.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إضاءة الشعر بضمير الأنا

ناظم السعود

ثلاث ملاحظات خرجت بها بعد قراءتي المزدوجة في قصيدتي ( آخر البسمات / أوراق مسمومة ) للشاعر الواعد عقيل العامري: أولاهما تتعلق بزاوية ا لرؤية للخطاب الشعري، والثانية ترصد جنوح اللغة نحو السرد إما الأخيرة فتأخذ على الصورة ضبابيتها وتضادها أحيانا
من اليسير على القارئ أن يلحظ أن الرؤية الشعرية يهيمن عليها الضمير الأول (ضمير الأنا) واستخدام هذا الضمير-حسب بعض مشتغلي النقد التطبيقي- استخداما رئيسا في النص الأدبي يوحي بأمر من ثلاثة: إما أن صاحب النص فقد عزيزا( قبل الكتابة أو إثنائها) أو انه ممتحن بمحنة وجودية وإما انه-ثالثا- ينوء بطموح محبط..على أن الاستغراق في الكشف والتعليل يحتاج إلى حيز اكبر
وإذا كانت اللغة الشعرية توسم بالكثافة والإيحاء والاختزال فان الشاعر العامري فضّل أن يكسي قصيدتيه لغة مطّولة( لا أقول طويلة فهناك فرق ) فهو يمعن في التوصيفات والمخاطبات والتركيبات مما أوقع التعبير الشعري في فخ السرد والتداعي غير المنضبط ، على أن الملاحظة الأكثر تأشيرا هنا تتمثل بهذا الاستخدام غير الفاحص للصورة الشعرية وتوظيفها عدديا بشكل ملفت وهذا ما اثر على النمو النسيجي للنص بسبب انشغال القارئ بمحاولة استكناه المغزى الكامن خلف جلب الشاعر لهذه الصورة او تلك ولماذا تتضادد بعض الصور لغة وموقفا؟
لنقرا مثلا:
(أيها الوطن المرصّع بزمرد
الآلام)..
ولكن كيف نستقبل صورة وطن مرصع بزمرد الآلام؟
ونقرا أيضا:
(يمكن للرصاص أن يقتل الحياة
لكنه يعجز عن قتل الأرواح الميتة))
لقد رصدت عددا كبيرا من هذه الصور الشاحبة التي تعجز عن توصيل الدلالة من غير الركون لاسنادات نثرية،لكن هذا المأخذ لا يمنع من القول إنني وقفت معجبا ببعض الصور الجميلة التي أتمنى لو ان الشاعر عقيل العامري خصّبها أكثر في جديده الشعري

ناظم السعود


التعليقات

الاسم: الباحث قاسم محمد الياسري
التاريخ: 23/02/2013 21:55:42
ناظم السعود المدرسه الثقافيه في النقد والادب احيك ياشيخناواطال الله لنا في عمرك لنستلهم ونتعلم من هكذا مدرسه ..ز

الاسم: عقيل العامري
التاريخ: 10/03/2009 08:16:58
الاغ العزيز الغالي صباح
كم انت رائع ومتالق دائما شكر على مدحك الجميل الذي قد لا استحقه.
اخوكم عقيل العامري

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 09/03/2009 16:30:15
شيخ الكتاب ابو السعود أطال الله في عمرك.. كم هو رائع عقيل العامري الانسان الذي فقد عزيزه وهو ينزف ابداعا...

الاسم: جواد الحطاب
التاريخ: 09/03/2009 00:09:12
العزيز العزيز ابو اسعد

يا جريمتي التي ارتكبتها ؛ يا جريمتي الاحلى في كل تاريخي الاعلامي والادبي ..

احمد الله انك ما زلت تتوكأعلى قلمك ؛ بعد ان استهلكت ساقيك بحثا عن مكان لك ولعائلتك في زمن السرّاق والفساد الاداري والمالي الذي بلغ مليارات المليارات

ايها العراقي الشريف ..
بي شوق لاحضنك .

الاسم: عقيل العامري
التاريخ: 08/03/2009 10:27:08
استاذناالرائع ناظم السعود
الحمدلله انني في فلك من افلاك قلمك الجميل صرت نجمة شكرا لنقدك استاذي انتظر واطمع بالمزيد.
تلميذك
عقيل العامري

الاسم: وجيه عباس
التاريخ: 07/03/2009 18:58:30
خي ابو اسعد الحبيب
كيف حالك؟ وهل مازلت في كربلاء تنتظر خروج الحر عليك؟(الحُر) وليس الحر من الحرارة لان وزير الكهرباء ذبح الف حر بسيف الفولتات والامبيرات....اخي ناظم رايت نساء ايرانيات يكهربن القلوب بامبيرات عشرة كلما نظرت اليهن...خاف نقول للحكومة العراقية وتفسد علينه كهرباء طهران
تحياتي
wajeehabbas1964@gmail.com

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 07/03/2009 15:00:33
الاستاذ ناظم السعود حياك الله اسعدتني في هذه الدراسة عن المبدع عقيل العامري اتمنى له النجاح الدائم لم نلتقي منذ ثلاث سنوات في دار القصة في ميسان حيث اجرينا حوار ارجو ان تكون في صحة جيدة اعرفك قويا لن تقعدك ضمور اكسير الحياة كن قويا قويا كما عهدناك يا استاذنا الكبير للمرة الثالثة اكتب هذا التعليق وينقطع التيار دمت وسلمت لنا ياصديقي




5000