..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صرخة الاهوار .... من يسمعها ؟

حيدر الاسدي

كنت قد سالت سكان تلك المناطق كثيرا قبل إن اكتب هذه الأسطر ...  وتحدثت معهم بخصوص سكنهم في الاهوار وحجم المعاناة التي مرت بهم ...وقبلها كان الحديث مع الوالد الذي كلمني قبل ذلك كثيرا عن الحياة هناك في الاهوار وكيف كانوا يعيشون بنعم تدر خيرات عليهم وتكفيهم عن سواها من موارد العيش ... كل هذا كان قبل تجفيفها طبعا ...لا يخفى على كل عراقي قضية الاهوار قبل وبعد ... فالكل علم بما حصل لها من تجفيف وإنشاء سدود لمنع وصول المياه إليها وقد أدت هذه الأفعال إلى هجرة سكانها وترحالهم عن تلك المناطق حتى عبر لي احدهم إن أسوء يوم في حياته هو ذلك اليوم الذي غادر به عن سكنه الأصلي في الاهوار ...

وبودي ذكر شيء مهم لعل البعض لا يعرفه فقد عُقد تحت شعار ((من أجل إنقاذ العراق.. والديمقراطية)) في العاصمة البريطانية لندن وللفترة من 14 حتى 15 ديسمبر (كانون الأول) من عام 2002 اجتماع موسع لغالبية قوى وشخصيات المعارضة العراقية؛ للتداول في الشأن الوطني ، بإزاحة النظام القمعي المتخلف. وكان من ضمن الببيان الختامي ...

هذا المطلب والتوصية (سابع عشر) : الأهوار: أقر المجتمعون بضرورة قيام الجهات ذات الاختصاص، وبعد سقوط النظام بوضع الخطط السريعة لإعادة الحياة الطبيعية إلى مناطق الأهوار في جنوب العراق، والتي تم تخريب بنيتها الحياتية والبشرية على يد النظام القائم، وضرورة إعادة إسكان النازحين من أهلها، وتعويضهم للحفاظ على بُعدها وعمقها التراثي والتاريخي في العراق. ولكن للأسف للان يئن الهور من جراحاته المثخنة...وبات سكانه يمنون النفس في رجوع اهوارهم إلى ما كانت عليه مسبقاً...ومازال سكان الاهوار يرددون بشجي الكلام أين تلك الوعود والمؤتمرات التي وعدتهم خيراً  ؟؟؟

لم تتغير الصورة هناك في الاهوار فما زالت المعاناة نفسها بصورها المختلفة .....

ففي كلام لمدير برنامج الأمم المتحدة للبيئة السيد (كلاوس تويفر) قال: أن التدمير شبه الكامل للاهوار العراقية في ظل نظام صدام كان كارثة إنسانية وبيئية كبرى حرمت عرب الاهوار من ثقافة عمرها قرون. وعالم الاهوار كان سحر للرحالة فها هو السير ولفريد ثيسجر الذي أقام فيه سبع سنوات وألف كتابا اسماه (رحلة إلى عرب أهوار العراق)  كما زاره المستشرق كالفن ماكسويل وكتب مؤلفا شهيرا حوله، وأطلق على المنطقة اسم (مملكة القصب).

وجاء في مجلة الأزمنة العربية ـــ أكتوبر 2004 مقال للدكتور شاكر الحاج مخلف (( تقول الحكمة المكتوبة بالخط المسماري على لوح طين سومري: "حيث ما تغمر المياه الأرض ينمو الخير وتخرج أجنحة السعادة إلى الوجود". هبة من الله أن تغمر أرض الرافدين المياه وتنفرد بوجود ذلك العالم الساحر الجميل والغريب (الأهوار) بين الشروع في التكوين والعمل في مشروع التدمير البيئي لسنوات. يعتصر القلب الحزن والألم وأنا أشاهد خراب تلك الحروب العقيمة, والتي توالدت منها حروب أكثر ضراوة (التدمير البيئي ) ...... )) بعد إن كان سكان الاهوار ينعمون بعدة نعم فمن صيد الأسماك إلى الزراعة ورعي الجواميس وصيد الطيور والتي يقتاتون عليها ويرتزقون منها إلى تصويرها عبارة عن مناطق غنية بالموارد المائية والثروات الاقتصادية ...

ويترأى للناظر القصب والبردي وما تغطي النباتات المائية من مساحات شاسعة .... وسط كل تلك العيشة الهنية لسكانها برز ظلم الطاغوت صدام وبخطة شيطانية جفف الأنهار وصنع السدود لمنع وصول الماء ...فقد تم تحويل بلايين الغالونات من مياه الفرات في قناة اخرى تصب وسط الصحراء .... وما قامت به الطائرات حينذاك من رش مادة سائلة أسهمت في موت النباتات ...بعد كل هذا أضحى الهور بليلة وضحاها تملئه أجواء الحزن والسكون فها هو القارب حزين نائم على الطين ... وقد غادرت طيوره وأسماكه بدون رجعه ....وها هي الجواميس بأجساد هزيلة نحيفة قد مر بها العجاف ...

وانتشرت الإمراض بينها ... وقد أدت عملية التجفيف هذه إلى نقص شديد في مياه الشرب وتلوث المياه التي تبقت وذلك بسبب ركودها وكذا عدم وجود محطات لتعقيم المياه وتحليته فحوت البيئة هناك من الجراثيم ما يكفي لانتشار الإمراض واستفحالها ...واليوم يقف سكان الاهوار ويطالبون بحقهم الذي سلبه صدام .. ويطلبون بإعادة إنعاش الاهوار مرة اخرى والعمل على إزالة كل المعرقلات والمعوقات وتذليلها لعودة الطيور المهاجرة إلى ملاذها الأمن ..لهذا لابد من تكاتف الجهود وطرق وطرح برامج وبحوث للعمل على إعادة الاهوار إلى ما كانت عليه مسبقاً وعيش الناس بثروة تلك المناطق كما كان في السابق ... أولاً نقول هناك دورا لتركيا في إعادة إنعاش الاهوار لأنها بنت سدودا كثيرة وقللت من تدفق المياه إلى العراق بدرجة كبيرة وهذا ما بينه الأمين التنفيذي للمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (روبمي) في اجتماع دولي في البحرين حول (إعادة تأهيل منطقة الاهوار العراقية) والذي نظمته المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (روبمي) وبالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة (يونيب).

وأيضا لابد من ذكر  إن الاهوار وسكانها يعانون من قلة التعليم لقلة المدارس هناك وان وجدت فإنها تحوي من (2 إلى 3) معلمين وهم بطبيعة الحال لايستطيعون تقديم كل الجوانب التي يجب إن تقدم  . ..وأيضا هناك عدة نقاط قد تنفع بالمقام لإعادة الاهوار إلى ما كانت عليه وانعاشها مجدداً وأولها والأساس والجوهر لذلك الإنعاش هو إعادة المياه لها وزيادة مناسيبها لأنها قلب الاهوار ... عن طريق إزالة السدود المصطنعة وفتح البوابات  ...فلابد من اتفاقيه لتوزيع عادل للمياه بين الدول الثلاث تركيا والعراق وسوريا ...وأيضا بالتلازم ممكن عمل فيضانات اصطناعية تغمر الاهوار لتغسل الأملاح والأدران التي إصابته جراء التجفيف والسموم التي رميت بذلك الوقت  ...وبذا ستعود الأسماك وتنمو الإعشاب ..

.وأيضا إنشاء محطات لتحلية المياه وتصفيته وإنشاء المستوصفات الصحية والمدارس العديدة لضمان تعليم أكثر عدد من الأطفال هناك ...وأيضا إقامة مدارس لليافعين الذين حرموا من التعليم في ذلك الوقت ... وإنشاء محميات لصيد الطيور والسمك ... وإنشاء مصانع لتصنيع اللحم والألبان ... أي إعادة تأهيل البنى التحتية  ...

لابد من  تكوين كل هذه الأمور ..لكي ترفد الاهوار وتدعم الاقتصاد الوطني والمحلي. ....وباعتبارها منطقة أثرية وسياحية فلابد من بناء مراكز بحوث تحيط بكل حيثيات هذه المنطقة وجعلها موقعا سياحيا واثري يستقبل الباحثين والسائحين ...وأيضا لابد من الاهتمام بالوسائل البيئية السلمية التي يمكن بواسطتها معالجة مياه الصرف الصحي مع إمكانية إدخال وسائل تكنولوجية حديثة من شاءنها تطوير تلك المهام سواء كان صيد الأسماك أو غيرها من طرق ...للاستفادة منها بتزويد السوق المحلي ولرفع الاقتصاد الوطني من خلال التصدير وأيضا التوسعة لاستغلال الأراضي الزراعية وتحسين إنتاجية الدونم بما يكفل طرق إنتاج بمستوى الطموح ...

وما أشير إليه أعلاه يتطلب مشاركة وزارة التخطيط والتعليم والصحة والبيئة والموارد المائية لإعادة تأهيل وإنعاش الاهوار ...وكذلك من طرق إنعاش وتأهيل الاهوار ربط طرقها بالمدن عن طريق التبليط لتسهيل الاتصال،  وإيصال الكهرباء للاهوار لما للكهرباء من اثر في الحياة ومتطلباتها اليوم ...وإنشاء مدارس نموذجية بدلاً من مدارس الطين والسعف والقصب والبردي والصرائف ...وأيضا عقد ندوات تثقيفية مكثفة هناك في الاهوار عن واقع التعليم وضرورته ...توسيع المساحات غير المطمورة بالماء واستغلالها بالزراعة مثل الرز والحنطة والشعير وغيرها من محاصيل تشتهر وتتميز فيها الاهوار...وهذا طبعا بالضغط على تفعيله من جانب وزارة البيئة والزراعة ؛ وأيضا للعلم إن الاهوار مناطق غنية بالنفط اغلبها....

فيمكن كذلك إنشاء معامل وفق بيئة الاهوار تحتضن صناعة الأوراق مثلا أو تعليب الأسماك واللحوم ...وغيره قد تكون للباحثين بهذا الخصوص جلية ...وفي كلام لي مؤخراً مع احد سكان الاهوار سألته عن الحل الأمثل لخروجهم من مأزق شظف العيش الذي يواجهم عكس السابق قبل التجفيف ...

فقال أن الحل الوحيد هو أن يكون هناك ممثل للاهوار في الحكومات سواء المحلية أو المركزية يدافع عن حقهم المسلوب في السابق والى اللحظة . واخيراً لابد من الإخوة الكتاب والمثقفين كتابة البحوث بهذا الخصوص وتقديمها للحكومات المحلية المقاربة لتلك الاهوار للعمل على علاجها وتطبيقها على ارض الواقع ....والاستفادة أيضا من المؤتمرات والندوات المنعقدة بهذا الشأن ...لنعمل على عودة الحياة إلى جنة عدن ... اهوار العراق التي يُقال عنها أنها مكان لسكان العراق الأصلييّن .

 

 

حيدر الاسدي


التعليقات

الاسم: سالي عبد السلام
التاريخ: 26/03/2009 06:57:46
بارك الله بيك اخ حيدر وسلمت يدك والله هاي مشكله ازليه من ايام النظام السابق يارب ينسمع صوتهم وتتحقق مطالبهم بجهودك العظيمه من خلال كتاباتك

الاسم: عماد التميمي
التاريخ: 25/03/2009 17:44:29
السلام عليكم
اخي العزيز حيدر الاسدي
ها نحن نطلع على كتاباتك القيمة من جديد وتبهرنا بحسك المرهف
وبنظراتك العميقة
وباسلوبك الشيق
اسأل الله لك التوفيق
ونسأل الله ايضا ان لا يحرمنا من متابعة ابداعاتك

الاسم: حيدر الاسدي
التاريخ: 25/03/2009 17:26:45
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخي الكريم عدنان النجم اطلعت على هجرة العوائل العراقية مؤخراً بسبب التجفيف عوائل هاجرت جماعة على اثر التجفيف ...نقف صفا واحدة للمطالبة باعادتهم لسكناهم ...

********

الاخت الكريمة زينة بابان
ان في الاهوار نعم كثيرة وكانت العوائل تعيش على لحوم الطيور وصيد الاسماك وبيع البردي والقصب ..وغيرها من نعم كثيره تحويها الاهوار اضافة الى انها مدن حضارية وتراثيه ....


**************

التشكيلية ايمان الوائلي
اتمنى ان تخط اناملك لوحة تعبر عن معاناة الاهوار بعد التجفيف ...دمتي بالق مبدعة ....


********

الدكتورة صابرين المياحي
اقف بصفك بتوجيه النداء الى المعنيين واصحاب القرار
بان يعملوا واقعا وحقيقة الى تنمية الاهوار ...وكذا تنقيتها من كل الشوائب واعداة انعاش تلك المناطق ...لما لها وقع جميل لدى ساكنيها ...



********

الاخ س الجابري
شكرا للمرور وتطيبك صفحتي ...تحياتي لك ...

*********

الاسم: س الجابري
التاريخ: 25/03/2009 12:30:27
بارك الله فيك اخي حيدر الاسدي والله انت منورنا وتحس بمعانات الشعب العراقي الجريح

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 25/03/2009 10:46:30
اخي المبدع
حيدر الاسدي ..
ليس غريبا على سلطة الدكتاتورية ان تنتزع الحياة عنوة كما اباد ثروات العراق بحماقة رعناء..
لفينيسيا العراق اصالة تمتد قرونا وكما تقول الحكمة المكتوبة بالخط المسماري على لوح طين سومري: "حيث ما تغمر المياه الأرض ينمو الخير وتخرج أجنحة السعادة إلى الوجود،فكيف ونحن في بلاد وادي الرافدين.
مبارك جهدك النبيل اخي حيدر وعسى ان يمتد صوتك حتى يطرق اسماع صدئه بيديها ان تحدث التغيير

دمت عراقيا اصيل

الاسم: د.صابرين المياحي
التاريخ: 25/03/2009 07:01:39
نعم الاهوار وسكانها عانوا كثيرا من نظام شمولي جحد بنعم الله تعالى وجفف المياه وحرق الانعام والنبات
وللاسف مازل سكان الاهوار يعانون فقط نسمع مشارؤيع تنمية واقسام باسم تنمية الاهوار ولا شيء واقعي
نتمنى من الحكومة العراقية جعل منطقة الاهوار مدينة اثرية حضارية تمثل احدى واجهات العراق السياحية . فان في الاهوار خيرات وفيرة جدا جدا وسكانها اعلم بذلك . استاذ حيدر الاسدي دمت قلم مبدع يحاكي الواقع العراقي بحقيقته .

الاسم: زينب بابان - عراقية مغتربة في السويد
التاريخ: 24/03/2009 23:20:42
الاخ العزيز حيدر
بارك الله بك وبجهودك ويوما بعد يوم تزداد بهاءا
والله الاهوار كنز بس لم نستغلها للان من حيث الاهتمام
نعرف مابها من معادن وزئبق هاي اذا بقى منه الان ومااخذوه الامريكان!!
نرجوا من الحكومة الاهتمام بهم وبناء البيوت المناسبه والحياة الكريمه للناس وقتح المدارس لاطفالهم
مع التقدير
زينب بابان

الاسم: عدنان النجم
التاريخ: 24/03/2009 22:19:58
الاخ الفاضل : حيدر الاسدي
لعل ماتكتبه وان كان جهدا جبارا فما الا هو نزر يسير من حجم المعاناة الحقيقية اليوم ، حيث بدأ النزوح مجددا لاهل الاهوار من اهوارهم فلا ماء ولا شجر ..وليت صوتك الجبار يسمعه المسؤولون ، ممن كانت الاهوار موطن جهادهم وساحة نضالهم ..
تحية لك مرة اخرى من ضفاف الهور الجافة مع جميل المودة والتقدير ...




5000