.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قبور المعنى

أديب كمال الدين

غابةُ أنثى تتقاطعُ في موسيقى غامضةٍ 

تتسربلُ بالألوان الحمراء

حتّى أيقنتُ بأنّ الماء له شيء من شكلي

وبأنّي أتلاشى قرب زجاج الغابة ذئباً

يبحث عن أنثاه،

وبأنّي الليل ولا ليل سواي، فما يحدث؟

الغابةُ تلعبُ، واللعبُ هنا فظّ كالسكّين وقاسٍ. 

والأصبعُ ترفع شيئاً، والضحكاتُ تمزّق غيمَ الغرفة

من شفةٍ حتى أخرى. 

الأنثى ترفضُ، والأنثى قرب الأنثى، لا شيء سوى الأنثى. 

أولمْ لي شيئاً يا زمن الأنثى.

أوَ تعبثُ بالغابةِ قربي

وأنا أتمزّق أزمنةً من رغبات؟

لا تصرخْ، لا تطعنْ، فأنا مرميّ في ماضي الماضي.

الغابة ترفضُ، تغضبُ، تخفي ضحكتها

الألوانُ تسيلُ: الأخضرُ في حضنِ الأحمرِ، والأزرقُ بلّور،

والأصفرُ يشهر ألوان عذابي

كي أخرج طفلاً في عاشرتي،

وحشاً في العشرين، وكهفاً في السبعين.

الغابةُ تلعبُ. انظرْ، حدّقْ، لا شيء سوى التحديق الأعمى!

الغابةُ تنضو شيئاً، تتسربلُ بالفتنةِ، تنمو، تتجلّى.

الغابةُ أيامٌ غامضةٌ تتكّسر ليلاً

لغةً عارمةً بالدعوةِ للبحر.

الأنثى تضحكُ قرب البحر.

تكشفُ شيئا هذي الأصبع في نزقٍ.

يبكي في أحشائي شيخٌ مزّقه سيلُ الألوان الجارف،

رجلٌ عذبّه جسدُ الأنثى يغفو سنوات

ويفيق على سدّ من لذات،

طفل أتعبه الليلُ وأورقه فجرَ طيور.

الغابةُ أنثى من نور.

الغابةُ تلعبُ. انظرْ حدّقْ أنفقْ عمرك.

لا شيء سوى التحديق الفاسق!

الغابةُ ملهاةٌ والشيخُ مضى للقبر.

الأنثى شبعتْ من لعبتها.

لبستْ ثوباً أسود يسترُ عري الجسد البضّ.

والطفلُ بكى، منتصف الليل بكى.

وأنا أحملُ تابوتَ الشيخِ بألوانِ الأنثى ببكاء الطفل،

أمضي لقبورِ الماء.

 

 

 

أديب كمال الدين


التعليقات

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 29/03/2009 04:46:46
الشاعر النبيل جبار الخطاط
محبتك طير أبيض أترقبه في موقع النور دائما.
يسعدني برفرفة حرفه الجميل.
دمت جميلا.

أديب كمال الدين
www.adeebk.com
adeeb@live.com.au

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 29/03/2009 04:42:58

الناقدة والشاعرة المتألقة د. ناهضة
كم أنا سعيد بكلماتك الجميلة هذه! وكم سأسعد حين أقرأ إبداعك النقدي متجليا في صورة الحرف وأسراره الروحية والأسطورية والتراثية والتشكيلية والسحرية والطفولية والقناعية. فبكتابات منك وممن سبقك من الناقدات والنقاد واصلت حوار الحرف عبر السنين والأمكنة. كانت هذه الكتابات معينا في رحلتي الأيوبية. وهكذا عالجتُ كوارث الدنيا وظلامها الكثيف بالحرف وداويتها به. وكان العلاج شافياً للوهلة الأولى، لكن الظلام- بمعناه الشامل- كان مزمناً، فصار عليّ - أنا المنسيّ المنفيّ في جسده قبل وطنه وفي وطنه قبل جسده- أن أعيد العلاج المرّة تلو الأخرى. ولذا أبدلتُ الحرف من (الجيم) إلى (النون (إلى (الحاء) إلى (النقطة) إلى (ما بعد الحرف..ما بعد النقطة) وإلى (شجرة الحروف) أخيراً.
شكرا لك من الأعماق كل هذا النبع من الود .
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: د.ناهضة ستار
التاريخ: 28/03/2009 21:13:27
مفجر افق الحرف و المعنى الشاعر الكبيراديب كمال الدين ..مشروعك الحروفي الكبير جسد منهجك الابداعي في الكتابة .. ففللابداع منهج ايضا وهو المدى الذي تتجه اليه الرؤية والرؤيا في ترجمة قلق المفردة و الحرف و التركيب و الدلالة ولا يتكامل المشروع الكبير من دون اصرار و تواصل وابتكار وتجديد برغم الاعتراضات التي تصل احيانا حد التسقيط وهذا شأن الابداع الجليل في سموه المبهر الجميل ويثبت ذاته حتى ينقلب من في قلبه مرض الى ولي حميم .. كثر محبوك ايها المبدع الكبير لكنني دوما اقرأ في منجزك الاصيل فسحة دائمة للكتابة أجتهد الان في تفكيك بعض ملامحها المائزة .. شكرا و ديمومة الابداع لقلمك البهي .

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 28/03/2009 19:16:31
غابةُ أنثى تتقاطعُ في موسيقى غامضةٍ

تتسربلُ بالألوان الحمراء

حتّى أيقنتُ بأنّ الماء له شيء من شكلي

وبأنّي أتلاشى قرب زجاج الغابة ذئباً

يبحث عن أنثاه،

العزيز المبدع الشاعر اديب كمال الدين
دمت شاعرا بهيا
وافر تقديري

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 28/03/2009 13:30:01
الشاعر والإنسان الرقيق كريم الثوري
أجمل تحية
أنت دائما لا تنسى نصيبك من الكلمة الطيبة النابعة من أعماقك الطيبة.
أعرف محبتك وسر بياضها. وأتمنى ان تحتفظ بهذا السر أبدا رغم قسوة الطريق وقلة المخلص من الناس.
دمت كريمارغم كل شيء
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: كريم الثوري
التاريخ: 28/03/2009 11:17:08
ايها الحرف تبختر
ايتها النقطة ابتهجي
فالحروفي اديب كمال الدين
يزفكما معا كل يوم وليلة
بحلة ابهى
ايها المعنى
كن رقيقا على صاحبي فهو انما يتحرى عن قلبه الذي سرق منه ويريد استعادته
الف تحية بمعانيك المتجددة صاحبي اديب

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 28/03/2009 01:06:46
الغالي ضياء كامل
أرق تحية
دائماً تحيطني بودٍ منك عميق.
بودي حقا أن أتعرف إليك أكثر أيها الصديق النبيل
دمت محلقا في بحر حرفك
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: ضياء كامل
التاريخ: 27/03/2009 19:59:25
للحرف مدى رحبا ؛ وللمعنى عمقا ..
هكذا انت ايها الشاعر (الحروفي ) ؛ المميز .
دام القك ونبضك الشعري .

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 27/03/2009 10:45:27

الغالي خزعل
كل هذا الاستقبال العذب منك لقصيدتي يسعد القلب.
دمت محبا أيها النبيل.
وشكرا لصداقتك
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 27/03/2009 09:03:30
الغالي جمال جاف
أرق تحية
أتاح الانترنيت أن ألتقي بك صديقا مليئا باللطف، وتكمن في حلمه طيور الشوق محلقة دائما وسعيدة بدورها الجميل. شكرا لروعتك وسلام على ما مضى وما سيأتي من زمان وحرف
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 27/03/2009 08:58:11
العزيز د. ابراهيم
أرق تحية
أجبتَ الشعر بالشعر.هذا ديدن الشاعر.
حقا استوقفتني ما كتبته هنا:

وتغرد في الرأس المصلوب
على أبواب الدنيا
غناءَ مراَ من حُنْجرة القلب
لايسمعه .. إلاّ من كان به جرح
أو مصلوب
تتقمص بعض حروف حرّى
كان يغص بها الشاعر زمنا
وتصبح كأي الموجودات
إلاّ ان العين لا تبصرها
بل يبصرها القلب
ومن كان له قلب
يراها بهيئة انسان)..

سأقول لك شكراً من الأعماق أخي الغالي.
وأنا أعرف حجم محبتك موجة عالية يكمن في تفاصيلها السرّ.
هنيئا للحرف بمحبتك وصداقتك
دمت لي
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 27/03/2009 06:38:01
مبدعنا الرائع اديب كمال الدين حياك الله لقد اعدت قرأة هذا النص بحق انه نص تأملي بأمتياز وحرك فينا مرتكزاتنا الذهنية في عوالم الخيال والتذكروالتفكرانه نص متماسك ومتكامل في الفكرة والاسلوب اهنئك عليه واتمنى لك النجاح الدائم

الاسم: الدكتور ابراهيم الخزعلي
التاريخ: 27/03/2009 05:54:00



الأخ الأستاذ الرائع أديب كمال الدين المحترم:

تحية معطرة بحروفك ..

سيدي:
القصيدة تهبط من لازمكان
كالطائر تدخل قلب الشاعر
تقتات حُبَيبات الروح
وبعض مشاعره
وبعض من أحزان
وتغرد في الرأس المصلوب
على أبواب الدنيا
غناءَ مراَ من حُنْجرة القلب
لايسمعه .. إلاّ من كان به جرح
أو مصلوب
تتقمص بعض حروف حرّى
كان يغص بها الشاعر زمنا
وتصبح كأي الموجودات
إلاّ ان العين لا تبصرها
بل يبصرها القلب
ومن كان له قلب
يراها بهيئة انسان..

ايها الأستاذ الرائع
ان حروفك الحية النابضة
ليست قصيدة واحدة ،
وانما كل حرف هو قصيدة ، كحوريات !
فما أجمل هذه الصور وهذه المناخات النابضة
طبت وطابت حروفك
وهنيئا لمن له قلب كي يبصرها

مودة واعتزاز
د. ابراهيم الخزعلي



الاسم: جمال جاف
التاريخ: 27/03/2009 05:08:55
اتمزق ازمنة من الرغبات...
يبكي في احشائي شيخ مزقه سيل الالوان..
رائع جدا
كنت اتقلب احد اعداد مجلة( الاقلام ) والصادرة في بداية الثمانينات واذا بمقابلة مصورة للشاعرالكبير اديب كمال الدين كني قد جلبت المجلة ضمن مجموعة كتب من العراق فشاعرنايبدو من شعراء حقبة السبعينيات ..!
قصيدة رائعة تستحق الوقوف عندها
دمت القا تحيتي

الاسم: أديب كمال الدين
التاريخ: 27/03/2009 00:37:37
المبدع في حرفه ونفطته: وجدان عبد العزيز
سعدت بمرورك الجميل هنا لتقرأ واحدة من فصائد المعنى التي اختوتها مجموعتي : أخبار المعنى.. مثلما سعدت من قبل بدراستك النقدية المتميزة عن شجرة الحروف
شكرا إذن لإبداعك العميق ولطفك النادر
شكرا لتواضعك
شكرا لبحثك المتواصل عن التجديد والجديد بعيدا عن المجاملات والاخوانيات.
دمت مبدعا
أديب كمال الدين
www.adeebk.com

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 26/03/2009 15:32:11
سيدي انت رائع
بحفرك عن المعنى
ومتوالياته المولدة
في خاطرك
شكرا حبيبي




5000