتُ بزهرِهِ ونسيمِهِ مشغوفــا

نُمحى ويبقى الحبُّ مكتوباً فقـد   

                                                كُنّا على ظهر ِ الحياةِ ضيوفــا 

 

 

غزاي درع الطائي


التعليقات

الاسم: هيتم صبحي
التاريخ: 20/02/2012 11:06:10
وهل هناك اجمل من الحب
تحيتي ومحبتي واحترامي
المدرب : هيتم صبحي

الاسم: مهند التكريتي
التاريخ: 26/02/2010 06:39:30
الشَّمسُ باركتِ استدارة َ وجهِها

فغدا الذي يرنو لها مكسوفــا

جميل يا أستاذي الرائع ، صورة نمطية وضفت بأسلوب جميل
يمكننا إعتبارها محاولة لكسر كلاسيكية الصور المطروقة الى صورة أكثر اشراقة كوجهك الجميل
..أحمد الله على قراءتي لهذا النص لأتأكد أنك بخير وعافية وأنك ما زلت تكتب وتتواصل مع محبيك

تحياتي ايها الأستاذ الرائع والى مزيد من نصوصك الجميلة والمتميزة
تلميذك
مهند

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 21/02/2010 07:40:48
اخي الكريم خليل ابراهيم العيثاوي .. مع التقدير العالي
سلمت عيونك انت ايها العزيز
وشكرا لكلماتك المعطرة بالمحبة والنابعة من ذوق رفيع
دمت بخير وسلمت

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 21/02/2010 07:35:42
الشاعر المبدع فائز الحداد .. مع التحية الطيبة
شكرا لتعليقك الجميل
دمت بخير وسلمت ابدا

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 21/02/2010 07:33:22
الاخ الكريم اسماعيل الياسري .. مع الود
يشرفني انك تقرأ لي منذ عشرين عاما وما زلت
اتمنى لك كل الخير
سلمت كلماتك

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 21/02/2010 07:30:11
الى رؤى زهير شكر .. مع التحية المباركة
سلاما لرقة تعبيرك وحسن اطرائك
دمت مبدعة

الاسم: غزاي درع الطائي
التاريخ: 21/02/2010 07:27:39
العزيز سلام نوري مع الود
ـ سلاما لروعتك انت وسلاما لحروفك الطيبة .
ـ الكبار لا يعرفهم الا الكبار .
سلمت ومودتي لك

الاسم: خليل ابراهيم العيثاوي
التاريخ: 20/02/2010 19:50:03
الاستاذ الرائع في ابداعه
لقدابلغت في سرد معاناتك بل معاناتناواحسنت في تصويرها
وقلت ما لم نستطع قوله فكأنما قلتنا
ما اروعك
ان العيون إذانظرن غلبن في
نظراتهن نجائبا وسيوفا..
سلمت يا رائعنا
وسلمت عيونك
تقبل كل اعجابي وتقديري ومروري
ودمت لنا

الاسم: فائزالحداد
التاريخ: 20/02/2010 18:03:18
استغربَ الأهلونَ مِنْ قتلى هوًى قد صارَ قتلي في الهوى مألوفـا

دمت شاعرا مجيدا .. الشاعر المبدع غزاي درع الطائي ..
تقبل تقديري واعتزازي

الاسم: اسماعيل الياسري
التاريخ: 20/02/2010 09:30:18
ايها المبدع الرائع قرات لم منذ عشرين عاما ولازلت اقرا لك اتمنى لك التوفبق

الاسم: رؤى زهير شكر
التاريخ: 20/02/2010 07:11:34
استاذي الجليل...
سلاما لرقة حروفك التي تتوسد جدران الروح...
دمت مبدعا...
رؤى زهير شكر

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 20/02/2010 05:49:57
قولوا : ملأتَ كؤوسَنا بالسِّحر أو

قولوا إذا شئتُمْ : أطلتَ وقوفا

موتي على يدِها حلالٌ فاعلموا

قد كان حبّي يا رجالُ عنيفـا

أحببتُ فـي شرفٍ وهِمتُ بعِزَّةٍ

ولطالما كان الهيامُ شريفـــا

عينان ِ هاجمتا سريرة َ مهجتي

فوقفتُ رغمَ تحوُّطي مكتوفــا

عينان ِ لونُهما القبابُ وطلعـة ٌ

شعَّتْ فأصبحَ ناظري مطروفـا

---------
وتبقى حروفك تمدنا حلاوتها ياسيدي الكبير غزاي
ما اجمل هذه اللقاءات بالكبار في واحة النور
سلاما لروعتك
محبتي




5000