.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قناة الديار أمكانيات محدودة برؤية مبدعة

مهدي قهرمان

تعد قناة الديار الفضائية واحدة من القنوات العراقية المرموقة برغم تعقيدات الاوضاع التي يعيشها العراق ، وضعف أمكانياتها المالية مقارنة بما تحصل عليه ادارات بعض القنوات الاخرى من أموال طائلة تردها من أحزاب ومؤسسات ومنظمات ودول .

وتحاول الديار التوفيق في خطابها الاعلامي لجهة الترويج للمصالح الوطنية وتغليب مصالح المجموع على الفرد في ما تقدمه من برامج خاصة وعامة وحوارات خاصة التي يقدمها الزميل الاعلامي عماد العبادي  ، الذي نجح في تجاوز عقبات عدة أعترضته خلال السنوات الخمس الماضية من عمر القناة .

وليس في برنامج أفكار بلا أسوار وأنما في بقية البرامج المقدمة من زملاء عاملين فيها والحق انها تتمتع بأدارة ناجحة عوضت القلة في الموارد .

وليس غريبا فالاستاذ فيصل الياسري يعد من ابرز المبدعين في تاريخ التلفزيون العراقي ، وكان مخرجا لابرز البرامج التلفازية الناجحة التي أستقطبت المشاهدين والمتابعين ، وماتزال الذاكرة تحتفظ بتلك الابداعات .

حاول السيد الياسري توظيف تلك القدرات في اطار من العمل المضني والمجهد وصب ذلك في قوالب غير تقليدية تمثلت في جرأة الطرح والنقد والاخبار القصيرة في أسفل الشاشة مختلفة عن مثيلاتها في جميع القنوات الفضائية العامة والاخبارية ، فهي ليست عناوين سريعة ومختصرة وانما تقدم تحليلا وتفسيرا للقضايا والاحداث .  

وكان آخر ذلك ما بثته عن استطلاعات للرأي حول الاتفاقية الامنية ، ونسبة المؤيدين والرافضين ونسبة المصوتين بالايجاب من المثقفين والاكاديميين ، والنسبة في شريحة من غير المتعلمين .

وفي البرنامج الذي يقدمه الزميل العبادي كان النجاح الحذر واضحا ، وكما يقول العبادي في أحدى اللقاءات الخاصة .. أني أحمل روحي على راحتي ، فبعد كل حلقة من برنامج أفكار بلا اسوار يأتيني أتصال وتهديد ووعيد وكلام جارح ، لالشيء أنما لانني طرحت قضية بمنتهى الجرأة .

ولعل واحدة منها حين طلب مني النائب أياد جمال الدين حذف بعض فقرات البرنامج الذي تم تسجيله ، فما كان من العبادي الا ان يرفض ويقول ان هذا البرنامج ليس ملكا لي بل هو لجميع المشاهدين الذين ينتظرون كلمة حق ونقد جريء لسلوكيات غير صحيحة يمارسها البعض من المحسوبين على مؤسسات الدولة وأجهزتها التنفيذية .

لااريد ان اقول ان الديار هي الاكثر تميزا بل ربما تكون ماتزال في بداية طريق طويل وهي جزء من منظومة اعلامية واعدة في البلاد وتحتاج مثل غيرها الى دعم وتشخيص للسلبيات .

واذا كنا اليوم ذكرنا محاسن الديار فاننا سنتحدث في موضوع قادم الموضوع برمته يرتبط بحراكنا الاعلامي في سبيل تحقيق المصلحة الوطنية .

وفي هذا الاتجاه لابد لنا من التاكيد على اهمية الدور الذي تلعبه وسائل الاعلام العراقية بمختلف الاشكال لتكون وسائل حقيقية في دعم المشروع الوطني ، وتوحيد الرؤى لدفع مخاطر الفرقة والشتات ومحاولات تفتيت البلاد على أسس عرقية وطائفية .

 

مهدي قهرمان


التعليقات

الاسم: بدر غالب عبد الرزاق
التاريخ: 29/11/2008 08:08:15
اخيرا ينهض من يكتب عن قناة الديار فهي ليست مغبونة بالدعم المالي فقط بل ومغبونة من حيث الاهتمام النقدي والتقويمي لبرامجها المهنية التي تختلف عن جميع الفضاائيات العراقية الراكضة وراء الاهتمامات المباشرة للاحزاب والكتل التي تقف ورائها وتمولها ... بينما تحرص الديار على الاحتفاظ بجانبها المهني .. وانني لاستغرب من النقاد والكتاب الذين لم ينتبهوا لما تقدمه الديار من برامج مهمة ، منها برنامج النادي السينمائي الذي يعرض امامي الان وانا اكتب هذا الهامش رائعة فيلليني الطريق بطولة انطوني كوين ولم يلتفت النقاد الى البرنامج السينمائي الفكري ( اوراق سينمائية ) الذي يقدم كلاسيكيات السينما العالمية مع تحليل وتعريف للكاتب الاخ خالد الراوي - والفت النظر الى المسلسات الراقية التي تعرضهاالديار ولا تخطر في بال القنوات الاخرى مثل مسلسل حياة ارنست همنغواي ومسلسل موسليني وحياة والت دزني ..
وغيرها واستغرب عدم الكتابة عنها .. باختصار اقول لاتفوتكم برامج قناة الديار في معمعة البرامج التقليدية الارى ... هل كلامي دعاية للديار ؟؟ فليكن ... فالدعاية للشيء الجيد امر محمود

الاسم: د. احلام اللهيبي / جامعة بغدا
التاريخ: 28/11/2008 14:15:54
الاستاذ الكاتب مهدي قهرمان لقد اصبت فعلا بمقالاك الرائع والحقيقي بكل ما قلته عن هذه القناة الرائعة التي تحدت وتتحدى الصعاب كي تبقى شامخة بين الفضائيات التي تمطر عليها الدولارات من كل حزب ودولة وجهة والديار تمطر عليها السماء عجاجا اصفر ، صدقني لقد قارنت قبل مدة ما ينشر في جميع السبتايتلات فلم اجد سبتايتل اجرأ من الديار فهو يعطيك النبأ السريع والحقيقي ، ولم اجد برنامجا كبيرا وصريحا وتثار فيه الكثير من الحقائق المخفية مثل برنامج افكار بلا اسوار لللاعلامي الكبير والمبدع عماد العبادي الذي اعتبره مدرسة كبيرة للمقدمين البارعين والناجحين والذين يلعبون باعصاب الضيوف ويشاكسهم فيما بينهم ويجعلهم ( يكتون الي عدهم والي ماعدهم ) وهذا ليس بعجيب على اهل الناصرية .




5000