.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


طفلٌ بصحن هريس

وفاء عبد الرزاق

ليت كل التراب يصبح عشباً وليت الرمل قمحا .

   ثلاثة أطفال وامرأة، ثلاث بنات وعويل، أربعون هيكل عظمي وصحن ُرزّ، ألف رمقٍ ٍ بقطرة ماء.

 

    مثلما يحدث مع أي شاعر حين يبحث في " كوكل" عن عنوان يحتاجه كنتُ أبحث في جهاز الكومبيوتر خاصتي عن وجوه نساء عراقيات، حقاً كنت بحاجة لأم .

  لا أريد أية أمّ بل أمـِّي الشجرة، وجدت يدي غاصت في بحر البحث ، موقع يفتح لي صدر جدة مسنّة أرفضه ، لا أريد أية جدّة بل أريد جدتي السنبلة .

  موقع يفرش لي بيت خالة بعباءة ووشم، لا أريد أية خالة بل أريد خالتي النخلة، موقع يفتح لي قلب عَمـّة أرفضه لا أريد غير عمَّتي القمحة .

 

  رفضتُ الخالات والعمـَّات، رفضتُ كل النساء المتشحات بالسواد المرتديات جوعهن والمتبرِّجات بزينتهن رفضت كل ما يدعو للأنوثة وصرخت :

•-        أريدكِ أنتِ أمــِّيَ الأرض .

 

   بحثتُ عنها كثيرا وليتني لم أفعل . أعرف فضول يدي الجادّة حين تشتعل بالبحث عن فضيحة كونية أو عن فضيحة إنسانية .

 

   ليلتها لم أعرف نفسي، مَن أنا ومَن أكون، ليلتها أصبحتُ سماءً تثرثر دموعها وتنتحب .

 

    لستُ نائمة لكن لابد من أخذ قسطاً من الراحة، كيف أعتذر لصديقتي عن عدم حضوري دعوتها لوليمة عشاء مع زوجات كبار شخصيات البلد .

 

    تغلـَّب عليّ التعب والإرهاق والقهر ونمتُ نصف ساعة، بعدها صحوت مسرعة أستعد لأكون بوجه مطليّ بالأبيض والأحمر، يعني أخدع نفسي قبل خداعهن لي بحُلي براقة وقلوب طريـَّة وعقول تافهة، لا أجمع حاشا لله فبعضهن لهن هدوءاً وحشمة .

  ارتديتُ ثوبا ونزعته ارتديتُ رابعاً وخامسا، لم أكن راغبة بالبهجة لكن ما العمل للضرورة أحكام .

 

     بداخلي خيبة ثقيلة، هذا واضح من فتور ابتسامتي في وجه مضيـِّفتي والحاضرات، ضحكتُ معهن لمُزَح ماجنة اخترقتني سكاكينها وسخرتُ من شفتي بسبب طاعتها لتوافه الحياة .

 

 ثلاث ساعات كدهر، أنقذتني الخادمة وهي توشوش لسيدتها، لم ندر ما قالت لكن فهمنا من دعوة السيدة لنا إلى العشاء .

 

   ما شاء الله عامر البيت بأهله أزادكم الله من خيره، قلتها بصدق نيـّة لأنِّني أحب السيدة وأحترم مواقفها الإنسانية .

 

دارت الشوَك والملاعق وكؤوس العصير وتسابقت الأيدي بما لذ وطاب. إلاَّ أنا تجمدتُ بمكاني حين شاهدت هيكلاً عظميَّاً لامرأة من أفريقيا حبا على طول المائدة خائر القوى يدور حول الأواني ولا يقوى على مد عظام يده لتتسابق مع الجميع .

 

 لاحظتْ المضيـِّفة صحني دون أكل أخذته لتصبَّ من القوزي على الرز المحمـَّص والمعطر بالزعفران، سحبتُ الصحن من يدها بقوة :

 

•-        لا أريد لحم الخروف، أدركتُ غلطتي وقدمتُ عذرا يقنع الجميع بارتباك معدتي من اللحم . رأيت طفلة لبنانية مشويِّة محمَّصة محاطة  باللوز والفستق، قلت في نفسي:-  لا حول ولا قوَّة إلا بالله .

 

    لكن السيدة لم تتركني لحالي رضختُ لإصرارها وقبلت منها صحن "شاورمة" بالخضار والبطاطس، حين غرزتُ الشوكة نبتتْ شريحة من لحم كف مهروس بقذيفة وقعت في سوق شعبي في بغداد .

 

 ذكرتُ ربـّي وكدتُ أفرغ ما بمعدتي رغم فراغها، شعرتُ بمغص شديد  يهرس أمعائي .

   هم يضحكون ويتبادلون ورق العنب والدجاج ، غريب أمرهم ألم يروا ألأطفال انتشروا في المكان ازدحموا حولي وحولهم، لماذا أنا فقط أراهم هل هذا عقاب لي كوني تفرجت على صورهم في الكومبيوتر ؟

 

جلستْ صديقتي المضيـّفة بمحاذاتي : اليوم أنتِ على غير عادتك ألم يعجبكِ طبخنا ؟

خجلت: حاشا لله يا عمري، معدتي مرتبكة اليوم وهذا من سوء حظي .

•-        إذا سأجلب الهريس .

لجم فمي كلامها بينما هي برقـَّتها ملأت الإناء"بالهريس"وقدمته لي .

 

    تجمع الأطفال كلهم حولي وصارت المائدة شاشة كومبيوتر، هنا طفلٌ مشويّ، هنا رضيع يسبح بالمرق ، هناك مسنٍّ ينام بصحن الفاكهة ، لحم طازج خرج توه من المحرقة، من النار، من القذائف، من الأنقاض .

 

انتبهتُ للمضيـّفة تهز كتفي :  تفضلي والله أطيب هريس .

 

  الملعقة بيدي اليمين وباليسار الصحن ، طاولة الطعام جهاز كومبيوتر، شاشات تلفاز، لم أذق الهريس، لمستُ في أطراف الملعقة ريش نسر شاهدته في إحدى الصور يتربص لموت طفل أفريقي حبا زاحفا على رأسه قاصداً خيمة الإغاثة ، عاينتُ موضع إناء الهريس على الطاولة رأيت الطفل ذاته خرج منه وانكبَّ على أطراف الإناء غير قادر حتى على لحس إصبعه، نظر إليَّ بعين ساح منها سائل الهريس، ونصف عين مملوءة بالحبِّ غير المهروس . 

 

صرختُ مفزوعة، ركضتْ خلفي مديرة المنزل ورشَّتْ على وجهي ماء الورد : هل اطلب الطبيب ؟

•-        لا أنا بخير .

   اعتذرتُ للسيدات والمضيـّفة، كنّ يتناولن الحلويات والشاي، قلتُ ربما استسيغ طعم الحلوى، رفعتُ غطاءً من الفضة وضِع على صينية فضيـّة أيضاً ، فزعتُ، ما هذا ؟  عيون  بالقـَطر ؟ امرأة جميلة دنت من الصينية وملأت صحنها عيوناً بالقـَطر .

وقت شاهدتْ استغرابي خيـِّل إليها أني أراقبها، وخشية الحسد أرجعت اثنتين قائلة :

 

أحب لقمة القاضي كثيراً ضعيفة أمامها أضرب الرجيم عرض الحائط لو وقعت بيدي.

 يبدو كانت تبرر لذاتها وليس لي .

 

اكتفيتُ بشرب الشاي ارتشفه على مهلي ، بعد برهة دخل الخدم يدفعون عربة الكيك، قالت السيدة عملنا لكم اليوم أطيب كيك واشترينا الزيت الفلسطيني كي نأكل براحتنا، أشارت إليَّ: الزيت الفلسطيني لا يُربك المعدة .

 

     التفَّ الجمع كله حول الكيك، مديرة المنزل فتحت التلفاز لتنعم السيدات بالكيك والموسيقى .

  لا أدري ما سمعتُ وما عرضه التلفاز، صدحت الموسيقى وعربة الكيك دارت من واحدة لأخرى وأنا .

أنا وحدي أغنِّي أغنية القمح والسنابل، وأعاتبها .

مثلما للحفل طموحه في ترفيه النفس والمعدة لي طموحي الخاص.

 

 

      (  لا أطمحُ إلاَّ لمعاتبةِ قمح الإنسانية على كفره )

 

وفاء عبد الرزاق


التعليقات

الاسم: عقيل اللواتي
التاريخ: 10/01/2009 09:43:19
استاذة :

بروعة



وحق لي الفخر بأن أقرأ لك ...

الاسم: وفاء عيد الرزاق
التاريخ: 10/01/2009 09:00:22
الحبيبة المبدعة رملة الجاسم

صدقت ايتها الغالية

لكن...............



مازلنا نحن الانبل

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 10/01/2009 08:58:34
اخي وصديقي الغالي غانم الموسوي


لم تتاخر اخي الغالي فانت دائما بين السطور
لذا نحن نكتب الطيبين ونقرأ قلوبهم هنا



دمت لاخيتك

الاسم: رمله الجاسم
التاريخ: 09/01/2009 19:16:14
وفاء الطيبه
لماذا؟قدر ان لانلتذ بما يستمتعون به؟فقط لاننا نضع الاجساد تحت النار وهم يضعون النار تحت القدور

الاسم: غانم الموسوي
التاريخ: 28/12/2008 18:38:59
خيتي وفاء عبدالرزاق
أولا . أعتذر عن تأخر ردي وأنتِ أدرى بمشاغلي الأخيرة.
ثانيا . تعودت أن أتذوق عسل أشعاركِ من على المنتديات واليوم تذوقت غذاء الملكة هنافي الصحن الهريس.
تقبلي تحياتي وأشواقي الأخوية.

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 08/12/2008 22:37:28
الحبيبة د هناء القاضي
كل عام وانت بالف خير ياغالية على قلبي
اشكرك كل الشكر عمري على التهنئة وعلى دخولك مساحتي هنا في الوليمة القاحلة الممتلئة الفارغة

رعاك الله يا غالية

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 08/12/2008 11:53:34
كل عام وانت بخير
عزيزتي عوديتنا ان تكتبي وتصلي الى الصميم..ولكنك لا تكتبين كما هو المألوف...ولأنك لا تشبهين أي أحد.. ولأنك أبنة العراق.لك كل الحب والمودة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 07/12/2008 10:39:16
اخي الكريم المبدع جعفر المهاجر

كل عام وانت بخير ايها الجليل الغالي
كل عام والانسانية بخير وقلوب الاطفال بامان واستقرار ومحبة
اشكرك يابعد اخيتك على زيارتك هنا

الاسم: جعفر المهاجر
التاريخ: 07/12/2008 09:18:00
الأخت الغالية المبدعة الأستاذه وفاء عبد الرزاق.
كلماتك بلسم شاف للفقراء والمحرومين الذين تضج بهم هذه الأرض التي اختل فيها قانون العدالة وتسلط فيها العتاة الأقوياء شكرا لك ولأبداعاتك المستمره ولك ألف ألف ألف تهنئه بمناسبة عيد الأضحى المبارك.
جعفر المهاجر.

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 07/12/2008 03:12:57
الاخ والصديق الغالي جدا المبدع حسين ابو سعود

كل عام وانت بخير ايها الجليل الغالي واشكر لك قراءتك الولائم المتخمة بالرفاهية والقهر
تذكرتهم اليوم وبمناسبة العيد ليتذكرهم الجميع في هذه الايام المباركة لعلي اوخز ضمير الانسانية ولو بقلم


كل الشكر لك وجعل الله كل ايامك فرحة وسرور

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 07/12/2008 03:09:24
الغالية الغالية زكية المزوري

الانسانة والام والمبدعة والاصيلة كل عام وانت بخير وانسان الالم بفرح وسرور
كل الشكر لك ايتها الحبيبة على دخولك وليمة الجوع والتخمة
بمحبة مرة اخرى اشكرك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 07/12/2008 03:06:38
الحبيبة المبدعة اسماء محمد مصطفى

بمحبة وود ادعو ربي ان تكون ايامك كلها اعياد وشعبنا العراقي نبراس لكل عيد
وادعو من الله العلي القدير الا يترك صحن طفل فارغ من جناح فراشة

دمت ايتها الغالية ولك مني كل التحايا
سلمت ايتها الاصيلة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 07/12/2008 03:02:57
اخي الفاضل محمد عبد الكريم الشيخ


الشكر لك ايها العراقي حد التمر وكل عام وانت بالف خير والانسان اينما حل بيمن وبركة

ربي صن ارواحنا واجعلنا من الطاهرين

الاسم: حسين ابو سعود
التاريخ: 07/12/2008 00:56:29
شجرة اخرى تقف شامخة في بستان ابداعات وفاء عبد الرزاق
العمل يقطر احساسا وانه يتكلم من فرط روعته

الاسم: زكية المزوري
التاريخ: 06/12/2008 21:45:07
الله على طيبة قلبك ايتها الانسانة المعفرة بعنبر القهر العراقي الذي لا يغور ريحه الا في مسامات الاوفياء مهما حلقوا بعيدا ، والمضرجة بقيح الامنا ودموعنا واهاتنا
فشكرا جزيلا ..

الاسم: اسماء محمد مصطفى
التاريخ: 06/12/2008 20:51:32
القديرة وفاء
تحية الورد
نص مليء بحزن عراقي انساني على ما يحدث في هذا العالم المجنون
تقبلي مني امنيات الورد

الاسم: محمد عبد الكريم الشيخ
التاريخ: 06/12/2008 19:18:52
شكرا للروح العراقيه حد التمر والورد التي انسكبت هنا نصا يداف بالوعي والاسلوب الادبي المميز

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:54:25
الاخ الفاضل جهاد ابو حشيش


تحية شكر لك وتبريكات بحلول العيد

نعم اخي يجب ان تخترق الانا كلماتنا لتصبح جسرا الى الانسانية كلها وقلبا يحمل الدفء لكل معذب وجائع


بمحبة خالصة اشكرك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:51:54
المبدعة الجميلة الغالية على قلوبنا جميعا هديل كامل


كل عام وانت بخير سيدتي
سعدت لدخولك اليوم مائدتي الممتلئة جوعا وتخمة

كما اسعدتني تبريكاتك بالعيد اعاده الله علينا ونحن نتبادل التبريكات في شارع ابو نؤاس
حفظك ربي وادامك للابداع

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:49:03
المبدع الشفاف عامر رمزي

بالفعل اخي الكريم الشاعر يستشف ما لا يراه غيره

ربماالشفافية اخترقت الجدران لتخلق النصوص


كل عام وانت بخير

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:46:32
الغالي صباح محسن كاظم
العراقي الوفي شكرا

كل عام وقلبك بالف خير والقلوب برحمة خالقها وعطفه


مازلنا صوت الانسان الذي تامله فينا

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:44:21
الحبيبة سرى
مليون هلا بك غاليتي وكل عام وانت بخير ايتها الحبيبة
اعذريني لاني نشرت هذا النص القصصي قبل العيد
اعتقد انهم بحاجة لمن يذكرهم في هذه الايام بالذات
ونحن الادباء ارق القلوب التي تحن



دمت يا غالية

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:41:45
المبدع الغالي منذر عبد الحر


الشكر مفتاح لدخولنا مساحة اخرى لايراها اصحاب الكروش

انت اخذت بيدي مرة ثانية لتلك الوليمة بكرم محبتك


كل عام وانت بخير

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:39:22
اخي العزيز عدنان النجم

المبدعون سنابل وفاء للوطن وكلنا ارض للقلوب

كل عام وانت بالف خير ايها النبيل

مرة اخرى ايها النبيل اشكرك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:35:17
اخي الغالي المبدع سلام نوري
ايها السلام الى القلوب كل عام وانت بخير

اشكرك ايها الكريم فانت المتفضل علي بدخولك دائما واشكرك اليوم مضاعفا لاننا امام وليمة جوع وتخمة وادانة

بمحبة اشكرك

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:33:00
اخي الغالي غازي الكناني

تسعدني دائما ايها الكريم وهذا خير دليل على ثراء قلبك بالحب والعطاء
وحين اقرا لك ترجعني كتاباتك الى ايام طفولتي خاصة الى شعر البنات وتلك الازقة التي التحفت طفولتنا


بكل الود ارحب بطلبك، هذا شرف لي، واذا رغبت ان نتواصل فايميلي على الموقع ولنتحدث اكثر حول مسرحة النص

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:29:54
الحبيبة لمياء الآلوسي
تحية لك غاليتي وكل عام وانت بالف خير

اشكر لك ودك واحترم رايك فالنص حين يخرج من كاتبه يصبح ملكا للجميع

بمحبة افتخر بك صديقتي

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:27:39
صديقي الغالي الجنوبي الاصيل عدنان طعمة الشطري


ايها الوفي كل عام وانت بخير واتمنى ان نلتقي على ضفاف شط العرب نتبادل ود النهر وسماحة التراب


اشكرك على دخولك معاناة الولائم وتخمتها

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:24:41
اخي الغالي الدكتور اسعد الامارة

كل عام وانت والاسرة الكريمة بالف خير
كل عام والعراق ارضا وشعبا بخير

اشكر لك تهانيك ومحبتك ولك مني عشرات مثلها

سلمت

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:20:04
اخي الفاضل الاستاذ فاروق طوزو

العراق قي ارواحنا نتنفسه حتى تغادرنا الروح
به ومنه نتوجه لعذابات الانسان في العالم لانه البلسم الشافي والقلب الحنون واليد التي تطبطب على الجرح

اشكر محبتك ايها الفاضل الذي اعتز به ما حييت

سلمت وكل عام وانت بالف خير

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:14:56
اخي وصديقي الغالي جدا المبدع الكبير يحيى السماوي

ما اسعدني حين يكرمني شاعر مثلك بهذا اللقب
صدقني ايها الغالي اشعر باني المكرمة حين اجدك تنال تكيرما ابداعيا ذلك لانك ابننا واخينا وصوتنا العراقي


كل عام وانت بخير وربي يزيدك من عطائه

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:06:15
الحبيبة الهام الصديقة الوفية

هذا هو الواقع المؤلم الذي يتغاضاه الكثيرون لكن اخيتي رغم كل هذا النكران هناك من يبصر


محبة خالصة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:04:16
اخي وصديقي الغالي جدا المبدع حسن رحيم الخرساني


اشكرك ايها النبيل على هذه الابيات الرائعة كقلبك الوفي الطاهر
كل عام وانت بخير واتمنى ان تلتقي كل القلوب على خير

سلمت ايها الانسان

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 15:01:02
اخي الفاضل منذر عبد الحر

كل عام وانت بخير والقلوب المكلومة بفرح
كل عام والطفل اينما حل وحيثما حل بلعبة وإدام يملأ صحنه


كل الشكر لتفضلك بالمرور هنا

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 14:58:27
الحبيبة بان ضياء

لك مني التهاني بحلول العيد وادعو ربي ان يضع زهرة على كل صحن فارغ

سلم قلبك ايتها الجميلة

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 14:55:25
اخي وصديقي الغالي عزيز اخيته المبدع صباح محسن جاسم

كل عام وانت بخير والانسانية بالف خير
عزيز اخيتك الغالي
هذا ما املكه ، الكلمة ولو هي اضعف الايمان لكنها سلاحي الوحيد ضد الطغيان والجوع وضد من يرمي الانسانيةولو بقشة من عشب .

الشكر لك ايها الكريم واقول : انت ايضا لك ما لي من الم بحق الذين عانوا ممن لا يعترف بالانسان.

الاسم: وفاء عبد الرزاق
التاريخ: 06/12/2008 14:48:40
اخي الكريم جواد كاظم اسماعيل

ليتنا نستطيع قطف سنبلة وتقديمها الى القلوب المعذبة
وبالاخص الطفولة التي يتجاهلها الواقع المادي

سعدت بمرورك اليوم في مساحتي وهذا دليل على الانسانية فيك كوني اناشد الانسانية بهذا النص القصصي

محبة خالصة وكل عام وانت بخير

الاسم: جهاد ابو حشيش
التاريخ: 06/12/2008 12:52:34
الذين تهتز دواخلهم بكل هذا القلق الشفيف والاحساس الكوني بالاخر/الذات واغتيالاته المتكررة، يظلون على شفرة الوقت ينهرسون في الم الاخر/المهم.

الم دمع اصابعك لكن طعم الدم كالحناء يحتل مقاعد الرؤيا.

الاسم: هديل كامل
التاريخ: 06/12/2008 10:58:19
الشاعرة المبدعة وفاء عبد الرزاق
تحية العيد السعيد اولا
احببت المرور لاسجل لك اعجابي بكل ماتكتبين
اواضب دائما على قراءة عذاباتك و مسراتك
دمت متالقةدائما

الاسم: عامر رمزي
التاريخ: 06/12/2008 08:29:56
السيدة الفاضلة وفاء عبد الرزاق
=================================
والله صحيح وكل الصدق...الشاعر والقاص يرى خيالات لا يراهاالناس..إذ هو قد يلمح شبحا ماراً بالغرفة لا ينتبه إليه من جلس معه هناك..وقد كنت أعتقد توهمي حالات مشابهة لكنها يبدو هي مشكلة كل الادباء في حسهم المرهف ..وقد كتبت قصة(قتيل نسيَتهُ الملائكة) ونشرتها مؤخراً تحمل بعض مايطابق فكرينا..وقد جاء فيها:
(((ثم أطباق طائرة شهية تحمل ما لذ وطاب نحو ناطحات السحاب ..مرّ من جانبه خروف مشوي يتوسد طبقاً رفعوه من على نار حطبها أخشاب آدمية..لم يشعر بالرغبة في الطعام رغم أنه كاد ينفق من الجوع قبل قليل .)))))
كانت ملاحظة رائعة منكِ أراحتني قليلا..فأنا لست وحدي في خيالاتي المرهقة..
تحيتي ايتها الأديبة الكبيرة وكل عام وأنتِ بخير
عامر رمزي

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 06/12/2008 07:09:45
وفاء العراق...
كل عام وانت بالف الف خير.....

الاسم: سرى القريشي
التاريخ: 06/12/2008 03:13:03
( لا أطمحُ إلاَّ لمعاتبةِ قمح الإنسانية على كفره )

وكفى ..!
أختي الفاضلة وفاء
كنت بانتظار حرفك فنسيت أني بإنتظار دماءه ايضا
سلم اليراع للوطن
دمتِ
تحيتي

الاسم: عدنان النجم
التاريخ: 06/12/2008 01:34:18
صرح الوفاء وفاء
اي روح فيكـ
ولو ان بعضا من تمادي ارواحنا تراجع
او تقهقر .. لتفتقت من جوف الملح .. الف سنبلة وفي كل سنبلة الف وفاء
فيضكـ لا ينضب
دام عطاءك .. ورقى مجدكـــ
مع اطيب الود والمنى

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 06/12/2008 01:04:26
اخيتي الرائعة وفاء
انها وليمة للضجر للمأساة للالم وهناك على الضفة الاخرى
من ينازع زيتطوى الما في ليالي العراق الكالحات
نص مؤلم لكنه يظهر روعة احساسك بأمنا الارض وانتمائنا لوطن لايسعنا في حدقات عيونه
ومازلنا ننتظر؟
كل عام وانت والوطن بالف خير
سلاما

الاسم: غازى الكنانى
التاريخ: 06/12/2008 00:10:30
وفاء الرئعة00وفاء الشامخة بادبهاوثقافتها00ما اروع نثرحرفك المشحونةبالمعانى الصادقةعلى زملائك واخوتك كتاب النور0وقراءحروفك الذهبية 00ثقى بشرف عائلتى يااختى الرائعةوفاء 0لم اجاملك فى هذاالتعليق 0لكن اساس عملى هو التمثيل والاخراج 00بصراحة00لقد عشت مع ابداعك هذاكاننى اخرجه كمسرحيةللمشاهدعلى المسرح0واناامثل جميع الادواربعد ان تعدللمسرح00اهلا بك فى هذاالعمل الرائع0ربمااعده للمسرح بعد اخذموافقتك ؟؟الف شكريارائعة 00وكل عام وانت بالف خير000

الاسم: لمياء الآلوسي
التاريخ: 05/12/2008 22:36:06
الأديبة العزيزة وفاء عبد الرزاق
بعد التحية والتقدير
موضوع قصتك كان بإمكانه أن يتطور الى عمل قصصي ناجح كثيرا لو أنك تداركت التناقض التالي: تقولين
جلستْ صديقتي المضيـّفة بمحاذاتي : اليوم أنتِ على غير عادتك ألم يعجبكِ طبخنا ؟
وهذا يعني انها كانت تقبل على الاكل بشهية من قبل ولكن لماذا اليوم فقط أخذتها مشاعر الذنب !!؟
ولا أعتقد أن بحثها في الشبكة العنكبوتية يكفي كمبرر
هذه ملاحظة أعتقد أنها مهمة واسلمي

الاسم: عدنان طعمة الشطري
التاريخ: 05/12/2008 22:25:25
نسعى اليك ياوفاء
ياامنا الشاعرة

الاسم: الدكتور اسعد الامارة
التاريخ: 05/12/2008 21:58:59
الغالية دائما وفاء
كل الود لك في كتاباتك وكلماتك وانفاسك التي اراها من خلال السطور والعبارات التي تخطينها بصدق ..
اتمنى لك الصحة
وتهنئة بعيد الاضحى واعياد الميلاد
لك مني ارق تحية
د. اسعد الامارة
السويد

الاسم: فاروق طوزو
التاريخ: 05/12/2008 20:58:18
وفاء الشاعرة العالية
هذا علو آخر شاهق جداً
سؤالي
كل هذا القدر من الرِقة في العراق والعراق تتناهبه حلبات الموت عنيفة
أنا أجد كل من يكتب الشعر والقصة والمقالة في العراق يحب العراق أكثر
واشعر الحب الكبير لهذه المشاعر الفياضة للعراق
لهذا أشعر كم هو مغبون هذا الوطن الجميل بهذه العواصف التي تاتها من مدعين لا أكثر غيّهم يسبق افعالهم
وتبقون أنتم أهله شعراءً وكتاباً واصحاب الحان وغناء
طوبى للعراق وأنتم نخبته وأنتم صفوة لم تغيرها الغربة ولا الماحقات الماحقات
هو نص وأكثر ،اقصوصة وأكثر ، مقالة أجدتِ فيها فكرة كنت تتقصدينها
دمت ايتها الوفاء

فاروق

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 05/12/2008 20:55:43
ثمة حفيدة لليلى الأخيلية ، قلبها يسع كل أطفال الدنيا ....
بها من نخيل الجنوب طبع توغل الجذور في لحم الأرض ... ومن ياسمين الشمال فضيلة نث ّ العبير من تلقاء نفسها ..

هذه الحفيدة يدعوها الناس وفاء عبد الرزاق ... لكن قلبي يدعوها : سفيرة المحبة العراقية للدنيا .

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 05/12/2008 20:48:14
حبيبتي وفاء
كل عام وانت بالف خير
هل تصدقين لو قلت لك باني احسست بالام في معدتي اثناء قرائتي لهذه القصه وتالمت على المك وكأني معك في هذه الوليمه المؤلمه
هوني على نفسك عزيزتي
دمت متألقة
الهام


الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 05/12/2008 20:29:58
في صوتها ينام ُ نخيل ُ البصرة
وفي كلماتها سماء ٌ تغيث ُ العالم
وأنتَ تحدق ُ إلى عيونها
تكتشف ُ أسرارَ شط العرب
وصراخ الجياع
ومن فمها ينهض ُ السياب
ويرتل ُ
أنشودة المطر ..
هكذا هي المبدعة وفاء عبد الرزاق
الإنسانة .. الشاعرة
هنيئناً لنا بها

الاسم: منذر عبد الحر
التاريخ: 05/12/2008 20:12:13
أحييك يا أختي العزيزة وفاء عبد الرزاق
و أهنئك بالعيد المبارك , أعاده الله عليك وأنت متألقة دائما , ومبدعة متجددة , مع عميق أمنياتي

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 05/12/2008 19:40:34
المنسوجة من الق ونقاء وفاء عبد الرزاق
سيملئ العشب ترابنا الاسمر ....وستتحول كل صحارينا الى سنابل ....ما دام فينا من يحس بالام الضعفاء وحزن الامهات الثكلى ويرفض بطر المصابين بالبطنة والانتفاخ
رائعة ...لآ املك الا ان أحيي روحك النبيلة النقية الرافضة للظلم والقهر سلمت يداك

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 05/12/2008 19:24:32
اختنا المعذبة بالبوح والذكرى الشاعرة الوفية وفاء عبد الرزاق
استرسال ذكي وطريقة عرض مبدعة وانت تمازجين بين همك العراقي وتطواف روحك العراقية .
الوطن مع المغتربين حيثما رحلوا واينما حلّوا .
لا تحسدوا من عانى واغترب .. فمجرد ذكرى الوطن عذاب .. المغتربون يتعذبون للوطن والمغتربون داخل الوطن يتعذبون للوطن وللمهاجرين بعيدا عن الوطن ! أي معادلة وقاسم مشترك يجمع بين الأثنين ؟
تخيلوا يوما بلا شمس ولا قمر .
معزتي ايتها المثابرة

الاسم: جواد كاظم اسماعيل
التاريخ: 05/12/2008 18:22:40
الشاعرة والأنسانة الكبيرة وفاء عبد الرزاق

دائما أنت تشعي بالنور والبهجة والبهاء.. وهناء تبرق سنبلتك بلونها الذهبي وتشمخ الأرض كونها أم للجميع وأنت بينهما تطالعين لوحات الطبيعة والأنسانية ولم تجدي غير مزج الأخضرار بروح الأنسانية الحقة لأن كينونة الأنسان أنسانيته وهذا الامر لايدركه الأ من يحمل هذا الجمال وهو مجسد كله فيك أيتها الأنسانة الكبيرة.

تقبلي مروري وتحياتي




5000