.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


برقيات من الصائغ واليه

أ. د. عبد الإله الصائغ

اولا : برقيات الى الصائغ 

 

اولا : احمد الصائغ

سادتي الافاضل أعضاء الهيئة الاستشارية لمؤسسة النور للثقافة والاعلام

تحية ومحبة

حرصا منا على تكريم الابداع والمبدعين فقد اتخذنا قرارا في العام الماضي وهو ان تقترن جائزة النور للابداع باسم احد المبدعين والمفكرين الأحياء لينالوا تكريما وننال شرفا باقتران اسمائهم بمؤسسة النور وقد وفقنا الله تعالى على ان يكون مهرجاننا السابق باسم المبدع العراقي عيسى حسن الياسري.

اقترح ايها الافاضل ان تكون جائزة النور للابداع لهذا العام باسم الانسان والشاعر والاكاديمي عبد الاله الصائغ  لما للصائغ من اثر كبير في خارطة الابداع والثقافة العراقية والعربية ... انكم ايها الافاضل تعرفون عبد الاله الصائغ الاكاديمي والشاعر ولكني عرفته الانسان ذو القلب الذي يحتوي العالم بحبه وطيبته وانسانيته وعرفته المناضل الذي لم ينحن  امام عشرات المناصب التي عرضت عليه وآثر التغرب في بلاد الله على ان يتبوأ مناصب  حساسة وكبيرة أبان  النظام السابق .... ليس مثلي ايها الافاضل من يكتب عن الصائغ الكبير فلا اجد الا قبلة على جبينه الكريم تكريما لابوته وحنانه اتمنى موافقتكم سادتي الافاضل كما يسعدني ان ارفق لكم سادتي الكرام اسماء الهيئة الادارية بعد تعديل طفيف عليها حسب اقتراحاتكم الكريمة  على اعادة النظر بالاسماء ارجو المصادقة عليها ليتسنى لنا الاعلان عنها فمازال هناك الكثير الذي ينتظرنا للاعداد للجائزة والمهرجان.  كما احب ان ازف اليكم بشرى افتتاح مكاتب النور في بغداد والنجف وسوف يتفضل الاستاذ الكبير يحيى السماوي بافتتاحهما في زيارته القريبة الى الحبيبة بغداد تحت اضواء اعلامية مكثفة وسيكون نشاطنا الاول هناك الاحتفاء بالشاعر السماوي

انتظر ردكم الكريم سادتي

ولكم مني الف تحية اجلا واكبارا لمساندتكم لنا

اخوكم

23 ابريل 2009

احمد الصائغ  

 

معلمي الاول ووالدي الروحي البروفسور عبد الاله الصائغ

السلام عليكم

تتعثر كلماتي خجلى في محرابك سيدي

فانت اول من سقاني كاس المحبة وابجديات الحرف

شكرا لله ان جعلني ورقة صغيرة في شجرتك المثمرة

محبتي لك سيدي ومثلها للعائلة الكريمة

ولدكم

احمد الصائغ

 

 

ثانيا : يحيى السماوي

الأخ الحبيب الأديب أحمد الصائغ

تحية  ومحبة ..

أنعمْ باقتراحك ، وأكرمْ به ... فاقتران اسم الجائزة لدورتها القادمة  باسم الشاعر والباحث والأكاديمي  القدير الدكتور  عبد الإله الصائغ ، هو موضع فخار للجائزة وتكريم لها ولكل الأشجار الخيرة في بستان النور ...

طوبى للجائزة باسم المبدع الكبير عبد الإله الصائغ ....

وطوبى لنا ـ محبي عبد الإله ـ بتكريمنا من خلاله ...

لكم الشكر لحسن اصطفائكم أخي الحبيب ..

يحيى السماوي

 

 

 

ثالثا  : أ .  د. عبد الرضا علي

السيّد الأجل أحمد الصائغ

ملوّنةٌ حزمة الأزهار التي دفعتها لنا،وكلّ زهرةٍ فيها تطلبُ منّا ردود أفعالنا تجاه شذاها، وتقترحُ على عيوننا التصديق على ما ترى من حقائق ليست قائمة على الخيال،ولرغبةٍ فيَّ  أبدأ من الأخير،فأقول :

أ- إنه لفخرٌ لي شخصيّاً أن يقوم الشاعرالكبير يحيى السماوي بافتتاح مكاتب النور في بغداد  والنجف...هكذا يعود عوليس(يولسيس)إلى حبيبتِهِ ، وناسه،ومياهه منتصراً ،بعد رحلته الطويلة المضنية  جوّاباً في عباب الإبداع المثير بازّاً برمحه جميع الرماح  ب - كان توضيحاً جميلاً ذاك الذي ذكرتَه لميسون الموسوي عن بعض ما عنّ لها من تساؤل ، لأنه تساؤل حرّكَ بذكاء مياه البرك الساكنة،وأخصُّ منها ماء بركتي التي لم تكن تعرف  شيئاً عن التحريك،لولا اسئلتها،وأجوبتك الشافية ج - تسمية جائزة النور لهذا العام باسم الدكتور عبد الإله الصائغ تجعلنا نشارك جميعاً بالإشادة بجهده المتميّز،وعمله الموسوعي في فضاء الإبداع،فشكراً لك،راجياً أن تعلم أنه سبق لي  أن شاركتُ مع إخوةٍ آخرين بمنحه دعاء العافية عام 2006، وإليك شيئا ممّا علق بالذاكرة من تلك المناسبة  في ملتقى المغتربين العراقيين في أوربا الذي أقيم في مدينة مانجستر صباح يوم السبت 14/01/2006  برعاية وزيرة الهجرة والمهجّرين السيدة سهيلة عبد جعفر،وأثناء انعقاد الجلسة الأولى، صعد إلى قاعة  المسرح شاب في الثلاثين من عمره أظنه كان قادماً من هولندا،وصاح بأعلى صوته بما معناه: الدكتور  عبد الإله الصائغ مريض،وحالته لاتخلو من خطورة،وتتطلّب إجراء عمليّة جراحيّة،لذلك أدعوكم  بالتبرع لجمع أجورها...!!فتلقينا الصدمة بذهول،وكان وفد كاردف مؤلّفاً منّي والدكتورحارث ابراهيم  وليث حسين،وصالح أصلان...وبعد الاستفسار من الشاب عن كيفيّة معرفته للخبر،أعلمنا أنه تلقاه من أصدقاء له،وهو لايملك غير المناشدة...فجرى التداول بين بعض المؤتمرين والأصدقاء على نحوٍ سريع  لاسيّما مع بعض أعضاء الوفد اللندنيّ، وبخاصّةٍ مع الدكتور طارق نجم عبد الله، ولم تنته الجلسة الصباحيّة الأولى ، إلا وكنّا متحلقين حول مائدة الوزيرة، ولا داعي لذكر ما دار بيننا ،وما قلناه لها،وتوضيح موقف العشرات من المؤتمرين مع محنة الصائغ،ورفضنا لمقترح التبرعات،والتحذير ممّا قد يصيب صحة الصائغ من  ردٍ،وانكفاء،وخطورة...فكانت الوزيرة مثالاً طيّبا للمسؤول الغيور الذي يستجيب سريعاً لمحنة مبدعيه المغتربين،فهاتفتِ الوزيرةُ السيد ابراهيم الجعفري، وأشخاصاً على تماس مع ديوان الرئاسة

ولعلّها هاتفت الرئيس جلال الطلباني بعد ذلك، فتحوّل ملتقى المغتربين في بعض صباحيّته الأولى إلى ملتقى الوقوف مع أزمة عبد الإله،ولن أنسى موقف الدكتور طارق نجم عبد الله من الأزمة  في ساعات المحنة تلك،...فلم ينقض يوم إلا وكانت  الاستجابات  تظهر على السبتايتل(شريط    أخبار الفضائيّات)معلنة استجابة الحكومة ممثلة برئيسها الجعفري لتحمل نفقات العمليّة والعلاج وحين التقيتُ بالشاعر الكبير عدنان الصائغ بعد حين من زوال المحنة أعلمته بالذي جرى في مانجستر،وبمساهمتي مع عشرات غيري في التضرع لمنح عبد الإله جائزة العافية .

أخي برومثيوس النور...عدتُ الآن من لندن، لذلك تأخر ردّي على حزمة أزهارك،فضلاً عن بطئي بالكتابة،لأنّني أميٌّ بالنت،أكتُبُ بإصبعٍ واحدة ٍ، والأخرى للشفت، وهكذا تجدني  غير قادرٍ على الرد السريع،فلا تنتظر مني استجابة سريعة حين تكرمني بفيض كرمك ونبلك أيها الوفيّ

لك، ولكلِّ الأخوة والأخوات تحيّتي،ومحبّتي،وامتناني

أخوك

عبد الرضا عليّ

 

 

رابعا : د. ميسون الموسوي 

 

السادة الاكارم طيور المحبة المرفرفة في سماء النور

من فلاح حدائقها الغناء الى هيئاتها الاستشارية والادارية والتحريرية والتحضيرية جميعا لكم مني كل معاني الاجلال والتقدير

اولا اشد على ساعد اخي الاستاذ فلاح النور على اختيار الاستاذ الجليل البروفسور الصائغ عنوانا لجائزة النور لانه عنوان  عراقي  بارز  في سماوات الوطن والانسانية وقدم على طول مشواره الانساني عطاءات متفردة على مختلف الاصعدة انسانيا وعلميا وادبيا ويكفي انه اضحى عرابا لخيرة النخبة من شبابنا وانا اولهم فتحية لمن اختار وتحية للمختار الباشا الصائغ وعلي هنا ان اشير الى تفرد النور بتكريم الاعلام المبدعة وهم احياء كاسرة التقليد الاعمى الذي كان يحتفي بالاعلام البارزة وهم في ذمة الخلود وهذا لعمري يحسب للنور وفلاحها المثابر

تقبلوا سادتي الاكارم جميعا

اصدق احتراماتي وفخري بكم

23 ابريل 2009

د.ميسون الموسوي 

 

 

 خامسا : د. خالد يونس خالد

أخي العزيز أحمد الصائغ

أجمل التحيات

أجمل ما قرأت اليوم هو الكلمات الوردة المفعمة بعطرالياسمين، حيث تقترن جائزة النور للأبداع بأسم أستاذنا العزيز المفكر المبدع عبد الإله الصائغ

نِعم الاختيار

فهو عراقي نبيل  

وصديق المظلومين

وحبيب الأدباء والكتاب والمضطهدين

وهو المحبوب في قلوبنا

لا يحمل ضغينة لأحد من المبدعين

قلبه كبير

وعقله متنور

ما أجمل الجائزة التي يفوز بها كل مبدع، حيث تشع بأسمه الوردي الجميل

بوركتَ أخي فلاح النور بما أقدمتَ إليه

معكم في الطريق الطويل

لخير الشعب والوطن

مع حبي للصديق الحبيب عبد الإله الصائغ

ولكل الأحبة في عائلة النور المتماسكة

خالد يونس خالد

 

 

برقيات من الصائغ

 

اولا : حضرة الاستاذ احمد الصائغ

ابتهالات خالصة لكي تواصل خدمتك للمثقفين العراقيين المتنورين على اختلاف مشاربهم , ولدي ابو حسام ! حليب الرضاعة الطاهر لايخطيء  ورحم الله شقيقتي الوسطى والدتك العظيمة فقد انجبت ابناء وبنات ساطعين مبدعين  ! ايها المشرق انك تشعرني بوفائك مع انني والشهادة لله تركتك صغيرا  والتقيتك علما ! بمعنى ادق انني لم ابذل جهدا في تقويمك ولم اتعب في تعليمك كما بذلت مع اخوتك واخواتك ! ففي مغتربي كنت اسمع نجاحاتك بين ذوي القربى الذين لايرضون عن  احد ! ولكنك طوعتهم ياولدي ! اذن انت تلهج بفضلي وليس لي فضل عليك والعكس هو صحيح فنجاحك في عملك الاعلامي والثقافي والوطني في زمن المفخخات الانترنيتية والحسد والنكد والاسماء والوجوه المستعارة هو فضلك عليَّ ! نجاحك يا ابو حسام  يعني اكثر من كلمة نجاح وليبارك الرب خطواتك ! اما ترشيحي لرعاية جائزة النور من قبلك وكلمات الود والعرفان فاسمح لي ان اقول انني عاجز عن الشكر  ولكنني استطيع ان افخر بك وأباهي نفسي واصدقائي .

 

 

ثانيا : الاستاذ يحيى السماوي

قلة من الناس يعرفون قدم الزمالة بيننا في جامعة واحدة تلك الزمالة التي اثمرت صداقة تحولت بعدها الى رفقة ملازمة ! انك يايحيى تطوقني بزهور مشاعرك نحوي دائما ! ومازلت استحضر صوتك يوم كنتُ استاذا في جامعة تكساس فكان صوتك مفاجاة فوق طاقة احتمالي فترقرق الدمع من عيني بحيث انصرف الطلبة الى غرفة الاستراحة ليتركوني معك ! ولبثت اتابع سطوعك يامن حفرت مجدك بلحم اصابعك في جرانيت العقوق ! مبارك ودك العابق  مبارك ابداعك الدافق ومبارك للنور قبولك سفارته في العراق .

 

 

ثالثا : ا . د. عبد الرضا علي

صديقي ابو رافد ممتن جدا لمشاعرك وابتهاجك بترشيحي ولن استكثر منك ذلك ! دعني استعيد الذاكرة معك : سنة 1986! كنا زملاء في جامعة الموصل العريقة ! وحين رحلت والدتي في السنة ذاتها دون مقدمات كبا قلبي فاضطربت واضطربت عائلتي وسقط التلفون وتكسر ونحن نخابر الاسعاف ! فقلت لزوجتي اركبي الى جانبي وساقود سيارتي نحو بيت دكتور عبد الرضا فان ساعدني الحظ وبلغت بيته فسوف يتحمل العبء بنفسه وتزداد فرص الحياة بالنسبة لي وحين وصلت الى بيت عبد الرضا دخلت في غيبوبة الموت ! فما كان من عبد الرضا الا وحملني الى سيارته وانطلق بي بسرعة فوق خط الجنون وكدنا ان نموت معا بحادث سير لولا لطف الله ومهارة عبد الرضا ! وقدر الاطباء انني سوف اموت بعد ست ساعات كما تتذكر يا ابو رافد وعلمت بتقرير الاطباء وابتسمت كانني كنت واثقا انني سوف اعيش ! وخرجت من المحنة بفضل الله وفضلك وفضل مدينة الموصل العظيمة التي بكت من اجلي وصلت لشفائي ! اذن تاريخ وقفاتك معي حين تتدهور صحتي يشكل جميلا  عليَّ  اقابله بالعرفان والدعاء وليس عندي غيرهما ! فلا استكثر منك موقفك في محنتي الاخيرة ويؤلمني حقا ان احدا لم ينقل الي ما حصل مع السيدة الوزيرة ومعكم سوى الشاعرة الجميلة بلقيس حسن السنيد ! وسوى ذلك فيمثل صفحة مجهولة بالنسبة لي لذلك فاتني توجيه الشكر والامتنان للشخصيات المرموقة التي وقفت في بريطانيا معي وانت في الصميم والزميل الاستاذ د. طارق نجم عبد الله والاستاذة سهيلة عبد جعفر وزيرة الهجرة والدكتورحارث ابراهيم  والاستاذ ليث حسين،والاستاذ صالح أصلان كما اشكر الدكتور صاحب الحكيم ولن انسى شكر الصديق الاستاذ شاكر حامد فقد قرر دفع اجور عمليتي من جيبه الخاص مع ان وضعه المالي ليس بافضل من اي اديب عراقي متوسط الدخل ! يا زميلي عبد الرضا انني اعد كتابا عن محنتي الصحية واذا قدرت ان تشرح لي هذه الوقفات المشرفة من خلال الايميل اكن ممتنا وليبرك الله خطواتك ايها الناقد المنصف والكاتب المقروء .

 

 

رابعا : د . ميسون الموسوي

الحق اقول ان من آلاء الانترنت عليَّ ان تعرفت من خلاله على كتاباتك وخطراتك وكنت اتابع سيرك الحثيث المبارك  معجبا ومقدرا ! وقد نالني من لطفك الشيء الكثير ! فتحية لك ولشهادتك الكريمة  بحقي ويشرفني ويغبطني انك تعتدينني عرابا لك إبنتي  الفاضلة وليتعلم ( البعضلا ممن اعنيهم دون سواهم  )  من دماثتك وادبك  ومن هذه التقاليد الودود بين رواد حديقة النور ذات القطوف الدانية والسواقي الجارية ونسائم العافية .

 

خامسا : د. خالد يونس خالد

ايها الحبيب الاريب كيف لي ان احتمل مودة بثقل مودتك ! انني فخور حقا بثنائك ! وارجو ان تتقبلني واحدا من قرائك المتابعين وليبارك الرب خطاك ويجعلني بمستوى الصورة التي رسمتها لي .

  

المخلص

عبد الاله الصائغ

مشيغن المحروسة

26 ابريل 2009

  

  

 

أ. د. عبد الإله الصائغ


التعليقات

الاسم: عايدة الربيعي
التاريخ: 06/05/2009 12:50:41
دائما المبدعين يكون مكانهم في القلوب
نقدم قلوبنا قبل التكريم لأستاذنا العراقي الكبير
عبد الاله الصائغ
فعلا هنيئا للجائزة بالأستاذ
عايدة الربيعي

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 28/04/2009 19:32:51
الفنان الجميل دمث الخلق الأستاذ أحمد الصائغ
تحية ومودة
ودائما رمز النور وللنور كل ريادة إبداعا وللفاتنة العريقة والحبيبة بغداد كل تقدم وريادة حاضر ومستقبل قريب
أخوكم
عبدالواحد محمد
كاتب
وصحفي

الاسم: رشا فاضل
التاريخ: 28/04/2009 15:57:26
هذا جزء من الاحتفاء والتكريم لمبدعينا ونحن بهذا نكسر المعتاد بدثرهم احياءا وامواتا والصائغ له تاريخ حافل بالانجازات وله بصمته على جسد الثقافة العراقية . اتمنى له كل التوفيق والعمر المديد.

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 28/04/2009 11:32:36
السيد العزيز ابو حسام
تحية واحترام
لازلت متمسكاً بجميل الاصول, واختيارك لا يلومك فيه حتى العذول, فشكر المنعم واجب عند ذوي العقول.

الاسم: وهاب شريف
التاريخ: 28/04/2009 11:22:22
سلام عليكم
وانا كذلك اضع توقيعي على بياض
الصائغ عبد الاله يستحق الكثير لنه اعطى الاكثر
وهاب شريف
النجف

الاسم: ابراهيم زيدان
التاريخ: 28/04/2009 09:14:11
الاخوة الكرام
ان وجود الانسان الرائع والمبدع الكبير الاستاذ الدكتور عبد الاله الصائغ هو تكريم لنا وللجائزة ايضا
انه اختيار في محله
اخوكم
ايراهيم زيدان

الاسم: احمد الشطري
التاريخ: 28/04/2009 08:33:13
صديقنا واستاذنا الرائع احمد الصائغ
ان اختياركم لقامة مثل قامة استاذنا وشاعرنا الكبير البروفسور عبد الاله الصائغ لتقترن الدورة باسمه اللامع هو تكريم للنور بقدر ماهو تكريم للشخصية المختارة واننا في الوقت الذي نشد على ايديكم بحسن الاختيار نتقدم بوافر شاكرنا للاستاذ البروفسور على موافقته وحنوه الأبوي الدائم وانه اهل لذلك
محبتي واحترامي
احمد الشطري

الاسم: بهاء الدين الخاقاني
التاريخ: 28/04/2009 02:49:58
القسم الثاني
واليوم اقف امام قامة عراقية متمثلة في البرفسورعبد الاله الصائغ وهو يبحث عن لآلئ لم يصلها أحد قبله , فللفكرة وقعها وللنفوس الساعية الى ذلك نبلها وللارواح صفوها لتلمس رضا الوجوه ومعاني الكلمات الواردة لهذه الفكرة بان يكرم شخص في حياته ام لا.ان عبد الاله الصائغ وامثاله ,إنهم الكبار الذين يمشون بسنن الكبار في التاريخ، إنهم يد البركة التي تمسح جبهة الاجيال والامة والعراق بالزيت ,مثلما تمسح الأيقونات أرواحنا بالحزن المضيء. وان تم هذا التكريم فانه توكيد بأن للأدب حراس.وبالتالي انحني اكبارا لاصحاب هذه الفكرة ولمن يقوم بالتكريم مثلما تنحني الأشجار طويلاً وأبداً في حضرة الأنهار.‏ اننا بذلك نكرم الانسان الحقيقي العراقي الذي يدافع عن قضية, واعطى العراق والثقافة خصوصيته حين صب شيئا من ذاته.ان عبد الاله الصائغ ومن مثله يحمل الحروف الحمراء لاجلنا ويهب المعاني الخضراء لنهضتنا, ما زال يحمل الرطب العراقي في سفر تعريف العالم بعمتنا النخلة, ويطلق طيور الابداع مرتوية يعذوبة الرافدين دجلة والفرات ويقفي زغاريد الامل عصافير وبلابل وهي مزهوة بعطر العنبر عند التقاط حباته . ما زال عبد الاله الصائغ يعبر الجسور بين الداخل والخارج أرضاً وموئلاً وكائنات ,مشاعر ونزوات وغايات, وقائع وعلاقات ومناسبات , وقد قلص المسافات ما بين مهجره في امريكا وموطنه العراق فكانت امريكا تتعرف على العراق من خلاله وما زالت ,ولم يسمح لغربته تمحو الذاكرة فخضعت باحترام لرأيه لتكون امريكا في محيطه هي العراق وبانتصار الاديب العالم المثقف , ليبقى دوما الشاغل الاليف المعذّب الصياد والصاخب المتنوع .‏انجازاته هي تداعيات اصالته في ذاته ,وهو المتحرر الدائم من الاستسلام والتردد والخوف ليكون انجازه هو الالتقاء بين الوطن والانسان والثقافة مجسدا بذلك هويته الشخصية طالما نحن نعالج ازمة الهوية لهذه الامة . انه الراحل دوما الى مجاهيل يستكشفها بالبيان والبلاغة من اجل خلاص هذا الانسان المعذب بعد ان يساعده لاكتشاف اهميته في الحياة من خلال اهمية بلاده وبحث الفرزات الى جانب الاخوانيات اخيرا خير دليل على ما اقول. الاستاذ عبد الاله الصائغ كاتب يجيد توضيف التنقل ما بين الثابت والمتحول لانتاج ثوابت ثقافية للتاريخ ومتغيرات فكرية لمرحلة من الزمن , وهو يسير بنجاح في الغاء الفواصل ما بين العالم والعراق اي ما بين الغربة والوطن بانتاج مثمر وليس التباكي على الاطلال , وعندما ينتقد لديه قاعدة بان الخطيئة ليست نتاج فرد بمفرده فلايقصد احد بل يؤشر مكامن العلاج لان الكل مسؤلون ,ومن واجب الكل الاصلاح والتصليح , وهو يبرز ثقافة الشعب والامة بل ومدينة مثل النجف الاشرف لتكون انموذجا من الصبر والحلم فضلا عن العلم والمعرفة الذي يقترب من الواقع ليكون محببا مرغوبا للعالم بعد تغيب في طوامير القصد والتدمير . فهو ادرك الثقافة بقلب اديب ومفكر مسؤول ,وإحساس عالم اجتماع، واستطاع الوصول إلى مقاربات مهمة، تميزت بالحسم في كشفها عن جوهر العلاقات ما بين الثقافة والوطنية وما بين الغربة والانتماء للارض وما بين الذكريات والاخوانيات والتحفز لبناء المجتمع بالمحبة . فارس من فرسان الكلمة, معلّم في السرد والسرديات, عبارته باذخة ,طرية,ملونة, شابّة ومختلفة, ولكن تواضعه الصريح يفاجئك، فهو يذكر دائماً وط لابه ومن عاشرهم بالحسنة والتعظيم، ويعدد مآثرهم وأياديهم، ويذكر أسماءهم صراحة, فهو بذلك يمكن ان يقال عنه, بالخارج على النص والخارج على السياق الثقافي السائد والقاعدة النحوية , البرفسور عبد الاله الصائغ قادم إلينا من دهاليز الوجع وأزمة المعاناة وميادين الجراح والدماء والشهادة.فشكرا للقائمين على هذه الفكرة وان كان قد كرم من قبل القلوب والانفس وهو المكرم من تاريخ العراق مستقبلا .
نتهى
مع تحياتي وشكري
بهاء الدين الخاقاني

الاسم: بهاء الدين الخاقاني
التاريخ: 28/04/2009 02:46:35
الدكنور الفاضل
الرائد للافكار البناءة
لك كل الشكر
مغزى تكريم الاحياء والبرفسور عبد الاله الصائغ انموذجا
اقسم الاول:
الحمدلله الوهاب الذي حارت لسعة علمه القلوب والألباب والصلاة والسلام على صفوة العلم ونبي العلوم واله الاعلام و صحبه العلماء مابزغ نجم وغاب إلى يوم المآب وبعد:

لأهل العلم والمعرفة والذين يسمون بقادة الراي في مجتمعاتهم ,ان اتفق رايهم مع الساائد من الاراء والسياسة او اختلف دور مؤثر في المسيرة الحضارية لبلدانهم و بشكل يسهم إلى حد كبير في تفعيل كافة الاستراتيجيات التي تجعل من هؤلاء الاعلام أنموذجا يحتذى به، ومنهاجاً تترسم خطاه الشعوب والبلدان من تسعى إلى الطموح إلى أسمى درجاته من الانسانية والحضارية والاخلاقية بابعادها العقائدية مهما اختلفت فانها تكون مص در سلم وتعايش وحلم ورفعة وملتقى المتناقضات ومحور الابداعات.إن هؤلاء الاعلام من قيادات الثقافة والراي الفاعلة تعكس في نفوس من ينتمون إلى الكوكبة من الاصفياء الذين يهبهم الله عزوجل الى الشعوب ليكونوا سبب نهوضها وليس دمويتها وتدميرها ,فهم يخلدون آثاراً إيجابية لا يزيدها الزمان سوى رسوخا وثباتا بقدر ذلك العطاء المتقد، والأداء المثمر، والفكر النيّر فضلا عن التخطيط المبتكر، فتزيده الانسانية حمدا عبر التاريخ في الوقت الذي ينال معاكسهم اللعنة عبر التاريخ, و لاسيما نحن نعاصر صراعات العالمية و العولمة الفكريتين والثورة العلمية، والانفتاح الثقافي بصورة تفرض على المجتمعات المتطلعة إلى كل جديد ومفيد وتفاعل وتسامح, ليس في المجال الاجتماعي أو الاقتصادي والثقافي والسياسي وحسب، بل في مجالات الحياة بأسرها وفي المجال التعليمي على وجه الخصوص، باحثة دون كلل أو سأم عن كل مبتكر معرفي، أو أسلوب تربوي واخلاقي من شأنه تحقيق الأهداف المتوخاة من الثقافة بوصفها إحدى الركائز التي تكسب الفرد هوية بين أفراد مجتمعه وامته والانسانية جمعاء. وطالما كنا نسئل لماذا نحترم رأي هذا ولا نعتد برأي أخر, فالسبب هناك ميزان لمثل هذا الاهتمام والاخذ ما بين مفاهيم تبني الحياة فتنتج المصنع وتشبع الجائع وتعلم الجاهل وتربي الاجيال وتسعد المستقبل وتجاهد للمحبة والالفة وتكتشف نظرية وتخترع جهازا وتشفي مرضا,وطنيا وحضاريا وعالميا, وما بين مفاهيم تهدم الانسان والحياة فتنتج الدم وتفضح العرض وتفشي الفقر وتزيد المعاناة وتعزز الكراهية والفرقة والمذابح وتجهِّل باللغووالادعاء, فهناك فارق ما بين مصلحة انسانية جامعة وما بين مصلحة انانية محدودة, ومن خلال ذلك تكون موازين الاحترام والتكريم .وحتى في العوالم الاخرى مثل هذا التكريم ,وهذا الطرح ليس فيه تفرقة او عنصرية ,فلابد من وضع الخلق في منازلهم فعالم الملائكة والذي هو نور وعقل مطلقين فيه الكروبيون وفيه حملة العرش وفيه المرسلون وفيه وفيه ..وفيه عزرائيل ملك الموت عليهم السلام جميعا , وعالم الجن والذي هو من النار فيه صنف الخير الذي يحاسب كالانسان بمنازله وفيه من ينتكس في الخلقة لينتج الشياطين عليهم اللعنة, وهي ايضا مراتب ومنازل على رغم انهم شر مطلق ,ومثل ذلك عالم النبات وعالم الحيوان وحتى الجماد ,فبالتالي ندرك اهمية امثال هؤلاء الاعلام لخير الامم والبلدان مثلما ندرك شر الاخرين لبني جنسهم في اطار تفييم جنس الانسان.وهذه النخبة من الاعلام والذين اسميتهم قادة الرأي, لا تجسد المثل الأعلى من خلال عرض الأفكار الهادفة، أو طرح الاقتراحات المثمرة، ولكنها تعرض هذه الخبرات الناجعة سلوكاً ملحوظاً، وأداءً متزناً يناسب المجتمع ويخاطب الشرائح ، وبلا شك فإن الاستفادة من المستجدات، والنظريات هو مسلك ينتهجه كل مجتمع لا يرتضي مجرد الركون على التراث أو الوقوف على أطلاله، وإذا كان النشؤ يسير في خط متوازٍ مع العلم والمعرفة فلا غرو أنهما يصبان في معين واحد، ويتحدان بدرجة لا غنى فيها لأحدهما عن الآخر،ومن هنا كان لزاماً أن تكرّم هذه النخب من الاعلام ورجالات الثقافة ولا ننتظر وفاتهم كما جرت العادة او ننحر انجازاتهم في حياتهم لمواقف شخصية او سياسية او مواقف انانية وقد عشناها كثيرا اذا لم نكن قد عشناها دوما.
يتبع
بهاء الدين الخاقاني

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 27/04/2009 22:16:05
الاستاذ احمد الصائغ المحترم
نشاطرك الرأي .... ونفتخر بشخصيةعراقية اصيلة ومثقف من الطراز الاول ، شعارة المعرفة وسلاحة التسامح وخصالة محبة شعبة ......ندعو لاستاذنا دوام العافية، ولاستاذنااحمد الصائغ مزيدا من الابداع والمبادرات الخلاقة لتكريم الرواد من المثقفين والفنانين العراقيين .

الاسم: ليال فردان النويس
التاريخ: 27/04/2009 15:01:02
الاخوة القائمين على التكريم
لكم الشكر اولا واخيرا

فالبرفسور عبد الاله الصائغ شخصية هي بذاتها تخلق الابداع من ركام فوضى الحياة والتى اعتقد كمكتبته وهو يعرف النظام اي يجده في الفوضى ليبحث فيه انه اديب وكاتب وشاعر ومثقف معا لا في أسلوب الكتابة وحسب، بل في طريقة استعراضه لما يكتب لكأنه يطرب لإيقاع مفرداته .‏ ينمو نمواً سريعاً بين بحث واخر, وطالما كنت اظن ان مستقبل العراق وامتنا بخير طالما امثال الصائغ فيها, وقبل كل ذلك وبعده انه مسكون بالعراق وان سكن امريكا ليجعل امريكا هي الاخرى مسكونة بالعراق بوجوده ووجود امثاله. ها نحن في حضرة انسان يعرف ما يريد والى اين يذهب وما دوره ومسؤليته.قرأ البرفسور عبد الاله الصائغ ما أنتج المبدعون، وما وصل إليه من النتاج العالمي، وقرأ وعايش وطنه المبدع الحضاري وبعد استعداد جدي اقتحم عالم البحث والادب، وتجربة إنسانية غنية، ومعرفة عميقة بمجتمعه العراقي باطيافه الابداعية . استاذنا الصائغ لا يحافظ على الذاكرة بالحنين العاطفي المائع، ولكنه يسلّح الذاكرة بالوعي، بالمعايشة الحقيقية لحضور العراقي والعربي الشمولي وليس القومي المتجلد والمتجمد , الذي عمّر هذه الأرض منذ ألوف السنين، والذي قدم لحريتها ألوف الشهداء.‏فبمبارك له التكريم وان استحق الاكثر فشكر على هذه الفكرة.
اختكم
د.ليال فردان النويس
فرنسا- الخليج العربي

الاسم: جواد الحطاب
التاريخ: 27/04/2009 11:52:24
على بياض اضع توقيعي المتواضع امام قامة واسم البروفيسور عبد الاله الصائغ .. حفظه الله .. كما حفظ لنا المبجّل عبد الرضا علي .. وحفظ المبدعين جميعا ممن يشكلون الفسيفساء الاروع في خارطة ادباء العالم

وكل دورة ابداع ومبدع .. ومركز النور حاضنة الوفاء الابهى

الاسم: صباح الخير أستاذ احمد من فرات إسبر
التاريخ: 27/04/2009 08:16:38
ساقول الحقيقة ولن أبالغ
اكثر ما لفت نظري في الاستاذ عبد الاله الضائغ هو قدرتة العظيمة في الوفاء . الوفاء للادب ، وللصداقة العظيمة التي يكنها لاصدقائه الاموات منهم قبل الاحياء
له مني باقة ورد من عطر البحر الابيض

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 27/04/2009 05:14:02
استاذنا القدير احمد الصائغ بحق انها البشائر نرى رموز العراق توضع اسمائم على مسابقات النور البهي نشد على يداك الكريمتين وحلق في سماء الثقافة العراقية عاليافانت اهلا لها دمت وسلمت رعاك الله

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 27/04/2009 05:10:32
بادرة جميلة وإختيار صائب للدكتور عبد الاله الصائغ...

الاسم: هديل كامل
التاريخ: 27/04/2009 00:45:46
الاستاذ احمد الصائغ المحترم
قبول ابينا الصائغ بفكرة اقتران الجائزة باسمه ...هي حفاوة كبيرة يسخى بهالكل من يتقلد هذه الجائزة...هنيئا لكل الذين سيحالفهم التوفيق ويكون لهم نصيب في هذا التقليد...اكتب الان وانا اتنفس نسائم عذبة اذ اعود لبيتي الحميم النور...ولم يبعدني عنه سوى التزامات التصوير ...اعودلاجد السرور والمحبة يتوسدان زوايا الموقع والجميع يحتفل باسم الصائغ فالا حسنايقترن بالعام القادم...وكما قالت ميسون الحبيبة واستفردت بانه عرابها...ومنو كلج عيني انه حكر عليك...فهو عرابي ايضا...انا لم الج الى حقل الكتابة الا بمباركته وتزكيته...وحملة دعائية عفوية مدفوع ثمنها( حبه لكل الطاقات ورعايته الابوية المعمرة)....اكررها ثانية ابي الصائغ...قبلة على يديك وقبلات على جبينك الناصع...ودمت لنا ابا حبيبا ودالة حب متجددة

الاسم: نورا الصائغ
التاريخ: 26/04/2009 23:47:54
العزيز المبدع المتجدد احمد الصائغ


حين تكرم شخصا لكتابه او لقصيدة كتبها تجده كالطفل فرحا بما قدم له ..لكن حين تكرم مدرسة او مكتبة مليئة بالثقافات والدراسات والبحوث وتاريخ طويل طويل ..تجد نفسك تلميذا يقدم لمدرسته كتاب شكر لما منحته له هذه المدرسة ...
تلاميذ الصائغ فخورون به

نورا الصائغ

الاسم: .ابراهيم خليل العلاف
التاريخ: 26/04/2009 20:44:36
الاستاذ الفاضل احمد الصائغ المحترم
نؤيد دعوتكم الكريمة لتتويج الاستاذ الدكتور عبد الاله الصائغ مبدعا أول ،واعتقد ان الجميع يعرف قدره العلمي واضافاته ونحن في جامعة الموصل نشد على ايديكم ونبارك مقترحكم راجين الاسراع في الاحتفاء به .
التوقيع :الاستاذ الدكتور ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ العربي الحديث -جامعة الموصل

الاسم: د.ميسون الموسوي
التاريخ: 26/04/2009 19:58:41
اخي البهي ابو الحسام الغضنفر تحية الندى.... نعم الاختيار بارك الله فيك سادنا وامينا للثقافة الحرة النبيلة.
سيدي الدرويش الباشا الصائغ عرابي الكريم اطال الله في عمرك وابقاك لنا وللثقافة والانسانية ذخرا وسندا واعلم سيدي الباشا ان ثلة نادرة فقط من تشرف الجوائز وليس العكس وانت من تلك الثلة السامية ... وحين انتقل عرابي العظيم شيخ بغداد وحجتها وامام علماء عصره حسين علي محفوظ الى جوار ربه رحمه الله وطيب ثراه اصبحت يتيمة الجناحين الاب والعراب الى ان اهتديت اليك عرابا وابا كريما فردت لي جناحاي لاحلق بفضاءات الزهو والفخار بنعم الاب ونعم العراب.
شرف لنا ان نحتفي بك بمنحك مؤسسة النور الوضاءة اسم الجائزة وشرف للجائزة ان تكون عرابها.
ادام الله ظلك
ابنتكم المخلصة
ميسون الموسوي

الاسم: بارقة ابو الشون
التاريخ: 26/04/2009 19:44:47
الاخ السيد احمد الصائغ
يسعدني اقتراحكم
امنياتي لكم بالنجاح والابداع
مودتي وتقديري

الاسم: علي السيد وساف
التاريخ: 26/04/2009 19:40:16
بعد التحيه

احمد الصايغ خالك والنعم منه

اسمه مفخره للنور وليه الشعر وفنه

شجره من اصل طيب وهو الشرف والنه

اها

تنومس بيه تنومس وخلي النور يتنومس بيه

الاسم: سلام كاظم فرج
التاريخ: 26/04/2009 18:33:40
الاستاذ احمد الصائغ المحترم
******************
في رسالتك –استاذنا العزيز- اضمامة بشارات اولها اختياركم اسم المبدع الكبير عبد الاله الصائغ ليكون رمزا لمسابقة ادبية او فكرية ... ثم بشرى افتتاح مركز النور في بغداد والنجف ... والبشارة الاحلى افتتاح المركزين من قبل الشاعر الاستاذ يحيى السماوي ... وهذا يعني اننا موعودون بلقاءه والاستماع الى ابداعه في الشعر وفي الفكر ...
ان اختيار اسم عبد الاله الصائغ يضعنا جميعا امام مسؤولية ان نكون جديرين وبمستوى هذه القامة الادبية والانسانية .
بوركت جهودكم النبيلة ودمتم ...

الاسم: الدكتور حسن السوداني
التاريخ: 26/04/2009 18:07:26
العزيز الاستاذ احمد الصائغ المحترم

تحية ومحبة

اختياركم الاستاذ الدكتور عبد الاله الصائغ عنوانا لجائزة النور بدورتها الجديدة تشريف كبيرللجائزة

تقبل خالص التهنئة بهذا الاختيار

مع خالص التقدير

د. حسن السوداني

الاسم: الدكتور شاكر خصباك
التاريخ: 26/04/2009 17:59:53
الأخ الأكرم الأستاذ الدكتور عبدالإله الصايغ المحترم
تحية حارة
أتتبع بإعجاب نشاطك في الدراسات الأدبية القيمة على صفحات الإنترنيت وأشكرك على ذكرأدبي ذكرا طيبا
بين الحين والحين وبالمناسبة أخبرك بأن جميع كتاباتي الأدبية قد نشرت على موقع "الحوار المتمدن"
مع خالص التحية والتقدير
المخلص
شاكر خصباك

الاسم: امير الحلو
التاريخ: 26/04/2009 17:56:22
بعمق المحبة والوفاء والتقدير أؤيد المقترح فالبروفسيور د. عبد الاله الصائغ شقى وتعب وتحمل ليصل الى مكانته العلمية والادبية..له مني كل المحبة ولكم الشكر على مقترحكم.
أمير الحلو /بغداد

الاسم: دانا جلال
التاريخ: 26/04/2009 17:55:23
بالرغم من انها جاءت متاخرة كتأخر الاشياء الجميلة في عوالم الثقافة والابداع فانها مبادرة رائعة والصائغ سيكرم التكريم باقتران اسمه بالمقترح
ابنه الكوردي دانا جلال

الاسم: ذياب مهدي آل غلام ( الصائغ )
التاريخ: 26/04/2009 17:53:56
لم اعرف الغرور الا بك ولم تخذلني الايام الا بأمتناعها اللقاء معك فكيف يمنح الوطن جائزته بالله عليك يأبن عمتي احمد؟؟ كيف تمنح للوطن جائزة ابداعك؟؟ وهل هذا صحيح؟؟ اسأل أبي الصائغ وانا ابنه بالتبني الوطني بعد ان منحني الجنسية الصائغية كيف يا ابا حسام تثمن الوطن؟؟ نحن في خدمته وفدائه لعبدالاله الصائغ العراق، الوطن ونحن نقصر في تثيمينه ولذلك اعتذر عن ذلك ولك الموفقية يا ابا حسام في جائزتك وتكريمك لهذه الشجرة الوارفة الظلال والثمار والدائمة الخضرة، تهواها الطيور الجميله والمغرده وتخافها غربان السوء وأكلي السحت فراخ البيض الفاسد؟ شجرة مباركة عراقية لاشرقية ولاغربية عراقية اصلها في النجف وفرعها اممي في كل المعمورة مبارك جائزتك لهذه الشجرة يا احمد الصائغ لكن انا ضد مايسما التكريم للوطن عبدالاله الاوطان لاتكرم بل هي تمنحنا التكريم والعطاء اليك ايها الوطن العراق عبد الاله الصائغ بكل خطوط الطول والعرض حبا وهل هذا يكفي؟

ذياب مهدي غلآم الصائغ

حي السعد/ ملبورن المحروسة

***************************

الخبر استلمته من الاخ دانا جلال مشكورا ولذلك ارسل كلماتي لك مباشرة وبدون تعليق؟ ولدك ذياب

الاسم: أحمد هاتف
التاريخ: 26/04/2009 16:52:55
صاحب السعادة الأستاذ أحمد الصائغ .. شكرا لك .. أعتقد بأن الحظ خدمني ذات يوم فزاملت الأستاذ الدكتور عبد الإله الصائغ صغيرا .. وحظيت برعايته وتوجيهه وهكذا عرفته عن كثب كاتبا وباحثا ومبدعا بخمس نجوم .. وأجزم أن الجائزة هي أن نمنح جائزة جائزة أكبر أسمها عبد الإله الصائغ .. تخيل عيسى حسن الياسري .. ومن بعده البروفسور الصائغ .. أية نعمة تهبونها للوطن أيها الأصدقاء .. ربما ليس لي حق الأقتراع هنا بأعتباري جديدا على هذه المساحة الكبيرة المزهرة .. ولكن أمنحوني الحق أن أنحني لمن علمني وأشكركم
بورك فيكم أخوتي

الاسم: خلود المطلبي
التاريخ: 26/04/2009 16:27:04
اختيار البروفسور عبد الاله الصائغ اختيار صائب و رائع مائة في المائة لان البروفسور العزيز من الشخصيات الادبية الكبيرة والمعروفة التي نفتخر بها جميعا اذ قدم ولا يزال يقدم الكثير للثقافتين العربية والعراقية ...اتمنى له ولموقع النور وللاستاذ احمد الصائغ النجاح والتألق

الاسم: حسن تويج
التاريخ: 26/04/2009 16:16:50
استاذنا الفاضل ابا حسام تحية طيبة لكل ما خطه يراعك النجفي الاصيل حبذا يا استاذنا العزيز ان تذكر كاتبنا الرائع والمدهش مكي زبيبة في احدى افرازاتك الرائعة تقبل تحيات تلميذكم

الاسم: عيسى حسن الياسري
التاريخ: 26/04/2009 16:13:43
ولدي الاستاذ المبدع احمد الصائغ
محبتي لك ايها العزيز وتقديري لاختيارك لواحد من طيورنا النظيفة ليكون نجم حقل النور للعام 2009 .
انه اخي عبد الاله الصائغ الاسم الذي يرمز للوفاء النبيل وللابداع الملتزم بقضايا الانسان وتوقه لعالم يسوده الحب والسلام والاخوة البشرية ..مبروك لحقل النور الذي شرفه هذا الاختيار وزاد نوره القا .

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 26/04/2009 16:13:19
شرف لنا أن نكتب في موقع يشاركنا فيه كبار كتاب بلادنا..
هذه الروحية العالية التي يتمتع بها القدير الأستاذ عبد الأله الصائغ هي التي تمدنا بالقوة للمواصلة رغم كل الطعنات القاسية المحيطة بنا..
عامر رمزي

الاسم: حيدر التميمي
التاريخ: 26/04/2009 15:58:10
النور المضيئة ستضئ وتسطع اكثر نورا بجائزتها التكريمة للمصباح المتقد الاستاذ الشيخ عبد الاله الصائغ . وهو تكريم لها قبل ان يكون له. بارك الله بك يا موقد نارها وانوارها الصائغ احمد .

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 26/04/2009 15:05:07
اقول نعم الاختيار
فالاستاذعبد الاله الصائغ وان كان علما لايجارى في مجاله بل في مجالاته الا انه علم في الاخلاق ايضا
ولعل اهم ما يميزه هو رعايته للمواهب
وانا شخصيا مدين له بالرعاية الابوية التي اخرجتني من عزلة معتمة الى فسحة واسعة من الامل والانطلاق
عبد الاله الصائغ ليس مفخرة للعراق فحسب بل للعرب والعروبة بل واكثر
الاقتراح جاء في محله
اتمنى للدورة الجديدة للابداع كل نجاح

الاسم: غازى الكنانى
التاريخ: 26/04/2009 14:01:28
حادينا الامين وهدهد جوقة طيور المحبة , طيور (مركزالنور )الغالى احمدالصائغ..
ونعم الاختيار .انك دائما تحسسنا .بالشعور المتبادل معك ايها الكبير...
اقتراح وجيه لتنظيم (دورة النورللابداع الجديدة ) باسم استاذنا ومعلمنا الكبير ,الاستاذ عبد الاله الصائغ..
عبد الاله الصائغ.بدون منازع .جالس على قمة الادب والثقافةويستحق منا كل الاحترام ..
الف مبروك لنا هذه الانجازات الثقافية والادبية ودوام النجاحات لمركز النور الحبيب..

الاسم: أسماء محمد مصطفى
التاريخ: 26/04/2009 13:53:15
تحية تقدير
أن يُسمى مهرجان او جائزة بإسم عبد الاله الصائغ ، فالفخر للمهرجان وللجائزة ..
هذا الإسم العلم

الاسم: حليم كريم السماوي
التاريخ: 26/04/2009 13:21:11
والدي وسيدي وشيخي ومعلمي وملهمي الاستاذ الكبير ياشيخ الدراويش الذي جعل مني شئ الاستاذ عبد الاله الصائغ
انت في محبتك واحمد الصائغ بسخاء كرمة وطيب معشره وان لم اعاشره على الارض
انتم جعلتموني احب الحرف واسكب العواطف فيه فاصيغها لحنا اطرب نفسي به ولا اعرف انه قد يطرب غيري

لك وبك تحلوا الامسيات والابداع انت ياسيد القلم واليراع

تقبل محبتي سيدي

الدرويش الصغير

حليم كريم السماوي
السويد الذي دفى

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 26/04/2009 12:48:57
ياله من اختيار موفق
لرمز كبير من رموز العراق ايها الحبيب الاستاذ ابا حسام
ويالفرحتنا بافتتاح مكاتب النور
بالتوفيق
محبتي
سلام نوري

الاسم: پريزاد شعبان
التاريخ: 26/04/2009 11:46:02
الاستاذ احمد الصائغ...تحية واحترام
هل هناك ابدع من الصائغ؟؟ امنحوه‌ کل الالقاب ،امنحوه‌ کل الجوائز ،وزفوه‌ عريسا للانسانية للحب للوفاء للمحبة، لکل شئ...
امحنوه‌ تاج الانسانية ،وتوجوه‌ ملکا على عرش النور
هو يستحق کل شئ في زمن لا يمنح شئ!
دمت صائغا للحرف والکلمة ايها البرفسور الرائع ...يا صائغ الحب والجراح معا..
تحيات ملءها الاحترام للوالد الصائغ
ولکم احترامي استاذ احمد
پريزاد شعبان

الاسم: كاظم غيلان
التاريخ: 26/04/2009 10:41:53
نعم الاختيار.. افرحتنا حقا يا ابا حسام.. وكم سنفرح أكثر حين يطل يحيينا السماوي ويفتتح مراكز النور في بغداد والنجف.. تحية للجميع ولميسون الموسوي قبل كل شيء.

الاسم: د.هناء القاضي
التاريخ: 26/04/2009 10:33:23
عبد الآله الصائغ أسم في عالم الأدب أضافة الى شخصيته الأنسانية..ومن العرفان بالجميل أن يطلق أسم هذا الأنسان القدير على الجائزة.
أضم صوتي لكم ..والخير فيما أختاره الله

الاسم: علي الحسني
التاريخ: 26/04/2009 09:57:55
السلام عليكم جميعاً ايها الاعزاء
البرفسور عبد الاله الصائغ هو الذي سَيُزَيّن الجائزه وكم هو رائع ان يبتكر مركز النورهذه الصفحات المشرقه وهذا الدفق الثقافي

مع الاعتزاز علي الحسني

الاسم: الدكتور منذر الفضل
التاريخ: 26/04/2009 09:56:11
الاخ الفاضل الاستاذ احمد المحترم
تحية طيبة
عبد الاله الصائغ , نخلة عراقية مثمرة , وعالم من علماء العراق الذين نفخر بهم, نؤيد فكرة الجائزة وحبذا لو تمنح في مدينة النجف الاشرف , هذه المدينة التي انجبت خيرة العلماء والقادة السياسسين العراقيين ومنها انطلقت ثورة العشرين ضد الاحتلال البريطاني .
ازرعوا المحبة ..تحصدون الحب والخير
اتمنى لكم التوفيق والنجاح

الاسم: صالح محمود
التاريخ: 26/04/2009 09:54:02
الأستاذ المبدع أحمد الصائغ
تحية احترام وتقدير
ها انذا أشد على ايديكم في اقتراحكم تنظيم دورة النور للإبداع الجديدة باسم الأستاذ عبد الإله الصائغ
كان النجاح حليفكم ودام مركز النور منارة
للإبداع والمبدعين




5000