.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ما الذي حرك السلطان في اسطمبول؟

صالح عوض

 نحن العرب مسكونون بالتاريخ وبالحمل على احس الظن في الاخرين ويذهب بنا ذلك الى تصديق امنياتنا والصور الخيالية التي ترسمها رغباتنا في مواقف الاخرين..  ولاننا لازلنا نحمل خيمتنا على ظهورنا نجوب الصحراء لم يستقر بنا الحال على هيئة ما والخوف من الغد يلاحقنا لاننا مسكونون بقيم النخوة ورفض الضيم نعتقد ان ظروف الحياة العصرية لم تات بعد على الاخضر واليابس في قيم الانسانية ولم ينج من المطحنة الا من رحم الله في هذا العالم المنكوب بثقافة المصلحة وسيطرة راس المال المجنونة على كل شئ.

العالم كله يقول: باراك اوباما اما نحن فكنا نصر انه باراك حسين اوباما وبعضنا حلا له الامر ان ينايه: يا ابا حسين .. وسمعت بعض الناس يقول بعد زيارته للازهر : الحاج اوباما على امل ان يؤدي مناسك الحج قريبا.الرجل يقول انه مسيحي والمساكين عندنا يقولون انه يخفي ايمانه ..!! نلتفت الى الاحلام الخادعة ولاننظر الواقع المعاش ..مايهمنا لو كان اسمه حسينا اويزيدا او جورج!! المهم ماهي مواقفه من الحرب الامريكية الضروس على امتنا والعالم؟ هذا بالضبط ما جعلنا نسير مظاهرات تحية لرئيس وزراء تركيا الطيب اوردغان عندما خرج من ندوة جمعته مع بيرس..وهو الذي جعلنا نتغنى بموقفه عدم مشاركة اسرائيل في مناورات عسكرية جرت العادة ان تجريها مع تركيا والولايات المتحدة الامريكية..ولم يتردد البعض في تخيل اوردغان واضعا على راسه طربوشا عثمانيا وبيده عصى الخلافة وكرشه متدليا امامه وخلفه جوقة الحريم وجميعنا يردد برطاة تركية : (امان ربي امان)..ولعل المسلسلات التركية الاخيرة حملت لنا طمانينة بان ما انحرف ذوقنا فيه من مسلسلات اجنبية وحتى مصرية لم يكن سيئا تماما فهاهو الفن العثماني يبيح ذلك واكثر لدرجة ان النساء عندنا اخذن شغفا ب(مهند) ورجالنا تطوحت اهواؤهم ب(لميس)..فهل حقيقة نحن ازاء سلطان جديد؟!!

 هنا لابد من طرح اسئلة معكوسة لعلنا نكتشف جوهر الموقف؟ ما الغرض من المناورات العسكرية المشتركة التي تقام كل فترة بين اسرائيل وتركيا؟ ما الغرض بالتنسيق الامني عال المستوى بي البلدين ؟ ما الغرض في تملك اسرائيل اراض شاسعة في تركيا واقامتها مشاريع ضخمة في عدة مناطق تركية لعل اخطرها مايتم الحديث عنه من اقامة سدود على مجرى الانهر التي تسقي سوريا والعراق.؟ سؤال اخر مهم في هذ الاتجاه..هل المطلوب من السلطان لكي نكون رعاياه ان يمتنع عن مشاركة اسرائيل في مناورات عسكرية ام ان يوجه نجدته بقواته وسلاحه لاهل القدس والمسجد الاقصى ينقذهم من جرائم مستمرة يشهد العالم كله بوقوعها.؟ ام ان للسلاح مهمة اخرى؟.

القصة كلها تدور حول موقف اليمين الصهيوني في اسرائيل من دور تركيا الاقليمي..فاسرائيل نتنياهو ادارت ظهرها للوسيط التركي وجمدت بذلك دوره في المسيرة السياسية والذي كانت تعتبرها تركيا المؤهل الكبير لقبولها في الحظيرة الاوروبية..وكردة فعل اتجهت الدبلوماسية التركية الى فتح الحدود مع سوريا وتوقيع معاهدات والامتناع عن دعوة اسرائيل للمشاركة في المناورات في رسالة واضحة الدلالة كممارسة لوقة ضغط لاعادة التوازن للموقف الاسرائلي من دور تركيا..اذن الموضوع ببساطة مصالح الدولة التركية مهما حاول العثمانيون الجدد قوله.. بالتأكيد ليس مطلوبا رفض اليد التركية الممدودة لنا الان ولكن ينبغي التاكد انها ليست يد السلطان العثماني حتى لاتقتلنا الخدعة مرة وراء الاف المرات.

 

 

صالح عوض


التعليقات




5000