.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
.
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إنهم يصنعون الغول

رائدة جرجيس

يزداد عمق المأساة الإنسانية مع ازدياد شدة عواصف الديمقراطية في العراق ، وفي خضم الأوضاع السياسية يدفع الأطفال ثمن هذه المأساة
فالأطفال بين المنفى والحرمان يعانون من اليتم والتشرد والأمراض النفسية والجهل يبحثون عن حضن دافئ يمنحهم اقل درجة من درجات حقوقهم الإنسانية في الوقت الذي تزداد فيه حملات الدعاية لإقناع ( باراك اوباما )بتبني كلب إن هذه المفارقة حقا لقاتلة

فأطفال الداخل يكابدون الموت لتدني الأوضاع المعيشية وتلوث المياه وقلتها وسوء الأوضاع الصحية وسباقات الماراثون للحصول على لقمة طعام يسدون بها رمقهم وربما رمق عوائلهم بعد أن فقدوا معيلهم

ويتعرض شباب المستقبل إلى الاستغلال الجنسي والمتاجرة بالجنس أو جنس الشذوذ ناهيك عن تعاطي المواد المخدرة كالهيروين و"السويكةس " التي أتى بها جنود الاحتلال على دباباتهم لقتل جوهر الشعب العراقي ، وتدمير مستقبله بالإضافة للأطفال الذين تم بيعهم في سوق النخاسة إلى الدول المجاورة فتيات بعمر الورود يتم استغلالهن الجنسي أو يؤخذن للعمل كراقصات .. أو للاستغلال بشتى الو انه .
إن كل هذا يتم باسم الخبز أما بالسبة للغوائل التي فرت من العراق بسبب التهجير والقتل والارهاب فان وضع أطفالها لايحسد عليه


فمعاناتهم لا تقل مأساة عن معاناة أقرانهم أطفال الداخل فهم إحياء أموات بفضل ما يمنحون من مساعدات إنسانية ، لذا تراهم يعملون في بيع العلكة أو مسح الأحذية أو التسول !

كي يعيلوا أنفسهم وعوائلهم التي قتل ربها على أيدي من قتلوه بغض النظر عن التسميات . محرومون من الأبوة ، والتعليم والحنان يقفون طوابير لساعات طوال على أبواب المفوضيات السامية للاجئين في الدول العربية
أطفال دجلة والفرات وأطفال الحضارات يستجدون اللقمة والحنان ويستجدون الوطن !!.
مليارات من الدولارات هي خزينة العراق أين تذهب هذه الأموال ؟


ترى أين القادة الروحانيين والأئمة من هذه المأساة ؟

صحيح إنهم لايستطيعون الاتفاق على ابسط الأمور كرؤية الهلال مثلا فكل منهم يراه بعين غير عين قرينه لكن رؤية الأطفال أكثر وضوحا من رؤية الهلال !
ترى من المسؤول عن أجيال من المشردين من أطفال العراق ؟

ملايين من اليتامى والمشردين والمحرومين والمنهارين نفسيا سيغزون شوارعنا .. هذا هو الغول الذي سيلتهم كل الحكام الجدد في بغداد .

 

رائدة جرجيس


التعليقات

الاسم: فراس مجيد
التاريخ: 09/12/2008 23:44:43
تحية طيبه الى الكاتبة رائدة جرجيس

تطرقتي الى موضوع جوهري ألا وهو عدم الاتفاق على رؤية الهلال اوعدم الاتفاق فيما بين الطوائف هذه هي الثغرة التي من خلالها قُتل شعب كامل من مثقف وصحفي وعالم و.. و ... و...
متى سيتكرم علماء الدين علينا بحل تلك الخلافات ويوحدو الشعب العراقي ان الحل بيدهم من خلال عدم التعصب في الدين هذا الدين السمح الذي يأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
وعلى الناس اتباع عقولها لا اتباع اشخاص يصلون الى اهدافهم من خلال الناس البسيطة.

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 30/11/2008 17:33:35
الرائعه رائدة جرجيس...
في ملف النور للأيتام ناشد--الذين شاركوا بالملف--
الاهتمام بالطفوله؛الاهتمام بالايتام، والارامل؛ورفعت الى الحكومة والبرلمان نأمل ان يسن قانون لرعايتهم...
شكرا لك لطرح موضوعك المهم..

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 29/11/2008 18:10:55
سيدتي الرائعة راندا
تعرفين متابعتي واهتمامي بمواضيعك التي اجد فيها حقيقة الخطاب وأتأمل المأساه سيدتي وهذا الاستيحاش المخيف لمستقبل اطفال العراق وفك رموز المسكوت عنه
ترى هل من يسمع او يقرأ
كل الحب




5000