.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


معرض الكويت الدولي الثالث والثلاثون للكتاب... مشاهدات بائع كتب

فارس الكامل

افتتح في التاسع عشر من تشرين الثاني 2008 معرض الكويت الدولي للكتاب واقيم على هامش المعرض الذي استمر حتى التاسع والعشرين من الشهر فعاليات وأنشطة أدبية وثقافية متنوعة ، ومن بين الفعاليات امسيات موسيقية ومعرض للتشكيليين الشباب ومحاضرة عن الرواية النسوية في الخليج وامسية شعرية واكثر من حفل توقيع للكتب الصادرة حديثاً وعدد آخر من الفعاليات الثقافية ، وباعتباري بائع ومهتم بكل مايتعلق بالكتاب فسوف اوجز لكم بعض مما شاهدته في المعرض ، وما ساروية ليس سوى ملاحظات على الهامش توضح ماجرى ولاتقلل من الجهد الكبير المبذول والتنظيم المبهر الذي يشرف عليه المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب في دولة الكويت .

•-   وزع في اليوم الذي سبق الافتتاح ورقة تعهد تلزم دور النشر بعدم عرض اي كتاب لم يقدم للجنة الرقابة وتم التصريح بعرضه وهذا يعكس تزايد الرقابة على الكتاب وتخوف الرقيب من تسرب مايعتقده ممنوع حسب تعريفه الضيق غالباً .

•-   اثناء تجوالي في صباح اليوم الاول للافتتاح وجدت العشرات من الكتب المختفية والتي وجدتها قبل ذلك معروضه وبكل حرية في معرض دمشق للكتاب في شهر آب الماضي .

•-   قام مجموعة من الشباب التنويريين وبجهود فردية خالصة بتوزيع ( معين الحرية ) كما احب ان اسميه وهي عبارة عن كارتونه صغيره خجوله بلون ارجواني على شكل معين هندسي تحمل ثلاث كلمات فقط قاموا بوضعها في مكان بارز من اجنحة عرض الكتب وهي جزء من حمله ضد الرقابة على الكتاب وكانت الكلمات (أقرأ ما تشاء) .

  

•-   قامت في اليوم التالي نفس مجموعة ( معين الحرية ) هذه باعتصام سلمي متحضر مرفق ببيان لتوضيح سبب الاعتصام وحضره العشرات من مثقفي الكويت المعارضين للرقابة وقد حمل كل منهم كتاب ممنوع - حسب تعريف الرقيب - من مكتبته الخاصة بعد ان سبق الاعتصام تمثيل مشهد مسرحي واقعي سحري لدار نشر وهمية تبيع الكتب الممنوعة حصراً .وقد ادى هذا الاعتصام الى تاجيل الامسية الثقافية نصف ساعة حتى انتهاء الاعتصام .

•-   سالني احد الاسلاميين من التيار السلفي عن مكان وجود  ( دور النشر الشرعية ) ويقصد دور النشر التي تبيع كتب علوم القرآن والحديث وعلوم الفقه والسنة ، وقد استفزتني كلمة ( شرعية ) فهو بذلك الغى جميع الدور الاخرى باعتبارها ( غير شرعية ) حسب فهمه فهل يعقل ان يكون مفكر مثل جورج طرابيشي او غاديمير او محمد اركوناو نصر حامد ابو زيد غير شرعي مثلا ً ؟!

•-   سألتني احدى زائرات المعرض عن وجود قرائة الفنجان وسمعتها خطأ قارئة الفنجان فاجبتها بفرح انها قصيدة توجد ضمن مجموعة ( قصائد متوحشة ) في جناح دار الفارابي في قاعة خمسة ورأيت علامات الدهشة في عينيها الجميلتين وسالتني  ( أي قصيدة ؟ اريد كتاب يعلم قراءة الفنجان ) فاعتذرت ووضحت لها انني كنت اضنها تبحث عن قصيدة قارئة الفنجان لنزار قباني وهي من أروع ماغنى عبد الحليم الذي تعلمنا الحب على اغانيه ، وسمع كلامنا رجل خمسيني  فابتسم وعلق بصوت خجول ( جيل آخر زمن ) ... ؟ !

•-   كانت كتب الانساب والقبائل وكتب المهارات الشخصية وعلم النفس المبسطة التي تبحث في الحاسة السادسة والتنويم المغناطيسي والكتب الاجتماعية المبسطة  وكتب القصص المرعبة التي تتخصص بها احدى دور النشر الكويتية من اكثر الكتب مبيعاً في المعرض .

•-   اختفى الكتاب العراقي الذي يصدر داخل العراق بشكل كامل مع الاخذ بنظر الاعتبار قرب المسافة بين البلدين والعتب يشمل الطرفين فلا دور النشر العراقية او وزارة الثقافة او دار الشؤون الثقافية تبادر ولا المجلس الوطني يبادر فقد اختفت دار المدى هذا العام بعد ان شاركت بتواضع العام الماضي وحضرت دار الحكمة في لندن والدار العربية للموسوعات ودار دجلة وقد شاركت من موقعها في بيروت ولندن لا من العراق وقد طال المنع بعض كتبها حتماً .

•-   اختفت بالكامل مؤلفات الباحثة الكويتية فوزية الدريع مع العلم انها تقدم برنامج تلفزيوني يشاهده الملايين من على قناة الراي الكويتية وتقدم استشارات نفسية لمئات من الناس والسبب بسيط لاختفاء هذه الكتب . اولاً لانها تختص بعلمها بما هو مسكوت عنه في مجتمعات الخليج وهو ببساطة الجنس . وثانياً انها تعاقدت مع دار الجمل العراقية لنشر جميع كتبها ، ودار الجمل ممنوعة من المشاركة في المعرض بسبب كتاب ( الشخصية المحمدية ) للرصافي والذي منع قبل سنوات في معرض سابق ، ومما يثير السخرية بالمناسبة ان احد النواب في مجلس الامة الكويتي طالب بمنع الدار ومنع صاحبها الشاعر العراقي خالد المعالي  ومؤلف الكتاب الرصافي من دخول الكويت مما اثار الرصافي في حينه وقدم اعتراضه في انه غادر حياتنا المظلمة قبل خمسين سنة ؟! وتحولت الحادثة الى نكته يتداولها المثقفون في الكويت .

•-   قام احد الزوار بتقليب احد الكتب التي تتحدث عن مبدعين كويتيين امامي وعندما وصل الى الكاتبة ( فلانة ) قال لي بالحرف الواحد (( بالله عليك هذه مبدعه ؟ )) فاجبته بانها حتماً مبدعه في نظر غيرك ومن هو مبدع في نظرك غير مبدع في نظر غيرك والمسالة نسبية وتخضع لاذواق الناس وتطلعاتهم واهوائهم  ، والتعددية تفرض علينا احترام الجميع . مع العلم ان هذه الكاتبة لها اكثر من عشر كتب وناشطه نسوية ولا اذهب لاي تجمع ثقافي الا واجدها واجزم بان صاحبنا هذا لم يقرأ ولا كتاب من كتبها وحكم عليها لانها ببساطه تعشق الحرية .

•-   اقر واعترف بجهلي من الكثير من الكتاب الخليجيين المبدعين والذي يشكل خلل حقيقي في ثقافتي الشخصية وسوف احرص على معالجة هذا الخلل .

•-   شهدت حفل توقيع الكاتب الكبير اسماعيل فهد اسماعيل لمسرحيته الجديدة ( للحدث بقية - ابن زيدون ) ورواية الروائية الشابة ميس العثمان ( عقيدة رقص ) .

•-   ادهشتي القاعة المخصصة للاطفال والتي تتنوع فيها الوسائل التعليمية واحدث الاصدارات من كتب الاطفال والفعاليات والسفرات التي تقوم بها المدارس في الكويت الى المعرض والاهتمام البالغ الذي تقوم به دولة الكويت (( بذوي الاحتياجات الخاصة )) وقد تعلمت ان استبدل كلمة  (( معاقين ))  بذوي الاحتياجات الخاصة في الكويت ، ورايتهم كيف يعاملون كاناس اسوياء باهتمام بالغ وتمنيت لبلدي ان تستنسخ التجربة الكويتية في هذا المجال .

•-   بعد ان فرض الرقيب صطوته الملحوظة هذا العام على الكتاب وبعد ان (( تدبغ جلد الناشر من جراء سلسلة الممنوعات في المعرض )) ولّد لدى الناشر قناعة ورقابة سلبيه في داخله مما حدى باغلب الناشرين في التخلي طوعاًً عن الكثير من كتبهم وعدم جلبها لانهم على قناعة بانها سوف تمنع حتماً ويجب ان ننبه الى خطر هذه المسأله فالرقيب الداخلي الذي سوف يستفحل بالتقادم لدى الناشرين وسوف يشكل خطر على الكتاب من خطر الرقيب نفسه . وسمعت من العديد من رواد المعرض استيائهم من قائمة الممنوعات واستشهادهم بمعرض السعودية الاخير والذي رفعت عنه الرقابة بالكامل . وفي النهاية فان اي منع لكتاب او الترويج بهذا الاتجاه سوف يكون حتماً لصالح الناشر والكاتب لان اسهل طريق الى نشر الكتاب هي منعه مع العلم ان من راقب الكتاب مات هماً .

•-   سعدت جداً بالمثقف العراقي وشاهدته في دمشق وهو يبحث عن الكتب واشاهده الان في الكويت وسعدت بلقاء الاعلامي والصحفي سرمد الطائي والمثقف والباحث جمال العميدي وجمعتني بهم صورة اعتز بها في جناح دار حوار للنشر والتوزيع.

•-   مررت باحدى دور النشر اللبنانية التي تنشر الكتاب الجيد والتي تحرص ضمن توجهها العام في نشر الكتاب التنويري وكانت مشاركتها خجولة بسبب مامنعه الرقيب الجاهل من كتبها الجيدة وضحكت في سري كثيراً على هذا الرقيب لاني كنت احمل في جيبي اكثر من سبعين كتاب ممنوع - حسب الرقيب - ب ( ذكرة فلاش رام ) قمت بالحصول عليها مجاناً من مواقع من الانترنت ، فموت بجهلك ايها الرقيب فمن راقب الكتاب مات الف مره هماً وكمداً .

  

  تم منع او اني لم اجد الكتب التالية :-

•-       هرطقات لجورج طرابيشي عن دار الساقي .

•-       نساء المنكر سمر المقرن عن دار الساقي .

•-       الاخرون لصبا الحرز عن دار الساقي .

•-       اي كتاب لسيد محمود القمني على الاطلاق .

•-       تم رفع كتاب ساحل القرامطة من المعرض من قبل الرقابة لحسين بن حسن آل سلهام عن دار كيوان .

•-       عزازيل ليوسف زيدان عن دار الشروق .

•-       شيكاغو لعلاء الاسواني عن دار الشروق .

•-       حارس التبغ لعلي بدر عن الموسسة العربية .

•-       المعجزة او سبات العقل في الاسلام لجورج طرابيشي عن دار الساقي .

•-       نقد الفكر اليومي لمدي عامل عن دار الفارابي .

•-       والعشرات من الكتب الاخرى .

  

كتب سعدت لوجودها :-

•-       مؤلفات فؤاد زكريا.

•-       مؤلفات نصر حامد ابو زيد عن المركز الثقافي العربي .

•-       كتاب النزعات المادية لحسين مروّه عن دار الفارابي .

•-       سلسلة عالم المعرفة عن المجلس الوطني للثقافة .

•-       مؤلفات محمد عابد الجابري الاخيرة عن مركز دراسات الوحدة العربية .

•-       روايات ودراسات وترجمات لكتاب عراقيون مقيمون في الاردن عن دار أزمنه الاردنية .

•-       والعشرات من كتب النور والتنوير .

  

كتب تمنيت عدم وجودها في المعرض :-

-كتب الدجل وطرد السحر والجن والطب النبوي والعلاج بالقرآن وكتب تفسير الاحلام وقرائة الطالع والبخت والتنجيم والشعوذة بكل الطرق والعشرات من الكتب التي تعطل العقل وتلغيه وتأخر وجودنا على خريطة العالم .

- شاهدت شغف وجمال آلاف الزوار من مختلف الاعمار والجنسيات وبحثهم عن ما يبتغون من اصدارات ترضي اذواقهم بعد ان اتعبتني ظاهرة التسوق التي اشاهدها في اسواق المأكل والملبس وتذكرت قول قرأته لتوفيق الحكيم في ان الذين يعرفون ان لهم بطن يجب ان تملأ لايعرفون ان لهم رؤوس يجب ان تملأ ايضا . 

  

أمنية اخيره : اشعر بالغيرة والحسد من المعرض واتمنى ان يعود معرض بغداد للكتاب وبرعاية كاملة من الدولة وان لانعتمد على الجهود الشخصية من مستوردي القطاع الخاص للكتب وايصالها للمثقف العراقي - مع علمي بدورهم الجدي والمهم منذ 2003 وحتى قبلها - واشكر القائمين على معرض اربيل الدولي للكتاب والذي اضطررت لفبركة وتزوير دعوة من الاقليم لدخول اربيل عام 2005 بعد ان عجزت للدخول بطريقة رسمية واتمنى ان ترفع الفيزا عن دخول جزء من بلدي وكانني ذاهب للسويد وليس لكردستان العراق ؟!.

 

فارس الكامل


التعليقات

الاسم: فارس الحلاوي
التاريخ: 29/01/2009 07:48:24
نحن نشعر بالسعادة عندما نرى هذه النشاطات الجميلة ونتمنى ان ترجع النشاطات الثقافية العالية العراقية وتظهر الابداعات العراقية التي حاكت الخلود وعرفت بعمقمقها الرصين ذو الثقافة العالية التي تطمح جميع الدول العربية ان تصبح لها مثل هذه الافكار الثقافية

الاسم: زينة طلال
التاريخ: 26/01/2009 15:10:05
فارسي العزيز وصديقي
أبقى دوما هكذا تعتلي صهوة حصانك أيها الفارس الذي ندر وجوده في أيامنا هذه ....
كلماتك أشعرتني وكأني زرت هذا المعرض مئات المرات وليس مرة واحدة , جعلتني أشعر بدفىء المعرض احياناً وبرودته أحياناً أخرى
سلمت يداك التي كتبت وعيناك التي رأت وفكرك الزاهي المثقف....
صديقتك وأختك

الاسم: رحيم الحلي
التاريخ: 07/01/2009 15:15:17
هناك من يتمنى ان يحرق الكتاب حتى يذهب النور من القلوب
سلاما لك يا اخي فارس ياعاشق الكتاب انتم ورثةابا حيان التوحيدي يامن حملتم هم الكتاب وخطرورته في عهد الطغاة والظلاميين الموجودون في كل زمان

الاسم: فارس الكامل
التاريخ: 03/01/2009 16:52:34
عزيزتي ميسون
ان هذا المنبر للعقل وللعاقلين ولامكان فيه لهذه الخرافات والخزعبلات ولا اتعجب لماذا لم يثر انتباهك من كل هذه المشاهدات سوى مسألة قرائة الفنجان وأهدي لك هذين البيتين من الشعر :
وأكتم علمي عن ذوي الجهل طاقتي
ولا انثر الدر الثمين على الغنم
فمن استباح علما اضاعه
ومن منع المستوجبين فقد ظلم

واعذريني ان وضعت الف خط تحت كلمة غنم. تحياتي

الاسم: ميسون عزيز جاسم
التاريخ: 02/01/2009 15:25:02
لفت أهتمامي المرآه التي سألت عن قرائت الفنجان وأنامستعده لقرآة الفنجان للنساء فقط(صوت وصوره)وللرجال كتابه فقط وبريدي الألكتروني هو(h_sh_d69).ومستعده لتشخيص الأمراض وأعطاء الدواء وحالات التجاريه والعاطفيه. وشكرأ.

الاسم: meena
التاريخ: 18/12/2008 16:50:52
دوما عاشق الكتاب بلا منافس , ان شاء الله نرى للعراق مشاركات في المعارض القادمه عسى المانع خيرا!!!!!!!!!!!!!

الاسم: همسات الحياة
التاريخ: 13/12/2008 16:18:14
تحية أحملها من نسمات بغداد للأخ فارس

جميل بل متميز ما كتبته هنافكل ما كان يدور برأسي من اسئلة واجوبة قد وجدتها...

ولا أزيد كثيرآ على كلام الاخت هيا ومروة

لكن متى سيكون نهوض العراق من جديد ؟؟

تمنياتي لك بالتوفيق ايها المبدع

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 11/12/2008 03:22:28
صديقي الجميل الاستاذ فارس
يشرفني ان تزور قصيدتي عشتار في ثقافات
عيدك مبارك
كل الود

الاسم: هيا
التاريخ: 10/12/2008 16:44:26
الجيل الطالع في بلادي يا فارس وديعة بأعناق الفئة المتنورة من اهل بلادي ، فئة ما عرفت انها فعلت شيئا لهذا الجيل سوى انها احبته من بعيد .
لكني وجدت جانب سلبي وهو جانب المثقفين المجمدين في الساحة ينظرون الى الجيل الطالع يتخبط في فوضى المنشورات الرخيصة الدائرة في فلك المواضيع الجنسية الشاذة وقصص الاجرام والجدل وقراءة الطالع وعلم الفلك ولا يتحركون ، فكان عليك ان لا تتمنى بل كان عليك ان تحث المثقفين ان يوفروا للجيل الطالع قراءة سليمة قائمة على اساس ثابت من الاخلاق والعدالة والحرية .

وبصدد امنيتك الاخيرة فأخبرك بشئ ، فقداخبرتني صديقة مقربة لي وهي انسانة بسيطة وهي منظمة خيرية في حد ذاتها اهتمت بمشاكل الجيل الناشي وأستغربت على جهل هذا الجيل الذي لايفرق بين ابسط مفردات هذه الحياة فمثلا وجددت بعض الناشئة لايفرقون بين مصطلح الكتاب والمجلة فهبت إلى وزارة الثقافة وقابلت احد المسؤولين الذين هم اكثر جهلا من الناشئة طبعاً،وطلبت من احد الخيرين بتزويدها بعدد من ابسط المجلات المخزونة لديهم ،وفعلا تم تزويدهابخمسمائة مجلة تثقيفية فعادت بها مسرعة إلى شارع المتنبي وقامت بتوزيعها مجانا وهي لا تملك اجرة العودة إلى المنزل.
فتخيل ان هذه الانسانه استطاعت ان تفعل شي رغم بساطته في اعين الغير ،لكني ارى انها لم تتمنى بل فعلت ،
فعندما قرأت أمنيتك أردت أن اخبرك أن هناك اشخاص بسطاء جدا يشاطروك امنيتك ويسعون لتحقيق ولو جزء بسيط منه وان هذه المرأة تمكنت من توزيع عدد كبير من المجلات التثقيفية وعليه فأنا اتأمل بوجودك وبوجودامثالك من المهتمين بالكتاب العراقي في السعي لخلق مكان جديد للكتاب العراقي الذي يحمل افكار مستبصرة ومتفائلة تحمل في طياتهاوعي تثقيفي جديد لناشئتنا .

الاسم: فارس الكامل
التاريخ: 10/12/2008 10:53:51
الكتاب غايتي وعشقي الاول والاخير ولو خيروني بين الشمس في يميني والقمر في شمالي على ان اتركه ماتركته او اهلك دونه. بكم ارتوي

الاسم: مروة العميدي
التاريخ: 08/12/2008 10:11:25
شكرا لك أخي فارس, فعلا نشعر بخيبة الأمل عندما نرى الاهتمام بنتاجات الكتب, والمواد الثقافية ,في الدول الأخرى
والبناء ,والعمران, والتنظيم الدقيق, الذي يشعر الكتاب بالفخر, ويشعرهم بمكانتهم الحقيقية ,وهذا ما نفتقرة في العراق, فأنت تجد الصحفيين ,والكتاب ,واغلب الفنانين يعانون الإهمال, وصعوبات العيش ,مع راتب يعلو ويهبط حسب مزاج الآخرين .ناهيك عن الإهمال الكبير من مؤسسات الدولة في هذا القطاع الحيوي.
فمتى سيمتلك العراق قاعدة ثقافية تشكل مفخرة للأجيال القادمة؟؟؟
ومتى سيكون للكتاب دور بارز واهتمام وإذن تصغي لكل مقترحاتهم ومشاكلهم؟؟؟
نحن ننتظر بزوغ الشمس في أحضان شارع المتنبي, وعودة سريعة للمخطوطات النادرة والكتب النادرة ,
ووقفة جلية من قبلنا لإعادة هيكلة هذا الشارع الثقافي الذي ولدنا وسنموت فيه,
أمنياتي لكم بالتوفيق.
وكل عام وأنت والعائلة بألف الف خير

الاسم: مازن لطيف
التاريخ: 08/12/2008 08:29:48
الكتاب هو صديقك اينما ذهبت ياصديقي فارس ويبقى همك الاول والاخير إيصاله بيد اكبر عدد من القراء ... شكراً لك ياصديقي العزيز فارس.

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 08/12/2008 04:00:20
شكرا يافارس لهذا العرض الجميل من مشاهداتك الرائعة
كل عام وانت بالف خير
عيدك مبارك




5000