..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صرخة طفلة عراقية ... ألا من مغيث لطفولتنا

حيدر الاسدي

 

لا اعرف كيف وافق القلم على البوح بهذه الأسطر وكيف رضت الأوراق تسطير معاناة كهذه فيها، صرخة معاناة وصرخة ألم وصرخة يأس وحرقة تلك التي تنتاب الفقراء دائماً...في الحي الفقير الذي اسكنه كثير هي المعاناة والألم وصور البؤس تملئ الأمكنة فيها ،فالأطفال في عمر الزهور يلعبون في العراء وهم حفاة وقد احرق لهيب الشمس وجوههم البريئة، وشباب بائسون بثياب رثة يشكون الفقر والعوز والبطالة وبؤس الحال،  إثناء زيارتي مؤخراً إلى احد الزملاء عرض عليّ صور طفلة من محافظة البصرة  كانت قد قدماها له آهل الطفلة فاطمة ...صور تقذي عين اي إنسان لها قسرا أنها صور الم ومعاناة الطفولة العراقية التي حرمت من الوقاية والعلاج ....وفي الإثناء طرقا الباب ام وأب الطفلة فاطمة لا اعرف كيف عرفوا انه أنا وزميلي الصحفي عزيز البزوني كنا نتداول أين نضع صرخة هذه الطفلة ولمن نقدمها  ... عرفنا حينها إن اخ فاطمة الصغير كان يسمع ما نتكلم عنه لأنهم يسكنون بجنبهم  .... آه .... آه .... كم نعاني نحن ... كم هي جراحاتنا مثخنة ....

طلبنا من والد الفتاة فاطمة ان يكتب لنا شيء مختصر عن حالة الطفلة فاطمة الصحية فكتب هذه الرسالة ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إلى الإنسانية جمعاء

الى من لم يمت ضميره للان ...

الى ألغياري من الأمة التي قال عنها القران الكريم كنتم خير امة أخرجت للناس ....

الى أصحاب القرار والشأن في العراق .....

الى منظمات حقوق الإنسان ...

الى حكومة العراق وكافة العراقيين .... أقول ....

  

حقيقة لا اعرف ماذا أقول ومن أين أبدا فقد ضاقت بي السبل ..والأمر ومجمل القصة هو إنا  أب لبنت اسمها فاطمة شاكر متعب تبلغ من العمر ( 10) سنوات وهي تعاني من رخاوة في العظام إضافة إلى عوج في أرجلها ويديها وهي طريحة الفراش تبعث حسرات وحسرات لكل طفل يمر بقربها راقدة على فراش العلة والمرض وهو يمشي على ساقيه وتناديه ( عندما امشي سألعب معك ) طوال عشر سنين تردد هذه الكلمات ....فبعد إن عجز الأطباء في محافظة البصرة  عن معالجتها  وقالوا لا يمكن علاجها الا خارج العراق ، فما كان إلا ان أحاول نشر قصتها عسى آن تجد إذن إنسانية تنصت لتلك اللوعات والوجعات التي تأن من طفولة بريئة ...فلا  تستطيع الحراك ولا فعل أي شيء بل حتى تحركها بواسطة بطانية ننقلها من مكان لأخر حتى لا تتهشم عظامها ....بات بكائها يورقني ويزيد من ألمي ...تريد ان تكون كباقي الأطفال ...والحال والأمر صعب ...والظرف اليم مريب جداً وطفولة العراق إما تعاني من الإمراض أو تجول الشوارع بحثاً عن لقمة العيش والسكن والملاذ الأمن ..علما أني كاسب واسكن في بيت أجار وعندي 7 أطفال فالأمر بيدكم  أيها الشرفاء لإنقاذ حياة ابنتي التي احترق واتالم يوميا لدموعها وصعوبة حالها... )

 

 نعم قد نحسب العديد من الناس أغنياء لشدة تعففهم ، ولكن عندما تجول في طيات إحزانهم وتتفحص وتتلامس أمورهم ستجد معاناة تجر معها معاناة ولا  كلم يجثم على صدورهم غير المعاناة والألم ...إلف والد كالأخ شاكر وألف فاطمة في عراقي اليوم .... ولكن تبقي تقديم المعونة والمساعدة لهي وقف جميل يجازى صاحبه يوم تجمع الناس أمام العادل مالك الملك الرزاق ... فلا ينفع حينها ألا من أتى الله بالعمل الصالح الإنساني ...لم ولن اكتب ان فاطمة الطفلة العراقية تطلب المعونة من الشخصية الفلانية أو المؤسسة الفلانية لان هذا مطلب والدها العزيز ....همس بإذني واختلط سمعي لكلمات قليلة في نهاية اللقاء لان كلماته امتزجت ببكاء ودموع أم فاطمة التي ما انفكت إن تذرف الدموع منذ جلوسهم ... وقال لي ( ...سأنتظر الإنسان الحقيقي أن يساعد فاطمة بدون مناً ولا رياء ولا سمعة ووجاهة له  .....بل اطرح الأمر ومن يشاء إن يساعدني من الغياري والشرفاء الاصطلاء فلياتي ليعرف حالي ويكشف ظرفي ومعاشي فاني سأنتظر تلك الوقفة التي ستسجل عند مليك مقتدر في ميزان حسناته .. اعرض الصور واني سأنتظر ردة الفعل ممن يملك حق المعونة والمساعدة في فناء وافق العراق الواسع ). هذا نداء وصرخة واضحة وجلية المعاني والرموز ولا تحتاج إلى تفاسير وتفاصيل جمة ، أنها اختبار وبلاء وتمحيص لمن يتنجز ويقع ويخصص له الكلام ومن الله التوفيق وله الحمد على كل حال .

  

والد الطفلة فاطمة

شاكر متعب جاسم

محافظة البصرة / حي الحسين / حي المربع

موبايل / 07801455044

07705703042

  

  

للاتصال على أيميل الزميل عزيز البزوني

azezalbazony@yahoo.com

 

حيدر الاسدي


التعليقات

الاسم: طالب البديري - مراسل الفيحاء في البصرة
التاريخ: 13/04/2009 21:18:37
الاخ حيدر والاخ البزوني بارك الله بكم جزاكم الله خيرا
على الوقوف مع هذة المسكينة سازور هذة الطفلة واعمل
تحقيق تلفزيوني عنها في فضائية الفيحاء وانا اتصلت بابو
فاطمة
كم اشعر بالحزن وانا اصور واشاهد المئات من هذة الحالات
في البصرة
الله يشافي كل مريض
طالب البديري
talbalbidiry@yahoo.com

الاسم: محمود الندا
التاريخ: 20/03/2009 08:54:06
السلام عليكم
اشكر جميع الكتاب العراقيين على بيان حال العراقيين و معاناتم
اللهم شافي هذه الطفلة وجميع مرضه المسلمين

الاسم: د.صابرين المياحي
التاريخ: 03/03/2009 07:11:53
الله واكبر اي معاناة تعيشها هذه الطفلة قلبي معها والله ومع امها مسكينة ومسكين الطفل العراقي
اين منظمات حقوق الانسان واين منظمات المجتمع المدني بل اين الحكومة العراقية عن هذه الحالات واين وزارة الصحة
اين انتم يا ساسة يا من تدعون الوطنية
اين نوري المالكي اين صفية السهيل اين الاعرجي اين مها الدوري اين اصحاب اقليم كردستان اين وائل عبد اللطيف اين واين واين واين هم عن هذه الحالات لما لم يلتفت احد
لجروح العراق وهمهم فقط السياسة الدنيوية الزائلة اين هم عن منهج الصالحين الذيت يدعون انهم منتسبون لهم وسائرون على نهجهم ، ماذنب الطفلة فاطمة هذه تعيش هذه الماساة في بلد الملايين والثروات ان لله وانا اليه راجعون .


د.صابرين المياحي
استاذة علم الاجتماع

الاسم: سيد صباح بهبهاني
التاريخ: 26/02/2009 14:30:52
أن الحقيقة هي أن أكثر الناس تجردو من القيم والأخلاق ولا يهمهم سوى إنفسهم ، ولهذا السبب نحن اليوم نعاني من التخلف والهمجية والعنصرية ، هذا ما أقدر أن أقوله لأن المغرورين يرونها من غير منظور..!
ونعم ما قيل :
ابطا الرسول فظلت انتظرُ ... لا النوم يأخذني ولا السهر
رد الجواب بكل معضلة ......أن شمروا للهجرة واتزروا
ازجر فؤادك ان يهيم به .... ان العصا لك قد ارى قشروا.
المحب
سيد صباح بهبهاني

الاسم: د. ايمان موسى كاظم الجبوري
التاريخ: 19/02/2009 12:20:21
الاخوة الاعزاءفي الانسانية
عزيز قوم ذل والعراقين منذ اكثؤ من 45 سنة وهم تحت المذلة ورحمة الله.
ان امكن ارسال تقارير الطبية باللغة الانكليزية من الاطباء الاختصاص للطفلةفاطمة على ايميلي للتمكن من متابعة الحالة في بلغاريا عن طريق الجالية العراقية و المسؤلين البلغار ومنظمات اخرى خاصة وادامكم الله لخدمة الانسانية والشعب العراقي العظيم.
وماهي دايمة لاحد الشعوب هي الوحيدة الدائمة و الله يعفينا من اليوم الذي لاينفع لا مال ولا بنون

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 16/02/2009 20:16:22

ايها الشرفاء واصلو الصراخ لان الطفله فاطمة لاتستحق المواساة بل صراخ يشج طبلة اذن الحكومة حتى تفيق من النعاس لحالة فاطمة ..تحرسك فاطمة يافاطمة

الاسم: ضحى بوترعة
التاريخ: 15/02/2009 21:40:36


من سيسمع صرخات أطفالنا وشيوخنا وشبابنا

المشرّدفي أرصفة الفقر

شعوبنا تئن وحكوماتنا تتوغل في

اللهو و خيانة الوطن

الله مع هذه الطفلة المأساة

الاسم: حيدر الاسدي
التاريخ: 15/02/2009 15:53:24
السلام عليكم
السلام عليكم والالاف التحايا والتسليم لكم ولك من وقف وكتب وتالم لالم فاطمة ...نعم والله انها الحياة مواقف وتستمر كل مسيرة في عراقي حتى مع الجراحات تسجل المواقف وستعرض امام رب العباد والاشهاد يوم تاتي الناس فلا ينفع حينها لا مال ولا بنون ... اشكركم جميعا ..وليعلم الجميع ان للحظة الطفلة فاطمة ترنو بعيون بريئة لمد يد العون الحقيقية لها .. ولكن ... ولكن ...على كل حال الحمد لله على كل شيء لازلنا انا وزميلي عزيز البزوني نحاول الوصول الى نتيجة وان شاء الله تعالى يوفقنا لتقديم المعونة لهذه الطفلة بعد ان وصل صوتها الى ابعد الحدود ....وللان ينتظر والدها الكريم جواب شافي يريحه من الام العشر سنين....

شكرا لكم الف مرة
الاخوة والاخوات الكرام الكتاب هنا في مركز النور
وشكر ايضا لكل طلاب الجامعات العراقية ممن اتصل بي او شارد برد هنا وتعاطف مع قضية فاطمة ....
شكرا لمن اتصل بي سواء هاتفيا او على الايميل اشكركم والله جميعا من كل قلبي لوقفتكم الانسانية ....
شكر للاخوة الشعراء
على البزوني واثير الخاقاني
على هذه القصائد التي كتبوها بحق فاطمة وعائلتها ...
تحية لكم ولموقفكم الكريم


شكرا للاخ طارق عيسى طه لانه وعد بان يوصل صوت الطفلة الى منظمة انسانية ...
الاخت الكريمة شيرين ناهي سباهي سابعث لك التقريرات قريبا ان شاء الله ....
وشكرا للمهندس ثجيل عبيد لانه اتصل بي ووعدني بان يوصل صوتها الى مستشفى في المانيا ..سابعث لك ما طلبت ان شاء الله اخي الكريم ....

ولا انسى تقديم الشكر للاخت الفاضلة زينب بابان لمساعدتها في ايصال صرخة فاطمة الى المعنيين ....


والسلام عليكم جميعا ورحمة الله وبركاته ....

الاسم: صالح محمود
التاريخ: 15/02/2009 09:27:21
تحية طيبة
اتعاطف مع هذه الطفلة الصغيرة التي تحتاج الى لمسة حب وعطف وكم من القادرين على تقديم العون لها وبالمناسبة اطفالنا مازالوا في حاجة الى التشريعات التي تكفل حقوقهم شان الكهول والشيوخ والشباب و...و...و...

الاسم: الموسوي
التاريخ: 14/02/2009 21:15:05
لاحولة ولاقوة الابالله العلي العظيم


الاينظروا الى هذه الطفلة وهو يتصارعون على الكراسي لو كانت هذه دعاية انتحابية الايسوا يتناحروا عليها

الاسم: طارق عيسى طه
التاريخ: 14/02/2009 20:28:10
ليست هذه هي الحالة الوحيدة هناك الاف بل عشرات الالاف من الاطفال في العراق انها حثيثة ولا داعي ان اقول اكثر من هذا اين الاموال العراقية ؟ اين الضمير العراقي ؟اين اصحاب الكروش من هذه الصرخة ؟ المؤلمة ما العمل ؟انني اعرف امراة عراقية تعيش في برلين لم يستطع الطب الالماني
مساعدتها,وماتت ابنتها في سن الثامنة عشر العراق وبهذا الكلام لا اريد ان اقوم بعملية احباط ان المفروض الاتصال بالحكومة العراقية التي هي بدورها مشغولة بامور خلافاتها
فيما بينها ,ان هذه الطفلة عندها ام واب فقراء واولاد الشوارع الايتام متروكون لرحمة الله اننا شعب مظلوم مغلوب على امره شخصيا سوف ابعث الصرخة الى منظمة انسانية وان شاء الله ينم مساعدة العائلة ماديا

الاسم: غفار عفراوي
التاريخ: 14/02/2009 16:04:16
طالبت منذ فترة طويلة ةلازلت اطالب بوزارة خاصة بالطفل
لدينا الكثير من هذه الحالات المؤلمة وانا شخصيااعرف اكثر من ثلاث حالات تكون حالة فاطمة العزيزة افضل منهم
فليس من المعقول ان نبقى نستجدي ونتوسل الاغنياء والميسورين كلما راينا او سمعنابحالة كهذه
نحن بحاجة الى مؤسسة كاملة خاصة بهذه الحالات وتكون كمستشفى خاص يفتح ابوابه لكل حالة وليس لاولاد المسؤولين او المعارف فقط وهذا يتم من خلال وزارة الطفل التي اصر على انشاءها واطالب بها كل حكومة

الاسم: صبيحة شبر
التاريخ: 14/02/2009 13:30:21
هذه الطفلة وهناك العديد من أطفال العراق يعانون من المرض والفاقة ، ويستصرخون الضمير الانساني ان يهب لاغاثتهم والتغلب على مصاعبهم ومداواة أوجاعهم
شفا الله أمراض اطفالنا ومنحهم الايدي الرحيمة التي تنتشلهم من الضياع والحرمان

الاسم: شيرين ناهي سباهي
التاريخ: 14/02/2009 10:48:56
توجعنا جراحك يافاطمة ولكن اسئل ان امكن ارسال تقارير الطفلة الطبية على ايميلي بالاضافة الى تقارير باللغة الانكليزية من الاطباء الاختصاص للتمكن من متابعة الحالة في فينا النمسا عن طريق بعض المسؤلون ولجنة اغاثة خاصة عافاكي الله يافاطمة

الاسم: عبدالحسين المالكي
التاريخ: 14/02/2009 10:23:58
والله اكتفي بدموع عيني على هذة المصيبة ولا اكف عن الدعاء لها بالشفاء العاجل وكل ما املك راتبي الشهري اتناصف معها المال كي اكون شريك العائلة في المصيبة وان لله والحمد لله رب العالمين للهم بحق الحسين انظر لحال هذة الطفلة يارب العالمين

الاسم: العلويات
التاريخ: 14/02/2009 10:12:04
اللهم صلى على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
اللهم بحق محمد وأن يفرج عن سميت فاطمه الزهراء ويمن عليه بحق محمد وآله بالشفاء العاجل قريباّّ

الاسم: اثير الخاقاني
التاريخ: 14/02/2009 10:00:49
مذ رايتك فاطم زال الفال من حب البقاء ...
مذ رايتك احسست بان هذه الدنيا عيش اللئماء..
بنيه فاطم لي مثلك فاطم اخاف عليها من ريح الصبا..
بنيه فاطم كيف يخفق قلبك والجلد لامس العظم ياويلاه..
بنيه مالي من المال حظ من زمان الدهماء ..
بنيه ليت لي يد تطول اليك فتمسح عنك وترجع علي الداء..
بنيه ليتني طيرا عند الغروب عرج عليك ينولضحكة من شفاك
بنيه قومي يافاطم بحق فاطم فقدراح مني التبسم لما رآك
بنيه قومي من رقادك فقد راح من ناظري نورهما كلما راك
بنيه لم اقو على الكتابة الا ماجاش مني دون قصدلمغناك
بنيه غاض صبري هلا بسمت بوجه من فقد الصبر على بلواك
بنيهعهدا سابوح اذا مالاح في الظلام ابواب الدعاء ..
وصرت مع صاحب الخزائن لكل مادار وكان وبامره اذا شاء
اني احببت كشف الضر عنك وهذا توسلي يارب الانس والجان

لاحول ولاقوة الابالله العلي العظيم
ماحيلتي غير هذا بنيه فاطم شافاك الله من كل قلبي واراني فيك الشفاء وانت قائمة تلعبين مع اترابك

اثير الخاقاني

الاسم: عماد شامايا
التاريخ: 14/02/2009 07:50:26
الله يكون بعون هؤلاء الاطفال وكل المرضى والراقدين لذا نطلب لهم الشفاء العاجل ورحمة الله والمرسلين

الاسم: ابو احمد العراقي
التاريخ: 14/02/2009 06:42:16
انا لله وانا اليه راجعون .وسيعلم الذين ظلمو اي منقلب ينقلبون
الغرباء بخيرات العراق يتنعمون والاجانب واليهود لارضنا وحقنا يغتصبون والاذناب يضحكون ويلعبون والعملاء بذلهم راضون والفقراء من ابناء الشعب المسكين بين مريض ومحتاج ومتالم لايجد حق الرغيف او العلاج اين حق هذه الطفلة وعائلتها والكثير من اطفال العراق وعوائلهم ايها السياسيون اين وعودكم التي ملاتم بها الدنيا زعيقا وصياحا

الاسم: سامي الشواي
التاريخ: 14/02/2009 03:06:40
الاخ حيدر شكرا لك لهذا النداء الانساني لا حول ولا قوة الا بالله اتمنى من الحكومة العراقية ان تستجيب لهذا النداء واتمن لها الشفاء العاجل

الاسم: د.ميسون الموسوي
التاريخ: 14/02/2009 00:17:23
بعيدا عن كل عتب وقفزا على كل جراحاتنا والامنا التي لها بداية وليست لها نهاية واملنا بان نرى عراقا لايحتاج فيه عراقي الى احسان اليس حق كل عراقي من ثروته العظمى ان ينال قسطا كريما من العلاج
كل مااتمناه ان تتحمل الحكومة مسؤوليتها امام ابنائها ولتكن نقطة الشروع هذه الفاطمة الغالية شفاها الله ويسر امرها

الاسم: لمى علي حسين
التاريخ: 13/02/2009 13:00:39
الله يكون بعون والديها من صدوك هاي مصيبة ولكن مايسعني الا ان اقول انا لله وانا الية راجعون وادعو العلي القدير ان يصبر والديها واخي العزيز شاكر والد فاطمة ان المؤمن مبتلى .واصبر على بلاءك ان الله مع الصابرين والله يكون في عونك وعون والدة اختي ام فاطمة

الاسم: الشاعر علي جويد البزوني
التاريخ: 12/02/2009 07:56:37
بين اعضامي وجلدي ولحمي
تفتر يا صوت الجلاد
وبين الغيرة والنوماس
ضايع مامش حرف الضاد
خلينة انسولف يلتدري
وحسبالك بالكرسي امجاد
لا غلطان وما تتوفق
دور عن فرعون وعاد
بالبصرة اكلوب الماشافو
اطفال اعلة الفرحة ابعاد
وخليهم بيها ايشبعون
ذولة الباعو كل بغداد
بس وين البيه غيرة وينهض
ويم فطومة ايصر اضماد
يا شاكر يا ماي العين
ربك اكبر كونك جاد
وربك خلة عدنة احسين
متقصر يا بو السجاد
امشي وروح وكض شباجه
ما يرجع من راد مراد
قصة بنتك كسرت كلبي
وما املك بس الانشاد
املك شعري يل البزوني
عدي ايعوض عن الزاد

الشاعر علي جويد البزوني

الاسم: الدكتور رائد عبد الامير الاسدي
التاريخ: 12/02/2009 07:11:41
ناقش اخي الكاتب حيدر الاسدي حياة لابد منها ولكن كيق
طفلة تعاني ........من الجوع ونقص المناغة .........والسكن الغير مؤهل للمعيشة وعائلة تفتقر المقومات الاساسية للحياة ............فسوال اين سساسة العراق الذين قد توافدو لطلب كرسي الانتخابات ...........اين وعودهم اين ظمائرهم .........اين صدقهم سبحانه الله قد اصبحت الوعود غيوم...........بغير امطار.....واصبح نقدهم سراب في الاحلام...........واصبح مصيرهم مصير صدام...........فنقل لهم اعتبرو فلتكن لكم تذكرة في صدام اين كان واين اصبحه
لكن خطابي الى العراقين لا الى ساسة العراق
اين ابناء العراق في الخارج وفي الداخل ...............نحن نتمنى ان نعيش الم واحد هذا ما تعودنا عليه راجي من اخوتنا العراقين المساعدة ولكم الاجر والثواب دعما للحس الوطني وتمثيل لثورة الفقراء وانجاح التعاون والتكافل واسكات صورة الحرية التي جاوا بها من الخارج التي لم تعرف حريه فقط في اخذ الشي اي السرقة والباقة دكتاتوريه متطورة جعلو ما لها الديمقراطية وطريقا الدكتاتوريه ....وضياها القتل ........وحياتها الاختلاس...........وتطبيقها الاعتقال العشوائي الطائفي الناشر لخطة الثالؤث المشؤوم
هي هذا الحريه التي كنا نحلم انعيش يوم او ساعة او دقيقة منها
واخر دعوانا الهم شافي مرضانا ووفق العراقيين لمساعدة اخوتهم في الخارج والداخل انك سميع مجيد

الاسم: بصراوي غريب-المملكة المتحدة
التاريخ: 12/02/2009 07:07:08
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم...
قرأت اغلب التعليقات أعلاه...
وهي تستنكر تارة...وتناشد جهة معينه تارة اخرى...
وتدعي الله لشفاء البنت البريئة...
وما الى ذلك....
ولكن لم استطيع ان اجد اياً منهم- وللأسف-
قد بادر او ع الاقل بالكلام فقط بمساعدة هذه الطلفة البريئة والتي لا تعرف من هذا الدنيا الظالمة اي شئ....
ان شاء الله ان يقدر لنا...عسى ولعل ان نستطيع المساعدة....فأهلنا في العراق اولى...
والى الله قصد السبيل...

الاسم: ابن بلدي
التاريخ: 11/02/2009 18:57:46
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم

الاسم: نور
التاريخ: 11/02/2009 18:36:02
لا حول ولا قوه الا بالله ...
اعجز عن التعليق ..
ولكن بيدي ان ادعي لها بالشفاء العاجل ..
رجمة الله واسعه واكيد رب العالمين ارحم بحالها وحال كل الاطفال العراقيين ...

الاسم: نخلة عراقيه ..
التاريخ: 11/02/2009 14:17:36
لا حول ولا قوة الا بالله ..

أسأل الباري عز وجل .ان يكشف هذه الغمه عن هذه الأمه ..

ويشافي كل مريض من أمة محمد .. بحق امامنا زين

العابدين عليه السلام .. ويارب تُلاقي هذه الطفله

البريئه ..وكل اطفالنا المساكين العنايه والرعايه ..

من قبل ذوي النفوس الكريمه ..

عسى ان لا يُُـُـرد لنا دعاء ..

اشكرك اخي على هذه الألتفاته الرحيمه ..

لا ضرك الله ..انت وكل الطيبين ..أمثالك ..

الاسم: ميس العراقية
التاريخ: 11/02/2009 12:06:33
الله يشافيهة ويعافيهة يارب والله اني من شفت الصورة تأذيت وحتى بجيت عليهة لعد اذا احنة هيج ننقهر عليهة لعد شلون اهلهة الله يساعدهم ويصبرهم يارب يشافيهة

الاسم: شبعاد جبار
التاريخ: 10/02/2009 22:57:03
لوجاءت هذه المناشدة من غير العراقيين لهبوا اصحاب السيادة والوجاهة من مسؤلين ومتنفذين للتبرع لا بل المزايدة في التبرع ودفع مبالغ من دمنا نحن العراقيين ليتركوا فاطمة بربيعها العاشر تأن وتتألم ..نعم ..هكذا عهدناهم صم الاذان لايسمعون نداءات شعوبهم ..يتبارون في كمية المال التي يهبونها للاخرين ..التاريخ يعيد نفسه ووهي الاحداث نفسها تمر لكنهم لايعقلون..زملائي هذه الحالة لاينفعها الا انتقوم وزارة الصحة بدورها ويقوم رئيس الوزراء بدوره ويعمل وزير جقوق الانسان بدعمله اليس لفاطمة حق الحياة ..اليس لفاطمة حق العلاج ام ان العلاج من حقهم هم واولادهم فقط ..ياربي لاتدع لساني يدعو بالسوء لاحد لكنك تعرف انهم ظالمين واعرف ويعرفون انك قادر وكبير ..اللهم امين هذا دعائي لكل من بيديه القدرة ولم يفعل شيئا لفاطمة ..

الاسم: متيمة علي بن أبي طالب
التاريخ: 10/02/2009 21:26:21
بسم الله الرحمان الرحيم
اللهم صلي على محمد وال محمد
محمد رسول الأنسانيه والتراحم رسول الأخوه الصادقه في السراء والضراء هذه هو محمد ودين محمد والا ماذا أخذنا من الأسلام أن تجردنا من كل هذه ؟؟؟؟................وهذا واقعنا يا رسول الله فما جاع فقير الا مما متع به الغني ...رحماك يا محمد بن أبي عبدالله سلام الله عليك أمه تدعي أتها منك وهي مغموره في لهو ومجون ............فاطمه هي ضحيه لمن يدعون الأسلام والله أبكتني ووقفت عند صورتها طويلا لما يا فاطمه تعيشين هذا الحرمان وهذا اللألم ونحن أمة المليارهناك ملاين كفاطمه ....... ولكن أمة المليار هذه أن وضع كل فرد منها دولار واحد فقط هل ستبقى فاطمه والملاين مثل فاطمه يعيشون هذا الحرمان والألم وحسرة وحرقة قلب الوالدين ..............رحماك يارب العباد
أصدق دعواتي القلبيه لكي يا فاطمه ولمن ساهم في أيصال المعاناه **متيمه

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 10/02/2009 19:56:07
عيني الله واكبر اخي حيدر .تعرف كم اذرفت من الدموع وانا اطالع عيون الطفلة الجميلة ياروحي والله تمزق قلبي .
اقول لمن بيده المال والجاه هل من المعقول ان هذه الطفلة لم تهز عراقيته وتهز قلبة حتى ولو كان حجرا من صوان دخيل الله ان المأساة تحيطنا في كل مكان ياالهي ارفق بحالنا ودع الحنان والمودة والتعاون يسكننا .

حيدر انا في غاية التاثر ..و انك في منتهى الانسانية .رائع ياابن العراق البار الذي يضع يده على اوجاع شعبه الصابر .اليك مني الف تحية ياطيب .

الاسم: انشودة
التاريخ: 10/02/2009 19:47:28
لا حول ولا قوة الا بالله

الاسم: الكاتب سليم العربي
التاريخ: 10/02/2009 19:21:06
استغاثتْ فيكمُ يارواد موقع النور أينَ ضمائرُ الشّجعانِ من المثقفين وأين وابناء قلم ثورةُ الحبر على الطغيان منْ قالوا للظالم كلا وكانوا للمظلوم عونا هيّا لتشاركوا بعطائكم ياخيرةَ الاوطان انظرْوا «لجُلْ جمّالَ» اعيته اثار المرض الفعال في بلد العراق اثر الاقتتال الذي خلف اضرار تفتك بالاطفال ....
فثوروا كالبركانِ ، فهذا ضميرُ المخلصين وحالُهمفي هذا الزمان لينذروا نفوسهمُ فدا الانفس والأوطانِ فياأيّها المثقفون الأباةُ تحرّكوا لاعانةالطفلة العراقية .....

الاسم: زينب بابان
التاريخ: 10/02/2009 19:05:51
السلام عليكم
الاخ العزيز حيدر ما اكثر هل لحالات بالعراق لكم لامن مجيب لصرخاتهم ربي احمي العراق واطقاله نامل من وزاره الصحهالاهتمام بحالتها وعلاجها مع الاعتزاز
زينب بابان
السويد

الاسم: رؤيا
التاريخ: 10/02/2009 18:35:56
حسبنا الله ونعم الوكيل
والله يا اخي كانت دموعي اسبق الى لوحة الكتابة من اصابعي عندما اردت ان اكتب تعليق على حالة هذه البريئة التي تقطع القلب صورها وتشعرنا بحرقة القلب رسالة والدها..ولا ادعو بشئ لهذة الطفلة سوى ان يمن عليها الباري بالشفاء فأنه قادر على كل شئ وان يمن على المسؤولين عن هكذا حالات برقة القلوب
الف شكر لكَ اخي حيدر على نقل معاناة هذه الطفلة

الاسم: علي الطائي
التاريخ: 10/02/2009 17:43:03
لااله الا الله

اين حكومة العدل

اين واين ..........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

والله انه الالم الذي لايستطيع البوح صاحبه به

لكن انا لله وانا اليه راجعون

الاسم: حيدر الاسدي
التاريخ: 10/02/2009 16:01:31
السلام عليكم

شكرا مرة اخرى لكل الاخوة الكرام ...
ممن ازر ووقف مع حالة فاطمة ...
اثناء اتصال اليوم مع والد الطفلة فاطمة حصلت عن بعض المجريات التي لازمت فاطمة في الفترة السابقة قصهالي والدها الاخ الفاضل شاكر ...حيث قال ..
بعد الاصابة بالشلل الرباعي للطفلة وتنخر ولين في العظام ..ارسلناها لدكتور ثامر العيداني وهو دكتور معروف في البصرة بكفاءته ..بعد اربع اشهر من ولادتها ...وبقيت بالمستشفى ايضا اربع اشهر ولكن قال حينها الدكتور ثامر العيداني انها اكبر حالة مستعصية في الشرق الاوسط بوقتها ...وقال لهم ايضا الدكتور الحمداني ان لا يوجد لها علاق بالعراق الا خارج العراق ولم يحدد البلد الذي يجري هكذا عمليات ...واوضح لهم بان طريقة العلاج هو ان تكسر عظامها وتصب من جديد ....
بعد توجه والد الطفلة الى الدكتور جلال غالب واقد اجرى هذا الدكتور تغيراً لدمها عسى ان ينفع الحال ولكن ايضا لم تجدي هذه المحاولة نفعاً...وها هي ما زالت ترنوا الى من يريد ان يمد يد العون والمساعدة من ابناء العراق ...ها هي ترقد بابتسامة تخلف بطياتها احزان براءة الطفلة العراقية التي حرمت حتى من العلاج ...

الاسم: انباريه وافتخر3
التاريخ: 10/02/2009 15:23:30
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

تعجز كلماتي عن التعبير ....
اتمنى لها الشفاااااء من كل قلبي
كان الله بعونهااااا وعون ذويهاااا


الاسم: ام هيام 10 _2_2008
التاريخ: 10/02/2009 15:16:37
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
والله محتاره ماذا اقول فالقلم يقف مذهولا ومتعجبا من هول هذه الماساه ولله في خلقه شئون ولكن اقول الله ارحم واشفق بعبده واحن من الوالده على ولدها وله حكمه في تلك الماساه
واقول كان الله في عون اهل هذه الصبيه ويصبرهم على مابتلاهم فبعض المصائب تكون تكفير للذنوب
وانا اناشد كل اهل الخير والساعين للمعروف في مد يد المساعده لذوي هذه الطفله البائسه
لعلها تكون في ميزان حسناتهم والمساعده تكون هي من باب الاجر والثواب
هذا وللاخ حيدر بالغ شكري وتقديري
تحيات بنت الزبير

الاسم: ام هيام
التاريخ: 10/02/2009 15:11:02
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
والله محتاره ماذا اقول فالقلم يقف مذهولا ومتعجبا من هول هذه الماساه ولله في خلقه شئون ولكن اقول الله ارحم واشفق بعبده واحن من الوالده على ولدها وله حكمه في تلك الماساه
واقول كان الله في عون اهل هذه الصبيه ويصبرهم على مابتلاهم فبعض المصائب تكون تكفير للذنوب
وانا اناشد كل اهل الخير والساعين للمعروف في مد يد المساعده لذوي هذه الطفله البائسه
لعلها تكون في ميزان حسناتهم والمساعده تكون هي من باب الاجر والثواب
هذا وللاخ حيدر بالغ شكري وتقديري
تحيات بنت الزبير

الاسم: العراق عيوني
التاريخ: 10/02/2009 13:46:25
لاحول الله

لا ادري حقيقة ماذا يمكن ان يقال في موقف عظيم مثل هذا

اتمنى لو ان يدي تستطيع الوصول الى هذه الطفلة المسكينة لاعانتها

الاطفال احباب الله

وملائكته على الارض

اتمنى على الحكومة ان تفتح مكتب خاص لعلاج حالات الاعاقة والتشوه لدى اطفال العراق ويكون تحت اشرافها وبعنوان ومكان معلوم يستطيع الفقراء والمتعففون الوصول اليه.

الاسم: ShaMma
التاريخ: 10/02/2009 13:32:23
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
كان الله في عون هذه الصغيرة المسكينة...فعلا هي تحتاج وقفة من يستطيع ان يمد لها يد العون والمساعدة ...من منظمات انسانية الى ذوي النفوذ والقدرة المادية ....اسأل الله ان يصل صوتها وصوتك وصوت كل انسان محب للانسانية ...بجهودكم سيصل ان شاء الله

الاسم: العراقية
التاريخ: 10/02/2009 12:57:31
بمجرد شاهدت صورها تسبب الم وجرح خاص في نفسي
اسال الله العلي العظيم ان يشافيها ويعافيها من هذا المرض
وما ذنبها هذه الطفلة لماذا لا تعيش عمرها حال حال الاطفال الذين هم بعمرها
حسبي الله ونعم الوكيل
بوركت اخي حيدر الاسدي
وفقك الله لعمك الخير
وابعد عنك كل شر

الاسم: احمد العراقي
التاريخ: 10/02/2009 08:59:45
بحق كل عراقي مظلوم يعيش بين تلك الانياب المفترسة ولا يجد من يعيله او ينقذه من مرضه ان ترق القلوب على تلك الطفلة وتمد يد المساعدة لها
احمد العراقي

الاسم: الكاتب عزيز البزوني
التاريخ: 10/02/2009 05:28:25
بالحقيقة والواقع انا قمت بنفسي بزيارة الطفلة بعد ان استغاثه ابوها طالبا المساعدة منا باعتبارنا رسلاء خير للعالم شاكيا معاناة ابنته منذ اكثر من عشر سنوات مضى على هذا الحال فبدوري اطالب مركز النور بمساعدتهاقدر المستطاع واطالب والاخوة الاعلاميين والصحفيين نشر هذه الحال الى كل القنوات الاعلامية السمعية والبصرية وكذلك المراكز الثقافية عسى ان يجدوا حلاً لها

الاسم: الاستاذ: صبيح الخاقاني
التاريخ: 09/02/2009 19:27:15
الحمد لله الذي لا يحمدعلى مكروه سواه
نقول الم يتبرع الرئيس العراقي لاحدشعراء ليبياب30الف دولارللعلاج
الم يذهب ريئس الجمهورية للعلاج في الخارج وباموال الشعب العراقي0000
الم يسافر رئيس الوزراء لللاج في بريطانيا0000وما خفي كان اعظم واهول وافضع 000
فلماذالا يلتفت المسوؤلين الى الشعب العراقي والى هذه الطفلة المسكينة وامثالها
اين حقوق الشعب العراقي المضلوم اننا نطالب بقليل من الانسانية اتجاة هذه الطفلة المسكينة لكي تستطيع ان تعيش حياتهاكبقية اقرانها
نحن لا نطلب المعونة من احد ولكن نريد ان يتمتع الشعب بابسط حقوقة00000
اللهم شافي كل مريض واهلك كل ظالم 000000

الاسم: حيدر الاسدي
التاريخ: 09/02/2009 17:44:15
السلام عليكم
كل وقفات الانسانية هذه مع الطفلة فاطمة
ستسجل اخوتي واخواتي الافاضل ...
ولكن للاسف الشديد والحزن وكل الحزن ...
نرى تغاضي المسؤليين واصحاب القرار في السلطات المركزية والمحلية عن هكذا حالات ....
اخوتي ... البكاء والالم ان نرى طفل يموت لان والده لا يملك مال لكي يعالجه الله واكبر اي جريمة واي غاب نعيش والبصرة تملك ثروات العالم وبها الخيرات كلها ... ويوميا تدخل مليارات الدولارات بجيوب وكروش المتزعمين على دفة الحكم فيها ... ماذا عسانا ان نقول ...ولا نرجوا الا اذن صاغية من مسؤول ينتشل هذه الحالة بحق كفل لفاطمة ولكن نفوه الاخرين ... ينتظر والد الطفلة عودة البسمة الى شفاه ابنته الصغيرة فاطمة ..... ان لفي الكلمات شجون لا يستطيه البوح بها من عايش وراي الحالة بام عينه ... اشكركم جميعا واحيكم على عباراتكم المؤازرة لحال الطفلة فاطمة ....

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 09/02/2009 17:20:41
اللهم اشهد ان دموعنا لاتكفي لمناجاة من بيده الامر فقد اصبح الفقراء بمنأى عن اولئك الذين مازالوا يكدسون الملايين ولسنا بحاجة لاحسانهم لأن الله هو المحسن الكبير والمعافى ولكن
هل من يد بيضاء تمتد الى فاطمة لتنتشلها من ذلك الكابوس وتعود امنة مطمئنة بين اخواتها مازالت تمتلك الحلم باللعب معهن
اللهم بحق الحسين الشهيد المظلوم عافي فاطمة
واجعل الطمأنينة والسرور في قلب ذويها
انك على كل شيء قدير
يالله
يالله
ياالله
ياالله
يالله
يالله
يالله
يالله
يالله
ياالله

الاسم: اسماء محمد مصطفى
التاريخ: 09/02/2009 14:58:44
لا اله الا الله
ماذا عسانا نقول ، ونحن نرى أطفال العراق يعانون مرضاً او خوفاً ؟!!!
نسأل الله تعالى ان يفتح ابواب الفرج لهذه الطفلة المسكينة ..
ويفترض بالحكومة ان تلتفت بجد الى هذه الحالات .. لإن سلامة الاطفال مسؤولية ورسالة انسانية

الاسم: زكية المزوري
التاريخ: 09/02/2009 14:30:42
لا اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل .. بتنا نعيش عصر الذل والمهانة في عيشنا وعيالنا وانفسنا ..حسبي الله في كل حكومة تركت شعبها وراء ظهرها وانهمكت في الجشع وملأ الجيوب وبناء القصور وهم يعلمون ان هناك من سيبني لهم القبور وسيسكنون بجوار الفقراء الذين نسوهم فنساهم الله وجزائهم جهنم يغلون فيها ابدا
زميلي النبيل حيدر دمت صوتا ثائرا للفقراء والمعدومين
وجزاك الله كل خير ..

الاسم: عبدالحكيم الاسدي
التاريخ: 09/02/2009 12:48:42
الاخ العزيز حيدر بارك الله فيك لطرحك مثل هذه المواضيع
تاكد اخي وليتاكد الجميع ان هذه واحدمن......... في بلد الخيرات.... تحياتي

الاسم: ابو كرار المياحي
التاريخ: 09/02/2009 11:41:53
الله اكبر الله اكبر هذا كله فعل الاحتلال واسلحته وبؤسه والفقر والتخلف الذي خلفه لنا ونتيجة للقتل والاغتيالات التي طالت ابناء بلدنا من الاطباء وغيرهم وصل حالنا الى هذا الحال .
وانا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
لكن نناشد كل الشرفاء بمساعدة ورفع هكذا حالات اليمة والوقوف بجنب الشعب المظلوم الجريح وحث الذين تسلطوا على رقاب المسلمين في حكومة العراق والقول لهم واجبارهم بالنظر الى معاناة الشعب العراقي ورفع الويل والاهات منهم وجلب الدواء والامان والراحة والعيش برفاه للعراقيين المظلومين .
والا فلا يقلون خطر من صدام اللعين.
اللهم شافي مرضانا بحق محمد وال محمد ولا سيما الطفلة المحرومة....

الاسم: حسين العجرشي
التاريخ: 09/02/2009 11:14:12
الله اكبر ما هذه المعانات التي يعيشها الشعب العراقي
اين دول العالم عنا والله ان الله يعلم بها ويراها نعم ولاكن اين الدولة العراقية من مساعدة الفقراء لو لا والله لاهين بالمناصب والكراسي والبةك والحرمنة الله الله الله معنا

الاسم: safaa
التاريخ: 09/02/2009 11:03:10
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 09/02/2009 11:01:01
الاخ حيدر...شكرا لعرض الموضوع الانساني؛ينبغي على المؤسسات الصحيه بمافيها وزارة الصحة والمنظمات الانسانيه الاسراع بمعالجة الطفلة البصريه.. بالطبع هناك العديد من الاطباء العراقيين بمستشفيات عالميه بأمكانهم تقديم المساعدة الانسانيه لانقاذ الطفوله...

الاسم: ناظم المظفر
التاريخ: 09/02/2009 10:58:32
تحتاج هذه الصرخه الموجعه الى وقفه حقيقيه صادقه لاهل الضمائر وبالاخص من المسؤولين في حكومة العراق اليوم مدعوا الحريه والديمقراطيه وحقوق الانسان خصوصا وان هناك الكثير مما يشفق عليه في عراقنا اليوم من مثل هذه الحالات وبوركت اناملك اخيرا عزيزي الاسدي الرائع دوما حيدر

الاسم: العراقي المضلوم استغاثة
التاريخ: 09/02/2009 10:49:41
ومن يشاء إن يساعدني من الغياري والشرفاء الاصطلاء فلياتي ليعرف حالي ويكشف ظرفي ومعاشي فاني سأنتظر تلك الوقفة التي ستسجل عند مليك مقتدر في ميزان حسناته
من لديه القدرة لايقصر




5000