..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ميسان تحتضن اكبر تظاهرتين ثقافيتين

ماجد البلداوي

 ان مايدعو الى الاعتزاز حقا هوان تجد محافظة كمحافظة ميسان تنهض بإقامة
فعاليات ثقافية كبرى ربما تعجز عن إقامتها مؤسسات ذات الاختصاص وفي مثل
هكذا ظروف، لكي تؤسس لتقاليد ثقافية صرنا نفتقدها هذه الأيام وسط تقلبات
الظرف الأمني وتداعياته.
 وإلا ماذا يعني إقامة مهرجان دولي للأفلام التسجيلية والروائية على ارض
ميسان وماذا يعني إقامة مهرجان  قطري للمسرح في ميسان.. أنها تظاهرتان
ثقافيتان  تدعونا للوقوف والانتباه جديا إزائهما.
 وإذ احيي  الأخوة القائمين على تنفيذ مثل هذه المبادرات أدعو كل الجهات
الرسمية المعنية بهذا الاختصاص ان تدعم وتساند هذه الإبداعات وتبسط
أمامها كل وسائل النجاح لكي تؤدي مهمتها الثقافية في تفعيل ثقافة عراقية
لا ان تنظر بعين واحدة وكأن الأمر لايعنيها!!
وليس جديدا على ميسان.. هذه المدينة التي شهدت على ولادة  اكبر المبدعين
وسجل مبدعوها في صفحات الخارطة الثقافية منجزهم الإبداعي وعلى كافة
الأصعدة الثقافية والفكرية وهنا لااريد ان اذكر أسمائهم فربما لايتسع
المجال.
حيث ستنطلق في 17 من الشهر القادم فعاليات مهرجان الهربان السينمائي
الدولي للأفلام التسجيلية  والروائية الذي تقيمه دار القصة العراقية
وبمشاركة أكثر من15 دولة عربية وأجنبية  أبرزها
فرنسا والدنمارك واسبانيا وأمريكا وايطاليا والسويد واستراليا فضلا عن
مشاركة  تسعة دول عربية  هي الإمارات والمغرب وقطر وفلسطين والبحرين ومصر
واليمن وسوريا بالإضافة إلى مشاركة العراق.... الايدعو هذا الفعل الى
الاعتزاز والتقدير مع علمنا ان رئيس اللجنة التحضيرية للمهرجان الزميل
القاص محمد رشيد الذي خطط وتابع كل التفاصيل الصغيرة وبمساعدة جميع
الفنانين والأدباء في هذه المحافظة لكي تظهر بالشكل الذي يرفع اسم العراق
عاليا وان  دار القصة رغم عدم اعتمادها على تمويل حكومي/ حسب علمنا/ إلا
إنها استطاعت تنفيذ العديد من الفعاليات الثقافية  التي لايتسع المجال
لذكرها هنا أيضا.

أما النشاط الأخر الذي ستحفل به هذه المدينة هو مهرجان الجنوب المسرحي
القطري الثالث في ميسان الذي سيقام في 21/12 ويستمر على مدى أربعة أيام
والذي تقيمه الجمعية الثقافية والمركز الثقافي في ميسان وللعام الثالث
على التوالي بعد ان سجلت الدورة الأولى والثانية من هذا المهرجان نجاحا
كبيرا بشهادة كل الأوساط الثقافية والإعلامية التي تابعت مفرداته.
فهي مبادرة رائعة يسجها الزملاء في الجمعية الثقافية والمركز الثقافي في
المحافظة وعلى رأسهم الأخ الأديب والفنان  المبدع مسلم جابر يوسف الذي
عودنا على  مثل هكذا مبادرات نقف إجلالا لنجاحها .. وهاهو يعاود هذا
العام وبرؤية أخرى لتحويل المهرجان الى مهرجان قطري تتلاقح فيه كل
المكونات الفنية بعد ان أصبح تقليدا سنويا  للخروج بالمسرح العراق الى
فضاء الإبداع وبهذا تكون محافظة ميسان حاضنه حقيقية للإبداع والمبدعين
كما هو شانها دائما ،  وسعيها لتنشيط الحركة المسرحية في الجنوب خصوصا
والعراق عموما.
وهنا لابد لي وان أبارك هذه الجهود الجبارة التي تعمل من اجل الإبداع
ويدفعها حقيقة الشعور بالانتماء لهذه المدينة الولادة..... تحية كبيرة
لمحمد رشيد ومسلم جابر يوسف لهمتهما العالية واندفاعهما من اجل الإبداع..
والإبداع فحسب وتحية كبيرة لكل الفنانين والكتاب وكل من سيرسم صورة جديدة
لثقافة عراقية أصيلة وعلى وزارة الثقافة بوصفها الجهة المعنية ان ترصد
مثل هذه المبادرات وتنظر لها بعين التقدير وتساهم في نجاحها معنويا
وإعلاميا/كأضعف الإيمان/ ودعمها لكي تستمر وتعوّض هذا  الإهمال الذي يسود
الساحة العراقية في هذا المجال.. أنها رجاءات مشروعة نتمنى

ماجد البلداوي


التعليقات

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 26/01/2009 15:31:06
عزيزي الاستاذ ماجد مبروک لميسان ومبدعيهاولکل من عمل من اجل رفع اسم ميسان في ای محفل کان تحياتي لک وللاخوه مزهر الهاشمي ومحمد رشيد ودمتم

الاسم: ماجد البلداوي
التاريخ: 06/12/2008 20:31:26
شكرا لمرورك الجميل اخ صباح محسن جاسم وانا اذ احيي فيك هذه الروح النبيلة.. اضم صوتي لصوتك،
وبالتاكيد ان الجهة التي تقيم هذين المهرجانيين مستقلة وليس لها اية علاقة باية جهة سوى انتائها للوطن الذي نحب، اما بشان اقتراحك حول استضافةشخصيات مبدعة ميسانية في عدد من البلدان، لكنني لست من اعضاء هذه اللجنة انما انا مثلك يدفعني الحرص لان يكون هذا النشاط بالشكل الذي نطمح ان يكون خاصة وان مبدعي ميسان ينتشرون على رقعة واسعة من الكرة الارضية وخاصة أولئك المعنيين بالمسرح من الذين اكدوا حضورهم الابداعي في كل مكان وخاصة الفنان المبدع ماجد درندش الممثل والمخرج والكاتب الذي اذهل كندا بابداعاته واعماله التي اثارت جدلا كبيرا في الاوساط الفنية هناك..... كم اتمنى ان يكون موجودا بين زملائه واهله بل ان هناك الكثير من الذين لاتحضرني اسماؤهم،
وها انا اطلق هذه الدعوة استجابة لمقترحك النبيل هذا اتمنى ان يطلع عليه الاخوة المعنيين بهذه الانشطة لكي يكون عملهم خالصا للمسرح والفن والثقافة عموما..
تحية لك مع المحبة

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 06/12/2008 17:29:39
مبروك للعراق عامة وللعماريين خاصة مهرجانهم الفني والمسرحي والأدبي.
مؤكد هناك لجنة فنية قد تم تشكيلها كحلقة اتصال اعلامي مع شخصيات مبدعة ميسانية اجبرتها ظروف قاهرة على التغرب توزعت حول الكرة الأرضية .. اتمنى على المعنيين من الأخوة والزملاء أن يستضيفو ولو بعض من اخوتهم المسرحيين والفنانين ليكونوا ضيوف المهرجان. وبالمثل اتمنى ان لا تستعجل الجهات السياسية من توظيف المهرجان لميولها وتوجهاتها وسبغه بطابع بعيد عن الحضارة .. ولأن عمر المسرح الجاد لا يكون بوقا لتمجيد كرسي السياسة اذا لم بنتقدها لصالح بناء المجتمع وذائقته الجمالية.
كما انصح العناية بآليات العمل وتهيئة مستلزماته وبالطريقة التي تليق .
كل الموفقية للعاملين وللجنة التحضيرية.

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 01/12/2008 03:41:49
لؤلؤة الجنوب العمارة ومبدعيها،لازال طعم مهرجان المسرح الجنوبي الاول نتذوق حلاوته؛بوركتم واتمنى لكم نجاح نشاطاتكم الثقافيه والابداعيه.....

الاسم: ماجد البلداوي
التاريخ: 30/11/2008 22:59:49
وردتني رسالة عتب من الصديق العزيز مزهر ياسين الهاشمي على بريدي لانني لم اذكران مؤسس مهرجان الجنوب المسرحي هي الجمعية الثقافية المستقلة وعلى رأسها السيد مزهر الهاشمي مصمم المشروع والباحث فيه والمتبرع ب50% من كلفته،
اخي العزيز مزهر.... انا قصدت تسليط الضوء على النشاط الذي يقام في المحافظة في حين تعجر وزارة الثقافة بكل امكانياتها ان تقيم مهرجانا بهذا الحجم،
أما بصدد ذكر اسم الأخوين مسلم جابر يوسف ومحمد رشيد فلانني أردت من خلال ذكر اسميهما ان أشير الى طبيعة الفعالية وبضوء الرسالة التي وردتني من الأخ مسلم الذي بادر وأرسل لي الموضوع طالبا مني الحضور وتغطية الفعاليات.... ولااعتقد بانني نسيت ذكر الجهة التي تقيم هذه الانشطة، وهي الجمعية الثقافية المستقلة والمركز الثقافي ولو راجعت الموضوع جيدا لوجدت بانني ذكرت هذه الجملة.
وعموما اذا كنت قد سهوت عن ذكر تفاصيل اخرى واسماء فارجو المعذرة.. الا انني واثق ان جهود جميع الاخوة ادباء وفناني هذه المدينة سيصنعون النجاح الذي ننتظره..
ولك مني ايها الصديق الرائع مزهر ياسين الهاشمي مؤسس الجمعية الثقافية المستقلة ومؤسس المهرجان ومدير المشروع الحالي تحية كبيرة جدا وحياك الله من اجل الابداع وايصال صوت ميسان عاليا.. واهتف لك وللجميع بالمحبة
وفقكم الله..
واعتذر كثيرا.
محبتي

ماجد

الاسم: مزهر الهاشمي
التاريخ: 30/11/2008 17:05:23
شكرلك يا اخ استاذ ماجد البلداوي المحترم
ولكن للانصاف والاماتة الاعلامية والتاريخية ان مؤسس مهرجان الجنوب المسرحي هي الجمعية الثقافية المستقلة وعلى رئسها السيد مزهر الهاشمي مصمم المشروع والباحث فيه والمتبرع ب50% من كلفته في الدور الاولى وبنسبة اخرى في الدورة الثانية وهو الذي سعى جاهداالى تطويره وهذا العام هوالذي سعى لاشراك مؤسسات اخرى وعدم احتكاره وعلى الاخرين ان لا يبخسو الجمعية الثقافية المستقلة ومؤسسها ومؤسس المهرجان السيد مزهر الهاشمي حقه وهو مدير المشروع الحالي

الاسم: ماجد البلداوي
التاريخ: 30/11/2008 11:57:35
احبائي صباح عرار وحسن الخرساني وسامي الشواي... شكرالكلماتكم المخلصة.. النبيلة.. شكرا لانتمائكم الحقيقي لهذه البقعة العزيزة من الوطن..... العمارة..

لايسعني هنا اما محبتكم هذه الا ان اقطتف مقطعا من قصيدة الشاعرالكبير عبد الرزاق عبد الواحد وهو سيتذكر مدينته/ الحلم/ فيقول:ـــ
ميسان... يا وسعَهُ زهوي بميسانِ
الماءُ مائيَ، والبستانُ بستاني
والأهلُ أهليَ حتى أنَّ أبعَدَهم
أدنى لقلبيَ من أهلي وإخواني
ما كان لي أن يَرفَّ الشعرُ في شفتي
لو لم تكن سُفُني منها وسَفّاني
هي العمارةُ، فجرُ العمر.. مُرضِعَتي
وما أزال رضيعاً حين تَنخاني!
تكادُ تهوي على أقدامِها شفتي
أُمّي.. ورَبَّةُ إنجيلي وقرآني!
وأكرمُ ا لناسِ أهلوها وجيرَتُها
وأصدَقُ الناس هم في كلِّ ميدانِ
نُبلاً، وطيبةَ نفسٍ، وانفتاحَ يدٍ
وخيرُها أنَّهم جذعي وأغصاني!
وهم ملاجئُ روحي كلَّما اغترَبتْ
وهم مياهي.. وهم زرعي وبنياني
يا أمَّ روحي، وقد أحيَيتِ قافيتي
بما أعَدتِ لها مِن زهوها الفاني
وعُدتِ ستّين عاماً بي.. وها أنذا
طفلٌ إليكِ حَبا في عامة الثاني!

مع محبتي

الاسم: sabah arar
التاريخ: 30/11/2008 06:13:25
اغلب لعاملين في حقول الادب والصحافة والنشر ينتمي من حيث الولادة او الجذور لهذه المد ينة العظيمة اتمنى ان يااخذ حرصنا مداها في اعطائها حقها الطبيعي والابداعي بعد سنوات عجاف ونحن على استعداد للمساهمة ماديا ومعنويا في احياء اي عمل ابداعي يخد م اهلها الطيبو ن- والف تحية للمبد ع ماجد البلداوي العماري الاصيل

الاسم: الشاعر حسن رحيم الخرساني
التاريخ: 29/11/2008 16:40:28
أخي الجميل ماجد البلداوي
أبارك لكم هذا النشاط الرائع
وهذا ليس بجديد على أبناء ميسان النخيل
أتمنى لكم مزيدا ًمن الأبداع
لكم مني كل الحب

الاسم: سامي الشواي
التاريخ: 29/11/2008 16:33:25
شهدت ميسان في السنيين الماضية فعاليات ثقافية وفنية مختلفة رغم الحوادث والوضع الامني المتردي فقد قمت انا شخصيا بتغطيتها اعلاميا وبوركت كل المؤسسات التي قدمت هذه الفعاليات الثقافية والفنية ومنها مؤسسة الهدى للدراسات ومؤسسة شهيد المحراب ونقابتي الفنانين والصحفيين ومنظمات المجتمع المدني والمركز الامام الصادق(ع) والمركز الثقافي في ميسان وجمعيات الشعراء ودار القصة العراقية والنشاط المدرسي وجمعية الالق السينمائية وغيرها لا زالت مستمرة لان ميسان هي منبع الثقافة والشعر وشكرا للاستاذ ماجد على هذا التقرير واتمنى من هذه المؤسسات التواصل في تقديم الفعاليات من اجل سعادة ابناء المحافظة




5000