.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هُنا بينَ شريانينِ تولدُ أحرفي

قاسم والي

كفاكَ اشتجاراً فالمياهُ ستوقَدُ       ويكفي اصطخاباً فالسمواتُ ترعُدُ 

ويكفيكَ أنْ لا جنبَ فيكَ مُبَرَّأ ٌ   من الطـــَــعَناتِ النُجْلِ، كيفَ سترقـُدُ 

فمنْ أيِّ حربٍ لا أراكَ مغادراً  ومنْ أيِّ موتٍ يا عــــراقُ ســــتولدُ؟

ومنْ أيِّ آهاتٍ ألمّ ُ قصائدي ؟         ومن أيّما مهوى أقومُ وأصعدُ؟ 

ولوْ أنَّ شعري منذ ُُ أنْ قيلَ شاعرٌ    عصيّ ٌ فتلقاني إذا بُحْتُ أُجهَدُ 

أنا كلّ ُ ما بيْ أنـّني منكَ طينة ٌ      تحاولُ أنْ تحيى وها هيَ تـــُوأدُ 

أردتُ صباحاتي ترقبتُ شمسَها       فليــــليَ يدنو والصباحاتُ تبعدُ 

يُشاكسني دمعي إذا الريحُ أنصتتْ   لصوتِ عذابــاتي، وقلبٌ مُعربدُ

هُنا ها هُما ساقايَ أرجوهما معاً     بأنْ تحملانيْ حيثـُما رُحْتُ أنشدُ

لبغدادَ للنهرينِ للجبلِ الّذي             تسامى ونخلٍ بالسماوةِ يشهدُ

 بأنّي أنا الصوتُ الّذي ظلَّ مُمْسكاً     بأسماعِ أهلي والمنيّاتُ ترصدُ

فيا وطني المسكوبَ بينَ أضالعي         فؤاداً نبيّاً والنبــّواتُ موعدُ

أنا جئتُ من أوروك يحمِلـُني فمي         ويتــبعُني منها رقيمٌ ومعبدُ

لعنتُ الثرّيا لمْ تشدّكَ نحوَها         وعاتبتـُهُ لمّا تنــــــــــاساكَ فرقدُ

وما كنتُ لعّاناً وما كنتَ لعنتي        ولمْ تكُ مقصوداً وما كنتًُ أقصُدُ

فحولكَ كلُّ الأرضِ ترسلُ غيظـَها  فما زلتَ محسوداً وما كنتَ تحسِدُ

عراقَ اللظى نارٌ على النارِ تصطلي  كأنّـــــــــــكَ نارُ اللهِ أيّانَ تبردُ

أمدُّ يدي نحوي أجُسُّ مواجعي         فتـُخبرُني ما ليسَ تـُخبرُهُ  يـَدُ

متى، أينَ، لا أينٌ لديكَ ولا متى       وكيفَ وهلْ، مُستفهِِماتٌ تـُرَدّدُ

أجبني فبي نخلٌ يُداعبُ موتــَهُ           وقوفاً وبي رملٌ يقومُ ويقعدُ

يقولونَ دالاتُ ستفنى وتنفدُ         وأُبصِرُها فوقَ القراطيسِ تـُحشَدُ

على رسلها تأتي الحروفُ مطيعة ً    ويَشهدُ فيَّ اليومُ والأمسُ والغدُ

فأكتالُ منها ما يزينُ صحائفي      وعنْ بعضها يُغضي اليراعُ فأزهدُ

فـَيرمُقـُني صحبي بملءِ عيونهم          وداداً وجفنُ الأبعدينَ مُسهّدُ

ولي خلفَ أهدابي غيومٌ تراكمتْ      ودمعٌ عصيٌّ فوقَ جفنيّ َ يَجْمدُ

أ بغدادُ ما بيني وبينَ ملامحي          تحطـّينَ طيرا فاستفاقَ التبغدُدُ

هُنا بعضُ أجزائي على النهرِ تلتقي  ضِماءاً لِتـُروى والنواسيُّ موردُ

أعودُ إلى قلبي الذي ظلّ َ راكضاً      ويَزرعُ أشعاراً،وما عادَ يحصِدُ

ويُرمى بما لا يستطيعُ احتمالـَهُ       ويُصـــلبُ أوتاراً، تُحَلّ ُوتـُعقــَدُ

هُنا بينَ شريانينِ تـُولدُ أحرفي      خُيولاًً، وفي مجرى الدماءِ تـُعَمّـَدُ

وبلقيسُ يا بغدادُ ترقبُ طلعتي          ليرتاحَ من نقلِ الغواياتِ هُدهدُ

تـُقايضني شعري الّذي انثالَ فوقـَها      رذاذاً نديّاً بالّذي لستُ أعهدُ

ترانيمَ من عشتارَ تجتاحُ رغبتي        وكلّ َ اشتهائي بيدَ أنـّي مقيّـَدُ

يعودُ إلى أحداقِها الدمعُ صاعداً       من الخدّ ِورداً فاستشاط َ التورّدُ

يُقامُ لشعري عند بابِ فؤادِها         عُكاظ ٌ  ومن فوقِِ الترائبِ مِربَدُ

  

 

 

 

20/7/2009

 

 

قاسم والي


التعليقات

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 11/01/2010 05:51:27
الحبيب يحيى كاظم العبودي
فاجأني مرورك وسرتني كلماتك منذ عام ولم أرك ولم أسمع منك شيئا
يبدو أن للحياة لعبتها الشقية كم أنت قريب وبعيد في ذات الوقت سلامي ومحبتي للاصدقاء الرائعين في الديوانية لا أستثني منهم أحدا والى لقاء قريب
خالص شكري وامتناني
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 11/01/2010 05:46:43
الرائعة ريما زينة
شكرا للطف عباراتك
كان مرورك باعثا على المسرات
دام القك
خالص التقدير
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 11/01/2010 05:43:54
العراقية فاطمة العزيزة
ودودة ونبيلة كلماتك
سرني كثيرا مرورك على هذا الاديم
تقبلي خالص المودة
قاسم والي

الاسم: يحيى كاظم فضيخ
التاريخ: 10/01/2010 19:34:52
شكرا لك اخي العزيز على هذه القصيدة الرائعة والجميلة واشكرك واغبطك على التلاعب الفني بالعبارات والجمل بخيال شاعر كبير ولعبة لاعوب ؟؟

الاسم: يحيى كاظم فضيخ
التاريخ: 10/01/2010 19:25:33
الارتجافة العفوية وخفقة القلب الفطرية تنتابني في مجالات أفراحي وحزني ولكن عندما أقرأ الشعر تختلط عندي معاني كثيرة ومعالم مزدحمة وأنتشي عندما أقرأ لمحبي العراق الاسم الكبير والقلب الكبير وهنا أود أن أقول للاستذ الشاعر الكبير الملهم قاسم والي أنت تتولى السيطرة على عواطفي طيلة قراءتي لقصائدك الرهيبة المتنبية الجديدةوتقسم أفكاري بين الحب الفطري والحب المكتسب وانا تائه الان بالتعبير عن روعتك وشاعريتك واسمح لي ان افتخر بك حتى لو لم تقرا ماكتبت ... يحيىفضيخ

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 10/01/2010 14:20:56
الشاعر المتألق المبدع قاسم والي ..

ما شاء الله عليك وعلى روعة حروفك الراقيه سيدي .. ابدعت ما كتبت اناملك ..

دمت مبدع ومتألق
ودام نبض قلبك واحساسك

تحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 10/01/2010 11:38:33
تقايضني شعري الذي انثال فوقها .. رذاذ نديا بالذي لست اعهد .
ترانيم من بغداد تجتاح رغبتي
وكل اشتهائي بيد اني مقيد .
******************************
ذعرت وصمتت حروفي ساكنة
فحذار لبلاغة قاسم
فهنا ينثر منه بعضه
وهنا ييقام قداس الهوى وناره تظرم .
الشاعر الرائع . سلاما وعطرا ومباركة اليك كل هذا الاجتياح .


الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 14:40:51
الرائع فلاح الشابندر
كم افتقدك يا صديقي الطيب
سيدي دام ألقك وتقبل تمنياتي القلبية بعام ملؤه المسرات
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 14:38:26
العزيز فالح البدري
سعدت كثيرا بتواجدك في متصفحي للمرة الاولى ويشرفني كثيرا نبل كلماتك فهلا أتيت لتسال نخل السماوة ايها القريب وساكون هناك لسماع الاجابات
تقبل مودتي
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 14:34:59
الحبيب الحاج حليم السماوي
شكرا لذائقتك المترفة يا صديقي الطيب
تقبل خالص الدعاء والمحبة
قاسم والي

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 09/01/2010 10:30:56
سيدى الغالى 0 اول الركب شاهدا على العراق انت 0 اسلمت شراينك بهذا الحب والحناء ياصوفى الجرح 0 دمت حلو كالعراق 0 نص اذهلنى 0

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 09:24:49
الحبيب الطيب هاتف بشبوش
صديقي النائي كطائر السنونو
القريب قرب قلبي افرحتني كثيرا كلماتك المفعمة بالنبل
لقد فعلها حيدر والرفاق الطيبون فعلا وأحتفوا بي وبزيد الشهيد احتفاءاً مهيبا وأهدونا ساعات حائطية فعلا ولكنني أؤكد لك ان رقاصاتها تعمل كقلبك الموبوء بالحب والضاج بالمشاعر
تقبل أطيب التحيات
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 09:19:48
الحبيب الرائع يحيى السماوي دامت بركات وجوده البهي
سيدي لوكانت ثمة نخلة فلكم انتم فضيلة انباتها وتعهدها حتى زهت وابلحت وأتمرت
فيا نخلة البرحي العصية على الاحتطاب السامقة الفارعة
لن يكون بوسعي هنا سوى ان ابتهل بخشوع درويش ان يحفظك الرب الكريم وان تتقبل خالص المودة والعرفان
سلامي للعائلة الكريمة وتمنياتي لكم جميعا بالسعادة الغامرة
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 09:10:50
العزيز الاستاذ جواد الشبوط
القصيدة العمودية في النور اصبحت واجبا كفائيا على حد تعبير الفقهاء فبوجود قامات سامقة كاستاذنا الرائع يحيى السماوي والنخبة الرائعة من الشعراء المتمادين بالشاعرية والالق والإبهار ،ناتي نحن احيانا لعلنا نأتي بجذوة قبس ولعلنا نصطلي بالبوح المتوهج حد الفجيعة
تقبل خالص شكري ومحبتي وسلامي
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 09:05:23
الدكتورة الشاعرة العزيزة هناء القاضي
خالص محبتي وامتناني لكلماتك الرقيقة
دام تألقك وعاما حافلا بالمسرات اتمناه لك من أعماقي
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 09:02:43
العزيز الشاعر المبدع اياد احمد هاشم
اثلجت صدري كلماتك
دمت مبدعا وأخا وإن أنسَ لا انسى بيتك المدوي
الذي تملك ذائقتي طويلا مخاطبا العراق (في كلِّ نازلةٍ أراكَ أما تعبتَ فقدْ تعبتُ)
محبتي وسلامي
قاسم والي

الاسم: قاسم والي
التاريخ: 09/01/2010 08:02:35
لعزيزة المتألقة شادية حامد
اشكر لك سيدتي تواصلك المفعم بالنبل لقد طيبت الخواطر فعلا
سلامي وتحياتي
قاسم والي

الاسم: فالح البدري _ الناصرية
التاريخ: 09/01/2010 05:19:29
لعنتُ الثرّيا لمْ تشدّكَ نحوَها
وعاتبتـُهُ لمّا تنــــــــــاساكَ فرقدُ

وما كنتُ لعّاناً وما كنتَ لعنتي
ولمْ تكُ مقصوداً وما كنتًُ أقصُدُ

ليت شعري
ماذا قال نخل السماوة
عندما ( طرَّته ) هذه القصيدة السمراء

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 09/01/2010 00:33:21
الحبيب قاسم والي
اي كلام عندي لا يوفيك حقك وانا اقف متسمر امام شعر يكاد يخرق حرفه قلبي ويهزني لاصحو واجد قاسم والي شامخا يهتف به وهو كنخيل سماوتنا سابقا تمر به السمر وهو باسم
ليس عندي تعليق يليق بما جادت به روحك
كن جميلا دائما ايها الصديق الرائع
ادع معي كي نلتقي
اخوك
الحاج
حليم السماوي

الاسم: هاتف بشبوش
التاريخ: 08/01/2010 21:25:14
فيا وطني المسكوبَ بينَ أضالعي فؤاداً نبيّاً والنبــّواتُ موعدُ

أنا جئتُ من أوروك يحمِلـُني فمي ويتــبعُني منها رقيمٌ ومعبدُ

لعنتُ الثرّيا لمْ تشدّكَ نحوَها وعاتبتـُهُ لمّا تنــــــــــاساكَ فرقدُ

انها القصيدة التي رفرفرت راياتها عاليا كي تزف انتصارهاعاليا في مسايفة النور للقادم من اوروك والحامل الوطن بين الاضالع ,,,, فسلاما لك ومليون سلام للقصيد....

كما انني سمعت بالامسية الادبية او الاحتفاء الاخير بكم في مقر السماوة الذي حضره نخبة من المثقفين.. ويا ليتنا كنا معكم

بالمناسبة ياورد اريد ان استفسر عن الساعة الحائطية التي أعطوها لك الفقراء المساكين[ جماعة حيدر وربعه] بعد الاحتفاء بكم انت وزيد الشهيد.... لان قالوا لي ان الرقاص عاطل.... وما ادري هسه هي تشتغل لا... بروح الوالد انطيني خبر...... ههههههههههههههه

حبي واحترامي
هاتف بشبوش

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 08/01/2010 20:07:38
تركت السماوة غابة بساتين ... بساتين تلتف حول ضفاف فراتها التفاف ساعدَيْ عاشق سومريّ خصر حبيبته ... وحين دخلتها بعد غربة نحو عشرين دورة شمس وجدت شط الفرات يشكو العطش .. أما البساتين فقد احتطبتها صواريخ البنتاغون وتنانير بيوت الفقراء الذين لم يجنوا من النفط العراقي غير السخام ـ لكني وجدت واحة شعرية أشجارها مُثقلة الأعذاق بالثمر الجني الذي لا أشهى ولا أجمل وأعذب منه ... من بين أشجار هذه الواحة : نخلة باسقة باسقة باسقة ... أعذاقها تملأ مائدة الروح بالنضيد المشتهى ... هذه النخلة يدعوها أهل السماوة قاسم والي ... ويدعوه قلبي : نديم نبضه وجليس رفيفه في حلم وصحو ..
ياندامى واحة النور ألا توافقونني الرأي أنّ شعر نديم نبضي ـ عفوا قاسم والي ـ أشهى من كل جنى البساتين ؟

الاسم: جـــــواد شبـــــوط
التاريخ: 08/01/2010 19:10:05
قاسم والي ....
سيدي العزيز ...
في البدء لك مني الف تحية وسلام ...
وشكرا والف شكرا للقصيدة الفصحى التي نشرتها في النور والذي قد يكاد يختلي النور من نور الفصيح ذو الشطرين الاماندر ومايعدون بالاصابع ..
صور عشقية زاخرة وابيات مدت الى نفسي اطباق من الاعجاب والروعة ...وبصمت على احاسيسي الرومانسية المدفونة بين طيات الحروف والتي خرجت بشكل عتاب ونداء وخطاب ...
الى بغداد والى بلقيس وغيرها وقد وضفت كل هذه باسلوب ادبي جميل ...ورسمت على عيون القاريء المتابعة والاهتمام لكي يكمل ويستلذ المتابعة ...
دمت ودام عطاءك الكريم ..متمنيا لك الازدهار والافصاح والتفصيح اكثر ...

ختاما تقبل خالص تحياتي ...


جــواد شبـــوط

الاسم: دهناء القاضي
التاريخ: 08/01/2010 16:53:42
حروفك أصيلة كالخيول العربية ..تبهر بجمالها وقوامها..فتراكضت بين بغداد وبلقيس وعشتار ...متجاهلة غواية الهدد.تحياتي

الاسم: أياد أحمد السماوي
التاريخ: 08/01/2010 16:10:01
قبل برهة من الزمن كنت من الذين احتفوا بك شاعرا على أروقة محفل ما ويا لها ن صدفة أن تراك أصابعي كي تكتب لك معترفة أنك جميل
سلمت لنا شاعرا
أياد

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 08/01/2010 16:00:35
"عراقَ اللظى نارٌ على النارِ تصطلي
كأنّـــــــــــكَ نارُ اللهِ أيّانَ تبردُ
أمدُّ يدي نحوي أجُسُّ مواجعي
فتـُخبرُني ما ليسَ تـُخبرُهُ يـَدُ

سيدي....
اتوه اي كلام قد يفيك حقك...وانت تنثر هذه الدرر امام عيوننا....ادامك الله شاهق البوح...
محبتي

شاديه




5000