.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ساترك العالم وحيدا بلوعتي !!

ماجد الكعبي

ابكي على حظوظي !!

تميل حيث يميل الالم ..

المي مكتوب على خاصرة الزمن

أي زمن ؟

أي وجع ؟

سنون وانا على مبعدة

متشوق لارى وجوها

منهم ...

كانت في ذاكرتي

كانت تملأ ليلي

وتؤنس وجعي

ووحدتي ...

كانت كل أنفاسي

ودخان سجائري ....

انها كماء البحر

يلفظ احشاءه

يوما ..

ليرينا كنوزا باطنة

كنت انتظرها  وتجفو

عني ....

انا الملوم المفتون بإخوتي

اولئك من صدوا عني

وجوها كنت احسبها

من اهلي ...

وجوها بركنت نارا

وخمد اوارها

كنت سعيدا بلوعتي

وانا اقاتل وحدتي

متصورا بهجة ستأتي

بهجة ستدوم بإخوتي

صدوا عني بهجتي

وضاعت ضحكات

كنت ادخرها

قالوا ...

هي لحظة ونحن بعيدون

من ضحكتك ...

انك المفتون بنا !!

شد رحيلك وامشي

كانت لي أما !

نظرت الي

وانا ادور!!

كانت تصد وجهها

كانها ترى

شاة  تذبح باكية

فارتمي

باحضان وحدتي ثانية ...

انا الراغب بالتودد والبكاء

ابكي على حظوظي

تميل حيث يميل الالم

المي مكتوب على خاصرة الزمن

احصي كبواتي  ....

واتكأ على عجزي

ابكي ....

فاسمع صريرا .. كانت ضحكة

لكني لم امسكها ....

كانت هاربة مني ...

الفضاء حولي

ساكنا والنشيج

يتواصل ..

اخوتي كل مساء اتذكر

وحدتي !!

فانام ...

سعيدا بألمي ..

احصي لحظاتي

قبل ان اترك العالم ..

 

 

 

ماجد الكعبي


التعليقات

الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 28/06/2009 13:53:42
علاوي العزيز ...
سلام كله قبلٌٌٌٌٌ.
تحياتي للجميع هواتفي هي
07801782244
07903781321
07703445981
المخلص ماجد

الاسم: علی جبار دیوان الحسناوی
التاريخ: 24/06/2009 10:58:18
هله ماجد شنونک حبی شخبارک شنو هالابداع الحلو منک انا اشکرک هوای حبی هذارقمی انا فی مشهد09153061570

الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 10/06/2009 12:24:30
العزيز والزميل الغالي السيد جمال الطالقاني المحترم
كما عرفتك زاحفا خلف النور تابى ان ترتشتف الا من العذب الزلال.
لم تفاجئني لانك السباق دوما للعطاء الثر المثمر
انا على يقين من ان شبكتكم ستكون ملتقى الابداع
الصحفي والاعلامي والانساني .
تحياتي لك
ملاحظة اسال عليك يقولون : ان السيد جمال مسافر خارج العراق .
اخوك ماجد

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 09/06/2009 16:38:37
الاستاذ والاخ العزيز ماجد الكعبي

تحية راقيه كرقي اخلاقك ودمثها الجم ..وانت تصارع مايخالجك وتظهره بوحا مبدعا...

فاسمع صريرا .. كانت ضحكة

لكني لم امسكها ....

كانت هاربة مني ...

الفضاء حولي

ساكنا والنشيج

يتواصل ..

تقبل مروري ودمت ابداعا ياخوي

(واشوا انت غايب عني)..؟؟!!

مع اسمى اعتباري وتحاياي...

جمال الطالقاني

الاسم: ماجد الكعبي
التاريخ: 09/06/2009 15:28:55
الصحفية والإعلامية أمنة عبد النبي المحترمة
انك من خلال كتاباتك عن الانسان ومعانته, حيث تؤرخين لمراحل متعددة إنشاء الله, فالكاتبات العراقيات كتبن منذ مطلع الخمسينيات , وحتى طلوع الألفية الثالثة ، بإبداع تميزن به على اقرأنهن في البلاد الأخرى . وما مشاركتهن في المشهد الإعلامي إلا دليل وعي وإدراك لحقيقة التأثير المباشر على واقع الصحافة العراقية في كل الأزمنة. ويجب ان نستذكرهن في كل المنجز الذي صنع من قبلهن , أن يذكر ضمن تاريخ الصحافة العراقية باعتبار إنهن عانين وقهرن وتألمن كما هو حال كل العراقيين الآخرين
تحياتي لك ايتها الرائعة والمتصالحة مع نفسك والاخرين
ماجد

الاسم: آمنة عبد النبي
التاريخ: 08/06/2009 16:56:04
لله در جروحك كيف طاب لها البقاء على قيد الانتظار لهذا اللحظة ايها النورس النازف في عالم اصبحت تولد من رحمه الاشياء ام خرابا او مرضا خبيثا
دمت انبل الجروح




5000