..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قضية للنقاش/ اذا ما فسد المعلم سقط المجتمع!!!

عبد الكريم ياسر

كاد المعلم ان يكون رسولا نعم لم يكن هذا الكلام مجرد كلام ولم يأتي من فراغ او يقال اعتباطا بل هو المنطق والحق كون المعلم يعني القائد هو من يقود  المجتمع ويختار له طريقه فمثلما علمني والدي كيف اكون رجلا صالحا علمني كذلك معلمي كيف اكون مؤدي جيد لرسالة الحياة اذ اننا نعلم ان الحياة ما  هي الا رسالة يؤديها المخلوق ليترك وراؤه بصمة تتذكره بها الاجيال القادمة من وراؤه لهذا قيل ( من علمني حرفا ملكني عبدا ) فبعد هذه المقدمة  المنطقية التي تصف المعلم اتسائل كيف اذا ما كان ذلك المعلم فاسدا وما هو مصير المجتمع ؟ من المؤكد مصير بائس ومجتمع ساقط وما دفعني لسياق  هذه المقدمة هي مشاهدتي وسماعي للقاء اعلامي بث قبل ايام من على شاشة قناة عراقية كان فيه الضيف استاذ جامعي حاوره مقدم البرنامج بموضوع  رياضي فكانت طروحات واجوبة الضيف ( الاستاذ الدكتور) اغلبها كاذبة ومزيفة وغير حقيقية وعلى سبيل المثال يدعي انه مؤسس للعبة رياضية جديدة اسمها الكرة العابرة واليوم هو رئيسا لاتحادها على المستوى المحلي وعضوا في الاتحاد العربي وسيصبح رئيسا للاتحاد العربي في دورته الانتخابية المقبلة ووووو وكثير من الاقاويل المزيفة واقول هذا ليس بداعي الكره لهذا الاستاذ او الافتراء عليه لا سمح الله بل بما اني شاهد اثبات على كل ما طرح بهذا اللقاء عليّ ان اقول الحقائق ولا اود ان اكون شيطانا اخرس وعدا هذا ان الموضوع يخصني شخصيا حيث انا من اسس هذه اللعبة ( الكرة العابرة) واليك عزيزي القاريء حقيقة هذه القصة بالتواريخ وجميع الاثباتات :-

تحديدا بتاريخ 18/5 /2005 كنت في العاصمة المصرية القاهرة بمهمة صحفية وموفد من قبل الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية لمرافقة منتخب العراق بالمصارعة الذي كان يشترك ببطولتين الاولى بطولة العرب والثانية بطولة ابراهيم مصطفى فسمعت بهذا التاريخ وبهذا اليوم ان ممثلي ثمانية دول عربية يجتمعوا في مقر السفارة اليمنية بمدينة الدقي لغرض تاسيس لعبة رياضية جديدة عربية الاصل اسمها الكرة العابرة الصاروخية فسارعت للحضور في هذا الاجتماع ودخلت بصفتي الصحفية كوني عضو الاتحادين العربي والدولي للصحافة الرياضية فسمح لي بالدخول وعند مشاهدتي وسماعي للمجتمعين اقترحت ان اكون ممثلا للعراق في هذا التجمع الخير فرحبوا بالمقترح وعلى اثر هذا الترحيب رفعت شعار عن الرياضة العراقية هو ( مافرقته السياسة تجمعه الرياضة) ففرح المجتمعون بهذا واعتبرو هذا الشعار هو شعار للاتحاد العربي الجديد وعلى مدى ثلاثة ايام من الاجتماعات اجريت في اليوم الاخير انتخابات ادارة الاتحاد العربي فرشحت نفسي لرئاسته ورشح معي على الرئاسة ايضا  السيد حسن فضل من مصر الذي كان يشغل منصب وكيلا لوزارة الشباب في مصر فتفوق عليّ بالرئاسة بفارق صوتين فقط وحصل على مركز النائب الاول ممثل الاردن والنائب الثاني ممثل اليمن والنائب الثالث ممثل فلسطين اما امين السر هو ايضا من مصر بالتعيين الاستاذ ابراهيم محمد شريف العراقي الاصل والمغترب في مصر هو وعائلته والاعضاء من لبنان والسودان وقطر وارتأت ادارة الاتحاد العربي اعطائي عضوية لجنة الاعلام وعند عودتي من مصر فاتحت اللجنة الاولمبية بالامر فلم اجد يد العون والمساعدة فلذلك اعتمدت على البعض من الخيرين الذين هم اصلا من الوسط الرياضي امثال رئيس نادي الكاظمية ورئيس نادي الشعلة ومسؤول الرياضة في الجامعة المستنصرية ونجم الكرة السابق الكابتن صاحب خزعل وبحكم العلاقات الواسعة في الوسط الرياضي تمكنت من نشر اللعبة في بغداد بداية عبر الاندية وبعض المؤسسات مثل كليات التربية الرياضية بجامعتي بغداد والمستنصرية وأول شخص قدم لي الدعم المادي والمعنوي هو الكابتن رعد حمودي رئيس اللجنة الاولمبية حاليا الذي لم يكن مسؤولا حين قدم لي هذا الدعم بل بحكم العلاقة التي تربطني به فأقمت بطولة تحت رعايته على القاعة المغلقة لنادي الحرية وحضرها قادما من الاردن ثم اعقبتها بطولة ثانية في الجامعة المستنصرية حضرها رئيس الجامعة واللواء ابو الوليد القائد العسكري وبهذه البطولة التي كانت اوسع من حيث المشاركة حيث اطلق عليها بطولة العراق الاولى واشتركت بها منتخبات مثلت المحافظات والمؤسسات الرياضية ثم اقمت بطولة للمنطقة الجنوبية في البصرة برعاية ودعم من قبل السيد طالب زيني وزير الشباب السابق وكان في ذلك الوقت هذا الاستاذ الدكتور ضيف اللقاء الاعلامي مدربا لمنتخب التربية الرياضية في جامعة بغداد فقط ولا يحمل صفة ثانية.. ومعي في الهيئة التاسيسية كل من صاحب خزعل ومهدي تركي واسماعيل عبد زيد والدكتورة سميرة عبد الرسول وثامر مصلاوي وبعض الخيرين من الوسط الرياضي عملنا منتخبا للرجال واخر للنساء واشتركنا باول بطولة عربية في مصر عام 2007 ففزنا بالوسام الذهبي للنساء والفضي للرجال وكان هذا المدرب الذي يدعي اليوم انه مؤسس للعبة ورئيسا لاتحادها معنا في مصر وسلك عدة طرق ملتوية واساليب رخيصة وقرب نفسه للاتحاد العربي حتى صنع اكذوبة من نفسه وصدقه البعض للاسف مع اني امتلك كل الوثائق الرسمية التي تدل على انه كاذب وتدل على اني مؤسس للعبة في العراق لايزال يتخبط هنا وهناك وبواسطة العلاقات ببعض الاعلاميين الذين كانو طلابا عنده ليصرح ويستمر بهذه التصريحات الكاذبة فاذا كان هذا الذي يجب ان يكون قائدا كونه استاذا اذا كان كاذبا فكيف سيكون من يتتلمذ على يده ؟ ثم يدعي هذا الاستاذ انه كان كابتن منتخب العراق بكرة اليد وامين مالي لاتحاد كرة اليد بزمن (عدي ) لماذا لم يستمر بهذا الاتحاد الذي قدم له خدمات جليلة على مدى عشرات السنين كما يدعي ؟ هل يريد تعويض فشله بذلك الاتحاد من خلال هذا الاتحاد الفتي ؟ ليس هناك تفسيرا لقصته الا هكذا وهذا هو حال الفاشلين اما ان سؤلنا كيف وصل هؤلاء الفاشلين الى هذه الشهادات العليا فاقول لكم في عهد النظام السابق كل شيء كان جائزا خصوصا لمن يعطي الولاء الكامل لذلك النظام فعريف بالجيش اصبح وزيرا وعتالا اصبح مديرا عاما وطالبا اعدادية صناعة اصبح استاذا جامعيا فهذا هو الجواب وللاسف تركة هذه التفاهات لا تزال مستمرة في عراقنا الجديد بحكم الفوضى التي عمت بلادنا ولكن لابد وان تنجلي مثل ما انجلى ذلك النظام .

عموما اليك الحكم عزيزي القاريء على هذا الاستاذ وامثاله ومن يود التأكد مما ذكرت عليه مراجعة الاتحاد العربي للكرة العابرة عبر الانترنت والسؤال عن هذه المعلومات او طرح سؤال على السيد رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية الكابتن رعد حمودي او الاستفسار من السيد طالب زيني وزير الشباب السابق

وكذلك انا حاضر لأي استفسار عن هذا الموضوع واليكم هاتفي 07901425998 عبد الكريم ياسر / مؤسس لعبة الكرة العابرة في العراق ..  

 

 

عبد الكريم ياسر


التعليقات

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 02/10/2009 17:54:13
الاخ العزيز السائل
سلام من الله عليك وعلى من يخاف الله ويبحث عن الحقائق
اخي عبد الوهاب غازي ليس برئيس الاتحاد بشكل رسمي وبواسطة الاعيبه واساليبه الملتوية جعل الاتحاد العراقي للكرة العابرة على حافة الهاوية حيث اصبح اليوم بدون مرجع لا هو ضمن مسؤولية وزارة الشباب والرياضة كما كان في السابق ولا بضمن مسؤولية الاولمبية العراقية التي لم تعترف به لحد هذا اليوم بسبب اشكالات خلقها هذا الرجل الذي سبق وان كان مدربا لفريق كلية التربية الرياضية التي يدرس بها ولكن وضعه الاخ عامر جبار الامين العام للجنة الاولمبية السابق وضعه في مركز الرئيس لمدة ستة اشهر ثم تجرى انتخابات ولكن عامر جبار اختطف وميره مجهول منذ الشهر السابع لعام 2007 وعبد الوهاب غازي استمر بالموقع بصفة غير شرعية ولكن معتمد على علاقات شخصية مع رئيس المجلس الاولمبي الذي لم تعترف به اللجنة الاولمبية ودائما ما يزود بكتب من هذا المجلس ويبعث بها الى الاتحاد العربي في مصر وكلها اكاذيب وان اردتم الحقيقة الاكثر وضوح عليكم مراسلة اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية وستجدون الحقيقة كلها مع كل الشكر لكم
اخوكم رئيس الهيئة التاسيسية للكرة العابرة في العراق
عبد الكريم ياسر

الاسم: اسلام
التاريخ: 01/10/2009 21:12:46
اخي الفاضل لا نعلم من الان رئيس الاتحاد العراقي للمرة العابرة ولكن الذي نعلمه الان هو السيد عبد الوهاب غازي وهو الذي مثل العراق في البطوله العربيه الماضيه 2009

وهو المعتمد من اللجنه اولمبيه اود التاكد اخي ومنتظر ردك
هنا منتديات الاتحاد المصري للكرة العابرة الصاروخيه
www.rocketball.yoo7.com

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 11/08/2009 12:21:45
ابتهال بليبل
انت الرائعة المبدعة
اشكر مرورك العطر يا سيدتي الفاضلة تحياتي لك
عبد الكريم ياسر

الاسم: إبتهال بليبل
التاريخ: 11/08/2009 11:49:16


أشكرك أستاذي على هذا المقال الرائع
اتمنى ان يعي المجتمع لواقع الأمور وحقيقتها وبالطبع هذا دور أساتذتناوعلمائنا وكتابانا ...
تحياتي القدسية اليك

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 11/08/2009 08:50:37
اخي العزيز حمودي الكناني
لك مني الف تحية واحترام
اخي مثلما عراقنا الكبير ابتلى بكثير من الذين احتسبو عليه كذلك مهنة التعليم التي تعتبر من اهم واسمى وانبل مهنة هي الاخرى ابتلت بهكذا اناس لا يقدرون معنى الحياة متوهمون انها كذبة وعبارة عن لهو ولعب ودجل .
عموما اشكر مرورك العطر يا اخي الطيب وفي النتيجة لا يصح الا الصحيح
اخوك عبد الكريم ياسر

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 11/08/2009 08:44:28
العزيزة جدا شادية حامد
اشكر مرورك العطر وكلماتك الجميلة
اشتياقي للقاءك يزيد يوم بعد يوم متى تأتين الى بغداد ياسيدتي الفاضلة كي نضعك في حدقةالعين
عبد الكريم ياسر

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 10/08/2009 23:22:22
الاخت زينب
تحياتي لك
اختي العزيزة يبقى عبد الكريم ياسر صغير امام ما يقدموه الشرفاء من العراقيين امثالك ولكن صدقيني انا كبير جدا امام هؤلاء الضعفاء الذين يتصوروا ان اساليبهم الملتوية ونفوسهم المريضة ستجعل منهم شيء من لا شيء في ظل ما يحدث في عراقنا بحكم الاحداث المؤلمة واواصل تصديي لهم بكل ما املك من قوة حتى يعودو الى رشدهم ويعترفوا بانهم متوهمون
مرة ثانية تقبلي تحياتي وشكري الجزيل
عبد الكريم ياسر

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 10/08/2009 23:13:26
الأخ العزيز عبد الكريم حياك الله . معرفتي بك جاءت من خلال مركز النور ولم يسبق لي أن تشرفتُ يلقائك .. واعلم من خلال ما تكتبه انك قلم اعلامي رياضيٌ بارع وانا فعلا معجب بك ايما اعجاب ... لكن فقط أريد ان اعتب عليك هنا , أنت ظلمت المعلم كثيرا لم يكن المعلم دعياً ابدا ... مسكين هذا المعلم كجذع النخلة الذي عملوه قنطرة وعندما إنتفت الحاجة كسروه .
يبقى المعلم امينا على رسالته . أما صاحبك هذا ليس معلما لأنه لا يعرف كيف يمسك بالطبشور . قلتُ قولي هذا انتصاراً للمعلم البطل الشجاع الصابر على الظليمة في كل العهود في كل العهود في كل العهود . الأكاديميون ليسوا معلمين حتى وان زعلوا من قولي .

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 10/08/2009 21:01:40
الاخ عبد الكريم ياسر
حقيقة انت من الرجال الذين حملوا العراق وشما في قلوبهم
ياحامل هم الوطن بورك جهدك
دمت بخير وسعادة

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 10/08/2009 17:31:31
صديقي المثقف عبد الكريم ياسر...

احسدك والله ...ولكن بطيبه قلب ..على هذه المبادرات والافكار التي تطرق اليها للبحث في كل ما يشغل العقل والمجتمع والرياضه والادب...ولا تكل ولا تمل...ما شاء الله عليك....
على فكره...في اي دوله انت الان...؟لانه يخيل لي انك لا تزور العراق لفترات قريبه صح...ام انك تسكن الطائره؟؟؟
عافاك الله في كل جهودك ايها المثابر
محبتي

شاديه




5000