.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العراقيون أقمار ... تتساقط الواحد تلو الأخر

مؤيد نجرس

بالأمس القريب سقط من على ساحة المعركة قمرين آخرين .. بالاظافة إلى أقمار وأقمار تسقط 

الواحد تلو الأخر ..هل ثمة ذنب اقترفوه أم لأنهم لايجيدون فنون اللعب التي لاتخضع لاي قانون ..؟ 

 أم لأنهم عراقيون حتى النخاع ..؟ 

 وهذا هو كل مابوسعنا أن نقدمه للعراق الأشم . 

تمر قوافل الذكريات التي تعج بذكريات إخواننا الراحلين إلى حيث اللاعودة .. 

يرحلون ويمضون ونبقى لانجيد سوى لغة الانتظار في محطة الأيام  و التي لانعرفها ماذا 

تخبئ لنا خلف كواليسها ..

 انتم يامن حملتم أرواحكم على راحاتكم ..

ولم تأبهوا اختراق شظاياهم إلى  حيث أفئدتكم

 المفعمة بعراق ليس بعده عراق  ..

لأنكم  أبيتم إلا إن تحملوا دموع أيتام  ..

  ورسائل أرامل  كتبت لشهداء لم يعودوا بعد لديارهم  ...


 وأبا العراق إلا أن ينعاكم وانتم أحياء عند ربكم ترزقون

.............

أيها الشعب المخضب بالدماء

أيها الوطن الراعف حتى نهايات المطاف

إلى م    .....؟ 

وأنت وحيدا في ساحة القتال ..؟

................

هذا زمن الابتهال المحمدي ..

زمن الرياحين الأزلية ..

لكنهم  سرقوا الحناء من (صينية العريس )

 واخرسوا شموع الأحبة

فتمزق الورد .. وراحت العصافير ترقص على أصوات دوي الانفجار

في صباح كان من الجدير به أن يكون كأطفالنا

لكنه  خذلنا هو الأخر ..

فأعلن أن ثمة من فاجعة أخرى بأرض لطالما رشفت دماء إخوتي ....

 

 

مؤيد نجرس


التعليقات




5000