..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يعتصرني الخوف

هادي جلو مرعي

أقول لها في سري: ألستِ إمرأة.؟

إذن لا خوف عليّ إن جاهرتُ بحبي لك. لكن خشيتي انني جبان في مواجهة المواقف الصعبة. الحب في داخلي يتحول الى عجز ووصفة سحرية لتعطيل المواهب والمشاعر والأمنيات.

ما أسوأ ان اراكِ كل يوم. اراقب عينيك ويديكِ، والضحكات التي تجودين بها بين حين وآخر. دون أن اصرخ في وجهك. احبكِ. ياله من جُبن وضعف ذلك الذي يعتريني.

اتساءل في سري: معقولة انها لا تدرك كل هذا الحب؟ ياإلهي ماذا أفعل؟ هل أرمي بنفسي من النافذة؟ لكن ماجدوى ذلك ومايدريها اني رميت بنفسي لأني احبها. هل اقولها: احبك؟ ثم اهرب باتجاه النافذة. حينها ستدرك اني رميت بنفسي لأجلها. فها أناذا ارمي بنفسي بعد النطق بالحكم على نفسي اني احبها.

ترى هل اجرب شجاعتي النائمة لأسألها: ما نفع المرأة بلا حب؟.

ذلك الجسد المهووس بالأمتلاء وتلك العينان الطامحتان الى اشياء واشياء. مابها لا ترى ذلك الحب الذي يلف ويدور حول دارها؟ لن تجيب ستصمت، والمصيبة انها قريبة مني دون ان تشعر بي. هل أقسم لها ان الاخرين لا ينظرون سوى الى جسدها الثائر. وانا انظر الى قلبها، وجسدها وعينيها، واشعر انها في داخلي. هل أقسم عليها ان تشعر بي؟.

ولماذا لا اكون شجاعاً كفاية. واقول لها: أحبكِ؟.

ماتراها تفعل. هل توبخني، او تزعل؟ ومايهمني إن زعلت. ما أسوء من يزعل لان آخراً اعلن له الحب.

كيف لي ان اقول لها: ان انساناً يجد من يحبه عليه ان يفخر بذلك ويفرح، فالانفعالات والغضب ومشاكل الحياة. ربما تدفعنا لأختلاق الاعداء. اما الاصدقاء والمحبون فيندر وجودهم هذه الايام.

يالله. كم احبها. ولماذا كل هذا الحب؟. انها إمرأة، وفيها الكثير الكثير من مادة المغناطيس الجاذبة لي وللاشياء الخاصة بالقلوب.

ألا تخافين الله؟ ان انساناً قريباَ منك يدور حولك. ويعتصره ألم الحب، وانت غافلة وساهية عنه، منشغلة بأمور، لا يشعر بها هو لانه لا يشعر بسواك. انسان اعطاك كل هذا الحب، وانت لاهية عنه بشؤونك الخاصة.

هل اكتب لها هذا البيت واعلقه قريباً من عينيها؟

رقي لحال فتى لازال ناظره

يرى العلى والمعالي حيث مغناك

يشكو لك على بعد المزار به

لُباً وقلباً ونفساً ليس تسلاك

 

 

هادي جلو مرعي


التعليقات

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 01/04/2010 22:27:22
الاستاذ هادي جلو مرعي
============================
ها نحن نجدك مبدعا ايضا في كتابة الحب

قل لها لها احبك ولاتخشى بالحب لومة لائم
ولاترمي نفسك من النافذه بل افعل كما فعل مهند لمحبوبته هند قف تحت نافذتها واهديها باقة ورد وقل لها كم انا احبك وانتظر جوابها سنتزل من فردوسها وتحضنك وتاخذه الى فردوسها الحب يحب المواجهة ولايحب الانتحار
جرب وصفتي وسترى كم هي تحبك

مودتي وتقديري

الاسم: هناء السعيد
التاريخ: 31/08/2009 07:25:06
هادي ايها العزيز انك شجاع لانك رقيق تخشى ان تخدش قلوب الاخرين ..........
هدو كن كما عرفتك انسانا




5000