.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحلقة الثالثة (الموءودة في التاريخ)

عقيل الحاج غانم

الحلقة الثالثة (الموءودة في التاريخ)  

(وَإِذَا الموءودة سُئِلَتْ بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ )



تكلمنا في الحلقتين الماضيتين عن الدور ألتأريخي للموؤدة و استعرضنا دور الاستلام في الرد على هذه الظاهرة وكيف استطاع علاجها بطريقة حضارية أما اليوم فأننا نرى وجود ظاهرة الموؤدة ولكن بشكل جديد وهو اخطر من السابق وخاصتا مع وجود المقومات و الدعامات التي تدعم هذا الوضع وهذا الشيء وخلق بيئة جيدة لها وقد سميتها بــ (موءودة القرن الواحد و العشرين ) وقد يكون دفن الموءودة في التراب قبل أن ترى أحداً سوى تلك الحفرة و لم تسمع صوتاً سوى صوت التراب الذي يهال عليها هذه الحفرة التي تعيد عينها إلى وضعه الأول ولكن في هذه الحالة قد واجهة المنية وكتبت من الأموات .......أما اليوم فأن الموءودة فأنها سوف تدخل إلى عالم الإنسانية وتعيش حياة كريمة مع طبيعة الإنسان الفطرية بالتعايش مع الآخرين في كل مجالات العلم و العمل وقد تكون قد أخذت دورها في إحدى مجالات الحياة بامتلاكها إحدى مقومات ذلك المجال وفي غفلة الزمن القاهر يأتي من يوءودها ليدفنها وهي في عنفوان الحياة العصرية و المتطورة ودفنها يختلف هذه المرة فهو ليس تلك الحفرة الصغيرة بل في شيء اكبر بكثير من ذلك انه يوءودها في عالم الجهل و التخلف الذي يمتلكه هو وحده و الجهل جهلان كما قسمه علماء المنطق :

1-جهل بسيط 2- جهل مركب و يبدو انه يمتلك النوع الثاني وهو مع عدم علمه بشيء و يدعي انه العالم به , وهذا الجهل و التخلف ساق رجل لايحمل حتى الابتدائية إلى الزواج من طبيبه لأنه ابن العم الذي بيده مقدرات بنات العم عن طريق (النهي عليهن) هذه طرق الجاهلية الأول و السوأل كيف يستطيع أن يتماشى معها في الحياة ؟ وكيف ستطيع أن يتناسب معها في التفكير و أدارة هذه الأسرة الغير متكافئة و لكوننا نعيش في مجتمع ليس للقانون المدني أو الديني سلطة أعلى من سلطة العشائر التي ما أن تتصل بها حتى أنها لا تتورع عن المحارم قيد أنمله حيث أن (الفريضة ) هو من يحكم و (الفصل) هو الحل الصحيح وكلما كثر ازدادت العشيرة عزاً و شرف و بينما أن بيننا ما هو افظل من كل هذا و هو العودة الدين الإسلامي الحنيف و قواعده الأسرية في تنظيم المجتمعات في كتبه العظيم وهو القرآن الكريم وتعاليم رسوله محمد (ص) وسيرة الصحابة (رض)و أذا كان زيد بن عمر بن النفيل الذي كان يتكفل الموؤدة ويول دون دفنها في الجاهلية وينقذها وجاء الدين الإسلامي ليحرم هذا القتل المتعمد بدون سبب على لسان رسوله الكريم ويتكفل حمايتها و عيشها في نظام حقوق المرأة فمن اليوم وبعد مرور قرون على مجيء الدين الإسلامي ينقذ موؤدة القرن الواحد و العشرين؟

و السلام عليكم ورحمة الله و بركاته .

 

 

 

عقيل الحاج غانم


التعليقات

الاسم: عقيل الحاج غانم
التاريخ: 24/11/2009 19:34:22
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكرا لكل من قراءة ولم يعلق والف شكر لمن قراءة و علق فأني مؤمن بأننا في فضاء النور احدنا يكمل الاخر انشاء الله سوف آخذبكل تعليق ولكم فائق حبي و احترامي

الاسم: حيدرعبدالرحيم الشويلي
التاريخ: 24/11/2009 08:56:19
1-جهل بسيط 2- جهل مركب و يبدو انه يمتلك النوع الثاني وهو مع عدم علمه بشيء و يدعي انه العالم به , وهذا الجهل و التخلف ساق رجل لايحمل حتى الابتدائية إلى الزواج من طبيبه لأنه ابن العم الذي بيده مقدرات بنات العم عن طريق (النهي عليهن) هذه طرق الجاهلية الأول و السوأل كيف يستطيع أن يتماشى معها في الحياة ؟
----------------------------------------------------
بعد قراءتي للحلقات السابقة وجدتُ فيها سرد تاريخي جميل ومتسلسل وواقعا الحلقة الثالثة كانت مهمه في متن البحث وضرورية يجب الانتباه والالتفات اليها دائماوسريعا كونها الاخطر والمتعارف عليها وموجودة في مجتمعنا العراقي وانقاذ المؤودة الجديدة لا فرق بين الكبيرة والصغيرة ...اتمنى للحاج عقيل الحاج غانم النجاح والتواصل مع اخوانهِ من النوريين لدعم مثل هكذا قضايا حساسة وخطيرة..ننتظر منك المزيد في مواضيع جديدة وحلقات روعه

الاسم: حسام مطر حسن
التاريخ: 24/11/2009 08:09:27
الحاج عقيل المحترم لقد رتبت في مقالتك الاولى وما بعدها دورا مهم لحالة لازالت اثارها الى الان باقيةولو بشكل طفيف عما كان يحدث بالسابق ولاكن بوركت وبوركت يمينك

الاسم: حيدر شامان الصافي
التاريخ: 22/11/2009 09:34:26
الحاج عقيل المحترم بارك الله بكم ومقاله رائعه ومتسلسله ولو اني لم اقراء الحلقه الاولى لكني اود ان اشير الى انه كان في قريش فقط ثلاث بطون توأد البنات واتمنى ان تكتب بهذا المجال وانتم اهلا لها تحياتي




5000