.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من الافضل في التسوق الرجل . . . ام المرأة !!؟

ريسان الفهد

السوق عالم غريب ومتشعب ، يبهرك منظر المعروضات والباعة والبضاعة الجيدة التي يعرضها الباعة ويخفون خلفها البضاعة التالفة التي لا يشعر بها المتسوق الا في البيت ما ابتاعه من البضاعة نصفها تالف ويبدأ بشتم الغش والغشاشين والمغفلين وهو احدهم حتما ..!!

المسواق والسوق بين مهمة الرجل والمرأة حديثنا هذه المرة وكانت جولتنا في سوقين شعبيين  ليس لهما بداية ولا  نهاية . انهما اخطبوط يتوسع بكل الاتجاهات . . والدخول اليها عملية شاقة جدا . . ولا بد من ان تخرج بحصيلة من مشاهدات ومواقف طريفة من مجتمع شعبي طيب يتصرف بعفوية وبساطة . .

والسوق الاخرى ، اذا صحت تسميتها بالسوق ، هي شارع تجاري في منطقة راقية  ففي هذا الشارع / السوق محال تجارية انيقة وبضاعة معروضة بشكل اكثر اناقة . . اما المتسوقون فهم اناقة السوق حقا وخصوصا الستات يا عيني !!

سألت السيد عبد الواحد  الذي جاء يتسوق متابطا ( علاكته ) : هل تتسوق دائما ؟!

قال : نعم

قلت : هل تجيد التسوق؟

قال: نعم وبكل شطارة . ان مهمة التسوق شاقة حقا لانها تحتاج الى صبر وانتباه وقد تعودت ذلك وصارت لي خبرة اكثر من عشر سنوات ..!

قلت : ايهما افضل في التسوق الرجل ام المرأة؟

قال: تبقى المرأة افضل لكونها تعرف ما تحتاج اليه من السوق بشكل جيد.

قلت: ولماذا لا تترك زوجتك تتسوق اذا؟!

قال: لي وجهة نظر خاصة احتفظ بها لنفسي!!

ونترك هذا الرجل. .  حيث التقطت الحديث امرأة فاتت بالقرب منا جاءت تتبضع وهي مهيأة للدخول معنا في هذا الحوار (السوقي) فبادرتها قائلا:

- لدينا موضوع صحفي عن هذه الحالة فهل تدخلين معنا في هذا الحوار؟

قالت: نعم ،بكل سرور.

قلت: ما اسمك؟

قالت: ام رياض

قلت: برأيك من يجيد التسوق :الرجل ام المرأة؟

قالت: المرأة افضل لانها تدقق في البضاعة وتشتري الذي تحتاج اليه حسب المواصفات المطلوبة ، وبأمكانها ان تعالج الموقف اذا ما وجدت بضاعة معينة مفقودة من السوق او غالية .

قلت: لماذا لا يتسوق (ابو البيت) ابو رياض؟

قالت (بعد ضحكة): وهل تريد ان تحدث الكارثة ؟فقد تحول المطبخ الى سلة مهملات حيث يجلب لنا البضاعة الفاسدة وزيادة على الحاجة ويضطر ان يذهب الى السوق عدة مرات لأنه ينسى الحاجات الضرورية بحجة انه التقى بأحد اصدقائه وشغله بالحديث ..!!

سألت البائع الذي كان يراقب حديثنا والذي تدخل مباشرة معنا   قلت له من افضل لديك بالتسوق المرأة ام الرجل  قال:

-         المرأة افضل في التسوق ولكنها (نقناقية) و(دهرية) و(تشلع الكلب) واتمنى ان يقف امامي مائة رجل ولا امرأة واحدة فأن الرجال يتسوقون بصمت ويعتمدون علينا في انتقاء البضاعة!!

قلت: وعندها تضعون لهم ما فسد من البضاعة مع فرق السعر لأنهم (غشمة) .  

قال: (مو كلهم سوة) الذي يخاف الله لا يغش الناس .!!

في شارع التجاري تغيرت الاحوال وتغيرت الاشكال وصار الحديث جديا ويبدو ان الرجال اكثر من النساء في هذه السوق لأعتبارات كثيرة اهمها ان اغلب المتسوقين من ابناء المنطقة القريبة جدا من الشارع ويبتاعون البضاعة من اصدقائهم الباعة .

قلت لرجل كان يقف امام محل جزارة لحوم : هل تجيد التسوق؟

قال: بعد ان عرفنا انه جبار احمد (ضابط) :نعم . . وهل اترك زوجتي لتكون عرضة للتحرش والمضايقات من بعض المتسكعين !! وحتى لو اعطي بعض الخسائر ..!! .

في محل آخر وجدت امرأة تتسوق يبدو عليها انها متعلمة فقلت لها بعد ان عرفتها بمهنتي: هل الرجل افضل ام المرأة (في المسواك) ؟!

قالت بعد ابتسامة لطيفة: ابو البيت (كلفته) مرة بالتسوق وذهب يتسوق للعشاء . . وجاءني بعد منتصف الليل حيث راح مع (المسواك) الى بيت صديقه في سهرة ممتعة اما نحن فلنا الله . . بعد ان نام الصغار بلا عشاء !!

ومنذ تلك الليلة اعفيناه من هذه المهمة حتى لا ننام مرة ثانية بلا عشاء .

هل تشترك معي عزيزي القاريء وتدلي بدلوك وتعطينا رأيك وسيكون هذا الاستطلاع مفتوحا للرجال والنساء والشاطر (يغلب) !!

  

ريسان الفهد


التعليقات

الاسم: ريسان الفهد
التاريخ: 06/12/2008 21:26:12
الاستاذعبد المنعم الديراوي
شكرا على مرورك وتعليقك على الموضوع..اتمنى ان لااكون قد احرجتك امام الاخت ام اشرف .. وقد اعترفت بانك لاتجيد التسوق!!
اما انا فلا اجيد التسوق نهائيا!!
اما من يجيدالتسوق فهذا متروك للقراء..والغريب في الامر ان اوائل المعلقين على الموضوع هم من الرجال ..فهذا يعني شعورهم بالذنب من عدم معرفتهم بالتسوق..ونحن بنتظار الزميلات الكاتبات والقارئات في موقع النور..اتمنى انا لايجيدن الكتابة فقط!!!

الاسم: عبدالمنعم الديراوي
التاريخ: 06/12/2008 16:05:30
الزميل ريسان المحترم
تناولت موضوعا يحرجنا كثيرا امام ستاتنا في بيوتنا لاننا بالرغم من كبرياءنا وعنفواننا ( وعضلاتنا ) امام ستاتنا حين نأتيهن متأبطين ( علاليك المسواك ) وتذمرهن من مشترياتنا الرديئة اغلب الاحيان . الا اننا نبقى نعاني من هذا الأمر واعترف لك ياصديقي بأن زوجتي افضل مني بالتسوق . اهنئك على الموضوع الذي تناولته وليتنا نكون صادقين ونعترف لهن بأنهن الافضل بالتسوق .....

الاسم: ريسان الفهد
التاريخ: 06/12/2008 10:55:02
شكرا على اهتمامك ومتابعتك لكتاباتي التواضعة..هذا دليل ذوقك ومحبتك.
بيني وبينك ..انا لااجيد التسوق حتى لنفسي!!

اتمنى ان اراك في سوق الجمهورية قريبا .(.لنشرب) الشاي ابو الهيل... ولكن ليس للتسوق حتما!!
مع محبتي الخالصة

الاسم: منذر عبد الحر
التاريخ: 06/12/2008 10:22:28
تحقيق رائع يا أخي المبدع ريسان الفهد , نعم قضية التسوق رغم طرافتها إلا أنها تحمل سمات وطبائع المجتمع العراقي .. أحيي حساسيتك الصحفية العالية , وأتمنى لك عيدا سعيدا خاليا من حيرة التسوّق , رغم أنني الآن في شوق قاتل للتسوّق , والتجوال في سوق الجمهورية في بصرتي الغالية .. محبتي

الاسم: ريسان الفهد
التاريخ: 06/12/2008 08:42:23
شكرا صديقي سلام نوري على مرورك وتعليقك ايها الصديق الجميل.وهذا حقك في الراي وهناك من يتفق معك وغيرهم يختلفوا معك .. والاختلاف في الرأي لايفسد في الود قضية .
كل عام وانت العيد..

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 06/12/2008 02:59:02
نعم يا استاذ ريسان
صباحك سكر
المرأة هي الافضل في التسوق صاحبي
وهذا لا اعتراض عليه ابدا
عيدك مبارك صاحبي
كل عام وانت بالف خير




5000