.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الادباء العراقيون يستذكرون المفكر هادي العلوي

مازن لطيف

 

إستذكاراً للفقيد هادي العلوي أقام اتحاد الادباء والكتاب العراقيين  اصبوحة يوم الاربعاء المصادف 19 /11/2008 على قاعة الاتحاد قدم وأدار الجلسة  حسن كريم عاتي حيث بدأ بتعريف الباحث والعلامة هادي العلوي وشىء عن حياته ومؤلفاته  العديدة منها نظرية الحركة الجوهرية عند الشيرازي / الرازي فيلسوفاً/ فصول من تاريخ الإسلام السياسي / من قاموس التراث/ المستطرف الجديد/ المنتخب من اللزوميات نقد الدولة والدين والناس/ شخصيات غير قلقة في الإسلام/ المستطرف الصيني/ الكتاب الأحمر/ كتاب التاو/ مدارات صوفية / ديوان الوجد/ المرئي واللامرئي في الأدب والسياسة / ديوان الهجاء/ قاموس الإنسان والمجتمع/ قاموس الدولة والاقتصاد/ قاموس العلوم والصناعات. إضافة إلى العديد من المقالات والدراسات في المجلات العراقية والعربية.  

وبعد ذلك قدم الناقد علوان السلمان إستذكارات عن هادي العلوي  حيث ذكر ان العلوي  عاش حياة الزهد مكرساً جهوده للبحث والمتابعة، وكان للأنسان لا لذاته ، وذكر العلوان ان العلوي كان ناقداً وأديباً فضلاً عن كونه مفكراً .. ونشر العديد من الهجائيات في جريدة المجرشة وهي جريدة ساخرة وبعد ذلك كان الحديث للشاعر المبدع  رياض النعماني حيث قال: برغم فقر هذا المكان لكن احب ان اشكرهم لتذكرهم هادي العلوي في حين  لا السلطة ولاوزارة الثقافة كان من المفترض ان ترسل احداً او ان تحتفي بالعلوي وبرمز اسمه  ومن خلال العلوي نشارك الاخر في حوار الحضارات  لكن ؟  ثم استرسل النعماني قائلاً الحديث عن العلوي كمثقف قبطاني أو مثقف كوني  الذي رفض رفضاً قاطعاً العلاقة مع السلطة  بمعنى خدمة السلطة ، الى التوفر الهائل عن اسباب المعرفة وشروط المعرفة ، العلوي هو صحيح ماركسي عميق لأنه انتقل من الدين حيث كان رجلاً متديناً وأنتقل الى الماركسية ، والعلوي في سيرته الثقافية وتطور مشروعه الفكري وفي اخريات مقالاته وبحوثه كان يوقع باسم يسوع لأن يسوع كان أقرب له ولم يهادن سلطة الاغنياء ..كان العلوي معجباً بعامر العنبري  المتصوف الذي نفي الى الشام ويذكرنا العنبري بالثوار الكبار جيفارا،غاندي ، حسن نصر الله مع الاختلاف في موقفه الفكري . كان العلوي معجباً بكل الشخصيات الثورية والشخصيات النقية   يذكر النعماني ان العلوي  كان يرى ان الموظف المرتشي هو صورة للحاكم الموجود، لذلك حارب رجال الدين هادي العلوي لآرائه الجريئة جداً لم يكن العلوي ضد الدين، حارب على عدة جبهات على المعرفة الخالصة كما في كتابه الرازي.. كانت تصل الى سوريا اموال الى رجال الدين وكانوا لايوزعونها في وقت وصل المثقف العراقي في عوزٍ وصل الى انتحار بعضهم .. كتب العلوي  على اكتناز المال وكان العلوي يتابعها بكثير وكتبوا رجال الدين الى خامنئي لتكفير العلوي لكن الرجل كان مثقفاً ولم يصغِ اليهم ، وذكر النعماني انه قبل عدة ايام كان في حديثٍ مع مظفر النواب واخبره النعماني  انه يحسد العلوي لأنه توفي ولم ير الدبابات الامريكية ولم ير الحرامية وزمن الفساد ، لماذا لم يفكروا بعذابات الناس  .. وتطرق النعماني الى زوجة العلوي التي تسكن الشام لوجود قبر  زوجها كي تكون بقربه.. بعد ذلك  قرأ عيدان الكعبي كلمة الاستاذ صباح المندلاوي مستذكراً حياة العلوي ومحطاته الفكرية والثقافية  والتراثية ،  وكان اخر المتحدثين هو الشاعر الفريد سمعان  الامين العام لأتحاد الادباء الذي قال ان العلوي انسان متميز عن باقي البشر لم نستطع ان نعطيه حقه ، العلوي الانسان الدؤوب  المملوء بالعلم والمعرفة كان يكتب بعين واحدة، عندما دخلت  بيته وكانت زوجته تقف في خدمته هذه الانسانة النبيلة .. يعطي العلوي أنموذجاً للمثقف الرائع للمناضل الحقيقي ... اللغة الصينينة من أصعب اللغات لكن العلوي كتب عنها وكتب قاموساً  لكن العلوي بعينه الواحدة يقرأ ويكتب عنها .. هذا التواضع الجم الذي يمثله التفاني في المعرفة .. ويذكر سمعان ان من مزايا العلوي انه عالج مسألة الدين وبجرأة  نادرة وبشكل علمي دقيق وسمعت انه احرج العديد من علماء المسلمين  واحرجهم حيث قال لهم آتوني نصاً واحداً يوجد فيه تكفير البشر، وهناك مسأله ثانية انه عاش فقيراً ، وهناك مؤسسات ثقافية عرضت عليه امولاً كثيرة  لكنه رفض ذلك.. هذا الانسان النادر والمتميز واتمنى ان نكون جزءاً صغيراً مما قدمه هادي العلوي.. وختم مدير الجلسة  بتقديم مقترح تخصيص يوم لهادي العلوي اسوة بالجواهري وغيره  في وقت انه يجب ان تخصص المؤسسات البحثية والثقافية والتراثية بحوثناً ودراسات عن هادي العلوي  ويخصص له مركز دراسات او مهرجان   سنوي لكن ومن هنا نناشد الحكومة والمسؤولين الأهتمام  بزوجة الخالد هادي العلوي التي تسكن قرب قبر زوجها تلك المرأة الوفية  لزوجها  في حياته وفي موته

 

مازن لطيف


التعليقات

الاسم: محمود مراد
التاريخ: 14/08/2009 03:59:38
انا اسير على درب مولانا هادى العلوى ،،، و اتمنى ان اعرف من يسيروا على درب العلامة المرحوم

الاسم: رحيم الحلي
التاريخ: 05/12/2008 12:51:36
استاذ مازن
مرة اخرى تكتب عن المفكر الاشتراكي الصادق هادي العلوي طوبى له حيث لازال من يسير في طريقة ويستذكره بحب وايمان
شكرا لكل من حمل شمعة العلوي في زمننا الصعب

الاسم: فاطمة العراقية
التاريخ: 28/11/2008 19:27:14
الاخ مازن الحقيقة حين عقدت الاصبوحة التي تكلمت عنها حضرتك كنت حينها متواجدة وقد تأثرت كتيرا
لانها كانت يتيمة ولم تفي حق هذا الرجل الكبير بكل شيء
بالرغم من جمالية الاستاذ رياض النعماني والاستاذ سلمان علوان .لكن شعرت ان الراحل اكبر بكثير جدا واتمنى ان يكثف الحوار عن شيخ الفلاسفة العراقين الراحل هادي العلوي بشكل واسع كي يتعرف عليه من لم يعرف ان في عراقنا عظماء يشار لهم بالبنان والفخر رغم الدكتاتوريات التي ابعدتهم عن ارض العراق وتربته الطاهرة وهم خير من يزكيها .ارجوا واتمنى ان تتظافر الجهود بأقامة العديد من الندوات والاصبوحات لهؤلاء
العمالقة .

الاسم: كاظم غيلان
التاريخ: 28/11/2008 07:05:10
تحية لك يا ابا المهيمن وانت تحث الخطى باتجاه استذكار رموزنا العملاقة في هذا الزمن الوسخ،، تحية للنعماني وهو يعري الفضيحة كلها ..لك مني المحبة

الاسم: فارس الكامل
التاريخ: 28/11/2008 06:33:23
ياليتنا كنا معكم فنفوز فوزا عظيما ... نحن معكم وان باعدتنا الاوطان والجغرافيا ، فالموقف لايحتاج الى اوطان فنحن معكم في الموقف .




5000