.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اذهبوا للجحيم

أديب كمال الدين

(1) 

كان بإمكاني أن أروّض شيئاً من جمهرة الحروف  

لأعلن أنّ الكأس كأسي 

وأنّ الحياة لي 

حاؤها لي دون غيري. 

لكنّ الدور كان صعباً حدّ الطوفان

والجسد ضعيفاً كان.

 

 (2)

كان الدور صعباً:

إذ كان دوري دور أوديب

ودور هاملت

ودور الساحرات اللواتي قلن لماكبث ما قلن

ودور المهرّج

ودور المأمون ودور الرضا

ودور الذي حُمِلَ رأسه فوق الرماح

ودور الذي صُلِبَ على جسر الكوفة

ثم  ذُرّ بوسط الفرات

ودور الذي صُلِبَ على  باب بغداد

ورماه مريدوه بالورد

كان دوري دور ابن المقفّع

والتوحيديّ

والشريف الرضيّ

ودور مالك بن الريب

وصولاً إلى السيّاب.

 

(3) 

أيُّ دور، إذن، هوذا؟

بل أيّة مسرحية ينبغي أن أقوم  ببطولتها؟

مَن هو المخرج، هنا، أيها الأصدقاء؟

مَن سيضع لنا الموسيقى التصويرية

لنرى دمَ أوديب يتدفق من بين عينيه؟

مَن سيصمم الملابس للساحرات

وماكبث، والمهرّج، والشريف الرضيّ؟

مَن سينصب لنا خشبة لصلب الحلاج؟

مَن سيشعل التنور لنرمي فيه ابن المقفّع؟

ومَن سيقود السيّاب في الشارع

وقد  خذله جسده الضعيف؟

نعم، أيها الأصدقاء

كان الدور صعباً

والجسد ضعيفاً كان.

 

(4)

 لكنه دوري الأثير،

دوري الذي أُرغِمتُ على فعله،

على فعل كلّ تفاصيله.

أيّ دور، إذن، هوذا؟

أيّة مسرحية هي ذي أيها الاصدقاء؟

مَن هو المخرج الذي سيقود كلّ هذا الخراب

دون أن تشعروا بالملل؟

انتبهوا أيها الأصدقاء

كفّوا عن التلفّتِ والتدخين

كفّوا عن الكلام

كفّوا رجاءً

فلقد بدأت المسرحية فعلاً،

ها هي الستارة تُسحَبُ بهدوء

والمسرحُ خال وخال وخال،

المسرح مظلمٌ مظلمٌ مظلم،

وليس هناك من يبدد هذه الظلمة المرعبة

إلاّي.
صفّقوا أيها الأصدقاء

صفّقوا قليلاً قليلاً

صفّقوا كثيراً كثيراً.

إنني أنحني أمامكم

صفّقوا

آه.. صفّقوا

فلقد انتهت المسرحية

دون أن تشير إلى شيء

دون أن تقول أيّ شيء!

شكراً

إنني أختفي

بابُ الموتِ رائعٌ بانتظاري

والأرضُ، أمي الطيّبة، تريد جسدي

والتاجُ ، رغم البريق ، مزّيف

كمزحةٍ قالها المهرّج.

والساحرات امتطين غيمةَ الحلم

عاريات تماماً

وطرن فوق الفرات

وفوق السؤال

وفوق الزمان

وفوق الممثلين الذين اختفوا

ماكبث الذي هو أنا

وأوديب وهاملت والشريف الرضيّ

والسيّاب

كلُْ شيء تبخّر في هدوء عجيب.

صفّقوا أيها الأصدقاء

صفّقوا..

إنها ساعة الافتراق

ساعة الرعب

ساعة أن نكون أو لا نكون

صفّقوا

ثم اذهبوا للجحيم!

 

 

 

 

أديب كمال الدين


التعليقات

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 23/05/2009 00:22:02
الشاعر الفائز بالود والمحبة
لك التحية طيبة وعذبة كمودتك النادرة الجميلة
كتبت لك قبل ايام عن رحلة - شجرة الحروف- السندبادية.. آمل أن ذلك قد وصل اليك الكترونيا..
عموما فحروفي ونقاطي كلها امام ناظريك في موقعي تشكر اهتمامك اللطيف
دمت فائزا
أديب كمال الدين
www.deebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 23/05/2009 00:16:31
الشاعرة الغالية رسمية
تحية طيبة
هذه الأسماء تجسد تراجيديتنا العراقية بامتياز.. إنها عنوان قصائدنا المكتوبة والتي لم نكتبهالأي سبب كان.. لقد حمل كل منهم جزءا من العذاب وتوجّب علينا - ولا أقول عليّ- حمل صلبانه كلهم! ياله من دور سعيد!!
أتابعك وأتابع كتاباتك وأملي لك بمزيد من الابداع ايتها الانسانة والشاعرة الرقيقة
أديب كمال الدين

الاسم: رسمية محيبس
التاريخ: 22/05/2009 18:39:12
لشاعر اديب كمال الدين
في قصيدتك تدفقت الاسماء وانهمرت من مسارب الذاكرة لتمارس دورها على مسرح الحياة صرنا نتطلع الى ابطالك الذين منحتهم الحياة ونحن ذاهلين كيف استطعت ان تمنحهم حياة اخرى وكيف حيرتنا امام هذه المفاجأة
انا اكتفيت بمتابعتهم وهم يمارسون الحياة في غفلة عنا جميعا
تحياتي

الاسم: فائزالحداد
التاريخ: 22/05/2009 18:13:58
لجلال شعرك كل الحب ولك جلال المعنى ايها الشاعر الجميل
احييك اخي الشاعر المبدع اديب كمال الدين

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 22/05/2009 11:15:53
الإنسان النبيل والصديق الأعز ستار موزان
ياأخي الذي أفتقده حقا وصدقا
ياصاحب الوجه الطليق والمواقف الجميلة والابتسامة العذبة
سررتُ كثيرا بما كتبتَ هنا..نعم كم هي ملاحظتك عميقة
وكم هو حضورك الروحي مبثوث في سطورها
ارسل اليك التحيات أبدا
وأقبّل جبينك
وسلامي الى الرائع هادي بالطبع
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: ستار موزان
التاريخ: 22/05/2009 10:13:08
الشاعر اديب كمال الدين
ما اجمل ان نمضي مرمزين في المبنى والمعنى وان ننسج المضممرات والانكفاءات التاريخية وان نحتفي ببواطن الرمز والمثول امام اعلى نقطة في مساحات التصوف والزهداللامرئيين والاجمل من ذلك كله اننا امام شاعر ملكه نص درامي ذهب بنا الى مناطقة استعارية ذات ضغط شعري ومنحدر نثري غص هو الاخر في مدار الحوار الشعري الذي يتمفص فيه الشاعر اديب كمال الدين بعتباره ثقل جواني يعمل دوما على تحليل وتفكيك الرموز والحدوس والاصول والافول والاحتمالات المؤجلة التي تقلق الانشاءات والعمارات النصية والشعرية في متون الفكر المعرفي . اقول ان هذا النص يا صديقي انما جعلني ان ابوح بداخلي كله امام نفسي واذوب في لغز صعب علني اجد من يحلل مسار رمزي او ربما لغزي . لقد اشتقت اليك يا صاحب الحرف والجملة والمقاطع والقطع المشرقة والمتوهجة في وجه من مضول ومن سياتون هنا وهناك.
ستار موزان

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 22/05/2009 05:18:57
الجميل حليم كريم
يا لجمال ملاحظتك وعمقها
أسعدتني ايها العزيز بهذه الالتفاتةالذكية
دمت حليما وكريما

أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 22/05/2009 05:16:30
الشاعر العزيز جبار الخطاط
كرمك يحضر حروفا طيبة وأخرى ترحب بقصائدي من أعماقها
شكرا لهذا الفيض من اللطف
دمت مضيئا كمحبتك
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 21/05/2009 22:15:31
الشاعر الرائع اديب كمال الدين
ايها المسكون بفسيفساء الحروف
اعترف سيدي بأنني اردت hن استل مقطعا
من قصيدتك لاضمه الى تعليقتي فاصبت بالحيرة
اذ انني وجدت ان القصيدة كلها مقطع ضاج بالوجع والجمال والتفرد
لذا لا املك سيدي سوى الصمت امام روعة حروفك
تقبل صديقي الكبير مروري الخجول في جنائن روعتك

جبار عودة الخطاط
jabbarwdah@hotmail.com

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 21/05/2009 20:12:01
الاستاذ كمال الدين

اي تراجيديا واي وجع
نقلت لنا التاريخ محمولا على اعواد الموت والتغريب
نحن نصفق لك لانك اخذتنا للفردوس وليذهبوا هم للجحيم

تقبل تصفيقي باياد ٍ ٍٍ مغلولة ٍ قد لا تسمعه(التصفيق) ولكني صفقت لك

تلميذك
حليم كريم السماوي
السويد




5000