.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


(مشعان) و(عباس جيجان) وتبدل المواقف بقياس 180 درجة !!!

عبدالرزاق الربيعي

في أمسية  أقيمت بدمشق   قبل سقوط النظام , مسجلة على قرص مدمج , قرأ  الشاعر عباس جيجان قصيدة في تجمع للعراقيين كان من بينهم (مشعان الجبوري ) وفي هذه القصيدة يتحدث (جيجان)  حول الوطن الذي يستدعي الشاعر صورته  في الغربة فيجد هذا الوطن ذبيحا    ليستنتج   :

"هو مو ذنب الوطن

لكن الحجاج هو الذابحه"

فانبرى مشعان الجبوري من مقعده بصوته الجهوري  صارخا "لا قل صدام هو الذابحه وليس الحجاج"

فقال جيجان :"نعم صدام هو الذابحه كما يقول مشعان الجبوري "

فعاد مشعان ليقول ثانية :"بل كما تقول انت"

فأيده جيجان

 أستحضرت  هذا المشهد وأنا أرى  الجبوري الآن يتباكى على صدام  عبر  قناة الجزيرة ويصفه ب(الشهيد)  وقال في (الإتجاه المعاكس)  أننا سنحج إلى صدام كما يحج إلى الأولياء الصالحين !! وأنه حسين جديد !!

أما  الصديق الشاعر عباس جيجان الذي سمى الأشياء بمسمياتها ,مكرها, بعد أن كان قد جعل اسم صدام يتوارى خلف رمز الحجاج  وبالتالي أيد (مشعان)  في عملية (الذبح )الوطنية !!فقد كتب مؤخرا مرثية لصدام توزع حاليا على أقراص مدمجة في بغداد حيث جرى تركيب القصيدة بصوت جيجان حيث  يصفه ب(الأسد) وفيها يرى ان  رقبته  هي التي إلتفت على الحبل !! , والغريب ان جيجان نفسه كتب قصيدة بعد السقوط  تهزأ بصدام وأنه لا يدري إلى أين هرب بينما قال  أن نينوى بكت عليه والنجف والكوفة  معددا  محافظات العراق  في قصيدته الجديدة التي

بدأها ب"وي طرة العيد إصدام قدم للوطن روحه " وختمها بأنه (صدام) علمنا كيف أن المشانق للرجال (تصير مرجوحة) لكن الحيرة تنتهي بمجرد معرفة أن التشبيهات  التي إستخدمها في القصيدة هي نفس تشبيهات  (رغد)  لوالدها مثل تشبيهه  ب(الأسد)بما لايدعو للشك بأنه كتب القصيدة توددا ل( رغد) التي يخاطبها في القصيدة بلفظ (بابا) !!!!

الموقفان , اللذان وثقا بالصوت والصورة بمالايترك المجال للتشكيك بحدوثهما ,متناقضان كما ترون ويحملان دلالات عديدة تستحق التأمل ونحن نقرأ من خلالهما تبدلات المواقف بين ليلة وضحايا بقياس 180 درجة !!!!

فكيف يتحول ( الذباح ) حسب وصف مشعان  الى ( شهيد)  وحسب وصفه أيضا ؟

وكيف يتحول رجل يصفه (جيجان) ب(الحجاج) الدموي الى (أسد ) همام ؟

فهل القضية  قضية موقف  أم انها مصالح ومكاسب شخصية؟

أم هي انعكاس لحالة اليأس التي وصلنا اليها والتي تجعل من المثل الشعبي العماني الدارج " امسك الجني بتاعك خوفا من الاجن منه " بما فيه من سلبية عنوانا لحالة التداعي التي يعيشها سياسيونا ومثقفونا؟

أم هل اننا صرنا مرضى بحيث لا نطيق العيش  الا تحت حذاء ديكتاتور  ؟

 

عبدالرزاق الربيعي


التعليقات

الاسم: رحيم العراقي
التاريخ: 05/05/2008 11:00:15
سلمت أيها الشاعر الجميل
والعراقي النبيل والأصيل
قبل يومين إلتقيت صديقي الشاعرعباس جيجان بمطعم
رغدان بدبي وسألته مازحاًإن كان قد إستلم هبةًً من
رغدأوأحد وكلائهاأوأيتام أبيها مقابل القصيدة الأخيرة..
فأنكر وأقسم يميناً و( شمالاً ) بأنه كتبها لله بالله..
هل تعتقد ذلك...؟
انا لا اعتقد..

الاسم: علي الكناني
التاريخ: 18/07/2007 06:08:53
بسم الله الرحمن الرحيم
كنت احترم عباس جيجان كثيرا" ومن بعد ان سمعت قصيدته التي يرثي بها الملعون صدام حسين اصبحت لااحترم الشاعر لانه بعثي من الدرجات مخفيه مع الاسف على هذا الشاعر مع تحيات شاعر اهل البيت علي الكناني

الاسم: العراقي
التاريخ: 04/05/2007 11:05:09
احب ان اؤكد للجميع بما لا يدع مجال للشك وبكل حياديه ان القصيده المنسوبه للشاعر جيجان هي ملفقه وليست بصوته ويستطيع اي متابع للشاعر جيجان ان يلمس الفرق الواسع في الصوت والالقاء واذكر والله على ما اقول شهيد ان كلامي هذا بكل حياديه ولكن للا مانه الشعريه فقط والسلام عليكم ورحمه الله

الاسم: لؤي المختار
التاريخ: 27/04/2007 13:07:23
لماذا كل هذه الضجة
ابعثوا لعباس جيجان بضعة الالاف من الدولارات وحسبما يطلب وسيكتب قصيدة عصماء جديدة يجعل من الاسد فيها فأراً ومن المشنقة السراط المستقيم ومن الليثين كلاب البائدة وانفقوا بضعة دولارات اخرى لتنشروا هذه القصيدة على كل المنافذ الاعلامية والتي هي ذاتها قامت بالتسويق للقصيدة السابقة وعندها سيبدأ نوع اخر من الحديث
مع تحياتي

الاسم: هوي الجنوب البدري الناصريه
التاريخ: 23/03/2007 13:52:34
سيدي الكريم في اربع سنوات من الاحتلال ولا نري كعراقيين بصيص امل لمشهاهده التحرير المزعوم بل من سئ لاسوء . المحموم يري الفاتل شهيد ويري الحجاج اميرا للمسلمين افلا يحق للعراقي مهدور الدم منذ2003 و اعطي تذكره مجانيه للموت باي وقت منذ 2003 ان يفكر ايهما افضل دكتاتوريه اضعفها الحصار او مناضل سابق وحاكم حالي يطالبناويعاقبناعلي فترة حرمانه ونضاله. من اصدق محموم منافق ام مواطن معدوم اعدام ابدي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم: احمد البحراني
التاريخ: 12/03/2007 15:33:03
أخي العزيز الرائع عبد الرزاق الربيعي
دائما كماأنت رائعا صريحا عراقيا واضحا لافض فوك




5000