..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملف النور لمعاناة رموز الابداع العراقي / ليتعاون المبدعون على الخير

محسن وهيب عبد

في قصة تاريخية، يروى ان ملكا؛ اعجبه يوما ان يخرج ليتفقد عاصمة مملكته، وما كاد يفعل حتى اغاضه ما راى من حالها القذر، والاوساخ تتجمع في شوارعها وساحاتها، وافزعه اهمال الناس وتعذر القائمين والموظفين الموكلين بجانب النظافة والتنظيم بعدم وجود موارد تغطي خدماتهم. 

فعاد الى قصره ودعا الى اجتماع عام يحضره المسئولين والشعب على حد سواء لمناقشة هذا الامر وباسرع ما يمكن.. وفعلا نودي عل الناس وتم الاجتماع.

 وسال الملك من يستطيع ان يظهر وجه العاصمة باحسن ما يمكن وباقل التكاليف؟

 ووجدها المتهافتون على الدنيا من التجار واصدقائهم المسئولين فرصة لربح وتحميل الناس مزيدا من الضرائب لاذلالهم، فكانت المناقصات والمزايدات.

شركة فلان تقدم عرضا سخيا لجلالة الملك بكذا مليون وخلال شهرين لتعيد العاصمة الحبيبة الى احسن مما كانت عليه.. وشركة فلتان تقدم عرضا ارخص وبمدة اقل، وشركة فلتانة تذكر الملك انها ستخصص مكانا لترفيه المواطنين في اهم ساحات العاصمة بعد ان تنظفها في ايام معدودة.

ومن بين هذه العروض قام رجل بسيط وقال صائحا ليسمع المك صوته، يا جلالة الملك!...يا جلالة الملك! عندي الحل.

 ونظر ايه المترفون المتخمون على القذر وهم يتغامزون مستهزئين هذا مهبول اسكتوه!.. دعوه! ما قدر ما يحسن هذا!!

وادرك الملك الصوت فقال اتوني به.

جاءه الرجل وقال : ياجلالة الملك الامر بسيط جدا والوقت الذي نحتاجه لنظافة المدينة ربع ساعة فقط وبدون اي كلفة مطلقا؛ لادرهم ولا دينار!!

فقال له الملك: كيف ذلك؟!

قال: مر الناس واصحاب المحلات واصحاب المصالح، ان ينظف كل واحد منهم المساحة التي امامه خلال ربع ساعة من وقت معين، واخبرهم انك ستخرج في جولة تفقدية بعد انتهاء ذلك الوقت لترى من المقصر لتفرض عليه غرامة المخالفة.

وكان هذا فعلا حلا سحريا بالنسبة للملك ، عندما تيقن بنفسه اثناء تجواله كم ان الرجل كان ذكيا حين ابدع هذا الحل، ولكن بقية القصة لم نعلمها .. هل رعى الملك هذا الرجل المبدع ؟ ام تركه يصارع  المترفين الذين سوف لن يتركوه يتصدى لجشعهم؟

الابداع ؛ هو القدرة على الخلق من غير مثل، والبديع من صفات الله تعالى الحسنى، لذا فهو في الانسان لايصح ولا يسلم من القبح ولا يبلغ الجاذبية والجمال، الا اذا كان متناغما متسقا مع نسق الطيبعة في حركتها و الوانها، والحياة في ميزاتها وخصائصئها، والعقل في نمطه وميزانه وسطوته على الغرائز الحيوانية، كاشفا عن حسن صنع المبديء البديع جل وعلا، او مخترعا لوسيلة تكشف الجمال الازلي السرمدي للوجود وفصوله، سواء في المادة او الحياة اوالعقل ذاته.

وقد تميز العراقيون منذ فجر التاريخ بالابداع، فهم اصلاء فيه، فكان لهم السبق في ابداع الحرف، والعجلة، وسن القوانين.، ومميزات المدنية الانسانية الراقية الاخرى. ولازال العراقيون يحصدون السبق الابداعي في كثير من المجالات داخل العراق وخارجه.

لكن الذي يحصل هو ان المبدع دائما يكون في طبعه شفافا، ومن اصحاب الذوق والمميزات الانسانية الرفيعة، لذا فهو يانف بمقتضى عقله ان يسوق نفسه في لمة المستلبين والمتهافتين على الحطام فهو يعتز بذاته ويرى لانسانيته ان تحترم. هذا من جانب، ومن جانب اخر، فان اؤلئك القاصرون يرون فيه منافسا حقيقيا بلاضافة الى انه من فصيلة تانف مما هم متالفون فيه متفقون عليه، فيمعنون في اقصائه وتهميشه،  حتى اتحادات المبدعين يسيطر عليها لاعبو السياسة واتباعهم، والمؤسسات الرسمية التي يفترض ان ترعى المتميزين يقودها امثال واشباه القاصرين.

هكذا تجد ان المبدعين على اهميتهم ينقصهم الدور الذي لابد لان يلعبوه على مسرح الحياة، لتكون الحياة ابسط واجمل. ويجد المنصفون الذين انعم الله عليهم بالبصيرة؛ ان في ذلك حسرة وتقصير اجتماعي كبير.

ذلك ما نراه في تشخيص الحال، اما في العلاج ؛ فنرى ان الا ينتظر المبدعون من حاسديهم خيرا، وعليهم ان لا يعدموا الوسيلة ما داموا مبدعين لبلوغ وتبليغ قدراته مصلحة الوطن والانسان .

فما البأس مثلا من ان يدخل المبدع السياسة، لتكون بميزاته الانسانية الرفيعة  وليطهرها من شوائب الاستلاب والمنفعة. وما البأس بان يكون للمبدعين اتحاد واحد بمعايير وضوابط من اجل انصاف المستحقين من ابناء الوطن وتعرية المتهافتين وفق اسس الانصاف التي يدعو اليها.

فعلى سبيل المثال؛  نحن نحتاج جدا لمبدأ تكافؤ الفرص، ونحتاج جدا لان يكون الرجل المناسب في المكان المناسب، والتثقيف وفق نظام داخلي للاتحاد المرتجى بايديولوجية وخطط مدروسة ومتبناة بمقتضياة المصلحة العامة للشعب والوطن ورفض الطائفية والمحاصصة والمصالح الحزبية والعشائرية الضيقة،

  

محسن وهيب عبد


التعليقات

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 29/06/2009 23:34:19
الست الاديبة المبدعة ثائرة
المبدع لم يكن مبدعا ان لم تكن له نفس بميزات انسانية راقية، ومن طبعه هذا يحاول ان يخدم الناس، وهذا عكس الذين في المسؤلية حيث في الغالب هم مستلبون، و مفتونون، يرون انهم لهم ميزة على الناس ولهم بها على الناس له الطاعة، و الذي يمعن في تهميش الوطني المبدع ؛هو اعتداده بنفسه وانفته من المسؤول بميزاته الصفيقة تلك.... وفي هذه الدوامة تضيع القيم، ويهمش المبدعون ولذا جاءت دعوتنا لتجمع المبدعين في تنظيم سياسي خاص بهم
شكرا لمداخلتك
مع فائق احترامي

الاسم: ثائرة شمعون البازي
التاريخ: 29/06/2009 14:06:44
الأخ والزميل محسن وهيب عبد

تحية طيبة
اعجبتني القصة وهي بالفعل مثلت حال المبدع والذي هو مازال غير معترف به للأن. انا قلت وسأكرر للآن هناك من لا يؤمن بالقدرات الأبداعية التي يمتلكها الفرد العراقي, بل للآن نحن نمجد ونعترف بذكاء الأجنبي . فلذلك ستبقى العقول الأبداعية بعيدة عن الساحة.

دمت لنا

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 29/06/2009 10:47:08
اهلا ايها الاستاذ الاديب الشاعر عادل
شكرا صديقي الكريم لتفضلكم
صحيح ان ما جرى يزعزع الذاكرة لكنك في القلب صديقي العزيز وزميلي الكريم
تقبلوا مودتي وتحياتي

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 29/06/2009 10:46:40
اهلا ايها الاستاذ الاديب الشاعر عادل
شكرا صديقي الكريم لتفضلكم
صحيح ان ما جرى يزعزع الذاكرة لكنك في القلب صديقي العزيز وزميلي الكريم
تقبلوا مودتي وتحياتي

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 29/06/2009 10:42:03
الاستاذ الاديب الرائع عقيل العبود
شكرا لك ايها الاصيل
انت دوما متفضل ودود
لك خالص مودتي واحترامي

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 29/06/2009 10:40:19
الاستاذ الكريم خزعل طاهر المفرجي
اشكرك بكل امتنان
تقبلوا خالص مودتي

الاسم: محسن وهيب عبد
التاريخ: 29/06/2009 10:38:12
الاديب والشاعر الرائع جبار عودة الخطاط
انت المتفضل شكرا لاتعابك
مع مودتي

الاسم: عادل فليح الخياط
التاريخ: 29/06/2009 07:56:34
الصديق القديم محسن المحترم
واخيرا ألتقينا اذا تذكرت وشكرا لمساهمتك الرائعة
لك حبي

الاسم: عقيل العبود
التاريخ: 29/06/2009 01:14:14
ايها الذي ارى في صدقه الكلم ..استاذي الأصيل ومعلمي النبيل باحث المعنى في اللغة والفقه والإصول وبعد في نصك النافع اقول :
اتذكر رائعة الرصافي حين قال :علم ودستور ومجلس امة كل عن المعنى الصحيح محرف أما انا فاقول وزراء ونواب لا شعب ولا وطن بهم يُنتَفَع ..

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 28/06/2009 11:57:27
مبدعنا الرائع محسن وهيب عبد حياک الله دراسي رائعة عميقة ومعبرة دمت وسلمت رعاک الله

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 28/06/2009 11:49:05
المحسن الكبير استاذي العزيز محسن وهيب
شكرا لمساهمتك المباركه
مع وافر اعتزازي




5000