.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الأسوَدُ سيـّد الوجوه

وفاء عبد الرزاق

سؤال أطرحه على نفسي أول الفجر وآخر المساء:

هل أنا ابنة السواد أمْ البياض؟

  

أينما وجهتُ سؤالي اليومي ، وكيفما حاصرته بنقطة ضوء، تنقلب الأشياء إلى سواد،ابتداءً من بلـّورات الندى إلى النبع الجدير بالسواد.

  

في أي زاوية الجأ  إليها من زوايا الضوء، تنكمش الشموع  خصوصا الشمعة التي زيـَّنتُها بإكليل من الورد، فحين تنكمش نقطة الضوء ابتداءً من الدار، أصبح  مُنتهَكة ، حتى النوايا الخضر تلبس ثوبها الليلي وتنسى العبث الطفولي في اللحظة البـِكرْ.

  

أحاول محاصرة نفسي بأسئلة أعتبرها أشكالاً لوجوه بشرية.

 ليس محض صدفة أن أعتبر السؤال وجه إنسان، ذلك لأن الأسئلة الوجوه تشاركني كل لحظاتي ابتداءاً من كوب الشاي إلى إغفاءة ٍنحو الحلم.

  

مع كوب الشاي الصباحي يلبس الساطع حجاباً ويصبح التلفاز مأوى لوجه خاسر.

  

أفتح كتاباً أبحث فيه أو بين كلماته عن  نفسي،أجد وفاء تفلت مني وتصبح بما ليس لها وما بعد فكرتها أو تخيلها لواقع بلادها مجرد إفلاس يؤطر المستقبل.

  

ألجأ إلى معجم اللغة باحثة عن اسم جديد لي، اسمع المذيع الذي اتجاهله أغلب الوقت يردد عمدا مخترقا تجاهلي: - وقعت قذيفة هاون في سوق شعبي. ثم يستعرض عدد الضحايا غير الحقيقي مبيناً أن الأطفال أكثر المتهمين بطفولتهم وأكثر المقصودين بالقصف  واللاّ مستقبل.

  

سيارة مفخخة تـُدخلني عالم السواء مرة أخرى، وأكرر للمرة الألف: -     القبر مأوى الفقراء.

  

عند الظـُهر أخترق الصامت من الكلام محاولة رسم ما يوحي لكلمة طـُهر، تصبح الجـُدر التي نويتُ الرسم عليها، أطر لزجة ويتدفق بين أصابعي ماء أسود، لزج هو الآخر لأني أهديته لجدار الطـُهر .

  

الصفة تتبع الموصوف في الإعراب فيأتي العصرُ الأسوَدُ بكل ما أوتيَ من طـُهر يلطخ قميصي كي لا أرسل بأشعاري إشاراتٍ بلـّورت .

  

عند غروب الشمس، أحاسبُ الزيف ، الكذب، الموعد المنسي،أغامر متأملة كلمة صدق تعرف أن الإخاء هبة الله، أحدد "خوية" أصرُ على هذا القاموس،لكن من لا يدري أن بداخلي كل بياض الكون ، يتأمل امرأة خلف الضوء المكشوف مجرد أنثى.

  

في الليل، أتحلى بأسئلة ٍسودٍ وأغني:

  

" قل للمليحة بالخمار الأسود"

  

فأرى أني الأرضُ ، ويتزاحم وحولي يتامى، فقراء، أطفال رُضـَّع، نساء بلا مأوى،غيمات سود جئن يبحثن عمـّن تسقي بنهر الدمع نحول الأنثى وتنهض.

ويتزاحم أيضا مـَن ينهض فيه الإنسان.

 

وفاء عبد الرزاق


التعليقات

الاسم: أحمد الجنديل
التاريخ: 18/07/2009 21:37:01
الاخت المبدعة وفاء
كم أنت رائعة في لغتك وأفكارك .
شكرا لك وتقبلي اعجابي واحترامي

الاسم: محمد علي محيي الدين
التاريخ: 05/07/2009 19:23:50
الرائعة الوفية التي هي اسم على مسمى وفاء عبد الرزاق
محبتي واكباري
لقد سرحت في النص وطفت عوالمه لعلي اصل الى ما تريدين ولكن كانت الصور تترى تعطي للعقل مجالا واسعا للتفكير والتفسير وكما عودتنا كنت رائعة في نثرك وشعرك لانك ابنة الارض والارض انت

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 02/07/2009 13:59:58
حبيب ماما الغالي عدي الهاجري



هلا بريحة البصرة
هل بالطيب كله


شكرا لدخولك هنا ابني الغالي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 02/07/2009 13:58:22
الغالية سنية عبد عون


نعم اخيتي
اني اجد نفسي في عيونكم الغالية على قلبي


فانا امي الارض
وابي العراق
وانتم ماء العيون

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 02/07/2009 13:56:48
اكرم الغالي



نعم يا عمر اخيتك
نحن نبتسصم لذكراكم وذكرى الوجه الطيبة


ربي يحرس الجميع

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 02/07/2009 13:55:22
الحبيبة ابتهال


قولي معي : فليحفظ الله العراق واهله
يارب انت السميع المجيب

الاسم: عدي الهاجري
التاريخ: 02/07/2009 09:37:31
الام العزيزة وفاء
من نهر قصيدة الى صورة روائية اخرى اراك تتنسمين عطر العراق وطيبة اهله وكرامتهم
ابكي لبكائك وافرح مع دموع افراحك وان قلت فالعراق كل العراق مريض
ابدعي ونحن نسير في دروب نتاجك الثقافي
ابنك عدي

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 01/07/2009 20:39:12
الاديبة وفاء عبد الرزاق
من يقرأ لك لا يشعر بالغربة ...أما الحزن فقد
جبلنا عليه ولا يمكننا الخروج من هذه الشرنقة
الحزن لا يليق بوفاء عبد الرزاق

الاسم: أكرم التميمي
التاريخ: 01/07/2009 18:31:10

اختي العزيزة وفاء المحترمة
تحياتي لك ياأم الوفاء
لنتذكر بعض الشيء مما رسمته ذكريات العمر على ضوء الموضوع
صباحا فيروز والظهيرة يحلو صوت ام كلثوم ومساء انا ونون والقلم ومايسطرون .


تحياتي لك يا عزيزتي
ويارمز الاخوة والوفاء

أكرم التميمي

الاسم: إبتهال بليبل
التاريخ: 01/07/2009 17:46:45


كلمات تُعبر عن ثنايا الروح ، وأقوال تعانق أيامنا القادمة ، وفسح تتسع او لا تتسع لخطواتنا فوق ارصفة الانتظار ..

أنحني اجلالاً وتقديساً لحرفك سيدتي وأستاذتي الكبيرة وكلي أملا في ان ارتشف بعض ماعندك ...

تحية قدسية

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 23:19:26
زينب الخفاجي
حبة عيني الغالية

سنحتضن الحلم الوردي

وهذا اضعف الايمان


شكرا لك عمري

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 23:17:01
بعد اخيته الغالي
صباح محسن جاسم

خيّوه سارسمكم على روحي كي تبتسم
لانها فعلا في حاجة الى الابتسام

شكرا خيوه

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 23:15:22
بعد اخيته الغالي
صباح محسن جاسم

خيّوه سارسمكم على روحي كي تبتسم
لانها فعلا في حاجة الى الابتسام

شكرا خيوه

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 30/06/2009 22:46:15
وفاء عبد الرزاق الجميلة والجميل بها الوطن وبكل من عانى مرارة الغربة والأغتراب سواء في الخارج او الداخل.
خيّوه .. انظري من نافذتك .. هناك .. من بين زغاليل بخار فنجان قهوتك .. ها قد عادت الشمس تهدل ثانية .. ! انها هناك وان تأخرت في اشراقها نسبة الى اشراقها هنا في عراقك الأشم ... لكنها ذات الشمس .. الفارق في عواصف الغبار - يا احبيبة - وقد شرع ينزاح شيئا فشيئا ..
غيوم الصيف .. صحيح جذابة و - كذابة - لكنها امطرت .. خيّوه .. لا تحزني كثيرا .. خيّوه نحتاج الى ابتسامتك .. فالصغار يتأملون وجوهنا .. ويقرأون أفضل مما يقرأها البرلمانيون !
لن يخطو الشر على مهله وكل هذا الوعي هناك وهنا .. الوعاء الذهبي الأثري عراقي الأصل وها هو يعود .. واذا ما تلكأ في العودة فهو قادم الينا حتما...
ابتسمي . فقد ولّى عهد الدكتاتور ...

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 21:30:58
الكريم، اخي الفاضل جمال الطالقاني

الوطن بعد الله

كلاهما يستحقان العبادة


كل الشكر والتقدير لك سيدي

الاسم: عزيز الخيكاني
التاريخ: 30/06/2009 21:29:10
الغالية الاخت الشاعرة وفاء عبد الرزاق
تحية لاسلوبك الرائع ولانامك الجميلة
شعورك الوطني وكلماتك الجميلة انحني لها واطمئنك يا اختي ان العراق بخير رغم المآسي لانه يمتلك خزينا رائعا من ابنائه ومنهم جنابك وهذا هو يجعلنا ان نتمسك بالامل على الرغم من الارهاب والقتل والتدمير
تحية لك ولمشاعرك الجميلة وهنا اقول ستنامين وتحلمين وانت مطمئنة لان العراق سيقف من جديد على رجليه
عزيز الخيكاني

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 21:28:19
د فضيلة
شكرا لك يا حبة عيني على تفضلك بالمرور هنا

من يدري
ربما نلتقي تحت ظل النخيل

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 21:25:49
الغالي عامر رمزي


هلا والله يا بعد اخيتك الغالي
والنعم بك يامن لبيت نداء الاخاء

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 21:23:28
الغالي الغالي الاستاذ جعفر المهاجر


هلا والله ومية هلا
هليوم في بيتي اخي جعفر
ما اسعدني بعودتك
اشكر روحك العذبة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 21:20:50
العزيز ضياء كامل

صدقني
لم اكتب كلمة الا والعراق وانتم سيدي بين ناظري


كلكم انا وكلنا عراق

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 21:18:17
اخي الغالي
عبد الرزاق داغر

لا يخلو العراق من الطيبين
فيا معدن الطيبة كل الهلا بك في مساحتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 20:56:46
الحبيبة دلال

ياحبة عيني انت كرائحة التراب المرشوش

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 30/06/2009 20:34:40
الرائعة وفاء عبد الرزاق
بين الابيض والاسود حد فاصل..فالابيض يبقى ناصعا ..والاسود يبقى مدى الدهر حالكا
وفي وطني الان سيدتي وقع ماهو كارثي كما اعتقد
قمة السوء ان يصبح الاسود ناصعا في بلدي والابيض حالك
حيث لا انفراج ولا امل
اعذري تشاؤمي..مع اني مازلت احتضن الحلم الوردي بقلبي
دمت بخير وابداع

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 30/06/2009 13:16:00
الاخت المبدعة الاديبة وفاء عبد الرزاق

دمت مبدعة وانت ترسمين بمهنية صورا طالما مررنا بها خلال الفتراة المظلمةالتي مرت ونتمنى ان لاتعود... كي تعود ضحكات اطفالنا المحرومين من كل شيء حيث اغتال الارهاب الاعمي بتعدداته الولائية ضحكاتهم وانتزعوا فرحهم...

مرحى لكل مبدعيينا حين ينشدون للوطن .. وحين يحاربون بأفكارهم النيرة الثرة مواطن العلل الذي نال من البعض للاسف...

دمت متألقة بقلمك الوطني الحر اخيتي ابنة الثغر الباسم للوطن الغالي ..ابنة السياب ..ابنة الفيحاء..
مع تحاياي العطرة

جمال الطالقاني

الاسم: دكتورة فضيلة عرفات
التاريخ: 30/06/2009 12:49:17
إلى الأخت الرائعة الشاعرة العراقية المبدعة وفاء عبد الرزاق
تحية محبة وتقدير لك وعلى روحك الرائعة
سلمت أناملك الجميلة شكرا على كلامكِ الجميل دمتِ للعراق الجريح مع محبتي لك يا مبدعة

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 30/06/2009 12:16:27
الاخت القديرة وفاء عبد الرزاق
===============================
رسالة بيضاء لإنسانية باتت تصطبغ شيئاً فشيئاً بالسواد وأخشى أن تدركها الظلمة قريباً..
ما اجمل كلمة (خوية)
شكراً لكِ يا (خيتي) الرائعة
تحيتي
عامر رمزي

الاسم: جعفر المهاجر
التاريخ: 30/06/2009 11:36:45
تراجيديا موغلة في لب الحياة بكل تناقضاتها ومفرداتها المتناقضة وألوانها الحارة والباردة وعندما تغوص وفاء عبد الرزاق في عمق الحياة تعرف كيف تحول الغيوم الداكنة ألى شمس مشرقة كما عودتنا في كتاباتها الناضجة المتوهجة أبدا.

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 30/06/2009 11:32:08
في قرائتي للنص ؛ احسست وجعا خالصا ؛ ابيضا ؛ لايعتري غير الانسان الحق ..
مني التحيات والامنيات بحياة اجمل .
دمت رائعة ..

الاسم: عبد الرزاق داغر الرشيد
التاريخ: 30/06/2009 10:54:19
الأخت وفاء
رغم تأخر اطلالتي على كلماتك البهية
إلا ان ظلها يزيدني سعادة بأننا ما زلنا نتواصل
لكِ كل التقدير ايتها الأخت المبدعة

الاسم: دلال محمود
التاريخ: 30/06/2009 10:26:08
الست وفاء المحترمه
ماروعك ومااروع ماتجودي به علينا من موهبه صياغه جواهر من لغتنا العربيه الجميله والتي تبرعين في ترتيب حروفها كي تخرج الينا باحلى حله
سلمت اناملك السحريه سيدتي
وسلمت لاهلك واحبتك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 07:52:00
الحبيبة كريمة مهدي

فالتسلم كل ام عراقية من السوء

وليسلم كل طفل عراقي من درن الشارع


بمحبة اشكرك غاليتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 07:29:16
اخي فاروق طوزو

نعم ، هي هواجس الشعراء وتتكرر

لكننا نرجو ان نصل بها الى ثمة أمل

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 30/06/2009 07:27:31
الحبيبة د اسماء

شكرا لك غاليتي


هناك حرف ناقص وهو الالف
فتكون اللكمة" بلورات"
معذرة لهذا السهو

والجملة الثانية . هي كما ذكرت سيدتي
كل الشكر لك

الاسم: كريمه مهدى
التاريخ: 30/06/2009 04:35:30
عزيزتى وفاء تحيه لك ولاطفالنااليتامى ونسائنا الصابرات
سلمت وسلم قلبك المرهف وطيبتك المفرطة بالحنان
تحياتى ياالعراقية الاصيلة

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 30/06/2009 00:51:34
تلك هواجس الشعراء
تتكرر ولا تشعر القارئ بالملل
الشعر خارطة الطريق لسعادة البشر
تدوم الانسانية بدوام النثر
افتقدتكِ ثمة حيث طلل قصيد مباغت
دمت وفاءً


فاروق

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 30/06/2009 00:19:57
كلمات تتساءل هل في قتامة مايدور لون لأمل?

ملاحظة:

"كي لا أرسل بأشعاري إشاراتٍ بلـّورت ".
ما المقصود ب "بلـّورت" ?
"ويتزاحم وحولي يتامى،"

هل المقصود:" ويتزاحم حولي يتامى،"

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 22:54:33
اخي منذر عبد الحر


ليس لي في هذا الكون غيركم والعراق

حفظكم الله من كل مكروه

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 22:52:37
جواد كاظم اسماعيل


الابداع بمساحتي؟؟؟ كل الهلا بك ايها الغالي النبيل

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 22:51:05
وجدان
بعد اخيتك الغالي

الكلمةالتي تطرب بها عروقك ويرفرف لها نبضك

فانت مني الأخ الذي لم تلده امي


يهمني جدا رايك الناقد واتشرف به

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 22:49:01
اخي الكريم الاستاذ فلاح الشابندر

سيبقى لون العراق الأبيض يخترق الظلام

فقظ لانه العراق
وحده العراق

الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 29/06/2009 21:25:12
سيدتي وفاء عبد الرزاق
وأنت ِ في هذا اليم من السواد.. البياض
ستبقى الشمس العراقية مشرقة ً بالحب العراقي الجميل
الذي يتغنى به المخلصون والشرفاء من هذا الوطن العظيم
لك ِ سيدتي كل الجمال من الخرساني

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 29/06/2009 21:04:51
زميلتي في الوجع
كنت قبل ساعتين قد تركت مرسال يحمل لوعة من الم يجتاحني
جراء توغلي في نصك الموجع
ولم اجده
اظنني ساعود الى الغزل المعرفي
في تبادل التحايا
كقراء
سلاما لروعتك سيدتي
دمت

الاسم: منذر عبد الحر
التاريخ: 29/06/2009 20:12:50
أختي العزيزة المبدعة وفاء عبد الرزاق
تحياتي الدائمة اليك
نصّك محلق بالجمال مفعم بالأسى والاحساس العالي بالوطن وما يمر به ..
السؤال الدائم يحلّق من دواخلنا ليصعد بأعلى درجات هيجان الوجدان الى الانسان الخالد فينا فنرى كل شيء من أحزان العالم تعنينا
محبتي العالية
والى المزيد من الابداع الرائع

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 20:11:35
الصديق الغالي سامي العامري

حتى الظلام هناك اجمل

السواد على المليحات جميل
لانهن مليحات العراق

كل الهلا بك ايها العامري

الاسم: جواد كاظم اسماعيل
التاريخ: 29/06/2009 19:18:14
الغالية وفاء عبد الرزاق
**********************************
أين ماتولي وجهك فثمة وجه العراق.... دامت روعتك ودام ألقك ... مع ارق المنى.

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 29/06/2009 18:39:41
الرائعةوفاء
رسمتي من الالوان التي لم تذكريها
مع الاسود لوحة البحث عن الذات التي
لاتنفك ان تكون معلقة بالموضوعي وهي
دائرة تكشف وعي الكاتبة في التعبير
عن متناقضات الحياة ..
وانها مسكونة بالدالة الوطنية
الانسانية والغربة عن الوطن هي
الرابط شكرا لروحك الجميلة

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 29/06/2009 18:22:33
سيدتى لانك الوفاء لانك شمعه تدون فى العتمه 0000 اوتشهدين 0اذا عدت ونزعى اشتعل الرفض قالت الشمعه 000 سيدتى ابتلينا برف غبار محض عطاس والا كيف طمس اللثام دجا كافر اثنى على خرافته وامتثل ثعبان وراح يفجر السم اشتهاء يحرق مدينتى والانسان والمساء جرحا فر من ضماده امست المدينه معبد مهجور 0000000دمت منظرة للجرح العراقى المقدس

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 17:58:35
اخي وصديقي الغالي زمن عبد


الوطن جدير بابنائه الشرفاء امثالكم


بمحبة اشكرك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 17:57:01
الحبيبة ثائرة

شكرا لك ايتها الذبة كنسمة ندية بالعراق

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 17:55:50
اخي الغالي د هاشم


انا فعلا ادعو الى السعادة رغم تسيد اللون الاسود بدليل اني اتشحت بالسواد وغنيت كي تنهض المرأة العراقية بداخي، واصبحت الارض كلها ، لكن كان حولي من هم يستحقون الحياة

شكرا لمرورك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 29/06/2009 17:08:42
تُشَعْشِعُ كالصباحِ
لماذا والضياءُ أقامَ دهراً
فِدى عينيكَ في مرأى جراحي ؟
أُريدُكَ ظُلْمةً !
قد طالَ شوقي
لنجمٍ كانَ في أمسي الحزينِ مُراقِباً
وشَكِكْتُ لكنْ حين ناداني
نَسكتُ بوحيِهِ
وبوَحي راحِ !

--
من قصيدة (قرارُكِ لا قراري )
---------
تحية مسائية ندية
فهمتُ مكنوناتك الروحية وحزنك المشروع !
غير أن السواد او الظلمة تبدًّت لي هكذا فجأةً !
كما في هذه القصيدة .
أطيب الأمنيات

الاسم: زمن عبد زيد
التاريخ: 29/06/2009 16:42:55
الصديقة وفاء عبد الرزاق
ايتها الرائعة انت سيدة قوس قزح وسيدة الالوان ولان الاصالة معدنك والحرف الصادق هدفك اراك تتشحين بالسواد حزنا والما على العراق
فبوركت صادقة مبدعة

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 29/06/2009 16:38:48
الأخت وفاء

في وبين كلماتك وفاء للعراق ولأطفال ولنساء العراق. نعيش لحظاتك هذه عندما تتشابك الألوان امامنا فلا نعرف الأبيض من الأسود.
وتبقى هناك حسرة لشئ نراه يضيع , نريد ان نفعل شئ ولكن الشر اكبر منا.

دمت لنا

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 29/06/2009 15:07:49
الأخت الفاضلة وفاء
السعادة إحساس داخلي نستدعيه عندما نشعر باننا قادرين على التحكم بمصيرنا ،لكن بعض الظروف توهمنا بأن هذا الأحساس سيتمنع علينا فيصيبنا اليأس من مجرد إستدعاءه
فهل فكرنا يوما بتحدي هذا الوهم ،فلتكن دعوتنا موجهة دائما للسعادة واك مني خالص الأماني بسعادة دائمة..
ناصعة البياض .
د.هاشم عبود الموسوي

الاسم: د.هاشم عبود الموسوي
التاريخ: 29/06/2009 15:07:30
الأخت الفاضلة وفاء
السعادة إحساس داخلي نستدعيه عندما نشعر باننا قادرين على التحكم بمصيرنا ،لكن بعض الظروف توهمنا بأن هذا الأحساس سيتمنع علينا فيصيبنا اليأس من مجرد إستدعاءه
فهل فكرنا يوما بتحدي هذا الوهم ،فلتكن دعوتنا موجهة دائما للسعادة واك مني خالص الأماني بسعادة دائمة..
ناصعة البياض .
د.هاشم عبود الموسوي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 14:52:07
اخي خزعل المفرجي

الكتابة اذا لم تات مستفزة باتجاه الجمال لا تصلح ان تكون ادبا
وعهدي بكم سادة الحرف

شكرا لك ايها النبيل

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 14:49:36
الغالي سعدي عبد الكريم


نعم اخي ، الوجوه اسئة دائما تستفزني، رغم كثرتها الا اني مازلت محاطة بكم انتم من يجيب على اسئلتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 29/06/2009 14:47:00
اخي الغالي جبار عودة الخطاط


تسلم يا " بعد اخيتك" الغالي

مية هلا بروحك الوفية ايضا
وبعيوني كل اخواني الطيبين وعلى راسي

الاسم: علي القاسمي
التاريخ: 29/06/2009 13:10:04
عزيزتي الأديبة المتألقة الأستاذة وفاء
كلما قرأتك أمتزجت الألوان والظلال في ناظري، فكلماتك منحوتة من الحلم والواقع، وعباراتك توائم بين المستحيل والواقع، وتضعين قراءك على تخوم الخيال والإبداع.
أتمنى لك مزيداً من العطاء والتألق.
علي القاسمي

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 29/06/2009 12:06:11
مبدعتنا الکبيرة وفاء حياک الله رغم فکرة النص المؤلمة
والمعبرة عن وجدان الانسان العراقي..الاصيل.ان هذا النص شدني اليه وکاني امام قصيدة نثر حديثةلصورها الشعرية الجذابةالمتلاحقة/أفلاس يؤطر المستقبل/العبث الطفولي واللحظة البکر/تنکمش الشموع/بأسئلة سود واغني/ اهنئک لی هذا الابداع الاصيل دمت وسلمت رعاک الله

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 29/06/2009 11:00:48
سيدة الحرف
وفاء عبد الرزاق

الوجوه اسئلة دائمة مستفزة ، لانها تخفي خلف ملامحها جملة من التساؤلات المحتاجة الى اجوبة سعريعة وآنية ، لانها مثل كل القصائد لا تحتاج الى اعادة ترتيب لحظويتها ثانية ، ولكن العسير في الامر ترى هل نجحنا بمقدار او باخر في تفسير الوجوه على ضوء طلتها الاولى ، انا اشك بذلك ، وشكرا لك ايتها الآسرة والعاتقة للحرف .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 29/06/2009 10:41:55
بل انت ابنة الوفاء والشعر والجمال
سلاما لروحك العراقية
سلاما لطيبتك البصريه
ومية هله بام الوفه




5000