.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملف النور عن العباس عليه السلام // أبو الفضل

يقولُ أبو الفضلِ 

حينَ دعاهُ البَقاءُ إلى 

دوحةِ الشَّرفِ الأوحدِ 

: 

أنا بينَ كفَّيكَ 

فيما اهتديتَ إليهِ 

فلبَّيكِ ، 

 لبَّيْكِ يا كربلاء

ولبَّيكَ ، 

لبَّيْكَ يا سيدي 

وصلّى 

 فغرَّدَ أفقُ الوجودِ 

وفاحَ شذى النَّبّأ الأحمدي 

وراحَ يخاطبُ صمتَ الرِّمالِ 

ويمنحُها بدرَهُ السَّرمدي

:

تحرَّقتُ شوقاً ليومِ انتمائي

لنورِ الرَّسولِ

ونورِ الْبتولِ

ونورِ الحسينِ

ليومٍ ....

ويومٍ ....

إليه ادَّخَرْتَني يا والدي

وحدَّثْتَني عَنْهُ في مولدي

**************

هـا هنا العباسُ  سَبْــعُ  القِنْـطَـرَهْ

ذَبَّ  عَـنْ وَجْـهِ الحسينِ  الكَــدَرا

ـــــــــــــــــ

أقْـبَلَ  الـعَبّاسُ  نـَحْـوَ   المشْرَعَـهْ

يَـحْمـلُ الـقِربَـةَََ والسَّيْفُ مَـعَـهْ

قَـصَـدَ  المـاءَ  وشِـمْـرٌ  مَنـَعَـهْ

عَـنْ ورودِ الـماءِ فـانْـظرْ ما جَرى

ـــــــــــــــــ

كَـرَّ كـالضُّرْغـامِ  عَـبّاسُ الفِـداءْ

فـاتَّـقاهُ الجَـيْـشُ  زَحْفاً   للـوَراءْ

هكذا  الـعَـبّاسُ إنْ حانَ  اللـقـاءْ

كَـيْفَ لا وهـوَ ابـنُ لَيـْثٍ  قَسْوَرَهْ

ـــــــــــــــــ

هـاهـوَ الـعَبـّاسُ فـي  يَوْمِ الجهادْ

ينشرُ الخـوفَ بـجـيشِ  ابـنِ  زيادْ

يَغْـرُزُ السَّيْـفَ  بـأعْـناقِ الفَـسادْ

ويُـنـادي وَيـْحَـكُمْ  يا  فَـجَـرَهْ

ــــــــــــــــــ

مـَـلأ الـقِرْبـَةَ واقْـتادَ الجَــوادْ

يَشْـكُـرُ اللهَ  على نَـيْـلِ  المــُرادْ

وابـنُ  سَـعْـدٍ فـرَّ مهـزوماً  وعادْ

بـجيوشٍ قـَدْ بَـدَتْ  مُنْـكَـسِـرَهْ

ـــــــــــــــــ

قـَلَـبَ المـَيْـمَنَ فَـوْقَ  الـمَيْسَرهْ

وهـْوَ   يـَحْـتَــزُّ  رؤوسَ  الكَفَرهْ

فَــرَّقَ الأعـْداءَ سَــبْعُ القـِنْطَرَهْ

ومَـضى مِـنْ  بَيْنـهـمْ  مُنْتـَصِـرا

ــــــــــــــــــ

  

*************

وسارَ أبو الفضلِ للسؤدَدِ

يقول :

 نعمْ ، ها هنا موعدي

فمسَّ ثرى الطفَّ

سحرُ الخلودِ

و نادى :

ألا يا سماء اشهدي

سألثمُ أحلامَ سيلَ الدماءِ

ويفترُّ في الأفقِ تبرٌ

ويهتزُّ في الأرضِ

غصنُ ندي

***************

قَـطـَعـوا اليُمْـنى ولكنْ لا يَـزالْ

يَقْـتُلُ  الأعْداءَ  ضَرْبــاً  بشمـالْ

هـكذا عـلّـَمَـهُ فَـنَّ الـقِتـالْ

والـدٌ  يُـدعى عَـلِـيٌ  حـيْـدَرا

ــــــــــــــــ

قـَطَـعوا يـُسْراهُ غَـدْراً فَـصَـبَرْ

وأتـى سَـيْـلُ سِـهامٍ كـالمـطَـرْ

وأتى الـرَّأسَ عَـمودٌ فــانـْفَطَـرْ

رحْمَـةُ  اللهِ عـلى مَــنْ  كَبَّــرا

ـــــــــــــــــ

سَـقَـطَ العَبـّاسُ  مِنْ  دونِ يـدينْ

يُطْلِـقُ الصَّوتَ سَـلامـا ًيا حسيـنْ

أحْـزنَ  الدنـيا وداعُ  الأخَـوَيـنْ

فـالمنايـا مَـعـَهُمْ  مُـنْـتَـظِـرَهْ

ــــــــــــــــــ

7

هـكذا يَـطوي أبو الفَضْـلِ الوجودْ

بـِخُطىً ثـابِـتَـةٍ  نَـحْوَ الخُلـودْ

بـأسُـهُ فـي كَـرْبَلا بـأسُ الأسودْ

وبـمعـنى الـجودِ سـفراً  سـطرا

ــــــــــــــــ

*****************

تشرَّفْتِ يا كربلاء العطاءْ

بأغلى ، وأغلى ،

وأغلى  الدماءْ

فصرتِ قباباً

تَبثُّ الضياءْ

تضمّينَ أنوارَ خامس أهلِ الكساءْ

إلى الله يا كربلاء عليكِ السّجودُ

وللهِ فيكِ السّجودُ

 وللهِ منكِ الّسجودُ

فأنْتِ طريقُ الفداءْ

وأنتِ ترابُ الشفاءْ

وأنتِ طريقُ السَّماءْ

وأنتِ هواءٌ ، و خبزٌ ، و ماءْ

وأنتِ

 هواءٌ

و خبزٌ

و ماءْ

 

 

 

 

 

    البصرة في  24 / 1 / 2010

  

 

 

عبدالكريم رجب صافي الياسري


التعليقات

الاسم: عبدالكريم رجب صافي الياسري
التاريخ: 07/02/2010 03:22:41
الشيخ علي العلي
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك هذا الحضور الجميل
وشكرا لانك اعدتني لأيام جميلة وعزيزة
اتنمنى لك ولعائلتك كل الموفقية
دمت بالف خير

الاسم: علي العلي
التاريخ: 06/02/2010 21:55:20
احسنت سيدنا واتمنى لك كل الخير والتوفيق,, وعد الينا زمن الشافي..وكاع مله عوده,,والطوفه وكل معالمنة الجميله,,, اخوك الشيخ علي,,, تحياتي للعائله وجميع الاخوان

الاسم: عبدالكريم رجب صافي الياسري
التاريخ: 05/02/2010 12:36:39
الأستاذ علي حسين الخباز
السلام عليكم
شكرا جزيلا لحضورك
وشكرا لدعائك
تقبل فائق الاحترام

الاسم: عبدالكريم رجب صافي الياسري
التاريخ: 04/02/2010 15:34:45
الأخ العزيز سلام نوري
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك
سعادتي كبيرة وأنا أتشرف يحضورك الكريم
دمت أخاً وصديقاً عزيزاً

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 04/02/2010 07:48:27
الاخ عبد الكريم الياسري لك محبتي والدعاء

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 03/02/2010 16:36:51
أنا بينَ كفَّيكَ

فيما اهتديتَ إليهِ

فلبَّيكِ ،

لبَّيْكِ يا كربلاء

ولبَّيكَ ،

لبَّيْكَ يا سيدي

---------
بارك الله فيك
وجازاك خير الجزاء
انها حروف الحب والانتماء
سلاما

الاسم: عبدالكريم رجب صافي الياسري
التاريخ: 03/02/2010 15:51:41
الأخ الأستاذ علي الزاغيني
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك
يشرفني حضورك الجميل هذا
ودي واحترامي
ودمت بخير

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 03/02/2010 10:30:34
قـَطَـعوا يـُسْراهُ غَـدْراً فَـصَـبَرْ

وأتـى سَـيْـلُ سِـهامٍ كـالمـطَـرْ

وأتى الـرَّأسَ عَـمودٌ فــانـْفَطَـرْ

رحْمَـةُ اللهِ عـلى مَــنْ كَبَّــرا

الاستاذ عبد الكريم الياسري
تحية اليك وانت ترسم الابداع بذكرى اربعينية الحسين ووفاء العباس عليهم السلام
علي الزاغيني

الاسم: عبدالكريم رجب صافي الياسري
التاريخ: 03/02/2010 08:55:51
الأستاذ صباح محسن كاظم
السلام عليكم
أخي العزيز
شرف لي أن أكتب عن العباس عليه السلام
فشكرا جزيلا لك
أولا لأنك دعوتني للكاتبة في ملف النور عن العباس عليه السلام
وثانيا لدعائك لي وأنت بحضرة العباس-عليه السلام
وثالثا لإطرائك الجميل
دمت بخير
وأسأل الله تعالى أن يوفق الجميع


الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 03/02/2010 00:57:26
الرائع المبدع الاخ عبد الكريم الياسري..شكرا جزيلا لمشاركتك بالملف دعائي لك وانا بحضرة العباس-عليه السلام- لما ابدعته...




5000