..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الملحن محسن فرحان سلطان الاغنية السبعينية

ضياء السيد كامل

محسن فرحان باع عوده ليجابه جوع الطاغوت 

مدينة الواسطي والارض التي ضمت بين ترابها جثمان اكبر شاعر عربي وفارس اللغة الاكبر ابو الطيب المتنبي استفاقت مدينة الكوت في العام 1947 على صراخ طفل تحول صراخه فيما بعد الى اجمل الانغام الموسيقية ليملأ ارشيف الوجدان العراقي أغان غاية في الروعة والاحساس(غريبة الروح ,عيني عيني ,البارحة , يكولون غني بفرح , ما بيه اعوفن هلي) بعد ثلاثة اشهر من ولادته انتقل وعائلته الى مدينة حملت قداسة الدم ومنحت التاريخ ألق الكبرياء في مدينة كربلاء سارت خطواته الاولى وتشبعت روحه باصوات المنابر وهديرالمواكب والحناجر التي تردد تواشيح اكبر ملحمة انسانية انتصر فيها الدم على السيف وانطبعت روحه بذلك الحزن الشفيف لتنعكس فيما بعد على الحانه التي اغنت المكتبة الصوتية العراقية , هناك حيث المجتمع الكربلائي الذي يبجل العلم والعلماء والادباء والفنانين والمفكرين لايمانه المطلق بدورهم في صناعة الحياة, ذلك المجتمع الذي خرجت من منجمه عشرات الاسماء المهمة وفي جميع مجالات الحياة. ترعرع (محسن فرحان خضيرعبد الله اللامي) في بيت يهوى الشعر والادب والموسيقى فقد كان ابوه يعمل في سلك الشرطة وذو صوت جميل وله علاقاته الطيبة والحميمة ببعض المثقفين والفنانين في كربلاء ومن بينهم (الفنان لطيف رؤوف المعملجي) الذي كان يقود فرقة المحافظة الموسيقية الذي وجد في (محسن) الموهبة الفنية فضمه الى كورال الفرقة الا ان (محسن) لم يجد نفسه في الانشاد بل ان طموحه اكبر فواضب على المجيء لقاعة التدريبات صباحاً حيث كانت الفرقة تتمرن عصراً فأستغل الوقت وبدأ يتعلم العزف على آلة العود والاوكروديون ففاجئ الجميع بذلك ولم يكتف بل اصبح همّه جمع كل الكتب التي تتعلق بالموسيقي والغناء حتى أتقن التدوين الموسيقي(النوتة) معتمداً على ذكائه وفطنته وعن (المعملجي) يقول الفنان محسن فرحان( أنه استاذي وأبي الروحي ).

معهد الفنون الجميلة في بغداد كان المرحلة الجديدة في حياة محسن فرحان لكنه لم يكمل دراسة لاعتراض بعض القائمين على المعهد امثال الفنان عازف العود (سلمان شكر) وكان السبب ان قالوا له افسح المجال لغيرك من الطلبة لان ادواتك الفنية مكتملة في العزف والتدوين ولست بحاجة للدراسة فاضطر للعمل في النشاط المدرسي والذي قدم من خلاله العشرات من الالحان المختلفة والاوبريتات الغنائية التي طور من خلالها موهبته التلحينية واكتملت ونضجت ادواته الفنية.

في العام 1972 بدات محطة جديدة في حياته الفنية إذ ولج عالم الشهرة من اوسع ابوابها من خلال تقديمه لرائعته السبعينية (غريبة الروح) للفنان حسين نعمة وكلمات الشاعر جبار الغزي لتكون جواز سفره الى القلوب وانطلاقة لعشرات الاعمال الغنائية ولمختلف الاصوات نذكر منها (ما بيه اعوفن هلي) كلمات جبار الغزي,(كوم انثر الهيل) كلمات كامل العامري لحسين نعمة, (عيني عيني) كلمات عريان السيد خلف,(لتصدك اليحجون) كلمات كريم راضي العماري,(دمعه وكحل) كلمات كريم العراقي,(البارحة) كلمات زهير الدجيلي لسعدون جابر, (أه يا زماني) كلمات حافظ الحلي,(يكولون غني بفرح) كلمات جبار الغزي, (لوغيمت دنياي) كلمات عريان السيد خلف, (شكول عليك) كلمات الراحل زامل سعيد فتاح, (زمان) كلمات كاظم الرويعي, (يافيض) كلمات عريان السيد خلف لقحطان العطار, (يا هوى الهاب) كلمات زامل سعيد فتاح, (تردون) كلمات عريان السيد خلف لحميد منصور,(طير الحمام) كلمات حسن الخزاعي, (هلا ياعيني) كلمات زهير الدجيلي لرضا الخياط, وعشرات الاغاني لصباح السهل وفؤاد سالم فقد كان كالنبع المعطاء.

في العام 1976 سافر الى القاهرة لاكمال دراسته الموسيقة حيث انضم الى معهد الموسيقى العربية قسم الدراسات الحرة بأشراف عازف القانون (سامي نصير) حتى العام 1978 وخلال هذه الثلاث سنوات توطدت علاقته بكبار الملحنين العرب منهم (بليغ حمدي, محمد الموجي, هاني مهنى) وآخرين , واستطاع ان يثري تجربته الفنية , وعند سؤالي له هل تاثرت بالمدرسة المصرية ولأي المدارس التلحينية تنتمي اجابني (لي مدرستي الخاصة والتي لا تشبة إلاّ روح محسن فرحان كان الجمال استاذي وملهمي وبالمحصلة انا انتمي الى المدرسة العراقية الاصيلة التي اغنت الموسيقى العربية والعالمية بالمئات من الاعمال الموسيقية الغنائية المهمة والتي يشار لها بالبنان لتؤسس وتمثل اهم مرحلة فنية في تأريخ المنطقة العربية وهي عقد السبعينيات), لاشك هذا الكلام دقيق جداً لانه احد اهم المؤسسين للاغنية السبعينية والتي جاءت كردة فعل حضاري طبيعي بعد ان ترهلت الاغنية البغدادية وخفت بريقها ولمعانها فكان بالضرورة ظهور جيل يحدث فتحاً جديداً في عالم الاغنية العراقية ويتبارى مع كبار الملحنين في العالم العربي وقتذاك.

مع ارتفاع اصوات قرع طبول الحرب الثمانينية وارتداء البلاد اللون (الخاكي) ابتدأت مرحلة لم تكن في الحسبان أبداً حيث تم عسكرة كل الطاقات البشرية احتفاءاً قسرياً بالموت وبقوافل الارواح التي تزّف الى الفاجعة وتمجيداً لقائد الموت والخراب كانت مرحلة الانكفاء الثقافي والفني في العراق فالحروب الزائفة تريد أبواقاً وطبولاً ووقودا, فلم تتوقف الحرب ولو لحظة تفكير بأسم كـ (محسن فرحان) ولم تتذكر اغنية عذبة واحدة له فاصّرت ان يلتحق بركبها ويخوض غمارها ففي العام 1983 التحق بخدمة الاحتياط تاركاً خلفه كل اغنياته التي يشع منها الحب والامل والصدق وبدلاً من ان يحمل عوده العذب حمل البندقية التي لم يؤمن بها يوماً فأستمر من قاطع البصرة الى قواطع اخرى وصمت النغم أمام صوت القنابل والمدافع ولم يقدم الاّ عملاً غنائياً يتيماًً وهو لسعدون جابر اغنية (انا المالوم مالوم) من كلمات الشاعر سعدون قاسم:

انا المالوم مالوم _ يجي البطران ويلوم

يلوم وما درى بروحي _ يعذبها الصبر روحي

وسماي محملة هموم

وعن هذا العمل يقول محسن فرحان ( اخترت نص الاغنية لأنه يمثل همومي التي كان ينوء به كاهلي جراء الخراب الذي عشناه طيلة سنوات الحرب) أنتهت الحرب في العام 1988 وقد سرقت عقداً من الابداع والعطاء من حياة محسن وبعدها بأشهر قليلة تسرح من خدمة الاحتياط ولكنه لم يتسرح من ابداعه ولم يترك فنه الذي أفنى حياته من اجله.

جاء عقد التسعينيات عقد الحرب والحصار الذي حطم ما تبقى من عنفوان العراقيين واجهز على ماتبقى من الاشياء الجميلة في حياتهم ولاذ محسن فرحان بالصمت من جديد وهذه المرة امام العوز والجوع وهو أب لأربعة بنات يتحتم عليه واجبه الانساني سد احتياجاتهن وتربيتهن لاكمال دراستهن في هذا الفترة المظلمة المضنكة أضطر لأن يبيع عوده الذي رافقه سنوات ابداعه الفني وكان شاهداً على الزمن الجميل باعه بـ (خمسين ألف دينار) ليفتتح محلاً لبيع الخضر يديره بنفسه (بكل ألم ولوعة هذا ما حدث في بلد اسمه العراق على يد أعتى ديكتاتورية في العالم) إذا كانت هي علامة مضيئة في تأريخ محسن فرحان وهي كذلك بلا شك فهي من جهة اخرى وصمة عار في جبين العهد الماضي اللعين الذي سحق بغبائه على كل ما هو جميل في حياة العراقيين وعلى كل ما يذكرهم بالسمو الروحي والوجداني, في سني الجوع هذه لم يقدم إلا عملاً غنائيا واحداً بعنوان (هل تسمين الذي كان غراماً) وهي قصيدة لشاعر العراق الكبير بدر شاكر السياب مع سعدون جابر عبارة عن تايتل لمسلسل ( بدر شاكر السياب) والمفارقة ان محسن فرحان لم قدم طيلة عقدي الثمانينيات والتسعينيات سوى ما ذكرناه انفاً .

كطائر العنقاء عاد محسن فرحان بعد 9/4/ 2003 الى الساحة الفنية ولكن هذه المرة مستشاراً فنياً لاتحاد الموسيقيين العراقيين ولم يتوقف عند هذا المنصب بل شارك مع قناة السومرية في برنامج (عراق ستار) لرعاية الاصوات الشابة الواعدة ليأخذ بيدها نحو فن صادق جميل وهي محاولة تحسب للقائمين على هذا البرنامج لترميم ما خربته الحروب واعادة الامل من جديد للاغنية العراقية يقول محسن فرحان (في مرحلة حرجة ومعقدة حرصنا مع كادر السومرية لانتشال العشرات من الاصوات الشابة من الاسفاف والضياع في موجات الغناء الهابطة إيماناً بالطاقات الشابة وبالاغنية العراقية التي لها تأثيراً كبيراً في واقع المجتمع العراقي) ولم يكتف عند هذا البرنامج بل هو الان يعد لبرنامج مماثل ولكن مع قناة البغدادية يحمل عنوان(على خطا النجوم) وهو ايضاً لرعاية الاصوات الشابة وتقديمها للجمهور لتأخذ دورها الفني في رفد الفن العراقي الاصيل, ولأنه احد ابرز الفنانين العراقيين اختارته قناة (الحرة عراق) ليكون احد اعضاء الاعداد وأحد المختصين بالاغنية العراقية في برنامج( الاغاني ) والذي قدمته الاعلامية العراقية (داليا العقيدي) برنامج اهتم بالغناء العراقي على مدى القرن الماضي وعلى شكل حلقات تخصص كل حلقة لعقد من الغناء بكل الوانه الفنية من خلال اختيار اعمالاً تمثل ذلك العقد من اصوات وملحنين وشعراء وبأصوات مختلفة. اما اخر نتاجاته الفنية لحين كتابة هذه السطور اغنيتين للفنان حسين نعمة الاولى بعنوان(الضياع) للشاعر لطيف حسين والثانية(عندي الليلة هموم هواي) للشاعر سعدون قاسم وقدم للفنان ياس خضراغنيتين ايضاً (سود الليالي) للشاعر زهير الدجيلي ومكي الربيعي و(شفتونه نحبكم)للشاعر عدنان هادي.

هذا هو محسن فرحان مايزال كما النبع الصافي يبث الحياة من خلال ايمانه برسالة الفن العراقي الاصيل الذي هو الواجهة الحضارية لبلد مثل العراق بكل ما يحمل ارثه التأريخي من ابداعات وعطاء ولم تستطع كل الظروف القاسية ايقاف مجراه في منح الحياة القاً سومرياً باذخاً, تحية من القلب والوجدان العراقي لهذا الاسم الذي استطاع مع اقرانه صنع اغنية عراقية اصيلة تمثل العراق بكل اعراقه واطيافه وقومياته واديانه واقلياته مؤرشفة الجمال والصفاء والنقاء والعذوبة لشعب يأبى إلاّ ان يعيش عظيماً بين شعوب الكون

ضياء السيد كامل


التعليقات

الاسم: محمد جاسم اللامي
التاريخ: 19/06/2018 15:21:09
كاتب الموضوع مدفوع بغريزة للاسف صارت شائعة بين العراقيين وهي تشويه الحقائق وكأن ذاكراة الناس من حجر، فصديقنا العزيز محسن فرحان أبو ميديا العذب جزء ممن أرخوا لذاكرة الغناء العراقي وكان من صناع الحلم في كل الحانه، لكن مزاعم انه عزل ابان الحرب العراقية الايرانية لا اهمية لها لانها جزء من الكذب على التاريخ، محسن فرحان لحن أروع اناشيد المعركة لفرقة الانشاد وسعدون جابر ورياض أحمد وحميد منصور وكان ممن عبروا عن وطنيتهم وعراقيتهم بالحان وطنية رائعة، علينا كعراقيين ان نتعلم ذكر الحقائق من أجل انفسنا التي اصابها خراب الكذب والادعاء. تحيات للصديق ابو ميديا وامنيات له بالصحة بعد العملية الجراحية وعزاء متأخر بوفاة ام ميديا العزيزة

الاسم: غسان علي ال علوش من دير الزور اقيم في الحسكة كاتب نصوص
التاريخ: 12/08/2017 19:30:10
هل با الحسن متغاوي
يما على قتلي ناوي
عيونو تجرح وتداوي
والله ريم الغزو لاني
هلا هلا بالجانب
أخذ قلبي وخلاني
خلاني بحر الحب
مركب بلا رباني
يسألني عان أسمي
حتى اسمي نساني
والله والله نساني
أسمي لعل طرف لساني
مدري كني ضيعته
رايح أسأل جيراني
والنوم الهم يزود
بوردات العال الخدود
العيون حلوات سود
بيها الكحل رباني
وهلا بيه هو
وبالحيل مابيه قوة
وين أهل المروة
اليعرفلي منهو أني
ضعت بجزرك ومدك
يابحر وينو حدك
غرقان عطيني يدك
قشه يرجا الغرقاني
وهلاهلايابنية
عطشان سقيني ميه
عيونك والله هية
بيتي وأهلي وعنواني
وهلا هلا بيه ثاني
ريتو يسلم قرباني
اخذني الفوق الفوق
طرت واني بمكاني
يسألني عان اسمي
ومن حلمي صحاني

الاسم: غسان علي ال علوش من دير الزور اقيم في الحسكة كاتب نصوص
التاريخ: 12/08/2017 19:28:50
أحبك كلمة مو اكثر
وبيها يمتلي الدفتر
ياخفة دمك السكر
احبك والله يا اسمر
احب عيونك السودة
البيها عيوني موعودة
يغار الورد من خدودة

ومنها الجوري يتعطر
الطعم شفافك الحلوة
كتبتلها ألف غنوه .... ياكاس الشهد والرشوة
ياصافي لا لا تتعكر
يامالك قلبي مولاية
ياحسنك للحسن اية
مرادي حبك وغاية
ولسه بالقلب اكثر
عذرت الشوق ماعذر
هواكم قسمه ومقدر
ياهيل ومسك ياعنبر
صفاتك حلوه يااسمر
واحبك والله يااسمر
واحبك كلمة مو اكثر
وبيها كل شي نتصور
يا طعم المر والسكر
طعم حبك يالسمر
واحبك والله يا اسمر

الاسم: عباس جاسم
التاريخ: 20/10/2016 19:19:33
لو غيمت دنياي ليس لسيد عريان وانما للشاعر جبار الغزي

الاسم: واصف شكر الربيعي
التاريخ: 19/02/2016 13:40:02
هذاالانسان الرائع محسن فرحان ملك الاغنيه في السبعينيات...ولازال

الاسم: الاعلامي / حميد اللامي / معد ومقدم برامج
التاريخ: 02/02/2015 14:35:26
محبتي وتقديري لهذا النجم الرائع كوني التقيته في احدى المهرجانات وكانت شخصبته اكثر من رائعه ومتواصع بنفس الوقت وان الحانه بقيت تلازمنا ولانستطيع ان ننسى هذه الاغاني التي بداخلنا من روعة الكلام واللحن الجميل اتمنى لابو ديما دوام النجاح والتالق والابداع ويجب ان تهتم الدوله بهكذا رموز فنيه وتكرمهم كونهم رمز الحضارة والابداع الاعلامي /حميد اللامي

الاسم: احسان علي المالكي
التاريخ: 18/08/2013 13:51:00
تعجز الكلمات عن وصف هذا الصرح الفني استاذنا محسن فرحان ففعلا صنعتم افضل ملامح فنية للاغنية العراقية في السبعينات و حفرتم بالذهب اجمل الالحان و اروع الموسيقى يا سيدي العزيز فليحفظكم الله للعراق و يرزقكم بالصحة و العافية

الاسم: محمد كريم السامرائي
التاريخ: 04/07/2013 01:27:10
محسن فرحان ملك لكل العراقيين ومشاركته في حرب الثمان سنوات شرف له ولنا

الاسم: حيدر عايد
التاريخ: 27/06/2013 11:24:23
الأغنية السبعينية شهدت اوج مراحلها في هذه المرحلة بشتى مجالاتها من كتاب وملحنين وفنانين حيث كان للشعراء امثال زامل سعيد فتاح وجبار الغزي وكاظم الرويعي الدور البارز في انجاح هذه المرحلة لاسيما ان محسن فرحان وكوكب حمزه وفاروق هلال وكاظم فندي وطارق الشبلي وآخرين كانوا بمثابة النكهه الجميلة الرائعة بالمناسبة اغلب الأغاني السبعينيه اسمعها بصوت الملحن مع آلة العود قد تعطي احساس لايوصف
فهنيئآ لك يافرحان على وجودك في هكذا مرحلة مهمة من تاريخ الأغنية العراقية

الاسم: mzban_99yahoo.com
التاريخ: 23/02/2013 10:07:44
تهنئةمجلة القيثارة في دائرة الفنون الموسيقية واسرة تحريرها نجم مزبان
الى الأستاذ مؤيد اللامي
بمناسبة فوزه بمنصب
النائب الأول لرئيس
إتحاد الصحفيين العرب

الاسم: حسين ابراهيم خضير /13/10/2012
التاريخ: 13/10/2012 20:19:29
الى كل الاخوه الاعزاءالمهتمين بتراث الاغنيهالعراقيه في فترة السبعينات الاخوهالباحثين الاخوهالمتابعين الاخوه الملحنين الاخوه المطربين ارشفوا تلك الاغاني الرائعه..فاذا كان ثمة وجدانيات حب في نفوس بعض العراقيين فهي من تلك النسمات الطيبه والاصيله ..وندائي هذا لكم بالبحث والتوثيق لكل تلك الاغاني الجميله ومنها ما ابحث عنه اليوم وهي {اغنية بهداي يالماشي والتي من المؤسف لم اعثر عليها في رسالتي الاولى الى الملحن الكبير محسن سرحان اتمنى لو ان احدا منكم اخوتييرشدني عليها اخوكم حسين الهنداوي

الاسم: مقدم ركن عبدالمجيدعلي مجباس الحسني
التاريخ: 20/04/2012 16:31:42
يانغم الحضارات وعطرالرافدين لم يهزني الاحتلال ولااية خساره مثلمايهزني خبرتدهورحالتك الصحيه والله والله انامقصروياك سلامات ياعضيدي ولك حبي واحترامي يااحلى نغم لاحلى زمن

الاسم: حسين ابراهيم خضير كربلاء المقدسه
التاريخ: 17/04/2012 20:09:08
الاستاذ الكبير محسن سرحان المحترم تحية حب عراقيه بطعم الفراتين وكل العراق بماءه ونخيله وهواءه وجباله لك ايها العملاق يامن رسمت البسمة والدمعه على وجوه العاشقين احييك تحية الاخ وطلبي منك اريد ان اعرف اغنيه سمعتها سنة 1974 اسمها بهداي يالماشي اريد اسم المطرب والملحن والشاعر وسابحث عنها في كل مكان او تهديني اين اجدها لاحمل لك شكري وامتناني وحبي وسبق وان نشرت هذا الطلب على احد المواقع ولم احصل على الجواب تقبلوا تحياتي ارسال المعلومات على بريدي الالكتروني في اعلاه وشكرا

الاسم: صباح علال زاير
التاريخ: 18/03/2012 15:40:52
قبل عام تقريبا كنت اوقف سيارتي امام مدرسة ابتدائية تضم اطفالي في صفوفها وذلك في حي القادسية ببغداد وحين غادرت الادارة وجدت سيارتي وسيارة اخرى بجانبها وقد قام افراد من الجيش بتفريغ الهواء من اطاراتها بحجة الوقوف في مكان ممنوع وكان صاحب السيارة الكبير محسن فرحان، وبكل جهل لم يعرفه ضابط الدورية، فتركت سيارتي وهممت بتبديل اطار سيارة فرحان بعد ان عاتبت الضابط قائلا "الدول تكرم مبدعيها وانت تعاقبونهم.. ألم تسمع اغنية غريبة الروح، شكول عليك، كوم انثر الهيل، يا ضوه ولاياتنه، ورحت اعدد له الحان محسن فرحان واخبرته ان هذا الرجل هو الذي قام بتلحين تلك الملاحم... واخيرا اعتقد ان اغنية عيني عيني ليست من كلمات عريان بل من كلمات كريم راضي العماري.

الاسم: رقية
التاريخ: 10/03/2012 19:17:29
اتمنى للملحن المبدع الكبير محسن فرحان دوام الصحة

الاسم: مقدم ركن عبد المجيد علي مجباس
التاريخ: 24/09/2011 17:52:28
دائما ينساني ابو ميديا لكن انا لن انساه لانه صديق مخلص وشهم ولم اعلم بان ظروفه الماديه صعبه وسابقى اتالم لذلك مع ذكرياتي الحزينه وادعو له بالعافبه ذلك نغم الحضارات وحبيب الروح صديقي الملحن محسن فرحان.

الاسم: رياض الوائلي
التاريخ: 21/07/2011 03:15:57
تجدر الإشارة إلى أن أغنية (البارحة) التي كتب كلماتها الشاعر زهير الدجيلي وغناها الفنان سعدون جابر هي من ألحان طالب القره غولي.

الاسم: عبدالحسين كامل
التاريخ: 03/05/2011 21:38:42
فخرا لي ومحافظة كربلاء ومنطقتي الاسكان والاهم العراق بهذا الصرح الخالد الاستاذ محسن فرحان الانسان الرائع الفنان المبدع وشكرا استاذ ضياء الراقي المنبع\\المقدم عبدالحسين كامل\\\بالموفقيه يارمز الاحساس

الاسم: عبدالحسين كامل
التاريخ: 03/05/2011 21:34:05
يشرفني ان اكتب للانسان الرائع الاستاذ محسن فرحان ابن كربلاء ومنطقتي الاسكان فمذ صغري واناامر بطريقي امام داركم ذاهبا لمدرستي واشم منه عطر الاصاله والعذوبه انت فخرا سيدي يامن رسمت بفرشاة الحب اروع لوحات الفن العراقي \\ المقدم عبدالحسين السلطاني \\كربلاء الاسكان

الاسم: عمر حسام
التاريخ: 23/12/2010 05:57:59
كل الحب كل الاحترام كل التقدير لك يااستاذ محسن يا حبيب الكل يافنان الكل يامثقف يامبدع العراق الله ينطيك الصحة والعمر الطويل تحياتي لك اين ماكنت

الاسم: شراق غازي غضبان العبادي
التاريخ: 28/10/2010 05:51:50
اسمع الحنك واقول مع نفسي هذه لابد ان تخرج من فنان اصيل

الاسم: نور الهدى علي النصراوي ا
التاريخ: 27/10/2010 21:22:53
رغم عمري الصغير ولكن بدات اسمع هؤلاء الافذاذ انت النهر الثالث لوطني العراق فتاريخك ثابت يارب اطل بعمره وامده بالصحه والعافيه

الاسم: الاستاذ علي النصراوي
التاريخ: 23/10/2010 07:09:26
كم هو فخر لك ان تتكلم عن احد جبال الوطن فذلك محسن فرحان ملا السمع باعذب الالحان فمن منا لم يسمع غريبه الروح بصوت حسين نعمه او اه يازماني بصوت قحطان العطار وووو تبقى يامحسن نبراس وعلامه وشاهد للحن العراقي الاصيل

الاسم: الاستاذ علي النصراوي
التاريخ: 23/10/2010 07:03:27
كم هو فخر لك ان تتكلم عن احد جبات الوطن فذلك محسن فرحان ملا السمع باعذب الااحان فمن منم لم يسمع غريبه الروح بصوت حسين نعمه او اه يازماني بصوت قحطان ووو تبقى يامحسن نبراس وعلامه وشاهد للحن العراقي الاصيل

الاسم: نديم آل حسن
التاريخ: 30/09/2010 05:27:30
شكول عليك اكول انساك روحي وياك

الاسم: سعدون محمد
التاريخ: 23/09/2010 23:13:23
اتمنى للموسيقار الكبير محسن فرحان العمر المديدوالصحة الدائمة .مع حبي واحترامي وتقديري

الاسم: فاضل عبدعلي الشويلي
التاريخ: 19/05/2010 17:41:04
محسن فرحان يكفيه انه لحن الى قحطان العطار اروع الحانه قحطان ذلك الصوت الصداح المملوء حزنا بحب الوطن ،، اعتزازي الى الاستاذمحسن فرحان والى الاخ الكاتب

الاسم: نضال كامل محمد علي
التاريخ: 01/05/2010 17:09:48
اتمنى للسيد محسن فرحان دوام الصحه والموفقية والنجاح فارس الاغنية العراقية

الاسم: نضال كامل محمد علي
التاريخ: 01/05/2010 17:07:47
اتمنى للسيد محسن فرحان دوام الصحه والموفقية والنجاح فارس الاغنية العراقية

الاسم: نضال كامل محمد علي
التاريخ: 01/05/2010 17:00:49
اتمنى للسيد محسن فرحان دوام الصحه والموفقية والنجاح فارس الاغنية العراقية

الاسم: نضال
التاريخ: 01/05/2010 16:51:03
اتمنى للسيد محسن فرحان دوام الصحه والموفقية والنجاح فارس الاغنية العراقية

الاسم: محمود
التاريخ: 11/02/2010 22:13:21
احيييك من كل قلبي على

الاسم: هادي راضي الواسطي
التاريخ: 17/06/2008 22:04:54
الى الفنان المبدع محسن فرحان
حبي واحترامي وتقديري
منذ فتره طويله وانا احاول الاتصال به لنعيد ذكريات مسرح كربلاء الحبيبه ودوره الرائد فيه

الاسم: فهد الساري
التاريخ: 12/05/2007 02:51:14
شكرا لك يااستاذ :ضياء السيد كامل بما قدمتة عن الاستاذ الرائع :الملحن :محسن فرحان :: فهاذا الملحن لا ينسى فهو "كا الجوهرة المضيئة ...بسماء الاغنية العراقية واصبحت الحانة خالدة في الذاكرة
وشكرا لكم ....

الاسم: فهد الساري
التاريخ: 12/05/2007 02:45:56
شكرا لك ايها الكاتب الرائع :::فا الاستاذ:محسن فرحان كا الجوهرة الساطعة في سماء الاغنية العراقية فاالحانة خالدة فا الذاكرة ... وشكرا لكم
تمنياتي لكم بكل التوفيق

الاسم: ديار الساعدي
التاريخ: 26/04/2007 08:20:30
انل مبدع رغم كل الضروف التي عصفت بك وانت تسلك طريق الابداع اخوك ديار الساعدي

الاسم: عبد الله القاصد
التاريخ: 21/04/2007 19:49:46
انا عبد الله من المغرب صوتي حلو واريد ان اغني فهل من الممكن ان تلحن لي اغنيتي التي تتحدث عن الحب والخيانة فهذا هو بريدي الاكتروني وشكرا

الاسم: حسين الساعدي
التاريخ: 16/04/2007 10:50:07
احيييك من كل قلبي على ما كتبته حول هؤلاء المنسيون الكبار الذين صنعوا مجد الاغنية العراقية السبعينية واشد على يدك للاستمرار بهذا المشروع المهم خدما للارث الفني العراقي الذي حاول الاشرار محوه وطفاء جذوته.
تحياتي بالموفقية والنجاح




5000