..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دندنة الحوذي

ميثم العتابي

من يسمعنا .... سوانا.. سوى الريح، وهمهمات أقدام العابرين   

******  

الدرب يحفر في قدميك خيوط الأفق الممتد إلى أقصاك، فتمهل ثمة وقت للحزن، ثمة وقت للتدخين أيضا

******

يهمس من خلف المقعد لحصانه، السوط البالي يحدق فيه... ينادمه

يدب إلى اذنيه سؤال:ـ ماذا يفعل حوذي وحصان أدرد!! حملا ألوان الكون ورغبات الماء؟

******

رصاص طائش يفض بكارة هذا الليل، عجوز تصنع تمائم الخوف لأحفادها

******

عصفور أعرج يجنح في مخيلة الحلم، يرفرف بنصف جناح

******

موسيقى الحزن تقطر من شرفة هاوٍ أغلق نافذته البيضاء بعد مضي الحزن إلى قلبه

******

تحت عباءتك المطرية ينمو حنين محموم

تضج فيك الذكرى لدرب كان قبيل سنين يشبه صعود الضمآن إلى فم الصحراء بكربلاء

******

ضوء الشارع يتأبط خاتمة ما يصنعه الله بــ ... "كن فيكون"

وآخر حديث للملائكة الموكولين بصنع الأشياء

ترقب على مرمى قوسين، أذني حصانك نبتا كالسعف بوجه الشمس

جبهته الطلع، أنفك بساتين الرغبة، فمك رغوة هذا الشعر

من أين نجيء بدرب لانفقد فيه بوصلة اقدام التعب المشغولة بعدّ حبات المطر

******

فانوس وحانة وحيدة تبحث عن راقصة للمقطع الأخير

******

أشعر بكثافتي حين تمرين عليّ، تقطرين عليّ

نقطة... نقطة

أو يتهادى صوتك إليّ

همسة... همسة

تنتفخ من حولي الاشياء.. لتأخذ حجم سماوات الحزن، فأعي هذا المعنى:

(رائحة الخمر المسكوب على أطراف قميص ملقى فوق سرير يجنح فيه العشق للثم بقايا العطر المنسي فوق صفحات أغلقها الصمت)

أشعر بكثافة هذا الجسد الممضوغ بلسان الشارع، الشيب، همهمة حصان الليل

أشعر بالنشوة للطم جدار، أو رش القبل في الحدائق العامة، هل نشعر سوية بالشهوة لصهيل واحد!!!

لظلِ امرأة اختزل فيها تقطيب الكون عليّ حكايته، مسكت بين يديها جيلين من بساتين النخل.

ظلك سيدتي ممدد في هذا الليل، أينما أولي، فثمة ظلك، ثمة وجهك، ثمة انت!!

ونحن تعبنا منا، من حملنا، من نقل خطوات الغربة إلينا

نجيء بما يفضي إليك، إلى ظلك

******

لوح بحافره، أماط لجامه قليلا، إيقاع حدوته أغنية تستأنف المسير

جرَّ العربة في أقصى الظل.. وغاب عنا.

 

ميثم العتابي


التعليقات

الاسم: علي العتابي
التاريخ: 31/08/2009 13:19:45
بسم الله الرحمن الرحي
قلم كلبي تداين ورقة منك
لان ماكو بجماك ورأقة منك
اسجلنك انتة الاول ورقمنك
واكتب لافتة محجوز الية
طبعن تحيه خاصه مني الك
ونته قليل بحقك كل معني
الكلمات المعبرء التوقيع علي كريم العتابــــــــــــــــــــي

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 15/04/2009 10:26:57
صديقتي الشاعرة زهراء حميد
رغم سماوات الحزن .. يستفيق فينا الورد، ليغسل أرصفة الوجع المتكوم فينا، فنكون في أحداق الغبش ننثر رحيق القادم من هذا الصبح.. لنكون بنا
محبة وتقدير يليق بك

الاسم: زهراء حميد جاسم
التاريخ: 14/04/2009 22:12:49
نواقيس وقت غروب
تدق..
تحتضرمدينتنا..
تودع آخر جنح ..للغربة فينا ..
نهر من خمر ..آخر من نفط ..
وصغار بلادي ايتامٌُُ..
ونساء بلادي عارية ..
وجياع بلادي لم تشبع ..
***** ***** *****
كلنا ياصديقي نهمس من خلف المقعد..والسوط البالي يحدق فينا..يغمسنا في جرح الارض ..يتشظى في الطبقات السفلى ..تحمله الاشجار ..تنقله الانهار ..الى حيث سماوات الحزن ..

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 31/03/2009 08:58:17
المبدع الحبيب
جبار عودة الخطاط
لوصولك باقات الياسمين
مرحبا بك في اي وقت اخي العزيز

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 31/03/2009 08:56:44
الشاعرة المبدعة فليحة حسن
لمرورك اخضرار الربيع
تقدير لشخصك الكريم
وود يليق بك

الاسم: جبار عودة الخطاط
التاريخ: 29/03/2009 12:27:31
الدرب يحفر في قدميك خيوط الأفق الممتد إلى أقصاك، فتمهل ثمة وقت للحزن، ثمة وقت للتدخين أيضا

******

العزيز ميثم العتابي
اولا اعتذر عن التاخير في التعليق لانني ما فتحت النت منذ شهر لظرف خاص
وبعد 00سجل لي عندك اعجابي ببهي ما سطرت
وافر تقديري

الاسم: فليحة حسن
التاريخ: 28/03/2009 16:06:15
جميلا بوحك
ياشاعر
ياحزين
مثل قصائدي
ومياه النهر

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 22/03/2009 06:17:52
المبدع عمار كشيش
اللغة أساس العمل الشعري، في خلق المفارقة والانزياح
شكرا لأنك تذوقت هذا
محبة لقلبك الجميل

الاسم: عمار كشيش
التاريخ: 20/03/2009 12:28:41
رائع ايها العتابي الجميل
لغة خرافية وهذا مااستذوقه كثيرا
واقع اخر ليس حلما او خيالا
انه ينفلت مرتديا روح القصيدة
راكضا نحو البحر العراقي المكتوم
مااجملك
لكن اخبرني هل تعرف قرية الـــــ حسن قريبا من قرية ال عواد
قريبا من البدعة طبعا

حيث رسمية محيبس
والحانة العتيقة
قريبا من الشطرة
حيث امير ناصر
احب غرابة اللغة
احب المفاتيح داخل اللغة

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 15:28:32
المبدع خزعل المفرجي
انت في القلب دوما... لذا حتى وان لم يكن لك ثمة تعليق
فأنت حتما مررت بي وبحروفي
زادني حضورك توهجا

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 18/03/2009 12:21:46
المبدع الرائع ميثم العتابي حياك الله نص جميل وجذاب اهنئك عليه واتمنى لك النجاح الدائم وارجو المعذرة عن تاخري في التعليق النت ايها الحبيب ضعيف جدا دمت وسلمت لنا شاعرنا الكبير

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:28:46
فاطمة نعيمي
لم يكن من اضغاث تبني مجحسات المسافة اللامنتهية إلينا
ولكنه القلب، الذي ابتلينا به
شكرا لأنك كما انت تسبرين اغواري والنص معا

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:26:42
القاص المبدع الصديق زمن عبد زيد
شكرا لأنك هنا،، أنرت المكان ومنحته الدفء

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:25:17
استاذ صباح كلكم واحد ولادعوات خاصة لأحد على حساب احد
وبعدين المترفي قائد الانقلاب،، يعني يشتغل من وراكم أكيد
محبة وابتسامة كبيرة

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:23:20
المبدع سلام نوري
شكرا لهطولك الاجمل
وللأسماء التي ذكرت مودتي واحترامي وتقديري

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:19:34
الاستاذ الانيق سعدي عبد الكريم
بعد قولك هذا ما عساي ان اقول
سأنتظرك ذات يوم لندردش سويا فيما يخص المسرح، انتا توافقني هو عالم مخيف وجميل في الوقت ذاته وسبره بحاجة إلى تقنية عالية.
شكرا لوقوفك الرائع

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:17:07
استاذي المبدع حمودي الكناني
ان محاولتي في إلغاء الذات للعمل على الشيء لا الذاتي هو منتهى طموحي .. ارجو ان اكون وفقت هنا..
تقديري واحترامي لك

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:14:35
استاذي وحبيبي راضي المترفي
نشيدنا الوطني هو وجودكم وحضوركم ونوركم الذي نستضيء به
وعلى عيني سأكون دكتاتورا واجعل جميع اخوتي الصغار يحفظونها وأول ما تجي إلى كربلاء يتسقبلونك وهم يحملون الورد ويهتفون بها وبحياتك الغالية وبالروح بدم .....

محبة بحجم قلبك الابيض

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:09:11
المبدع الاستاذ صباح رحيمة
لبهاء تواجدك طعم آخر ... سيكون ذات يوم بيننا عمل
إلى ذلك اليوم كن بخير

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:07:40
الاخت المبدعة والزميلة زينب الخفاجي
الفخر يعتمر قلوبنا حين تكونين بالقرب
شكرا لك دوما

الاسم: ميثم العتابي
التاريخ: 18/03/2009 10:06:11
الاستاذ المبدع صباح محسن كاظم
لك تقديري واحترامي اخي العزيز

الاسم: فاطمة نعيمي
التاريخ: 17/03/2009 08:47:30
لأضغاث الوعد في ليل المسافات
ولبقعة الإشتعال المنسية
وللتمائم المهترئة حيث مقام
سردالحوذي حكاياه الموشّاة بأقاصي السمع
الى المقتسمة معه رغيف الإنكسار
أجوبة..لأسئلة شاحبه تكنس الأصداء

العتابي ميثم..
نص مواكب للدهشه

تقديري

الاسم: زمن عبد زيد
التاريخ: 16/03/2009 19:55:03
الصديق ميثم العتابي
لغتك منحت النص جناحين من نور فحلق بنا الى سماء الحلم والالق
القاص
زمن عبد زيد

الاسم: صباح رحيمة
التاريخ: 16/03/2009 15:28:53
هاي الدعوة خاصة خوية العتابي
والمترفي يشتغل من ورانه
الف عافية
تحياتي للجميع

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 16/03/2009 04:41:33
هل صاحبك حوذي ام سلطان ماميثم
فبين الرغبة والروعة
ثمة حصان بأجنحة ينتظر الحوذي بهمسه وجماله والقه
كل الحب
لك
وللكناني
والمترفي
وسعدي
وزينب
وصباح رحيمة
وابا النور
فقد كان صباحا جميلا
كل الحب

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 15/03/2009 19:12:31
النافذ الى منحوتة الانصات
ميثم العتابي

ثمة رغبة جامحة تقودك صوب فضاء ملامح التكوين الدرامي الفاعل في بلورة الصورة المرئية المشاهداتية ، فانت تمسك بخيط الازل اللا مرئي ، لكنك اقرب من مناجاة المحاكاة المسرحية باعتبار ان المأساة كما اوردها ارسطو في فن الشعر ، هي محاكاة الافعال النبيلة التامة ، وها انت تمسرح مناجاتك المبحرة في ذلك التيه النبيل
فانه حوار متقادم ، لخطاب مسرحي مؤجل .

ماذا يفعل حوذي وحصان أدرد!! حملا ألوان الكون ورغبات الماء ؟ ... جرَّ العربة في أقصى الظل.. وغاب عنا.

اكتب للمسرح ايها العتابي اللذيذ ( وخطيتك بركبتي )

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد مسرحي



الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 15/03/2009 17:02:45
أشعر بكثافتي حين تمرين عليّ، تقطرين عليّ

نقطة... نقطة

أو يتهادى صوتك إليّ

همسة... همسة
------------------------------ ايها العتابي الجميل كل ما اريدأن اقوله هنا هو انك من بداية هذا المقطع حتى النهاية آثرت أن تكون غير موجود اساسا على الارض وانما محلقا فوق الغيوم تبحث عن شجرة نبتت هناك لتستظل تحتها كي تتجنب حالة اللاذوبان فيها والا كيف لي ان افسر {ظلك سيدتي ممدد في هذا الليل، أينما أولي، فثمة ظلك، ثمة وجهك، ثمة انت!!} { أو ونحن تعبنا منا، من حملنا، من نقل خطوات الغربة إلينا}

نجيء بما يفضي إليك، إلى ظلك} لكن في النهاية أقول لك حلق عاليا فلمثلك تكون الاجنحة القوبة.





الاسم: راضي المترفي
التاريخ: 15/03/2009 16:48:33
الرائع الثائر اللطيف ميثم الحلو
السلام عليكم .. هذا اول الغيث واستطعنا ان نجبر السيد الرئيس وينزل رائعتك ايها العتابي الشفيف
انا اقترح باعتباري وزيرا سابق للثقافة بالوزارة التي شكلها سلام نوري وعضو مجلس قيادة النور حاليا
ان تكون هذه الرائعة نشيدا وطنيا للثورة لمدة عام
يرغم على حفظها سلام وكل الحرس الخاص بالسيدر رئيس جمهورية النور السابق
وان ينشرها الرائع علي الخباز في صدى الروضتين ويطينا نسخ من نجيكم بالجمعه ان شاء الله

الاسم: صباح رحيمة
التاريخ: 15/03/2009 16:35:15
تحياتي وتمنياتي لك
بالعطاء المتجدد
قصيدة تمشي على مفردات درامية جميلة

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 15/03/2009 15:33:25
الاخ المبدع بامتياز ميثم العتابي
من يسمعنا .... سوانا.. سوى الريح، وهمهمات أقدام العابرين
لانها جملة تزهو بمفردات فوق تعود اذاننا..حلقت وحطت في عقلي..باروع تاثير...يا ساحرا يخبيء في قبعته ..الق الحرف..وبريق الابداع..ننتظر من ابداعكم المزيد
اختكم بفخر..زينب الخفاجي

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 15/03/2009 15:04:45
حينما أطلعتني عليها يوم أمس ..قلت:لك أدواتك متكامله من لغة ورؤيه واتساع الحلم...جميل بكل جديد..




5000