..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 جمعية الراسخ التقني العلمية
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اسئلة خضر لزهرة سوداء

عدنان الفضلي

ماذا ستجني أصابعنا

حين لا تشير الينا لحظة الانثيال

كيف لا نرشقنا باسمائنا .. 

اذا مارأينا الشتاء ..

على مقربة من تنهدات مؤجلة

الى أين ستذهب ثمار نخلتي المنتصبة

اذا ما اغلقت جنّة الزهر الاسود

على أي متكأ اضع كوعي

حين يهاجر سريرك الى امسيات اخر

اي باء ونون احتج عليهما

اذا ما تساقط فيض النقط

حنانيهنّ .. امسيات الوقوف العاريات

الصاخبات حد اللا وعي

بماذا ادمدم .. عفواً ادندن

ورمش عينيك تصلّب وانتحر

بماذا افتح ثقل القواعد

واصابعي مضمومة حد الرفع

وكيف لذاك الالف المجنون

ان يرتق فتق سخونته

بلا قيامات تتورد كل حين

على اي أثر شاميّ

أقيم قدّاس رحيل الصبوات

اذا ما ضاع وشم ( زنوبيا )

بماذا أتوضأ ..

ايتها الماء المتدفق مني

اذا لم أجدك اناء

كيف اسددني نظرة ..

اذا ماعيوني الناعسات

تسرّب منهما اخر الوميض

ولم يغمزا ذراعيّ ..

 المسورتين خواصرك

القابضتين ..

على رمانك .. شديد الانفجار

الى اين مسرى الشعر ايتها الندى

وكل السبيل التصاق اخضر

واسئلة مسروقة من آه وآه يتناوبان ..

برسم الجنون الصاعد حتى الشفاه

والنازل الى مادون الصحراء المثقوبة جدا

حنانيك .. هاتي قمح الاجوبة

انثرها في حقل شتاء يتلكأ

 

 

 

 

عدنان الفضلي


التعليقات

الاسم: عباس مزهر السلامي
التاريخ: 08/11/2009 15:51:55
توضأ بحروفك أيها الفضلي ،ان لها من الطهر مايمكنك من أن تبلغ بها محراب الشعر، قبل فترة ربما تقترب من الشهرين حثني محمد كاظم جوادالشاعر صديقي أن أتصفح النور، فعلتها وتصفحت ، حينهاوبدون حدس جرتني ذائقتي لتصفح وقراءة النصوص التي لم تطلها التعليقات ، دون الأخذ بالأسماء، المهم هو النص وليس كاتبه، ومن يومها(مثلا) صرت لأأعبأ حقيقةبنص يحظى بأكثرمن مئة تعليق ، وكاتبه لايعرف أين يضع الفاعل، أو كيف يكون المفعول به اذا حاصره النائب فاعل، شكرا لك ياعدنان ،سأقرأ لك ماستكتبه ، لك محبتي




5000