.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى المحكمة الاتحادية العراقية: حملة شكوى ضد التقصير الحكومي والبرلماني

باسم محمد حبيب

نظرا للتقصير الواضح في تنفيذ الواجبات الخاصة بالحكومة ( المقصود هنا  البرلمان ومجلسي الرئاسة والوزراء ) لا سيما في المجال الخدمي حيث بقيت الخدمات على مستوياتها القديمة الرديئة وفشل الأعمار من تحقيق نسب مهمة تشعر المواطن بوجود حراك أعماري  حقيقي ولتفشي الفساد ووصوله إلى مستويات قياسية وعدم وجود خطة حكومية جدية لمكافحته ولازدياد نسب البطالة وعدم وجود برنامج واضح لامتصاصها ولاستئثار طاقم الحكومة ونواب البرلمان بالرواتب الضخمة والامتيازات مقابل رواتب هزيلة لموظفي الدولة البعيدين  عن المناصب السياسية    وعدم نجاح الحكومة في الوصول إلى صيغة  في الاتفاق الأمني مع أميركا تخدم الواقع العراقي وتؤمن حقوقه  ومكاسبه وسلامته مع احتمال حصول انعكاسات خطيرة على الواقع الأمني والسياسي ولفشل الحكومة في بناء دولة دستورية متماسكة تنطلق من معيار المواطنة لا المحاصصة نعلن تشكيل حملة للشكوى ضد التقصير الحكومي والبرلماني  لدى المحكمة الاتحادية العراقية  راجين من المحكمة الموقرة قبول  هذه الدعوى انطلاقا من واجبها القانوني واعتبار إذاعتها في وسائل الإعلام طلبا موجها لها للبدا بإجراءات المحاكمة منوهين الى أن الحملة لاتستهدف حزبا اوشخصا بعينه بل المؤسسات والأداء وهي تنطلق من احترام عميق للدستور والعملية الديمقراطية وتتوخى النهوض بالمسؤوليات الحكومية  بما يخدم مصلحة الشعب العراقي  .

 

الكاتب /  باسم محمد حبيب

رئيس اللجنة المنظمة لسير الحملة

بغداد /  11تشرين ثاني 2008

باسم محمد حبيب


التعليقات

الاسم: عمر محمد حويش
التاريخ: 10/11/2009 07:07:31
هل توجد دائره في العراق بلا تقصير هيهات اذهب الى ايه مراجعه وسترى نفسك كمن اخذوه الى المقصله لقد احتل العراق قبل الاحتلا ل ذهب الشعور والرحمه اين الضمير اين العراق اين الناس اين اين اين اين يذهب الايتام اين يذهب الثكالى اضنهم يذهبون الى الجحيم لان الضمير قد باعوه




5000