..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قطراتُ دمع ٍ ومطر ٍ وندى

اسماء محمد مصطفى

(1)  


في المرآة رأيتُ ذاتي دمعةً  

هبطتْ على شبابيك الذكرى ،  

تناسلت الى دمعات ..

تبخرت دمعة إثر دمعة ،

وحين تفتح الورد في صباح روحي ،

افتقد َ الندى .


*****


في المرآة رأت الدمعة نفسها ..

تكسرتْ على نوافذ صباحي

فجرحت الوردة


*****

 

في المرآة رأى الصباح نفسه شاحباً

تشظى الضوء

فغابت الوردة في أعماق الليل


*****


في المرآة بحث الندى عن خدود الورد

لم يمهله الزمن

فقد غادر الصبح محطات الانتظار


*****


في المرآة رأت الوردة وجهها

تكسوه تجاعيد الوداع

أدركت أنها تعانق الغياب


*****


المرآة فقأتْ عيونها

احتضنَت الصمت

قد علمها الألم بعض الحكمة رفقاً بحياة الورود




(2)




ألوانٌ ألوان تزاحم فضاء اللوحة

أبحث عن لون وجعي

أمزج ..أمزج علّي ابتكر لوناً

اتذكر أن فرشاتي فقدت ذاكرة اللون


*****

 

غمستُ الفرشاة في نهر أبيض

رسمتُ حمامة

لكنها ..

تراقصت حمراء !


*****


ألقيت بجسدي في نهر اللوحة

خرجتُ بشبكة صياد

حورية غير مكتملة الملامح !


*****


غافلتهم فرشاتي ورسمت الحلم بستانا ً

شققتُ باباً في جدار اللوحة

وتسللتُ

ومازلت ُ حتى اللحظة

يسكنني البستان


*****


ألوانٌ .. ألوان تملأ مدى مخيلتي

تراءت لي الحمامة الحمراء

ترقص رقصة الموت الأخيرة

غصتُ في أفق اللوحة

رسمتُ لكتفيّ جناحين

وطرت ُ بيضاءَ بيضاء َ


 




(3)



دعاني بتهوفن الى سمفونيته

أرتقيت سلم الموسيقى

تذكرت أنني ولدت صماء!!


*****


في الحفل مرر القدر أصابعه على أوتاري

قطّعها ..

فوضعوني في متحف للخردة !!


*****


في قلب أمي وتر يشبهني

قد يكون أختي

قد يكون .. أنا!


*****


في الحلم يسمع صممي موسيقاي

يطلُّ الصبح

وينساني الحلم داخله


 



(4)




الفاشلون يجيدون الرقص على حلبة الثرثرة

يحبكون سرد حكايا اللؤم

في إذاعة الفضائح المصطنعة ..

لا نلومهم ..

نلوم جمهور المستمعين

يتركون المذياع مفتوحاُ

وإن لم يستمعوا !!


*****


الفاشلون يمشطون أيامهم

بأمشاط الحسد

نلوم الجالسين أمام المرايا

يكتفون بالنظر الى مقص الحقيقة


*****


الفاشلون يسكنون العراء

يعتدون على جغرافيا النقاء

يحفرون الوهم

نلوم السابلة

ينحرفون ولايردمون الحفر!!





(5)




حين تدفعني ريحٌ رعناء

أهبط ...

لاأخفي عينيّ في منديل

صوت أعماقي يرفعني الى قمة الجبل !!


.......


مذ كان ظفري غضا ً ، اتأمل قمة الجبل

يطول الظفر ، فتوازي هامتي القمم


........



(6)




من شجيرات يديك

قطفتُ عناقيد الفرح

صنعتُ منها قلائد لعمري


.......


افتقدُ الشجيرات الآن

يقطفني الألم


*****


اتسمر في موانئ انتظاراتي

عل ّ سفن روحك تأتي

من موانئ ذاكرتك

فيعانق أفقك سماء صبري


*****


يحتكرني حلم

يمضغني

يبتلعني

يرسلني الى شرايينه لأغذيه


*****




اسماء محمد مصطفى


التعليقات

الاسم: اسماء محمد مصطفى
التاريخ: 11/10/2010 13:48:21
الاخ بشار قفطان
تحية تقدير لحضورك وكلماتك
تقبل وافر الاحترام

الاسم: اسماء محمد مصطفى
التاريخ: 05/05/2010 11:33:17
الاخ فراس الحربي
الاخ بشار
شكرا لكما على حضوركما الى هذه الصفحة

تحياتي وتقديري

الاسم: bashar k;aftan
التاريخ: 04/03/2010 00:39:42
العزيزة اسماء
تحيه واحترام لك اخلص التهاني بمناسبة عيد المراة العالمي وكل عام وانت ومن احببت بالف خير
سلمت يراعك على هذه الموهبة الفنيه في الابداع الشعري الذي يجسد قدرتك الغنيه
شكرا لك مع التحيات
بشار قفطان

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 09/12/2009 20:31:47
سيدتي واختي العزيزة اسماء ( الفاشلون يجدون الرقص على حلبة الثرثرة )جميل ورائع ماتكتبين لا سيما انا اكتب التعليق المتواضع بعد يوم مرعب من ايام العراق الحبيب الدامية يوم 8__ 12 الثلاثاء اربع انفجارات دامية في بغداد الحبيبة والسياسيين يرقصون على حلبة الثرثرة عذرا سيدتي اني تطرقت الى الوضع داخل بلدنا الجريح لاكن عبارة الفاشلون اثارت الانتباه وبغداد تستحق الوقوف فليلا وما يجري ماهو غير فشل وعار على الارهابيين والمسؤلين لاكن ماباليد حيلة ولا ننسا عدم تمكننا حظور مهرجان النو المبدع والسبب الوضع الامني الركيك والهش وسالمين ياهل النور سالمين ياعرافيين

الاسم: أسماء محمد مصطفى
التاريخ: 30/11/2009 10:40:05
الأخ الفاضل سعدون جبار البيضاني
تحية تقدير لحضورك
وأشكرك لكلماتك الجميلة
ممتنة لك
تقبل وافر الاحترام

الاسم: سعدون جبار البيضاني
التاريخ: 29/11/2009 08:43:27
المبدعة ام سما
ماأجمل ماتكتبين
هذا نص رائع وليس غريبا أن نقرأ لك شيئا رائع فكلما نقرأ لك نتوقع ان نقرأ في المرة التالية ماهو ابدع فكل نص هو أجمل من الذي سبقه .. تحياتي

الاسم: أسماء محمد مصطفى
التاريخ: 23/11/2009 10:38:25
الدكتور صلاح الصائغ
تحية تقدير لحضورك الطيب
جزيل شكري لمتابعتك

الاسم: د. صلاح الصائغ
التاريخ: 22/11/2009 06:58:33
سيدتي
لا افقه في الشعر ولا النثر
لكن اعجبني المقطع التالي
في المرآة رأت الوردة وجهها

تكسوه تجاعيد الوداع

أدركت أنها تعانق الغياب

الاسم: أسماء محمد مصطفى
التاريخ: 21/11/2009 19:14:12
أختي زينب محمد رضا الخفاجي
أخي صباح محسن كاظم
باقة ورد لكما
أشكركما لاطلالتكما البهية على صفحتي
تحياتي

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 21/11/2009 16:34:52
الرائعة أم سما، حروف وردية موشاة بالشجن دمت ببهاء..

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 21/11/2009 13:45:58

الرائعة اسماء محمد مصطفى...

يحتكرني حلم
يمضغني
يبتلعني
يرسلني الى شرايينه لأغذيه

اي عذوبة ايتها المبدعة..واي ذهول سكن شرياني حين واجهت ما سطرت هنا...ارجوا ان لا يبتلعني الحلم..وان اصحو يوما لارى انني حققت الحلم وان بلدي سيرجع امنا ونعيش كما كنا
دمت مبدعة رائعة...تمنياتي بالنجاح والسعادة

الاسم: أسماء محمد مصطفى
التاريخ: 21/11/2009 12:42:27
الأخوة والاخوات جميعاً

باقة ورد لكم

يملؤني شعور بالإمتنان لجمال حضوركم ، فقد أضئتم صفحتي بشموع قلوبكم الطيبة وأفكاركم الجميلة .
أشكركم لحضوركم
أشكركم لكل كلمة وردت في تعليقاتكم التي توقفت عندها ملياً .
ودائماأقول لنفسي إن التعليقات التي ترد الى اي موضوع لي تلقي على كاهلي مسؤولية أن أحرص كل الحرص على ما انشره ، لاسيما في مركز النور .
ثناؤكم يزيدني تواضعاً ، فشكراً لكم
تحياتي لكم بحجم الوطن والمحبة والنقاء

الاسم: هبة هاني
التاريخ: 21/11/2009 06:32:50
الرائعة اسماء

حلقت هنا عاليا بنا
فشكرا لهذا الشعور الجميل
وارجو بكل ود ان لاتغيبي كثيرا
فلك معزة ولشعرك شوق

تحيتي
هبة هاني

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 20/11/2009 23:07:47
نصك الرائع يتقلب بين اليأس قليلا ..ثم ينتفض ليقول ..لأ لن أستكين,..رغم أننا نحيا في عالم من التناقضات..إلأأننا أحيانا ننسى أننا ولدنا أقوياء...ولا يمكن لأحد أن يسحقنا,..وهكذا أنت.مودتي

الاسم: فارس الفايز
التاريخ: 20/11/2009 21:50:00
يالروعة هذا التداعي الحر والخيال الممتدعلى طول
الكون هذا شعرفائق الروعة والجمال سيدتي

الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 20/11/2009 20:41:00
أبحث عن لون وجعي
----------------

من بين أصابع القمر
يفتح ُ الليل ُأنهارا ً من اللغات
لابد لنا جميعا أن نغني لهذا المزيج اللامرئي ..
أبارك ُ لك ِ سيدتي أسماء على هذا البحث

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 20/11/2009 20:13:45
الاديبه القديره اسماء محمد مصطفى....

مذ كان ظفري غضا ً ،
اتأمل قمة الجبل
يطول الظفر ،
فتوازي هامتي القمم

صدقت غاليتي...لكنك الان قد تجاوزت هامات القمم....
تحياتي ايتها المبدعه
شاديه

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 20/11/2009 20:13:43
اسماء الغالية ..اشتاقك واعرف انك اهلا للشوق
قد تمنعني انشغالاتي عن التواصل لكنك في البال
والذكرى .مودتي وقبلاتي اليك .
لك المطر .ولك الياسمين .

الاسم: د. ناهدة التميمي
التاريخ: 20/11/2009 20:01:21
جميل جدا هذا النص الاخاذ ولكن لماذا تتناسل الدمعة دمعات ولماذا تسيل على شبابيك الذكرى ولماذا افتقدت الندى .. نص رائع وفي طياته حزن عميق وتساؤلات حيرى .. احسنت وابدعت

الاسم: عبد الستار نورعلي
التاريخ: 20/11/2009 19:39:55
المبدعة اسماء محمد مصطفى

لوحات تطلّ بمشاعر التألق لتصوغ لنا أباريق من الابداع ملأى بنبيذ الروح وهي تصعد لتقتطف أنوار التوهج.
والأحلام حين نجهد أن نغذيها بمرآةالحقيقة تحول انعاكاساتٍ لما في القلب من حقول العشب الأخضر الرافع رأسه صوب الشمس.
شكراً لهذه الاضاءات

الاسم: دلال محمود
التاريخ: 20/11/2009 18:01:44
اسماء محمد مصطفى
رائعتنا البهية

في المرآة رأى الصباح نفسه شاحباً

تشظى الضوء

فغابت الوردة في أعماق الليل

سلمت اناملك الذهبية وهي تطرز الحروف يخيوط من ذهب
سلاما اليك عبر الاثير.

الاسم: شهاب احمد محمود
التاريخ: 20/11/2009 17:26:33
الصديقة اسماء ايتها الرائعة مهما كتبت عنك لن اوفيك حقك انت مبدعة في كل شي في الكتابة في الصحافة وفي الادب

الاسم: نورس محمد قدور
التاريخ: 20/11/2009 16:41:30
في المرآة بحث الندى عن خدود الورد

لم يمهله الزمن

فقد غادر الصبح محطات الانتظار

**********

ألوانٌ ألوان تزاحم فضاء اللوحة

أبحث عن لون وجعي

أمزج ..أمزج علّي ابتكر لوناً

اتذكر أن فرشاتي فقدت ذاكرة اللون

***********

دعاني بتهوفن الى سمفونيته

أرتقيت سلم الموسيقى

تذكرت أنني ولدت صماء!!

من أين تأتينى بكل هذه الروعة مبدعتنا أسماء أتمنى لك مزيد من التألق أختي الغالية

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 20/11/2009 16:30:58
صديقتي وعزيزتي اسماء

اروع لوحة حزن قمتِ برسمها على مركب النور
سلمت لي ولمؤسسة النور متمنيا لكِ الاستمرار في نشر ابداعاتك الثقافية
مع كل المحبة والتقدير

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 20/11/2009 16:12:46
الرائعه المتالقه المبدعه اسماء محمد مصطفى ..

ما شاء الله عليك سيدتي .. بوح مميز وفائق الجمال ما كتبته اناملك في صفحات الابداع ..

دمتي مبدعه ومتالقه
ودام نبض قلبك واحساسك

تحياتي لروحك

ريما زينه

الاسم: رائدة جرجيس
التاريخ: 20/11/2009 16:03:57


في المرآة رأيتُ ذاتي دمعةً

هبطتْ على شبابيك الذكرى ،

تناسلت الى دمعات ..

تبخرت دمعة إثر دمعة ،

وحين تفتح الورد في صباح روحي ،

افتقد َ الندى .

مراة صادقة عاكسة
نص جمييييل ورائع

الاسم: رؤى البازركان
التاريخ: 20/11/2009 15:55:53
شكرا العزيزة أسماء
جميل ماقرأت
وحقيقي ماكتبتي
يترك بصمة في الذاكرة
ويجعلك أيقونة المتاحف


الفاشلون يمشطون أيامهم

بأمشاط الحسد

نلوم الجالسين أمام المرايا

يكتفون بالنظر الى مقص الحقيقة


الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 20/11/2009 12:47:14
الصديقة المبدعة اسماء محمد مصطفى

رغم لونها ...الموشى بخيوط الحزن .... تتألق لوحاتك بجمال ما فيها.......
محبتي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 20/11/2009 12:34:47



في المرآة رأيتُ ذاتي دمعةً

هبطتْ على شبابيك الذكرى ،

تناسلت الى دمعات ..

تبخرت دمعة إثر دمعة ،

وحين تفتح الورد في صباح روحي ،

افتقد َ الندى .




اي مرأة حالمة تعكس جمال روحك الشفافة ام سما
سلاما لالق الحروف

الاسم: كريمه مهدي
التاريخ: 20/11/2009 12:06:26
في المرآة رأيتُ ذاتي دمعةً

هبطتْ على شبابيك الذكرى ،

تناسلت الى دمعات ..

تبخرت دمعة إثر دمعة ،

وحين تفتح الورد في صباح روحي ،

افتقد َ الندى .

حبيبتى اسماء
نصك رائع يحمل فلسفة عيقه للحياة
دمت ودام ابداعك

الاسم: فراس المحب
التاريخ: 20/11/2009 11:42:34
مساء الخير
عاشت ايدج على هذا الابداع
تحية حب واحترام لقلم المميز

دعاني بتهوفن الى سمفونيته

أرتقيت سلم الموسيقى

تذكرت أنني ولدت صماء!!
وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااو

كثير اعجبني المشاركة وخاصة هذا المقطع

شكرآآآآآآآ

الاسم: عبد اللطيف التجكاني
التاريخ: 20/11/2009 11:40:54
الأخت أسماء محمد
قصيدة جميلة جدا ، مليئة بالدلالات
اختصرت مفردات المياه الساخنة ، في قطرات ، دمع ، وتندية ، ما علينا سوى أن نرحب بالحياة كما هي ، ما دام الشعراء فقط يملكون شعبة من شعب الأنبياء

الاسم: علي حسين عبيد
التاريخ: 20/11/2009 11:09:16
المبدعون هم الذين حين يكتبون تستدير إليهم الأعين وتشرئب نحوهم الاعناق
المبدعون هم الذي يعرفون مسؤولية الحرف حين يطلقه القلم في فضاء القرّاء
المبعون هم الذين يكتبون الجديد الذي يخرج من اعماق الروح فيثير الدهشة والاشجان والفرح والاحزان والحلم وجفاف الواقع وكل متضادات الكون فيكون النص مليئا بالتفرد والجمال
وهكذا هي أسماء محمد مصطفى وهكذا هي نصوصها

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 20/11/2009 10:49:28
العزيزة اسماء
سلمت اناملك سيدتي الفاضلة
تحياتي
عبد الكريم ياسر

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 20/11/2009 08:36:31
في المرآة رأيتُ ذاتي دمعةً

هبطتْ على شبابيك الذكرى ،

تناسلت الى دمعات ..

تبخرت دمعة إثر دمعة ،

وحين تفتح الورد في صباح روحي ،

افتقد َ الندى .

0000000000
سلاما لروحك اخيتي اسماء وهو تنث نداها هنا بعذوبة
مودتي الاخوية

جبار عودة الخطاط

الاسم: الامين
التاريخ: 20/11/2009 07:18:30
سيدني كيف تفقدين الامل انظري الى الافق وانت واقفة على شاطئ البحر الم تري تلك السفينة القادمة من بعديد تنشر اشرعتهاوهي تحمل الامل والحبيب واما الفاشلون ان جدو في حياتهم لابد ان يعودوا الى سكق الغمل واتا ارى فيك كل الامل السعيد الذي ينير الدروب

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 20/11/2009 06:16:33
في قلب أمي وتر يشبهني

قد يكون أختي

قد يكون .. أنا!


الرائعة الاديبة اسماء محمد مصطفى
نص جميل كما عهدنا كتاباتك
وللحزن مساحة واسعة هنا
مزيدا من الالق والابداع
مودتي
علي الزاغيني

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 20/11/2009 04:03:19
و الله ان رايتُ الفاشلين في المرآة فراعني منظرهم لكن الدموع لما تنزل تزداد حمرة الوجنات كما يفعل الندى بخدود الورد . احسنتِ

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 20/11/2009 03:28:24
سيدتي الأخت المبدعة أسماء :

حين وصلت المقطع : " حين تدفعني ريحٌ رعناء

أهبط ...

لاأخفي عينيّ في منديل

صوت أعماقي يرفعني الى قمة الجبل !!"

شعرت بأسف ممض لأنني لم أكن أعرفك حين نشرت كتابي " مسبحة من خرز الكلمات " عام 2008 ... فلو لم يكن مطبوعا لأهديتك المقطع :

صحيحٌ ماقلتم :
قدماه واهِنتان ..
يداه مرتعشتان ..
عكّازه سهمٌ لقوس الظهر ..
ولا زيتَ في قنديل عينيه !
ولكنْ :
مَنْ منكم
يسبق عصافير أخيلته
وهي تشق الفضاء ؟
وغزلان أحلامه
وهي تجوب براري اليقظة ؟
وأيائله وهي تتسلق القمم ؟
وصلواته وهي تسمو نحو الملكوت ؟

رائعة كعهدي بكل ما قرأته لك .
تقبلي انحنائي .

الاسم: سردار محمد سعيد
التاريخ: 20/11/2009 02:36:55
بلى ستأتي
لا بد أن تأتي
ولا نقول : ملالا
سنبقى معك مسمرين ولو اجتاحنا هزيع الفاشلين
حياك الله لنص مترع الألون في يوم تتشقق فيه لوحات النفوس
ودمت أخيتي

الاسم: عدنان العنتر
التاريخ: 19/11/2009 23:20:26
الكاتبة اسماء
مرأتك مراة صياد يقتنص الحقيقة من شفاة العطشى للكلمات المسافرة عبر برج الاماني المطلة باعماق الذات
شضاياكي كشضايا الاضوية المتكسرة في رعاف الروح الماكرة
تارة اجدي روح ساحرة في بستان رسمتى فية بابب ومفتاح اقفلتي ابوابة باوصاد الغطرسة الفكرية وتارة وجدتك سجان للشرقي يرتكب حماقات الحياة بدرب ازلي
رسمتى لكل كلمة رمح تقطر من لهاثة
لتكوني في خاتمتك قطرة دم في شريانة
لتكون وطن وقرارات لنبرة فرح محبوسة

تحياتي لك فانت تالق تقف عندة كل الكلمات


قارئ من البلد الكسيير
هلال وهالة
ها عرفنا حالات ايقاعقك ففية شوق لهمسات وداع المفردة

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 19/11/2009 22:31:49
الأخت الإعلامية والأديبة السيدة أسماء محمد مصطفى

على مستوى ومقدار فهمي للنص بأنه يحاكي الذات في حوارية تصوغ أسئلة تتناوب بين الفهم والتربية
وبين القلب والعقل والدمعة بينهما ترسل الدلائل لينطلق القضاء في الحكم دون تصفيق أو إعجاب بل على شكل تسائل للذين لا يملكون الجواب بل يملكون عقولا مضطربة لا تعرف السكينة ولا تتعرف على القضاء العادل بل
كأن مهماتها في الحياة صياغة الإنسان ضد أخيه الإنسان , ولم تتجاوز الحقيقة الأخت أسماء عندما تقول :

الفاشلون يجيدون الرقص على حلبة الثرثرة
يحبكون سرد حكايا اللؤم

ويبدو النص يحاول أن لا يكون واعظا ولا معترضا ولا منبها وانما أراد أن يحمل رسائل يخطها
الخيال بأجمل تعبير وأزكى تصوير للكلمة النبيلة التي تحمل إليكم الإحساس والشعور
بأن الكون أوسع من الكراهية

سلمت ودمت على حب العراق

ولكِ التحية والتقدير والدعاء

فائق الربيعي

الاسم: محمد محفوظ
التاريخ: 19/11/2009 22:25:25
يحتكرني حلم

يمضغني

يبتلعني

يرسلني الى شرايينه لأغذيه
------------


الآخت اسماء جداً رائع ما قرأت ,, وما قرأت كان رائع برغم فلسفة مطر الحزن
تمنيتِِ لكِِ بالتوفيق




5000