.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موسم الثعالب.. حذار

عبدالمنعم الاعسم

 موسم الانتخابات كما كان يقول الرئيس الفرنسي الاسبق فرانسوا ميتران هو "موسم الثعالب" وكان يعلق على تقرير مدسوس عن ادائه في مناضرة تلفزيونية العام 1977 بمواجهة منافسه ريمون بار، وقد الحق بسمعته ضررا كبيرا.. انذاك كان ميتران يشير ايضا الى سلسلة من حوادث غامضة يقف وراءها سياسيون "ينطبق عليهم دهاء الثعالب" كما يقول جان نويل مؤلف كتاب الشائعات.

 ولا تُعرف الثعالب بصفة الدهاء فقط، بل وايضا بصفة الخبث، ففي حكاية صينية تعود الى القرن الثالث قبل الميلاد ثمة رجل اضاع فاسه، فاستدل بواسطة ثعلب (مارس الخديعة) الى ابن جار له ليشك ان يكون قد سرق تلك الفاس وشرع في مراقبته، وبدت له هيئة الصبي وسلوكه انه سارق نموذجي ومحترف، وان الفاس لا محالة عنده، حتى ان العبارات التي كان ينطق بها لا يمكن ان تصدر إلا عن سارق فاس، وبدا  للرجل، وبمرور الايام التي احكم فيها مراقبته للصبي ان الاخير يخفي الفاس في مكان ما. لكن ما حدث على نحو غير متوقع هو ان الرجل، إذ كان يستدل بالثعلب، عثر فجأة على فاسه عندما كان يحرث ارضه. وفي اليوم التالي، عاد الرجل الى مراقبة الصبي، فلم يلحظ عليه أي سلوك يوحي، حقيقة، انه سارق فؤوس.

 وقديما قال طرفة بن العبد:

 وصاحب كنت قد صاحبته.............. لا ترك الله له واضحة

 كلهم اروغ من ثعلب..................... ما اشبه اللة بالبارحة

 ويقول اللغويون "تثعلب الرجل" اذا ما جَبُن وراوغ. ولاحظ الجاحظ في الثعلب: "إذا طارده الصيادون، تماوت، وزكر بطنه ونفخه، حتى يتوهم من يراه انه قد مات من يوم او يومين، حتى إذا تعداه، وشمّ رائحة الكلاب، وثب وثبة ونجا.".

 وفي مدونات الظرفاء ثمة الكثير من الروايات عن دونية الثعلب حتى يخجل الناس من قول "عضني ثعلب" ومرة، عضّ ثعلبٌ شيخا، فاتى راقيا (صيدلي ذلك الزمان) فقال له الراقي: ما عضّك؟ قال الشيخ: كلب (واستحى ان يقول ثعلب) فلما ابتدأ الراقي الرقية (تحضير الدواء) همس الشيخ الى الراقي: واخلط بها شيئا من رقية الثعالب.

 فحذار ان يعضّ احدكم ثعلبٌ، وقد تزايدت اعداد الثعالب، هذه الايام في سوق الانتخابات وكواليس طبخ الزعامات، وايضا انتشارها على الشاشات الملونة.. عابرة الفضاء.

ــــــــــــــــ

كلام مفيد:

ـــــــــــــــــ

"ينام عميقا من لا يملك ما يخاف من فقدانه".

حكمة مترجمة

 

عبدالمنعم الاعسم


التعليقات

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 08/01/2010 09:22:42
حكمة جريئة .. ما يهمنا اليوم ان ما كنا ننشد ونحن صغار بذكر ذيله بسبع لفات .. ما عاد اليوم يتباهى بكل تلكم اللفات .. فقد كشف عن لفاته كلها وصار واضحا بينا.
ثعالب تخدم الذئاب ..
ملفات التصفية باشراف صانع امهر. وسنرى .
معزتي

الاسم: كرارالدبياني
التاريخ: 05/01/2010 11:16:56
استاذي ورفيقي عبد المنعم الاعسم انت كبير ولعل الفرصة لم تسمح لي هذه الايام للقائكم بسبب العمل وانشغالات الحياة لكن اقول لك سنلتقي لاتشرف انا بالوقوف امامكم واستنباط المعلومة منكم شكرا لك لانك ربيتني على كتاباتك وربيت معي الاف من الكتاب االان .......

شكرااااااااا حبيبي ابا الحارث

الاسم: كرارالدبياني
التاريخ: 05/01/2010 11:14:43
استاذي ورفيقي عبد المنعم الاعسم انت كبير ولعل الفرصة لم تسمح لي هذه الايام للقائكم بسبب العمل وانشغالات الحياة لكن اقول لك سنلتقي لاتشرف انا بالوقوف امامكم واستنباط المعلومة منكم شكرا لك لانك ربيتني على كتاباتك وربيت معي الاف من الكتاب االان .......

شكرااااااااا حبيبي ابا الحارث

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 29/11/2009 20:38:49
استاذي العزيز جميل ما تكتب ولا ننسى عراقنا الحبيب اكثر بلد ديمقراطي حسب نظرية كل سياسي وياكثرة الثعالب في عراقنا الجريح سالمين ياعراقيين

الاسم: هاتف بشبوش
التاريخ: 26/11/2009 16:11:55
الاستاذ عبد المنعم... دائما متألق وجميل في كتاباتك
المتميزة...


محبتي
هاتف بشبوش

الاسم: ضياء الاسدي
التاريخ: 26/11/2009 15:59:04
متعة كبيرة وفائدة غنية عودتني عليها في مقالاتك يااستاذي الاعسم الجميل لك مني سلام كبير وكل عام وانت بحب




5000